عرض مشاركة واحدة
قديم 04-10-2006, 10:04 AM   #9
REDEMPTION
أنت عظيم يا الله
 
الصورة الرمزية REDEMPTION
 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
الدولة: على الصخره ..
المشاركات: 3,592
ذكر
 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978
+

قلب ميت ..

كان يمتاز بقوة بأسه وقلبه الذى يقولون عنه انه ميت
ومصطلح قلب (( ميت هذا )) يصفون به الرجال الذين لا يهابون اى شىء فى الحياة
اى شىء ..
كان هو من هذه الفئة .. ذات القلب الميت
لم يكن يضحك او حتى يبتسم عند وقوفه معنا
كان بالفعل وقور
والى ابعد درجة
كان ينظر الى معظم الشباب الذين هم اكبر منه سناً بسخرية
يسخر من احلامهم الصبيانة وتصرفاتهم الطفولية الغير محسوبة
بل كان ينتقد وقفتنا نحن فى الشارع هكذا ، ننظر الى المارة
وبالرغم من اننا كنا نحاول عدم الاقدام على اى تصرف قد يسىء الينا
او نواجه انتقادات الجيران
الا انه كان مُصر على وصف وقفتنا وتجمعنا هذا .. (( بوقفة العواطلية ))
اى اللذين لا يعملون ويظلوا طوال يومهم على ناصية شارع
او بمقهى
ولكن كنا جميعا نعمل !!!
وكان يحلو له التحدث معى بعيدا عن رفاقى
ومع الوقت انجذبت اليه
وصار من اقرب الاصدقاء لى
وتوطدت صداقتنا بشدة
كنت ترى بعينيه وميض ذكاء حاد
وبأس وعزم شديدين
كان بالفعل رجل
رجل الشباب
وذات يوم
ذهبت اليه لاصطحبه معى لاتمام واجب عزاء
وكان يهتم كثيرا بمثل هذه المناسبات
وارتدى ثيابة على عجل
واستقلينا سيارة الاجرة فى طريقنا الى مكان (( الصوان ))
المكان المقام فيه العزاء
وكلما اقتربنا ... يزداد امتقاع وجهه
الى ان وصلنا الى منزل الفقيد
ولم تقوى قدماه على حمله
واندهشت بشده
وفزعت
وطلب كوب ماء وهو يسأل الحاضرين عن المتوفى
انها فلانة بنت فلان
وادينا واجب العزاء وانا مصعوق من حالته
وعندما خرجنا ... واستقلينا مره اخرى سيارة الاجرة
نظر الىّ .. و انسابت دموعه بغزارة على خديه
كانت اول مره فى حياتى ارى دموعه
ولم ينطق سوى كلمة واحدة

كانت حبيبتى

المتوفية

التعديل الأخير تم بواسطة REDEMPTION ; 29-07-2011 الساعة 09:27 PM
REDEMPTION غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة