المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أهم الأخبار


ميرنا
21-10-2005, 05:28 AM
قداس الساعة الثالثة مع ظهر اليوم 19- 10- 2005م ، تم طعن تاسوني ساره (جمعية الملاك) وطعن رجل اخر في ظهره عقب خروجهم من القداس، من كنيسة مارجرجس والأنبا انطونيوس محرم بك - اسكندرية.

تم القبض عليهم ونجت تاسوني ساره من موت محقق، والرجل المصاب مازال في حجرة العمليات.

برجاء الصلاة من أجل المصاب، وعودة الهدوء لكنيسة الشهيد العظيم مارجرجس والأنبا أنطونيوس




http://ca.geocities.com/churchdemiana/images/alex3.jpg

ميرنا
21-10-2005, 05:31 AM
شهدت الاسكندرية خلال الأيام الأخيرة مظاهرتين من نوع جديد، الآلاف من الشباب المسلم تظاهروا أمام كنيسة قبطية ضد عمل فني، تحديدا مسرحية قبطية، اعتبرها المسلمون مسيئة لدينهم.

ووسط الأنباء التي أفادت بقيام القيادات القبطية والاسلامية ببذل الجهد لاحتواء هذه الأزمة جاء نبأ تعرض راهبة قبطية لهجوم بسكين، وتعرض رجل ذهب لمساعدتها للطعن، ليصبح هذا الحادث هو آخر فصول النزاع الذي فجرته http://ca.geocities.com/churchdemiana/images/alex3.jpg "كنت أعمى ولكني الآن أبصر".

وقال مسؤول أمني "حاول رجل طعن راهبة كانت تقف عند مدخل كنيسة مار جرجس والأنبا أنطونيوس بمحرم بك مدينة الاسكندية، وقد جاءت إصابة الراهبة خفيفة وعندما تقدم رجل مسن لانقاذها ودفع المهاجم تعرض للطعن في ظهره".

وشاهد مراسل وكالة الأنباء الفرنسية رجلا يجري نحو الكنيسة وهو يصيح "الله أكبر".

وحاول المارة مطاردة الرجل ولكنه لاذ بالفرار غير أن الشرطة ألقت القبض عليه في وقت لاحق.

وكانت الجماعات الاسلامية قد نظمت مظاهرتين خارج الكنيسة في الأسبوع الماضي في أعقاب ظهور قرص مدمج دي في دي الذي أنتجته الكنيسة قبل عامين.

المسرحية
وتحكي المسرحية، التي يقدمها هواة، قصة شاب مسيحي اعتنق الاسلام بتأثير وعود مالية حيث بدأ شيخ جماعته يحرضه على قتل القساوسة وتدمير الكنائس، كما أنه تحول إلى خادم لأعضاء الجماعة الآخرين.


كنيسة مار جرجس حيث اندلعت المظاهرات
ولدى ظهور المسرحية قبل عامين لم يلتفت إليها أحد، وعندما بدأت تثير القلق توقف العرض.

وقال مسؤولون أمنيون إن السلطات الكنسية قد نأت بنفسها عن التسجيلات الجديدة للمسرحية.

وأضافوا قائلين "إن الكنيسة تصر على أنه ليس لها علاقة بالدي في دي الذي يباع في الأسواق".

وتعكس المسرحية والاحتجاجات عليها المناخ الجديد في مصر، حيث توجد اتهامات بوقوع عمليات إجبار على تغيير الدين.

وفي ديسمبر الماضي، قام أقباط غاضبون في القاهرة بالاحتجاج والاشتباك مع الأمن لمدة 4 أيام عندما فرت زوجة قس من بيتها وتحولت إلى الاسلام، وقد عادت في وقت لاحق إلى المسيحية.

وقامت بعض الصحف المصرية المستقلة بمتابعة الموضوع، وقام موقع أقباط الولايات المتحدة بنشر خبر المسرحية والمظاهرات مصحوبا بتعليقات اتسم بعضها بالعنف والاثارة.

ويذكر أن الأقباط يمثلون 10 بالمئة من سكان مصر البالغ عددهم 70 مليونا، وتتسم العلاقات بين المسلمين والأقباط عادة بالهدوء، وإن شابها أحيانا حوادث عنف خاصة في الصعيد.

ويقول بعض الأقباط إن هناك تفرقة في المعاملة بينهم وبين المسلمين، وإنهم يواجهون عراقيل لبناء كنائسهم، وإن الأغلبية الساحقة من الوظائف المرموقة مقصورة على أبناء المسلمين، وإنهم يتعرضون لأعمال عنف من قبل المتشددين الإسلاميين وبالذات في الجنوب.

تقرير
وليد بدران
بي بي سي آرابيك دوت كوم

Coptic Man
21-10-2005, 01:41 PM
ربنا يكون معانا يا ميرنا

شكرا علي المتابعة الجميلة للاحداث

ميرنا
22-10-2005, 06:44 AM
حتى الآن تبدو الأوضاع هادئة الى حد ما ، ولكن هناك اشاعة تسري في المنطقة بأن هناك أعمال شغب ستحدث فور انتهاء صلاة الجمعة ، هناك تواجد أمني مكثف حول الكنيسة ، وأكثر من ستون عربة أمن مركزي ، وتم اغلاق الشارع وعزله عن الحركة المرورية لتسهيل عمل الأمن ، وتم تحويل مسار المرور الى شوارع أخرى ، هناك عدد لا بأس به من الشباب الأقباط داخل الكنيسة ، وآباء الكنيسة متواجدين داخلها .
صلوا من أجل أن يمر اليوم بسلام
تفجر الوضع في الاسكندرية
أكثر من عشر آلاف شخص أمام الكنيسة يحاولون دخولها عنوة ، ويهتفون بهتافات مثيرة للعداء
الأمن المركزي عاجز عن صدهم أو تفرقتهم
منتظر اقتاحمهم الكنيسة بين لحظة وأخرى
حوالي 15 ألف مسلم يحاصرون الكنيسة من كل ناحية ويهتفون بكلمات مثل " الله أكبر " و " عايزين حقنا "
الأمن تخاذل حتى امتلأ الشارع بالمتظاهرين الغاضبين
وهم على وشك اقتحام الكنيسة

أخيرا تحرك الأمن بعد تأخير واضح وقام باطلاق حوالي أكثر من عشرين قنبلة مسيلة للدموع
وتم استخدام الهراوات لتفريق المتظاهرين ، وقامت عربتا اسعاف بنقل المصابين
الشرطة في الاسكندرية غير قادرة على التعامل مع الوضع مما أدى لتدخل كتيبة عسكرية من الجيش
وهناك أنباء عن مظاهرات من المسلمين في بنها
حتى الآن أطلق الأمن المركزي أكثر من 100 قنبلة مسيلة للدموع ، وتم تفريق معظم المتظاهيرن
والباقين يقومون بقذف الكنيسة وقوات الأمن بالطوب وتم تكسير الكثير من نوافذ الكنيسة
وهناك تخاذل أمني واضح فقد تركوا عربات الأمن المركزي عند ناصيتي الشارع وتركوا باب الكنيسة بدون أن يضعوا عربة ليسدوا أمام المتظاهرين
وأمام تخاذل الشرطة ، قامت كتيبة من الجيش بالتدخل وهي موجودة الآن في المنطقة
وهناك أنباء أخرى بأن هناك تظهرات في كفر السرايا ببنها


تفجر الوضع أكثر
معظم المتظاهرين تم تفريقهم ولكن البقية الباقية تبذل كل جهدها لاشعال الوضع وتزيد العنف
فقد أشعلوا النار في عربة أمن مركزي أمام الكنيسة ومن الممكن أن تنفجر في أي لحظة
وحضرت فرق مدرعات و عربات مطافي تحاول أن تطفئ النيران المشتعلة في العربة ، وتحاول تفرقة المتظاهرين بالماء
وهناك أنباء عن اطلاق نار من قوات الأمن ولكن لم يتبين بعد اذا وقعت اصابات أم لا
وهناك العديد من عساكر الأمن المركزي المصابين بسبب الغاز المسيل للدموع والحجارة متناثرين في الشارع على الرصيف

ميرنا
22-10-2005, 10:02 AM
لمتابعه الاحداث

لمشاهده الفديو اضغط هنا (http://www.meca-love4all.com/vedio.php?id=205)

Coptic Man
22-10-2005, 01:36 PM
شكرا يا ميرنا علي متابعتك الجميلة للاخبار

نتمني ان يتم الصلاة لاجل شعب الاسكندرية

فليكون الرب معانا

استفانوس
22-10-2005, 02:30 PM
لااتركك ولا اهملك
عيني عليك
خرافي في يدي
من يمسكم يمس حدقة عيني
الرب نوري وخلاصي من من اخاف
الرب حصن حياتي من من ارتعب
ان نزل عليه جيشا لايخاف قلبي
ان قامت عليه حربا ففي ذالك انا مطمئن

ميرنا
22-10-2005, 06:45 PM
الغاء مأدبة الافطار المقرر قيامها غدا بلاسكندرية.وعودة المتظاهرين بعد صلاة التروايح بازدياد وانتشارهم فى مناطق مجاورة مثل منطقة غربال وعرفان ومحاصرة مدرسة المرقسية لغات بشارع الاسكندرانى وتكسير عديد من المحلات وصيدلية الرحمة بمنطقة غربال وعبانا بيانا جهارا نهارا يتم قذف الأباء الكهنة بأقذر الشتائم الخوف الذعر الرعب ملازم الأقباط



صحيفة مصرية معارضة تتهم القيادات المصرية بفشلهم فى احتواء ازمة الاسكندرية
اتهمت صحيفة مصرية معارضة القيادات التنفيذية والشعبية بالإسكندرية بالفشل في احتواء أزمة كنيسة مار جرجس، بعد ان وصلت الازمة الأزمة إلي مرحلة الاحتقان أمس عقب صلاة الجمعة،ووصفت صحيفة الوفد ما حدث امس الجمعة فى عددها الصادر اليوم بقولها:
وقعت صدامات بين أجهزة الأمن والمواطنين الذين تجمعوا حول الكنيسة بمنطقة محرم بك، وحاول المتظاهرون اقتحام الكنيسة واختراق الحواجز الأمنية المقامة حولها. كما ألقوا الحجارة والزجاجات الفارغة علي قوات الأمن، فردت عليهم باطلاق قنابل الغازات المسيلة للدموع، واستخدام الهروات لفض المظاهرة. قام بعض المتظاهرين بتحطيم زجاج سيارات الشرطة المتواجدة في الشوارع الجانبية المؤدية إلي موقع الحادث.وأصدرت وزارة الداخلية بياناً حول الأحداث قالت فيه: في ضوء قيام بعض العناصر بتصعيد ردود الفعل السلبية من العرض المسرحي لكنيسة مار جرجس بمحرم بك بالإسكندرية عقب انتهاء صلاة الجمعة تجمع حوالي (5000) من المصلين عقب خروجهم من مساجد منطقة محرم بك متجهين إلي الكنيسة المشار إليها. وقامت قوات الشرطة بمنع تقدمهم نحو الكنيسة والتعدي عليها.. إلا أن المتجمهرين لم ينصاعوا لتحذيرهم وقاموا بقذف الكنيسة والقوات والمارة بالحجارة مما نتج عنه عدة إصابات، واضطرت القوات إلي استخدام الغازات المسيلة للدموع لتفريقهم.

بينما تجاهلت الصحف القومية فى طبعتها الاولى اى معلومات عن هذه الاحداث فى اشارة الى استمرار التعتيم على مثل هذه الاحداث.