منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات المسيحية المنتدى المسيحي الكتابي العام

إضافة رد

الموضوع: تأملات يومية - أرجل أتقيائه يحرس

أدوات الموضوع
قديم 06-03-2012, 10:31 PM   #1
sallymessiha
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية sallymessiha
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
المشاركات: 375
 نقاط التقييم 140209 نقاط التقييم 140209 نقاط التقييم 140209 نقاط التقييم 140209 نقاط التقييم 140209 نقاط التقييم 140209 نقاط التقييم 140209 نقاط التقييم 140209 نقاط التقييم 140209 نقاط التقييم 140209 نقاط التقييم 140209
افتراضي

تأملات يومية - أرجل أتقيائه يحرس


أرجل أتقيائه يحرس




"للرب أعمدة الأرض، وقد وضع عليها المسكونة. أرجل أتقائه يحرس" (1صم 2 : 8،9)



لقد اختبرت حنة فى يومها، كيف أن الرب قادر على التعويض وقت الحرمان. فهو لا يملأ الاحتياج فقط بحسب غناه فى المجد، وذلك فى وقته المعين، لكنه قادر على أن يملأ الفراغ فى وقته المعين، لكنه قادر على أن يملأ الفراغ بشخصه، حيث يعجز الأحباء المقربون كزوجها، والقادة الروحيون كعالى الكاهن. لقد حفظها الرب من الفشل، وهى قد اتكلت عليه، فلم تخزَ. فما كان منها إلا أن سجلت هذا التقرير البديع عن ذلك الإله الرائع : "أرجل أتقائه يحرس".



1. يحرسها من الفشل : مثلما حدث مع حنة نفسها. إن أية إمرأة فى مكانها، قد تنزلق قدماها فى بحر الفشل، لكنه "أرجل أتقائه يحرس" (1صم1)



2. يحرسها من الزلل : مثلما حدث مع آساف، الذى تحول عن مقادس الله إلى مناظر العالم وأحوال البشر، فقال : "أما أنا فكادت تزل قدماى. لولا قليل لزلقت خطواتى". ولكن مَن سواه يحرس أرجلنا فى مثل هذه الأحوال، "أمسكت بيدى اليُمنى. برأيك تهدينى .."



3. يحرسها من الكلل : فعندما تعلوا أرجلنا أتربة البرية، ونحتاج إلى خدمة الإنعاش، نراه يفعل معنا ما فعله مع تلاميذه قديماً، إذ غسل ارجلهم بنفسه (يو13). وهو اليوم يفعل ذلك معنا بكلمته (أف5).



4. يحرسها من العَوز : ولأنه فى حين أن أعظم أمورنا صغيرة أمام قدرته، فإن أبسط وأصغر أمورنا كبيرة أمام محبته، لذا فنعلا بطرس لهما قيمة عند الرب. حتى أن الرب لا يسمح بخروجه من السجن، بدونهما، فى ليلة قّدر البشر أنها ليلته الأخيرة! (أع12).



5. يحرسها من الخطر : ولأن الطريق ملئ بالأخطار من كل حدب وصوب، والعدو وأجناده متربصون بنا، فإنه يحفظ أرجلنا حتى لا تزل "لا يدع رجلك تَزلز لا ينعس حافظك" (مز3:121)، ويحرس أقدامنا "لئلا تصدم بحجر رجلك" (مز12:91).
طوباك يانفسى إذاً ! فها الرب يحرس رجليكِ، ويحفظ نفسك، ويحصى شعر رأسك. "مَن مثلك ياشعباً منصوراً بالرب ؟".
sallymessiha غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 07-03-2012, 06:16 PM   #2
JESUS LORD
عضو جديد
 
الصورة الرمزية JESUS LORD
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: تحت صليبك
المشاركات: 24
ذكر
 نقاط التقييم 0
طوباك يانفسى إذاً ! فها الرب يحرس رجليكِ، ويحفظ نفسك، ويحصى شعر رأسك. "مَن مثلك ياشعباً منصوراً بالرب ؟". [/QUOTE]

روووووووووووووووووووووعة
ربنا يبارك حياتك
JESUS LORD غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تأملات روحية يومية besm alslib المنتدى المسيحي الكتابي العام 996 26-03-2013 09:14 PM
تأملات عن مريم العذراء لقداسة البابا شنودة الثالث MIKEL MIK الترانيم 4 18-08-2010 02:26 AM
تأملات روحية يومية petit chat كتابات 3 07-06-2010 10:13 PM
تأملات يومية sallymessiha المنتدى المسيحي الكتابي العام 0 15-02-2009 10:45 AM


الساعة الآن 10:32 PM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2019، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة