عرض مشاركة واحدة
قديم 19-07-2010, 07:26 PM   #5
Eva Maria
لك يا رب أرنم
 
الصورة الرمزية Eva Maria
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الدولة: الجليل
المشاركات: 3,030
انثى
 نقاط التقييم 566116 نقاط التقييم 566116 نقاط التقييم 566116 نقاط التقييم 566116 نقاط التقييم 566116 نقاط التقييم 566116 نقاط التقييم 566116 نقاط التقييم 566116 نقاط التقييم 566116 نقاط التقييم 566116 نقاط التقييم 566116
افتراضي

رد: مسيحيين ولسنا نصارى !


اقتباس:
خامساً : نقاط هامة جدا قبل الشروع في الرد على ماقيل عن الكمة وربطها بالمعنى الإسلامي

النقطة الأولى : هي عبارة عن تنبيه وتوضيح الى من القائل لهذا النص من الأساس ، هل هو اعتراف كتابي اننا ناصريين ( نسبة الى الناصرة ؟ أم هو نقل كتابي لما قاله اليهود على المسيحيين ؟

الحقيقة ان الكتاب المقدس هنا ليس هو المُقِر لهذا اللقب ابداً بل هم اليهود ولهذا نرجع الى كلام الكتاب المقدس نفسه ..


Act 24:2 فلما دعي ابتدأ ترتلس في الشكاية قائلا:
Act 24:3 «إننا حاصلون بواسطتك على سلام جزيل وقد صارت لهذه الأمة مصالح بتدبيرك. فنقبل ذلك أيها العزيز فيلكس بكل شكر في كل زمان وكل مكان.
Act 24:4 ولكن لئلا أعوقك أكثر ألتمس أن تسمعنا بالاختصار بحلمك.
Act 24:5 فإننا إذ وجدنا هذا الرجل مفسدا ومهيج فتنة بين جميع اليهود الذين في المسكونة ومقدام شيعة الناصريين
act 24:6 وقد شرع أن ينجس الهيكل أيضا أمسكناه وأردنا أن نحكم عليه حسب ناموسنا.
Act 24:7 فأقبل ليسياس الأمير بعنف شديد وأخذه من بين أيدينا
act 24:8 وأمر المشتكين عليه أن يأتوا إليك. ومنه يمكنك إذا فحصت أن تعلم جميع هذه الأمور التي نشتكي بها عليه».


إذاً فهذا اللقب هو ليس لقب كتابي بل هو لقب يهودي اعطوه للمسيحيين كنوع من التحقير ولِصِغَر عدد المسيحيين في هذه الفترة ولمخالفتهم للمباديء اليهودية التي تعتمد على المظهرية ولا تَقبل المسيح كمخلص وانه المسيح الحقيقي المُنتظر ، فبالطبع التعليم بأن يسوع هو المسيح في اليهودية هو ضد مصالح الكَتبة والفريسيين والصدوقيون ولهذا اطلقوا هذا اللفظ عليهم
بالضبط
كلمة نصارى اطلقها اليهود على المسيحيين, لأنهم ينتظرون مسيحاً آخراً, لذلك اطلقوا كلمة نصارى على المسيحيين لكي يتفادوا نسبهم الى المسيح, لانهم لو اطلقوا علينا أسم المسيحيين, فانهم يعترفون بالمسيح يسوع. الامر الذي يرفضونه
وعندما نشرح هذا الامر للمسلمين, فان الغباء يقودهم الى الاستشهاد بالكتاب المقدس,ظناً منهم انه يدعم موقفهم. وكأن ذلك أقراراً من الرب بان هذا لقبنا.

ولانهم كمجدفين لا يفهمون المكتوب, ولا يدركون ان لكل نص حيثيات ومناسبة وسياق , فأن الغباء ذاته لا يجعلهم يقرأون من أطلق لقب نصارى هذا في الكتاب المقدس ؟ من قاله ومن أقره ؟

الكتاب المقدس يروي ما حدث وما قيل, لكنه لا يقر بهذا اللقب للمسيحيين, بل القائلين في الكتاب المقدس هم اليهود, والكتاب المقدس يروي ما قاله اليهود, ومنذ متى نستشهد بما يقوله اليهود يا مسلمين؟

الكتاب المقدس يروي لنا أيضاً تجديف اليهود على المسيح واتهامات وجهت أليه زوراً وبهتاناً. الا اننا ننكر تلك الاتهامات المجحفة, ونستنكر أيضاً ان يتم مناداتنا بنصارى تقليداً باليهود الذي انكروا المسيح.

المصيبة ان المسلمين أيضاً يعتقدون انهم يفهمون الكتاب المقدس اكثر مما نفهمة نحن , كاننا لم تقرأ الكلمة في الكتاب المقدس ؟ أصلاً نحن نعرف هذا من الكتاب المقدس!!!

وها قد تبين الحق من الباطل
ومن له آذان فليسمع

سلام المسيح ينير العقول المظلمة

التعديل الأخير تم بواسطة Eva Maria ; 19-07-2010 الساعة 09:36 PM
Eva Maria غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة