عرض مشاركة واحدة
قديم 24-02-2012, 04:26 PM   #6
apostle.paul
...............
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 15,909
ذكر
 نقاط التقييم 6591306 نقاط التقييم 6591306 نقاط التقييم 6591306 نقاط التقييم 6591306 نقاط التقييم 6591306 نقاط التقييم 6591306 نقاط التقييم 6591306 نقاط التقييم 6591306 نقاط التقييم 6591306 نقاط التقييم 6591306 نقاط التقييم 6591306
الغريبة ان محور المناظرة كلللللللللللله هو رفض قراءة الماسورى واعتبارها قراءة غير منطقية
ولما استبعدنا الاول الجزء التفسيرىوقولنا هنتكلم عنه فيما بعد وبدأنا نتكلم فى قراءة الماسورى من ناحية ((نصية )) فقط
وسالناه عن ادلته (( النصية ))بسقوط ارقام من نص الماسورى

وظهر بمظهر معوق وقعد يقرا كلام علماء قالوا ان معنى النص (( غير مفهوم ))

لكن الاستاذ الفاشل اللى طبق مقولة ((حافظ مش فاهم )) مش عارف اصلا يسمع السؤال فكيف سيجيب عنه

فكلامنا كان عن ادلة ((نصية )) وليس شهادات علماء (( عن معنى النص ))

فلو كلامنا عن معنى النص فقط فكان من السهل جدا سنعرض ايضا كلام العلماء الذين توصلوا لمفهوم النص ويبقى الشبهه فعلا اسمها لاشبهه

وكانت الاجابة على الادلة النصية تساوى صفر واخذ يقرا ويقرا ويقرا عن علماء قالوا انهم مش فاهمين النص
واول مرة اشوف فى حياتى دليل اسمه ان العالم كذا مش فاهم النص
فهل عدم الفهم يعد دليل

حتى من قالوا بسقوط الرقم قالوا بدافع ان النص غير مفهوم فافترضوا ان النص كان بيقرأ رقم اخر وسقط اثناء انتقال النص

وهو استشهد بكتاب لاومانسون ولما اتفأجا ان اومانسون نفسه كتب قرار CTAT لتقدير اصولية النص واعطيته تقدير A
قال دا رائيهم
ولا يعرف هذا الجاهل ان CTAT لجنة نقدية وقراراتها النقدية تاخذ باهتمام شديد
فهذا ليس رائ يا عزيزى هذا قرار نقدى
فهم لم يفضلوا قراءة على قراءة بالمزاج هم حسب المعلومات المتاحة لقراءات النص اعطوا قرار نقدى باعطاء قراءة الماسورى درجة A
ctat gives an {A} rating to the mt
الغريب ان CTAT مش فقط اعطت درجة A لقراءة الماسورى لكنها دافعت عن القراءة والمفاجاة الاكبر انها قالت نفس ما قولناه
And as for the second number, ctat defends the number “two,” suggesting that Saul reigned two years with God’s blessing, that is, he reigned two years before David was anointed (see 16.13).
ctat Critique Textuelle de l’Ancien Testament

Omanson, Roger L. ; Ellington, John: A Handbook on the First Book of Samuel. New York : United Bible Societies, 2001 (UBS Handbook Series), S. 253

فهى قدمت تفسير لسنتين ان ملك شاول سنتين على المملكة تعنى ملكوته على المملكة بالموهبة الالهية وحتى مسح وحل عليه روح الرب بواسطة صموئيل النبى فى الاصحاح 16
16: 13 فاخذ صموئيل قرن الدهن و مسحه في وسط اخوته و حل روح الرب على داود من ذلك اليوم فصاعدا ثم قام صموئيل و ذهب الى الرامة


يعنى هم انفسهم ابطلوا حجة العلماء الاخرين اللى قالوا بسقوط رقم ليس على اساس ((نصى )) بل على اساس ((عدم معقولية قراءة الماسورى ))

فلما نسأل يا طفلى عن الدليل ((النصى ) مش تقرا كلام علماء قالوا ان النص ((غير مفهوم )) فعدم فهمهم للنص ليس دليل نصى

وسأقدم لك اقوال علماء اخرين تزودهم لمعلوماتك ....
apostle.paul غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة