عرض مشاركة واحدة
قديم 12-02-2016, 03:56 PM   #2
ناجح ناصح جيد
عبد الرب
 
الصورة الرمزية ناجح ناصح جيد
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الدولة: مصر الغالية
المشاركات: 1,922
ذكر
مواضيع المدونة: 17
 نقاط التقييم 3554555 نقاط التقييم 3554555 نقاط التقييم 3554555 نقاط التقييم 3554555 نقاط التقييم 3554555 نقاط التقييم 3554555 نقاط التقييم 3554555 نقاط التقييم 3554555 نقاط التقييم 3554555 نقاط التقييم 3554555 نقاط التقييم 3554555
(2)
غنيمة تعيش مرحا وسط عائلتها وفى ظل راعيها
اراد ذئبا غوايتها وسرب لها ما يشكك فى روعة العيش بعيدا عن الرعية والراعى.. اخذت تخطو خطوات نحو الرحيل واتباع الذئب .. مرات كثيرة وكثيرة يعيدها الراعى ويطرد الذئب.. وهى متلهفة لتعيش وتحقق وعود الذئب.. الى ان ظنت انها تغافل الراعى ،فهربت .. والراعى ينظر اليها وهى لا تراه الى ان وصلت الى الذئب وهى مرتجفة من المجهول.. لكن الذئب اخذ يقطر فى اذنيها معسول الاقوال.. الى ان تخدرت من مفعول الاقوال وفى غفلة منها اخذ الذئب ينشب انيابه فى جسدها.. سال الدم منها وهنا ظهر الراعى بعكازه الغليظ وانهال ضربا على الذئب هشم عظامه وانيابه .. وفر الذئب.. وانتبهت الغنيمة الى ماحداث
الراعى الأمين أتى الى انقذنى من غباوتى.. وهى متعبة وفى اعياء حملها على منكبيه... طيب جرحها .. وضعها وسط اقرانها ... وسط الرعية
لتعود تحيا فى كل رضى.. مبشرة الاقران والاحباب بما حدث لها من غواية الذئاب وانقاذ الراعى وروعة المراعى.
ناجح ناصح جيد غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة