المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تحذير عاجل جدآ للسيدة كاميليا شحاتة من الاب يوتا


اوريجانوس المصري
07-05-2011, 08:15 PM
تحذير عاجل جدآ للسيدة كاميليا شحاتة من الاب يوتا

السيدة كاميليا شحاتة نطلب ان تتوخى الحذر الشديد بسبب الخطر الداهم والمحدق بك لا تأخذى الامور ببساطة اطلب منك واشدد على طلبى هذا جدآ حذارى الوقوع فى الفخ الذى يدبر بواسطة المسئولين المسلمين هناك مؤامرة قذرة لاختطافك ولن يراكى احد بعد ذلك ....احذرى تلبية اى طلب للحضور امام النيابة اواى جهة رسمية لان هذا هو الفخ المدبر من المفروض أن هناك حسب القانون توكيل رسمي صحيح لمحامى هو الذى ينوب عنك امام الجهات الرسمية كما ان من حقك عدم المثول امام النيابة اطلاقآ لانك غير متهمة بشئ وان هناك من ينوب عنك امام النيابة حسب القانون واى طلب باستدعاءك شخصيآ لن يكون له سند من القانون انما سيكون بلا شك له سبب اخر وهو ايذاءك باى طريقة من الطرق وهذا يبين رفض السلفين الاعتراف بالحقيقة ومحاولة توريط المجلس العسكرى فى القضية او فى اختطافك عن طريق الطلب من تسليمك الى المجلس العسكرى والذى هو ليس ببعيد عن التامر على حقوق الاقباط فلا داعى للثقة فى اى وعود من اى جهة رسمية سواء كانت امنية اوقضائية لحمايتك فى حالة ظهورك امام هذه الجهات لان هذه الجهات هى التى ستدبر المؤامرة .... قضيتك هى تحولت من قضية ادعاءات واكاذيب من المسلمين ضد الكنيسة وضد الاقباط الى قضية عناد بين المسلمين والاقباط والى قضية كرامة والى قضية ( فضيحة لاحد الطرفين ) ومعروف أن المسلمين اخطأوا منذ اللحظة الاولى وتورطوا فى قضيتك وهم الان لايريدون الحقيقة ولايريدون ان يظهر موقفهم المخطئ والمدان وموقف الاسلام الضعيف خاصة بعد نشر صورك التى تكذب ادعاءاتهم وخاصة أن مظاهرات الكاتدرائية وضعت المجلس العسكرى والامن وجميع المسئولين المسلمين فى موقف ( المدانين والمخطئين والمتواطئين ) لذلك اخشي ان يتم استدعائك الى النيابة ويتم اختطافك واخفاءك حتى ينتصر المسلمون فى معركة يعتبرونها تحدي من الاقباط للمسلمين كما حاولوا اظهارها كذلك .... اننى وبخبرتى ومعرفتى بالاسلام والمسلمين اؤكد انهم لايمكن الوثوق بهم ولايجب تصديقهم وهم لايمكن ان ينفذوا وعودهم وهناك وقائع كثيرة حدثت تؤكد ما اقول .... من الممكن أن يتم التحجج بأى حجة ولن يستطيع احد من الاقباط والكنيسة نفسها لا تستطيع استعادتك ( لو وقعتى فى ايديهم ) بل من الممكن أن يتهموا الاقباط بأنهم هم الذين اختطفوكى كما هم يكذبون حاليا .... لابد ان تأخذى الامور بجدية شديدة لان المسلمين مجروحين لانه خابت خططهم ومؤامراتهم بشأنك ( وبشأن الاديرة حيث اخذوا قضيتك كحجة لانتهاك خصوصية وحرمة الاديرة والكنائس ) كما انهم الان يخشون ان يحاسبوا من الرأى العام على اثارة قضيتك وبهذه الطريقة انا واثق انك عارفة يعنى ايه مسلمين يعنى ناس متعرفش ربنا ومعندهمش ضمير ولا اخلاق .... لذلك انا اقترح عليك عدم الثقة فى اى جهة رسمية مصرية وحتى لو وضعوا ضمانات صورية لاستدراجك ( حتى تقعى فى ايد المسلمين ولن يراكى انسان مرة اخرى لانهم سوف يقتلونك ولن ينفعك اى انسان ) .... كما اقترح عليك عمل اجراء احترازى وهذا الاجراء فيه ضمانة كبيرة لحمايتك اذا فكروا فى ايذاءك وهو أن تتقدمى بطلب الى عدد من السفارات الاجنبية باللجوء الى هذه البلدان ومعك جناب القس تداوس زوجك وطفلك اقترح ذلك ( حتى اذا فكر اى مسئول مسلم مهما كان فى ايذاءك يكون هناك سند أن الدولة والمسلمين مسئولين عن اى اذى اوضرر يقع عليك ) وبالتالى تقطعين طريق الرجعة عليهم كما ان وجودك فى مصر بعدما حدث كل هذا التشهير بك من جانب المسلمين يجعل خروجك خارج مصر افضل من بقاءك داخل مصر ...... اننى اردت من تحذيرى هذا أن تتجنبي أى ايذاء اوضرر كما اطلب واكرر طلبي الا تثقى بوعود اى انسان اواى مسئول اواى شخصية مسلمة كانت اومسيحية بحمايتك من اى خطر اواحتجاز اواختفاء لان موقف الدولة ومؤسساتها الرسمية واضح من انتهاك حقوق الاقباط لانه من الممكن أن يدعوا كاذبين انك انتى استنجدتى بهم من الكنيسة .... الخ الناس المسلمين اللى فجرت كنيسة الاسكندرية ومزقوا اجساد الاقباط بهذه الطريقة الوحشية يعملوا اى حاجة فى الاقباط لانهم معندهمش ضمير ميعرفوش ربنا ولا عندهم رحمة ....أن هذا التحذير هو جرس انذار ولك كل الحرية أن تقتنعى به ام لا لكن الشيئ الوحيد الذى يجب عليك فهمه هو ( مدي ظلم وكراهية وخيانة وغدر المسلم سواء كان مسئولا رسميآ اوامنيآ اوقضائيآ ضد الاقباط وحقوقهم ) عليك أن تحمى نفسك وايضآ اقترح عمل عدد من التسجيلات الاعلامية تذاع فى الوقت المناسب لاتعطي ثقة لاحد لانك اذا اعطيتى امان اوثقة ربما تعرضين نفسك للخطر الشديد ...... ارجو أن يصل تحذيرى هذا لك بأى طريقة وارجو من ابناءنا الاقباط ايصال تحذيرى هذا بواسطة المواقع القبطية او بعض القنوات الفضائية القبطية المهتمة بسلامة السيدة كاميليا شحاتة زاخر وعلى جميع الاقباط الصلاة من اجلها ليحفظها الله من اكاذيب وشر الاسلام والمسلمين

هذا المقال يعبر عن رأيي الشخصي فقط

بقلم: الاب يوتا

SALVATION
07-05-2011, 08:32 PM
فعلا فى بلد زى ديه الاغلبية متوطىء والباقى خايف من التكفير نتوقع اختطافك حتى قبل المثول امام النيابة
ربنا يستر
نضع الامر فى يد من بيده الامر
شكراا للخبر

BITAR
07-05-2011, 08:54 PM
تحذير مهم جدا
واكيد يوجد سيناريوا معد لذلك
الحضور الى النيابه ثم الاختطاف ..........الخ