منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات المسيحية المنتدى المسيحي الكتابي العام الشهادات

إضافة رد

الموضوع: أخ مسلم يريد أن يدخل المسيحيه

أدوات الموضوع
قديم 12-03-2007, 11:35 PM   #101
اثناسيوس الرسول
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية اثناسيوس الرسول
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
المشاركات: 2,424
 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710
اما عن الاسئلة التى طرحتة حضرتك فقط اجابت علية كلة اكثر من مرة ابحث بنفسك فى مشاركاتى وستجد كل الاجوبة على الاسئلة التى طرحتة انت
عزيزى
اعرف الحق اتبع الحق انشر الحق والحق يحررك
اثناسيوس الرسول غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 12-03-2007, 11:40 PM   #102
اثناسيوس الرسول
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية اثناسيوس الرسول
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
المشاركات: 2,424
 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710
ولكن اليك عزيزى مرة اخرى الاجوبة على الاسئلة التى طرحتة
واجابة السؤال الاول اين قال المسيح انا اللة فاعبدونى
لقد سئلت هذا السؤال و بنفس الصيغة عدة مرات قبل ذلك وأتمنى أن توضح هذه الإجابة بعض النقاط الهامة فى هذا الموضوع.

لم يقل يسوع فى أى مكان : "أنا الله فأعبدونى."

تخيل فعلا شخص ما يأتى إليك ويقول:

" أنا الله فأعبدنى"

هل تصدقه؟

هل تعبده؟

إن رد الفعل الطبيعى المتوقع من أى مؤمن بالله الواحد سوف يكون إعتبار من يطلب ذلك محتالاً ومجدفاً على الله. إذا كان هذا هو رد فعلك أنت أيضا فلماذا تطلب من المسيح أن يقول ما سوف ترفضه فى كل الأحوال؟ معظم الناس سينعتون من يقول مثل هذا الكلام بالجنون. كان يسوع يدرك مثل الجميع أن هذا هو رد الفعل الطبيعى ولم يجد ما يستدعى أن يعلنها بهذا الشكل الأهوج. ولكنه أعلنها بطرق غير مباشرة ولكنها واضحة ومحددة.

ربما تكون إنسانا حذراً ولكنك منفتح الذهن ولا ترغب فى رفض الفكرة تماما… ففى النهاية، إنكار قدرة الله على التجسد فى هيئة إنسان يضع حد لقدرة الله وأنت تؤمن بالله القادر على كل شئ … و لكنك على الأقل سوف تطالب بدليل حاسم على هذه المقولة، أليس كذلك؟ لأنك إذا عبدت أحدا سوى الله فسوف تكون خطيئتك هى الوثنية ولكن الخطيئة المساوية لذلك هى رفض عبادة الله كما طلب منا.

إن ما يعنينا فى النهاية ليس وجود هذا الكلام حرفياً ولكن وجود الدليل القاطع على أنه الله حقاً وكيفما كانت الطريقة التى أعلن بها ذلك. فإذا وجد دليل وضح على ألوهية المسيح فعليك إذن أن تعبده حتى وإن لم تكن تعاليمه تتوافق حرفيا مع توقعاتك أنت عنها. نحن لا نستطيع أن نفرض على الله الطريقة التى يكشف لنا بها عن ذاته حتى نقبله.

فعلى سبيل المثال، فى إنجيل يوحنا، قال يسوع فى حديثه عن الحياة الأبدية: "أنا هو القيامة والحياة من آمن بى و لو مات فسيحيا" (يوحنا 11: 25). وبذلك جعل عطية الحياة الأبدية مشروطة بالإيمان بشخصه. إنه إدعاء غير معقول ويعتبر تجديفاً لو صدر من أحد سوى الله. فهل أعطى أى دليل يخوله السلطان لقول مثل هذا الكلام؟ الكتب تعطى تفاصيلا كثيرة لما حدث فى هذا اليوم بالذات ولكننا نقرأ فى النهاية: "و لما قال هذا صرخ يسوع بصوت عظيم، لعازر هلم خارجاً، فخرج الميت ويداه ورجلاه مربوطات بأقمطة ووجهه ملفوف بمنديل، فقال لهم يسوع حلوه ودعوه يذهب". (يوحنا 11 : 43-44)

و إذا قرأت الإنجيل بعناية سوف تجد باستمرار أن:

* يسوع يتكلم وكأنه الله

* يسوع يتصرف وكأنه الله

* يسوع يعطى الدليل لتأكيد أحقيته لهذا السلطان من خلال عمل المعجزات

و يخبرنا الكتاب كيف أنه بعد أن قضى يسوع ثلاثة سنوات مع هؤلاء التلاميذ سأله أحدهم و طلب أن يرى الله الآب.

و أجاب يسوع : "أنا معكم زماناً هذه مدته ولم تعرفنى يا فيلبس. الذى رآنى فقد رأى الآب فكيف تقول أنت أرنا الآب …

صدقونى إنى أنا فى الآب و الآب فى، وإلا فصدقونى لسبب الأعمال نفسها". (يوحنا 14 : 10-11)

لقد إنتظر يسوع من تلاميذه والمحيطين به أن يعرفوا حقيقته ويتعرفوا على ماهيته من خلال أعماله وكلماته التى يمكن أن تصدر فقط من الله. يسوع يعطى البراهين ويتركك لتصل إلى إستنتاجاتك بنفسك. إن أى إنسان يستطيع أن يدعى أنه الله، و كثيرين عبر العصور إدعوا ذلك. و لكن وحده الله يستطيع أن يعطى البرهان الحقيقى وبالتالى لا يحتاج إلى جانب هذا البرهان أن يعطي أمراً مباشراً بعبادته. عبارة "أنا الله" لا تضيف شيئاً جديداً فيما يخص التساؤل عن ماهيته. هؤلاء الذين يفتحون قلوبهم للحقيقة سوف يتعرفون على البرهان أما
الذين يتجاهلون البرهان فلن يقنعهم بهذه الكلمات التى تطلبونها منه. و إذا تعرفتم على ماهيته فإن عبادته ستكون هى الرد الأمثل والحتمى.

أنا أدرك أن هذه كلها أفكار صعبة التصديق و غير معقولة، لهذا السبب أيضا إستغرق التلاميذ كل هذا الوقت ليفهموها. لقد بدأوا فقط يفهمون مغزى كل ذلك بعد موت المسيح وقيامته عندما تقابلوا مع الرب القائم من بين الأموات.

نقرأ فى إنجيل يوحنا نهاية الإصحاح عشرين وفى إنجيل متى فى نهاية الإصحاح الثامن والعشرين أن يسوع تقبل أن يعبدوه وأكد على ذلك. و بالرغم من أنه لم يطلب أبدا أن نعبده إلا أنه قبل وأكد أنه الصواب.

أنتم تقولون:

لم يقل يسوع فى أى مكان : "أنا الله فأعبدونى."

وإذا نظرنا إليها حرفياً فأنتم على حق إذ لم يقل هذه الكلمات ذاتها، و لكنه يعلن عن ذاته بوضوح بطرق أخرى كثيرة. إفتحوا عيونكم وسوف ترون أن يسوع قال: - بما أستعرضناه مسبقاً- بأنه هو الله .
اثناسيوس الرسول غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 12-03-2007, 11:49 PM   #103
اثناسيوس الرسول
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية اثناسيوس الرسول
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
المشاركات: 2,424
 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710
عزيزى نشيد الانشاد هذا الرابط ستجد بة
كل الاجوبة على الاسئلة التى طرحتة حضرتك

http://st-takla.org/FAQ-Questions-VS...da-index_.html

تقبل تحياتى واحترامى ولكن فقط اسمح لى فى مشاركتك القادمة ان اجد الاجابة على الاسئلة التى طرحتة انا عليك
اثناسيوس الرسول غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 14-03-2007, 02:34 PM   #104
اثناسيوس الرسول
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية اثناسيوس الرسول
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
المشاركات: 2,424
 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710
ميرسى اخى الحبيب
اولا انا اسمى اثناسيوس الرسول اوكى
ثانيا انت قد قلت فى مشاركتك اننا تهربنا من الموضوع الاساسى وكان هذا بواسطتى انا عزيزى نحن لم نتهرب من الموضوع الاساسى
وثالثا بالنسبة للاسئلة المطروحة اريدك فقط ان تجاوبنى علية بالدليل والبرهان فقط وانا سعيد بمعرفتك واتمنى ان تعرف الحق وتتبع الحق وتنشر الحق والحق يحررك
تقبل منى تحياتى وتقديرى
اثناسيوس الرسول غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 14-03-2007, 03:44 PM   #105
اثناسيوس الرسول
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية اثناسيوس الرسول
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
المشاركات: 2,424
 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نشيد الانشاد مشاهدة المشاركة
نبدا الاجابه باذن الله
الاسئلة طبعا موجوده فى كذا موقع بترتيبها ومجاب عنها كاملة





1- اللوح المحفوظ هل هو أزلي أم مخلوق ؟؟

2- و كلام الله هل هو من الأزل أم خلق فجأة ؟






الأزل .. الأزل .. الأزل

واضح أن النصارى تفهم معنى الأزل بالخطأ .

فالذي في الأزل هو الذي لم يُخلق وهو الخالق { الله عز وجل } ، والكل بعد ذلك مخلوق .

فلو كان اللوح المحفوظ من الأزل ... فمن الذي خلقه ؟
ولو كان كلام الله من الأزل ... فمن الذي خلقه ؟

وأنا أتعجب من هؤلاء الخلق ، كيف نتحدث عن الله ونحاول معرفته بهذا الشكل ؟ فطالما أننا لا نرى الله ولا نعرفه ، فعلينا إذن أن نتعرف عليه من خلال رسالته وليس من خلال غيره .

فلو أراد الله أن يعرفنا على ذاته لذكرها لنا ، فلو أراد أحد أن يتحدث عن الله فليأتي لنا بالنص الصريح الذي يصف الله به نفسه ... وإلا من أين أتى بتخميناته وافتراضاته .؟

والتساؤل هنا بكل صدق هل رب المجد الذى انت تعبده وتسميه يسوع هل هو ازلى ام انه مخلوق
العجيب انه المفروض يكون ازلى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
المفاجاءة انه بيقول على نفسه انه مخلوق
وانه بدا كل خليقه
فهل يجوز ان الرب يخلق
ام ان الموضوع بقى ملوخيه زى ما وافقنا ان الرب يموت ممكن نوافق انه يتخلق ربك بيقول انا بدأ كل خليقه
والعجيب والاعجب واللى يدل على ان الكتاب محرف
ان الانبا بيشوى اتكلم عن موضوع بدا كل خليقه وقال انه سوف يتم حذف هذه الجمله من الكتاب المقدس
فبما اننا وضحنا ليك ان الازلى الوحيد هو الله وما عداه مخلوق
فهل ربك الذى انت تعبده ليس ازلى ؟؟؟؟؟
نتمنى الاجابه صديقى
جميل جدا اخى الحبيب واليك الردود

معنى التجسد

التجسد معناه ان الله غير المنظور قد صار منظورا , " فالكلمه صار جسدا وحل بيننا " 0

ويقول يوحنا الحبيب " الذى سمعناه الذى رائيناه بعيوننا الى شاهدناه ولمسته ايدينا هذا نخبركم به " ( يو 1 : 1 ) 0








التجسد هو ان الله اتحد بجسد مثلنا وصار انسانا وحل بيننا 0 اذا فى المسيح اتحد اللاهوت بالناسوت ( طبيعه الله ) ب ( طبيعه اللانسان ) 0 وقد اسميناه سرا لان عقولنا لا تستطيع ادراك تفاصيله 0 وقد عبر بولس الرسول عن ذلك قائلا " عظيم هو سر التقوى الله ظهر فى الجسد " ( 1 تى 3 : 16 ) 0



كان التجسد اذا وسيله للاعلان عن الله كصاحب مبادره لاقامه شركه مع الانسان 0



التجسد هو الحلول والحضور , ويمكننا ان ندرك ذلك حينما نقارن بين صوره حلول الله فى الخيمه وبين تعبيرات الملاك للعذراء حينما بشرها بالميلاد العجيب 00000

فى خيمه الاجتماع ظهرت السحابه تظلل المكان , وهى تعرف " بالشاكيناه " وهى تعنى بالعبريه الحلول والحضور ونفس التعبيرات استخدمها الملاك " الروح القدس يحل عليك , وقوه العلى تظللك فلذلك ايضا القدوس المولود منك يدعى ابن الله " ( لو 1 : 35 ) , والشاكيناه تفسر تعبير القديس يوحنا الحبيب ( والكلمه صار جسدا وحل بيننا ) ( وسكن بيننا ) 0000

وكلمه صار لا تعنى هنا الصيروره او التحول بل هى تعنى حرفيا ( اخذ جسدا ) لان الله ازلى لا يتغير ولا يتحول بل هو ثابت 0
اثناسيوس الرسول غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 14-03-2007, 03:52 PM   #106
اثناسيوس الرسول
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية اثناسيوس الرسول
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
المشاركات: 2,424
 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710
ارجو منك ان تاتى باى بالشاهد الذى يقول ان اللة مخلوق كما انت تقول انة المفاجاة واين الاية التى قال عنة الانبا بيشوى سوف يتم حذفة ارجو منك ان تاتى لى بالاية يا عزيزى وارجو منك المصداقية بالدليل والبرهان
وانت قد قلت فى مشاركاتك وردودك ان الكتاب المقدس محرف فما هو دليلك اين الدلائل على صحة كلامك ؟
اثناسيوس الرسول غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 14-03-2007, 03:57 PM   #107
اثناسيوس الرسول
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية اثناسيوس الرسول
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
المشاركات: 2,424
 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710
الله كائن سرمدى، أبدى أزلى، لا بدايه له ولا نهايه، هو الموجود من الأزل، بلا بدايه، والموجود إلى الأبد بلا نهايه، لا إله قبله ولا بعده، ولا إله سواه أو مثله أو غيره أو معه، ولا شريك له. فهو الأله الواحد، الكامل فى ذاته، كلى الوجود والقدره والمعرفه والعلم، ولا يحتاج لغيره، فهو كلى الكمال، والذى يقول عن ذاته:

C "أنا الأول وأنا الأخر ولا إله غيرى. ومن مثلى فليخبر به… هل يوجد إله غيرى؟"(1).

C "أنا يهوه (الرب) صانع كل شئ ناشر السموات وحدى باسط الأرض. من معى؟"(2).

C "أنا الرب (يهوه) وليس آخر. لا إله سواى… لكى يعلموا من مشرق الشرق ومن مغربها أن ليس غيرى. أنا يهوه (الرب) وليس آخر"(3).

C "أذكروا الأوليات منذ القديم لأنى أنا الله وليس آخر. الإله وليس مثلى"(4).

C "أنا هو. أنا الأول وأنا الآخر. ويدى أسست الأرض ويمينى نشرت السموات"(5).

C "لكى تعرفوا وتؤمنوا بى وتفهموا أنى أنا هو. قبلى لم يصور إله وبعدى لا يكون"(6).

ولله أسماء وألقاب كثيره وأهمها الأسم "أكون – أهيه – ehyeh"، و"يهوه" اللذان سندرسهما
وهذا الرابط يا عزيزى بة كتاب هل المسيح هو اللة ام ابن اللة ام هو بشر ؟
دة هدية منى ليك

http://www.fatherbassit.net/shobohat...i7/book_22.htm

تقبل تحياتى واحترامى وارجو منك المصداقية فى الردود
اثناسيوس الرسول غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 14-03-2007, 04:05 PM   #108
اثناسيوس الرسول
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية اثناسيوس الرسول
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
المشاركات: 2,424
 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710
قال الرب يسوع المسيح " على هذه الصخرة أبني كنيستي وأبواب الجحيم لن تقوى عليها " (مت18:16) . وبالفعل قامت أبواب الجحيم ضد الكتاب المقدس وهاجمته بجميع الأسلحة والحيل عبر العصور وألقت بالشك من حوله ولكنها كانت تتحطم دائماً على هذه الصخرة ، صخرة الإيمان . كما وعد قائلاً " السماء والأرض تزولان ولكن كلامي لا يزول "(مت35:24) ، وأيضاً " لأني ساهر على كلمتي لأجريها " (ار12:1) . كما حذر " لا تزيدوا على الكلام الذي أنا أوصيكم به ولا تنقصوا منه لكي تحفظوا وصايا الرب " (تث16:22-18) ، " أن كان أحد يزيد على هذا يزيد الله عليه الضربات المكتوبة في هذا الكتاب وان كان أحد يحذف من أقوال كتاب هذه النبوة يحذف الله نصيبه من سفر الحياة " (رؤ19:22-20) .

فقد تكاتف ضده كل الذين ينكرون وحيه ويرفضون سلامته من التحريف والتبديل مثل الوثنيين الذين يؤمنون بتعدد الآلهة والنقاد الماديين الذين لا يؤمنون بوجود الله ولا بكلامه أو وحيه ولا بالنبوّات أو المعجزات ، ومدارس اللاهوت التحررية التي تأثرت بآراء النقاد الملحدين ، والإخوة المسلمين الذين أنكروا وحيه لوجود خلافات جوهرية بينه وبين القرآن ، بل والعقيدة الإسلامية بصفة عامة .

وفي هذا الكتاب نؤكد ، بالدليل العلمي الموثق ، حقيقة وصحة كل حرف وكل كلمة وكل جملة وكل فقرة وكل حدث وكل رواية في الكتاب المقدس مستعينين بمئات السجلات والمراجع والوثائق العلمية والتاريخية ، المدنية والدينية ، اليهودية والمسيحية والإسلامية والوثنية والنقدية ، وما توصل إليه علم الآثار من كشوف وحفريات ومخطوطات . وذلك إلى جانب شهادة القرآن والحديث والسيرة النبوية لصحة وسلامة أسفار الكتاب المقدس عبر تاريخه ، منذ أيام يشوع بن نون تلميذ موسى النبي ، وعزرا الكاهن والكاتب ، والرب يسوع المسيح ، الذي يؤكد القرآن أنه جاء مصدقا بالتوراة وأنها كانت بين يديه " وَمُصَدِّقاً لِمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ " (آل عمران:50) ، ونبي المسلمين الذي يؤكد القرآن أنه جاء مصدقا بهما وأنهما كانا بين يديه وقد شهد لهما وأحتكم بأحكام التوراة قائلاً " وَكَيْفَ يُحَكِّمُونَكَ وَعِنْدَهُمُ التَّوْرَاةُ فِيهَا حُكْمُ اللَّهِ " (المائدة:43) ، وقال عن الإنجيل " وَلْيَحْكُمْ أَهْلُ الإنجيل بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فِيهِ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ " (المائدة:47) .

ونرجو من الله القدير أن يستخدم هذا الكتاب لمجده وأن يكون سبب بركة لكل من يبحث عن الحق بعقله وفكره وقلبه وسبب هداية لكل من تشكك في كتابه المقدس ، كقول أيوب " قد أقام كلامك العاثر وثبت الركب المرتعشة " (أي4:4) ، وقول الرب يسوع المسيح " كلامك هو حق " (يو17:17) .
وهذا الرابط يا عزيزى هو
الكتابُ المقدّس

يتحدّي

نُقّاده والقائلين بتحريفه !!
http://www.fatherbassit.net/shobohat...i7/book_16.htm
تقبل تحياتى واحترامى وارجو منك المصداقية فى الردود
اثناسيوس الرسول غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 14-03-2007, 04:16 PM   #109
اثناسيوس الرسول
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية اثناسيوس الرسول
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
المشاركات: 2,424
 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710
يُلاحظْ أنَّ فكرة التحريف شبه عامة لدى إخواننا من المسلمين _ لكن الملاحظة الأهم أن القرآن لم يقل شيئاً في تحريف التوراة والانجيل ، بل شهد لهما وحث على اتباعهما . فبشهادة القرآن للتوراة والإنجيل نستنتج أن التحريف حتى قيام الإسلام لم يكن قد حصل ، أي أنَّ قرابة الستماية سنة التي سبقت الإسلام كانت التوراة والإنجيل خالية من التحريف …والإنجيل في مثل هذا الزمن الطويل كان قد انتشر بملايين النسخ وبلغات العالم المعروف آنذاك . فكيف سيتم التحريف لكتاب منتشر بين الشعوب وبلغاتها المتعددة !.. منطق التحريف منطقٌ ساقط ، لذلك نقول أنه عند الحوار مع من يدّعي التحريف تُبْكم الأفواه لأن لا حجة لدى الغير تثبت سلامة الإدعاء ، فلا تسمع سوى أن " الكتاب محرّف " . أما كيف حرّف.. ومتى حرِّف.. وأين حرّف.. ولماذا حرّف.. والإثبات على تحريفه … فتلك لا إجابة عليها لأن القضية مجرد ادعاء . فهو ادعاء غبي ، وادعاء غير مؤدّب ، ولا يُعير انتباه لمشاعر الآخرين . لديَّ ملاحظة أخرى / كيف تَثْبُتُ فكرة التحريف أمام عشرات الألوف من النسخ الأثرية القديمة للتوراة والإنجيل وهي محفوظة في متاحف الدنيا اليوم ، وتعود للقرون الأربعة الأولى للمسيحية ، وكلها متطابقة لما بين أيدينا اليوم ، وتشهد لسلامة الكتاب المقدس من التحريف . هذه لوحدها حجة علمية دافعة ، فالقضية لا ينقصها حجج .. واحدة منها تكفي لو حسنت النوايا .
عزيزى
لا أظنك تخشى الكلمة الصريحة المقدمة بحجةٍ دافعة إنما لا تخرج عن إطار الأدب . والآن قبل أن أصل وإياك إلى ختام الإجابة على هذا السؤال ، لدي استفسار : ما رأيك بأن كل ما تدّعيه المسيحية مستندة على إنجيل الله هو حق !… وكيف سيكون موقفك في يوم الدين عندما تتفجر الحقيقة قدام عينيك ، وتسقط كل الإدعاءات المعاكسة التي تمسكت بها في حياتك كما تسقط أوراق الخريف لتحملها الرياح إلى الفناء !… ولعلمك ففي يوم الدين لا فرصة هناك لإعادة النظر في المواقف المخطئة . فذلك يومٌ يدينُ الله فيه سرائر الناس ، فلا فرصة للتوبة ولا لتعديل المسار . وأريد أن أقولها بصراحة هنا أننا نحن كمسيحيين نعلم علم اليقين صحة ما نؤمن به ، نسمع النقد ونعلم أنه باطل فالأبدية على الأبواب وهناك ستنقشع الأوهام . ثم من جهة أخرى فنحن بحياتنا وسلوكنا وتعاملنا مع كل الناس نقدم الشهادة الحية لصحة ما نؤمن به . ونحن نثق بالله أنه لا يخذل أحبابه
اثناسيوس الرسول غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 14-03-2007, 04:24 PM   #110
اثناسيوس الرسول
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية اثناسيوس الرسول
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
المشاركات: 2,424
 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710 نقاط التقييم 13710
دعوة لمعرفة يسوع المسيح للناطقين بالعربية

عزيزى اليك شهادة القران بان الكتاب المقدس لم يحرف
شهادة القرآن للكتاب المقدس بأنه هدى ونور وموعظة للمتقين، فلماذا يدّعي البعض بتحريفه؟
آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ

لا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ

( سورة البقرة: 285)



يحث القرآن المسلمين فى هذه الآية على الإيمان بالله وملائكته وكتبه ورسله وألا يفرقوا بينهم، والتوراة والإنجيل هما بشهادة القرآن كتابان من عند الله أنزلهما الله على عباده المؤمنين.

ويعنى ذلك أنه يجب عليك كمسلم الإيمان بهذه الكتب وقراءتها ودراستها.

ولكن يدّعى البعض أن التوراة والإنجيل اللذين شهد لهما القرآن بصحتهما قد حُرِفا أو زُوِرَا. وموضوعنا هو مدى صحة هذه الإدعاءات.

وإليك بعض الآيات القرآنية التى تشهد بصحة التوراة والإنجيل:



وَأَنْزَلَ التَّوْرَاةَ وَالإِنْجِيلَ مِنْ قَبْلُ هُدًى لِلنَّاسِ (آل عمران2، 3)
قُلْ يَاأَهْلَ الْكِتَابِ لَسْتُمْ عَلَى شَيْءٍ حَتَّى تُقِيمُوا التَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ (المائدة 68)
وَلْيَحْكُمْ أَهْلُ الإِنجِيلِ بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ فِيهِ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ فَأُوْلَئِكَ هُمْ الْفَاسِقُونَ (المائدة 47)
قُلْ فَأْتُوا بِكِتَابٍ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ هُوَ أَهْدَى مِنْهُمَا أَتَّبِعْهُ إِنْ كُنتُمْ صَادِقِينَ (القصص 49)
وَلْيَحْكُمْ أَهْلُ الإِنجِيلِ بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ فِيهِ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ فَأُوْلَئِكَ هُمْ الْفَاسِقُونَ (المائدة 47)
وَلا مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِ اللَّهِ (الأنعام 34)
لا مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِهِ (الأنعام 115)
لا تَبْدِيلَ لِكَلِمَاتِ اللَّهِ (يونس 64)
إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ (الحجر 9)
إِنَّا أَنزَلْنَا التَّوْرَاةَ فِيهَا هُدًى وَنُورٌ يَحْكُمُ بِهَا النَّبِيُّونَ الَّذِينَ أَسْلَمُوا لِلَّذِينَ هَادُوا وَالرَّبَّانِيُّونَ وَالأَحْبَارُ بِمَا اسْتُحْفِظُوا مِنْ كِتَابِ اللَّهِ وَكَانُوا عَلَيْهِ شُهَدَاءَ (المائدة 44)
وَقَفَّيْنَا عَلَى آثَارِهِمْ بِعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنْ التَّوْرَاةِ وَآتَيْنَاهُ الإِنجِيلَ فِيهِ هُدًى وَنُورٌ وَمُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنْ التَّوْرَاةِ وَهُدًى وَمَوْعِظَةً لِلْمُتَّقِينَ (المائدة 46)
أُوْلَئِكَ الَّذِينَ آتَيْنَاهُمْ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ فَإِنْ يَكْفُرْ بِهَا هَؤُلاءِ فَقَدْ وَكَّلْنَا بِهَا قَوْمًا لَيْسُوا بِهَا بِكَافِرِينَ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللَّهُ فَبِهُدَاهُمْ اقْتَدِهِ (الأنعام 89-90)
"وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ إِلا رِجَالا نُوحِي إِلَيْهِمْ فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ (النحل 43)
فَإِنْ كُنْتَ فِي شَكٍّ مِمَّا أَنْزَلْنَا إِلَيْكَ فَاسْأَلْ الَّذِينَ يَقْرَءُونَ الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكَ " (يونس 94)
"سُنَّةَ اللَّهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلُ وَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلا (الفتح 23)
قُولُوا آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْنَا وَمَا أُنزِلَ إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَمَا أُوتِيَ النَّبِيُّونَ مِنْ رَبِّهِمْ لا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ (البقرة 136)


فالقرآن يصف التوراة والإنجيل بأنهما نور وهدى للناس وموعظة للمتقين، ويحث أهل الكتاب على إقامة أحكامه لأن فى التوراة والإنجيل أحكام الله، وأن من لايؤمن بهما فقد فسق وضلّ ضلالاً بعيداً، وينصح القرآن المسلمين بالإقتداء بمن هداهم الله من قبل وسؤالهم فى حالة الشك. وقد رفع القرآن شبهة التحريف عنهما مؤكداً أنه لاتبديل لكلمات الله لأنه الله شخصياً هو الحافظ لهما. فالآن أيها الأخ الحبيب، إن كنت تؤمن ان الآيات القرآنية السابقة الذكر صحيحة ومُلزمة لك فيجب ان تؤمن بالتوراة والإنجيل.
اثناسيوس الرسول غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صديق جديد يريد اعتناق المسيحيه لكن خائف ! CrY الاسئلة و الاجوبة المسيحية 10 22-11-2010 09:37 PM
( ( من يريد عقد من الالماس ؟! ) ) يدخل .. MIKEL MIK المنتدى العام 9 18-04-2009 12:34 PM
مسلم يريد ا ن يدخل المسيحيه body_2010 الاسئلة و الاجوبة المسيحية 14 11-10-2008 01:03 AM


الساعة الآن 10:30 PM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2019، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة