المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أقوال و حكم غاندى


sunny man
26-09-2007, 02:09 AM
حكمة لـ غاندي
حيث يكون الحب
سيكون الرب
(http://www.eltareek.com/index.htm)

لو أن لنا إيمانا
لو أن لنا قلبا يصلي
كنا ربما تجنبنا الغواية
وتوصلنا إلى الله
في تواضع
حتى نصبح . . صفرا
---------------
تحيا الأخطاء عارية
من أي حصانة
حتى لو غطتها
كل نصوص الكون المقدسة
-------------
نصوص الكون المقدسة لا تسمو
فوق الحق والعقل
فما هي إلا
لطهارة الأفئدة
واضاءة الحقيقة

------------------
لا أتوسل للهند أن تنبذ
العنف لضعف فيها
أريدها أن تنبذ العنف
مدركة لقوتها وجبروتها
فحمل السلاح
ليس دليلا على القوة

-----------------
الطهارة جارة للمعية الالهية
ولن نحظى برعايته بجسد
غير طاهر وعقل ملوث
والجسد الطاهر لا يسكن
مدينة قذرة

-------------------
لا أبغي معرفة الطالع
أو سبر غموض المستقبل
الحاضر همي . . أرعاه
وأتقبل إرادة ربي
فأنا لم امنح حكماً للآتي
واللحظة تقبل خافية علي

------------------
هو أعظم من عرف العالم
في العدل وإرساء النظم
يخلقنا نسعى أحرارا
ما بين النور أو الظلم

-------------------
سر في حياتي سرمدي
ظل . . ولا يزال خافيا
كيف يجد الإنسان سموه
في اضطهاد بني جنسه؟

---------------------
العشق لا يشكو
العشق عطاء وعناء
لم يكن أبدا صنو استياء
أو منتقما لما يشاء

------------------
في الصلابة حكمة
وفيها حمق
والإنسان الذي يصبو إليها
قد يمضي عاري الجسد
تحت لظى شمس الهند
وفي شتاء نرويجي لا يعرف
الشمس
سيعتبرونه من الحمقى
وقد يفقد حياته
ثمنا لتلك الصفقة

------------------
أنشأتنا الطبيعة لا نرى
بظهورنا
بينما يراها الآخرون
ومن الحكمة أن ننهل
من نبع رؤيتهم

-------------------
نشأنا يعلموننا
أن من كان جميلا
ليس بالضرورة مفيدا
وأن ما يفيد
ليس بالضرورة جميلا
وغايتي أن أريكم
أن ما هو مفيد
يمكن بالمثل أن يكون جميلا

--------------------
إن مهمة تؤدى بلا بهجة
لن تعين خادما ولا مخدوما
ولكن آيات النعيم
والتملك الأخرى لا تساوي
شيئا
أمام خدمة تعزفها
بروح البهجة

--------------------
كأنك لو أهنت مخلوقا
أهنت قوى السماء كلها
وآذيت كل أبناء الخليقة

------------------
لا أحد يحيا بلا أخطاء
حتى رجال الله
فهم أولياء له
ليس لأنهم معصومون من
الأخطاء
ولكن لأنهم يدركونها
ويناهضونها
ويسعون دائما لتصحيحها

-------------------


باب المعبد ليس وحده

الطريق لمحو الدنس
فما أكثر الطرق التي يجب
الولوج إليها


--------------------

اليوم تعبر الملايين تجربة
الجوع المؤلم
وسط عجز سليب
كيف أتحدث لهم
أو أجد هويتي بينهم
دون أن أصوم لتدرك نفسي
ماذا يعني ألم الجوع؟
-------------------

ما أفضل أن يخرس المرء
عن ذكر الحقيقة
إن لم ينطقها بلطف
فهذا معناه أن الحقيقة
لا توجد فيمن لا يحكم بلسانه

-------------------
مأساة
أن الدين لدينا لا يعني
أكثر من قيد على الطعام
والشراب
لا يعني أكثر من نصرة
معنى التفوق وعقد النقص
ولا يوجد جهل أكثر من ذلك

----------------------
بالإيمان يتخطى الإنسان
أعتى الجبال
----------------


لو أن غيري امتلك أكثر مني
فلأدعه ولكن
لأن حياتي يجب أن توسم
بالاعتدال
لا أجرؤ أن أقتني أي شئ
لا أحتاجه
-------------


ربما كنت شخصا حقيرا
ولكن حين أنطق بالحقيقة
لن يقهرني أحد
----------------

ديانة لا تعتد بالواقع
ولا تحل مشكلاته . . ليست ديانة

------------
أؤمن أن اللا عنف
يتفوق على العنف
بصورة مطلقة
والتسامح أقوى من العقاب
-----------------
من يوحد هدفه في غرض واحد
سيكتسب بلا شك القدرة
على فعل أي شئ
----------------

لا تنمو العفة في بيت ساخن
لا تحميها كالبردة
جدر تحيطها
العفة تنمو في الداخل
وحتى تساوي
أكثر من أي شئ
يجب أن تقوى على مجابهة
كل غواية لا تهواها
------------------

الكمال صفة لجلالته
ولكنه – يا لديمقراطيته –
ما أكثر ما يعاني
من مخلوقاته الضئيلة
تسأله عن وجوده
رغم أنه موجود
في كل ذرة
أمامنا وحولنا وداخلنا
-------------

العنف تطعمه اللامساواة
واللاعنف تغذيه المساواة
-----------------

فلتكن الحقيقة هدفك المنشود
دائما بعشق الجهد
بشهادة حياتك
فحين تتأكد منها مرة
.. سترفض الانسحاب
حتى أمام الموت
---------------

أؤمن أنه رغم أنبل المقاصد
يقاد المرء لارتكاب أخطاء
قد لا تؤذي العالم
فالله ينقذ العالم دوما من
وقائعها
أخطاء غير مقصودة
لبشر يحيون في خشيته

-------------------
تجربة مريرة علمتني
أن كل المعابد ليست بيوت
الله
فربما كانت مسكونة
بالشياطين
ودور العبادة ليست ذات قيمة
إلا إذا حرسها
رجل الله الخير
والمعابد والمساجد والكنائس
.. هي ما يجعلها الإنسان
لتكون
----------------

يمكننا الانتصار على خصمنا
فقط بالحب وليس بالكراهية
أبدا فالكراهية شكل مهذب
للعنف تجرح الحاقد
ولا تمس المحقود عليه أبدا
---------------
ربما يعذبون جسدي
ويحطمون عظامي
ولكن سيكون لديهم جسدي
الميت
لا طاعتي وخنوعي
---------------
بلا تقوى يصير الفعل باردا
والمعرفة جافة
وربما أصبحنا في الأصفاد
----------------




ليست الديمقراطية دولة ناسها

كالغنم
فتحت شعار الديمقراطية
حرية رأي الفرد وفعله
تكفلهما عين حارسة
-----------------------

يجرب الرب مريديه
شدة بعد أخرى
ودائما في إطار الاحتمال
يعطيهم قوة تكفي
لاجتياز المحن
-------------------
من يفقد فرديته يفقد كل شئ
-----------------
حضارتنا . . ثقافتنا لا تعتمد
على تكاثر حاجاتنا وتدليل
ذواتنا ولكن على تحجيم
متطلباتنا وانكار ذاتنا
---------------------
سيبقى ما فعلته
لا ما قلته أو ما كتبته
---------------------


عندما تتوقفون عن

التفكير بأنفسكم كعبيد
سيستحيل على أي شخص
أن يستعبدكم
-----------------------

القوة لا تأتي من مقدرة
جسمانية
بل تأتي بها إرادة لا تقهر
-----------------------
علينا احترام الديانات الأخرى
احترامنا لديننا
فالتسامح المجرد لا يكفي
-----------------
السعي للحق
لن يحاكم في كهف
فالصمت لا معنى له
حيث يجب الكلام
----------------
لا أعرف خطيئة أعظم
من اضطهاد برئ
باسم الله
------------------

أرفض أي مذهب ديني
لا ينحاز للعقل ويتصارع مع
الأخلاق
وأسامح أي عاطفة دينية
مشبوبة
حين تكون أخلاقية
-------------------------
الخوف من الموت
الخوف من إصابة الجسد
الخوف من الجوع
الخوف من الاهانات
الخوف من استنكار العامة
الخوف من الأشباح
الخوف من الأرواح الشريرة
الخوف من
غضب أي شخص
مخاوف
تجد في التخلص منها
شجاعتك
----------------------

ضد من سنسدد عدواتنا
والله نفسه يقول أنه موجود
في الكائنات الحية كلها؟
-----------------------
ماذا يفعل الإيمان في الإنسان؟
إنه يستطيع فعل كل شئ
-----------------------
السعادة الحقيقية
لا تاتي مما حولك
بل تنبع من داخلك
وحسب
----------------------
علمتني تجاربي
أن الإنسان وحده
هو مصدر سعادة
وشقاء نفسه

jim_halim
26-09-2007, 02:35 AM
سلام و نعمة ..

موضوع جميل جداً جداً ..

و كلمات مليانة حكمة

من إنسان أجبر العالم كله علي إحترامه

شكراً ليك كتير أستاذ sunny man علي الموضوع الرائع

ربنا يبارك حياتك

عاشقة دجلة
26-09-2007, 05:34 AM
ماذا يفعل الإيمان في الإنسان؟
إنه يستطيع فعل كل شئ

فعلا .. لما شخص يؤمن بشي .. بيصير ..

شكرا سني مان

دروب
26-09-2007, 06:51 AM
شكرا الك لتعبك الرب يباركك هذه الاقوال رائعة

sunny man
26-09-2007, 11:08 PM
شكرا لمروركم