منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات المسيحية المنتدى المسيحي الكتابي العام الشهادات

إضافة رد

الموضوع: هل أنت مسيحي جديد؟ هل أنتي مسيحية جديدة؟ (متجدد)

أدوات الموضوع
قديم 09-05-2012, 07:34 PM   #261
صوت صارخ
عضو ماسي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
الدولة: تحت قدمى المصلوب
المشاركات: 30,332
ذكر
 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة amatshe مشاهدة المشاركة

هل عندما اصبح مسيحي سوف يغفر لي الله ما اقترفته قبل ايماني ؟
نعم ....

اقتباس:
ما هي الطائفه الصحيحه في الديانه المسيحيه ؟
حاليا .... كن مسيحيى الإيمان ...

اقتباس:
كيف اعرف بقبولي من الله و المسيح باعتناق الديانه و ايماني بها ؟
ستشعر بذلك داخليا

اقتباس:
كيف اكون صادق في مشاعري و ايماني و انا في حال امنت بالحقيقه اقتل ؟
.

انت صاحب تلك المشاعر ... والعالم بكذبها او صدقها ...
صوت صارخ غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 12-05-2012, 11:49 PM   #262
amatshe
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: May 2012
الدولة: turkya
المشاركات: 3
ذكر
 نقاط التقييم 5354 نقاط التقييم 5354 نقاط التقييم 5354 نقاط التقييم 5354 نقاط التقييم 5354 نقاط التقييم 5354 نقاط التقييم 5354 نقاط التقييم 5354 نقاط التقييم 5354 نقاط التقييم 5354 نقاط التقييم 5354
اشكرك لاجابتك الوافيه لكن عندي سؤال اخر :
هل من دليل ملموس على ان الديانه المسيحيه هي خاتمة الديانات ؟
انا اعرف ان الله تجسد بالمسيح لكن من هو روح القدس ؟
و شكراً
amatshe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 13-05-2012, 09:06 AM   #263
صوت صارخ
عضو ماسي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
الدولة: تحت قدمى المصلوب
المشاركات: 30,332
ذكر
 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة amatshe مشاهدة المشاركة
اشكرك لاجابتك الوافيه لكن عندي سؤال اخر :
هل من دليل ملموس على ان الديانه المسيحيه هي خاتمة الديانات ؟
انا اعرف ان الله تجسد بالمسيح لكن من هو روح القدس ؟
و شكراً
اقترح عليك دخول قسم الأسئلة وطرح تساؤلاتك هناك حتى لا يخرج الموضوع عن سياقه
صوت صارخ غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 13-05-2012, 04:59 PM   #264
"خْرْيْسْتْوْفُوْرُوْسْ"
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية "خْرْيْسْتْوْفُوْرُوْسْ"
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
الدولة: "بْيْنَ كَفَيْكَ يْسُوْعْ"
المشاركات: 5,226
ذكر
 نقاط التقييم 27577726 نقاط التقييم 27577726 نقاط التقييم 27577726 نقاط التقييم 27577726 نقاط التقييم 27577726 نقاط التقييم 27577726 نقاط التقييم 27577726 نقاط التقييم 27577726 نقاط التقييم 27577726 نقاط التقييم 27577726 نقاط التقييم 27577726
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة amatshe مشاهدة المشاركة
اشكرك اخي سمير نعم يوجد عندي الكثير من الاسأله علماً انني لم افكر بالديانه المسيحيه الا اليوم فانا مؤمن بوجود الله و مؤمن بان المسيح نبي للسلام فقط لكن عندما بحثت بالدين وجدت الكثير من التشعبات التي لم افهم منها شيئاً , و قبل هذه التشعبات التي ارهقت فكري ايماني بالمسيح موجود و ايماني بالله موجود ايضاً لكن ليس من قلبي بسبب المجتمع الذي اعيش معه علماً انني في تركيا لكن مدينتي لا يوجد بها مسيحيون و لا كنيسه
اسألتي التي لم اجد لها حل :
أدعو الله و لا تستجاب لي دعوه و التبرير دائماً يكون الله يريد لك الافضل !!؟
هل عندما اصبح مسيحي سوف يغفر لي الله ما اقترفته قبل ايماني ؟
ما هي الطائفه الصحيحه في الديانه المسيحيه ؟
كيف اعرف بقبولي من الله و المسيح باعتناق الديانه و ايماني بها ؟
كيف اكون صادق في مشاعري و ايماني و انا في حال امنت بالحقيقه اقتل ؟
.
هذه الاسأله جزء بسيط من الحرب الفكريه في عقلي ارجو ان اجد لها تفسيراً عندكم .. شكري و تقديري
اقتباس:
أدعو الله و لا تستجاب لي دعوه و التبرير دائماً يكون الله يريد لك الافضل !!؟
نعم بالفعل الله يريد لنا ألأفضل

فلتبحث عن الأفضل هنا وهناك وستعرف ما هو الأفضل بالنسبه لمشاعرك وأيمانك

اقتباس:
هل عندما اصبح مسيحي سوف يغفر لي الله ما اقترفته قبل ايماني ؟
المسيح غفر خطايا جميع البشر بصَلبِه .. لكن يجب ان نشعر تلك المحبه التي قدمها للبشريه بخلاصه لها كي نشعر به

اقتباس:
ما هي الطائفه الصحيحه في الديانه المسيحيه ؟
الأيمان العميق بالمسيحيه لا ينظر لطوائف

بل ينظر ويطلب محبة الرب يسوع المسيح ابانا الذي بالسموات التي تدعو لها كل الطوائف

اقتباس:
كيف اكون صادق في مشاعري و ايماني
صدقك فى مشاعرك وأيمانك لا ياتي بمعلومات نظريه لكنك ستشعر صدقك وايمانك علي الفور فى حال فتحت للمسيح باب قلبك وطلبت منه أن يريك عمله المقدس فى روحك ويريك صرق خلاصه ودع له الأمر ليدبر لك خطة حياتك ويرشدك للصالح ..فقط صلي له واحكي معه عن كل ما بداخلك وأجعل من صديقك المقرب الذي تفيض له بكل أسرارك ومشاعرك وأطلب منه أن يريك خلاصه

اقتباس:
و انا في حال امنت بالحقيقه اقتل ؟
بأمانة المسيح أخي الحبيب .. عندما تشعر بحلاوة المسيح وحلاوة الأيمان به ستجد انك لا تفكر فى أي شيء

لأن الرب يرعاك فلن يعوزك شيء

**
أنصحك بطرح اسئلتك فى قسم الأسئله

هنا

هنا الكتاب المقدس

هنا تفاسير الكتاب المقدس

صلي للمسيح بقلبك أن يريك عمله بداخلك وأترك له قلبك يضيء فيه نور المحبه

صلواتي لك اخي الحبيب
"خْرْيْسْتْوْفُوْرُوْسْ" غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 12-06-2012, 03:32 PM   #265
روني المصري
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 2
ذكر
 نقاط التقييم 12092 نقاط التقييم 12092 نقاط التقييم 12092 نقاط التقييم 12092 نقاط التقييم 12092 نقاط التقييم 12092 نقاط التقييم 12092 نقاط التقييم 12092 نقاط التقييم 12092 نقاط التقييم 12092 نقاط التقييم 12092
مش عابر

مش متنصر

مسيحي وبمسيحي افتخر
روني المصري غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 12-06-2012, 05:53 PM   #266
joeseph.jesus
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية joeseph.jesus
 
تاريخ التسجيل: May 2012
الدولة: قلب يسوع
المشاركات: 1,912
ذكر
 نقاط التقييم 5772514 نقاط التقييم 5772514 نقاط التقييم 5772514 نقاط التقييم 5772514 نقاط التقييم 5772514 نقاط التقييم 5772514 نقاط التقييم 5772514 نقاط التقييم 5772514 نقاط التقييم 5772514 نقاط التقييم 5772514 نقاط التقييم 5772514
مسيحي جديد نعم وافتخر بمسيحي
joeseph.jesus غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 15-06-2012, 10:26 PM   #267
Jane2
عضو مشارك
 
الصورة الرمزية Jane2
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: ارض الله
المشاركات: 124
انثى
 نقاط التقييم 157824 نقاط التقييم 157824 نقاط التقييم 157824 نقاط التقييم 157824 نقاط التقييم 157824 نقاط التقييم 157824 نقاط التقييم 157824 نقاط التقييم 157824 نقاط التقييم 157824 نقاط التقييم 157824 نقاط التقييم 157824
ارجو من الله ان ينير لك الطريق كما اناره لنا
صدقنى بعد ان تعمدت كمسيحية جديدة شعرت انى شخص اخر واصبحت كل دعواتى لله مستجابه وحياتى اصبح يملؤها الشعور بالرضا والفخر انى اصبحت مسيحية
Jane2 غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 19-08-2012, 06:51 AM   #268
ياسين الصغير
عضو جديد
 
الصورة الرمزية ياسين الصغير
 
تاريخ التسجيل: Aug 2012
الدولة: Egypt
المشاركات: 6
ذكر
 نقاط التقييم 69086 نقاط التقييم 69086 نقاط التقييم 69086 نقاط التقييم 69086 نقاط التقييم 69086 نقاط التقييم 69086 نقاط التقييم 69086 نقاط التقييم 69086 نقاط التقييم 69086 نقاط التقييم 69086 نقاط التقييم 69086
سلام الرب معكم،

اسمي ياسين و أنا مسيحي جديد، قبلت الرب يسوع في الشهر الماضي. لست معمدا لأنني لم أجد من يعمدني هنا في المغرب. طبعا كنت مسلما من قبل، لكنني كنت دائما أشعر بالشفقة على نفسي و على جميع المسلمين لأن الإسلام يُعَنِّف الأرواح و يقسِّي القلوب، و من قُتِل ضميره و حسه الأخلاقي الفطري فذاك لا يرجع منه لأنه صار أعمى و امتلأ قلبه بغضا و إثما. كنت أمارس الإسلام بجدية لأنني كنت أعتقد أنه الطريق و الحق. حاولت أن أتفقه في الدين و كلما عرفت أكثر عنه بدت لي قباحته في تعاليمه المهينة للإنسان و الساحقة للحياة. و كل ما اطلعت عنه في سيرة نبي الإسلام محمد أحدث في انشقاق و ريب كبير. كنت أتساءل هل يمكن لإله يرسل نبيا يفاخض طفلة في الساسة من عمرها و يسمح له بالغزو و القتل و نكاح السبايا و خمس الغنائم؟ محمد نبي، و عيسى نبي. لماذا نشرالمسيح كلمته بالمحبة ثم جاء محمد لينشر رسالته بحد السيف؟ هل يعقل أن يغير الله ستراتيجيته بعد 600 سنة من الزمن؟ ألم يكون في وصايا الله العشر إلى موسى: "لا تقتل" ثم يأتي نبي ليخالفها و يقتل؟ لماذا يقول الله في القرآن: "يا أيه النبي حرض المسلمين على القتال" و يأمر المسلمين بأن يقتلوا أو يُقتَلوا، و يقول المسيح لتلميذه الذي أراد الجهاد من أجله: "رد سيفك إلى مكانه لأن كل من يأخذ السيف يهلك بالسيف"؟ لماذا أمر محمد الناس ليموتوا من أجله و قال المسيح: "أن ابن الإنسان لم يأت ليهلك أنفس الناس بل ليخلص"؟ لماذا محمد أغرى أتباعه بجنة شهوانية فيها الجنس و الخمر و حور عين و أبكار و غلمان مخلدون و المسيح يعطي حياة أبدية فيها خلاص الروح و ليس الجسد؟ لماذا المسيح أخذته الرحمة على الأعمى و شفاه لكن محمد حول وجهه عن الأعمى لمّا جاءه كما ورد في سورة عبس؟ لماذا رحم المسيح الزانية و غفر لها لكن محمد أدانها و أمر برجمها؟ من أين له هذه الوحشية؟؟! كثرت علي التساءلات و تراكمت في عقلي، فأتممت المقارنة بين محمد و المسيح إلى أن وصلت إلى قناعة مطلقة: يسوع و محمد يختلفان باختلاف السماء و الأرض، مستحيل أن يكونا من مصدر واحد! لقد غفر السيد المسيح. محمد أدان. لقد حرر السيد المسيح. محمد اضْطَهَدَ واستَعْبَد. لقد أعطى السيد المسيح بداية وحياة جديدة. محمد اغتال وقتل.
و قد حذر المسيح قائلا: «اِحْتَرِزُوا مِنَ الأَنْبِيَاءِ الْكَذَبَةِ الَّذِينَ يَأْتُونَكُمْ بِثِيَاب الْحُمْلاَنِ، وَلكِنَّهُمْ مِنْ دَاخِل ذِئَابٌ خَاطِفَةٌ! 16 مِنْ ثِمَارِهِمْ تَعْرِفُونَهُمْ. هَلْ يَجْتَنُونَ مِنَ الشَّوْكِ عِنَبًا، أَوْ مِنَ الْحَسَكِ تِينًا؟ 17 هكَذَا كُلُّ شَجَرَةٍ جَيِّدَةٍ تَصْنَعُ أَثْمَارًا جَيِّدَةً، وَأَمَّا الشَّجَرَةُ الرَّدِيَّةُ فَتَصْنَعُ أَثْمَارًا رَدِيَّةً، 18 لاَ تَقْدِرُ شَجَرَةٌ جَيِّدَةٌ أَنْ تَصْنَعَ أَثْمَارًا رَدِيَّةً، وَلاَ شَجَرَةٌ رَدِيَّةٌ أَنْ تَصْنَعَ أَثْمَارًا جَيِّدَةً. 19 كُلُّ شَجَرَةٍ لاَ تَصْنَعُ ثَمَرًا جَيِّدًا تُقْطَعُ وَتُلْقَى فِي النَّارِ. 20 فَإِذًا مِنْ ثِمَارِهِمْ تَعْرِفُونَهُمْ. ” متى 7: 15ء 19

ثم قرأت مثل الراعي الصالح:
«اَلْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ الَّذِي لاَ يَدْخُلُ مِنَ الْبَابِ إِلَى حَظِيرَةِ الْخِرَافِ، بَلْ يَطْلَعُ مِنْ مَوْضِعٍ آخَرَ، فَذَاكَ سَارِقٌ وَلِصٌّ. 2 وَأَمَّا الَّذِي يَدْخُلُ مِنَ الْبَابِ فَهُوَ رَاعِي الْخِرَافِ. 3 لِهذَا يَفْتَحُ الْبَوَّابُ، وَالْخِرَافُ تَسْمَعُ صَوْتَهُ، فَيَدْعُو خِرَافَهُ الْخَاصَّةَ بِأَسْمَاءٍ وَيُخْرِجُهَا. 4 وَمَتَى أَخْرَجَ خِرَافَهُ الْخَاصَّةَ يَذْهَبُ أَمَامَهَا، وَالْخِرَافُ تَتْبَعُهُ، لأَنَّهَا تَعْرِفُ صَوْتَهُ. 5 وَأَمَّا الْغَرِيبُ فَلاَ تَتْبَعُهُ بَلْ تَهْرُبُ مِنْهُ، لأَنَّهَا لاَ تَعْرِفُ صَوْتَ الْغُرَبَاءِ.
إِنِّي أَنَا بَابُ الْخِرَافِ. 8 جَمِيعُ الَّذِينَ أَتَوْا قَبْلِي هُمْ سُرَّاقٌ وَلُصُوصٌ، وَلكِنَّ الْخِرَافَ لَمْ تَسْمَعْ لَهُمْ. 9 أَنَا هُوَ الْبَابُ. إِنْ دَخَلَ بِي أَحَدٌ فَيَخْلُصُ وَيَدْخُلُ وَيَخْرُجُ وَيَجِدُ مَرْعًى. 10 اَلسَّارِقُ لاَ يَأْتِي إِلاَّ لِيَسْرِقَ وَيَذْبَحَ وَيُهْلِكَ، وَأَمَّا أَنَا فَقَدْ أَتَيْتُ لِتَكُونَ لَهُمْ حَيَاةٌ وَلِيَكُونَ لَهُمْ أَفْضَلُ. 11 أَنَا هُوَ الرَّاعِي الصَّالِحُ، وَالرَّاعِي الصَّالِحُ يبذل نفسه عن الخراف. 12 وَأَمَّا الَّذِي هُوَ أَجِيرٌ، وَلَيْسَ رَاعِيًا، الَّذِي لَيْسَتِ الْخِرَافُ لَهُ، فَيَرَى الذِّئْبَ مُقْبِلاً وَيَتْرُكُ الْخِرَافَ وَيَهْرُبُ، فَيَخْطَفُ الذِّئْبُ الْخِرَافَ وَيُبَدِّدُهَا. 13 وَالأَجِيرُ يَهْرُبُ لأَنَّهُ أَجِيرٌ، وَلاَ يُبَالِي بِالْخِرَافِ. 14 أَمَّا أَنَا فَإِنِّي الرَّاعِي الصَّالِحُ، وَأَعْرِفُ خرافي و خرافي تَعْرِفُنِي، 15 كَمَا أَنَّ الآبَ يَعْرِفُنِي وَأَنَا أَعْرِفُ الآبَ. وَأَنَا أَضَعُ نَفْسِي عَنِ الْخِرَافِ. 16 وَلِي خِرَافٌ أُخَرُ لَيْسَتْ مِنْ هذِهِ الْحَظِيرَةِ، يَنْبَغِي أَنْ آتِيَ بِتِلْكَ أَيْضًا فَتَسْمَعُ صَوْتِي، وَتَكُونُ رَعِيَّةٌ وَاحِدَةٌ وَرَاعٍ وَاحِدٌ. 17 لِهذَا يُحِبُّنِي الآبُ، لأَنِّي أَضَعُ نَفْسِي لآخُذَهَا أَيْضًا. 18 لَيْسَ أَحَدٌ يَأْخُذُهَا مِنِّي، بَلْ أَضَعُهَا أَنَا مِنْ ذَاتِي. لِي سُلْطَانٌ أَنْ أَضَعَهَا وَلِي سُلْطَانٌ أَنْ آخُذَهَا أَيْضًا. هذِهِ الْوَصِيَّةُ قَبِلْتُهَا مِنْ أَبِي. 27 خِرَافِي تَسْمَعُ صَوْتِي، وَأَنَا أَعْرِفُهَا فَتَتْبَعُنِي. 28 وَأَنَا أُعْطِيهَا حَيَاةً أَبَدِيَّةً، وَلَنْ تَهْلِكَ إِلَى الأَبَدِ، وَلاَ يَخْطَفُهَا أَحَدٌ مِنْ يَدِي. 29 أَبِي الَّذِي أَعْطَانِي إِيَّاهَا هُوَ أَعْظَمُ مِنَ الْكُلِّ، وَلاَ يَقْدِرُ أَحَدٌ أَنْ يَخْطَفَ مِنْ يَدِ أَبِي


ففاضت عيناي دمعًا ممّا عرفت من الحق، هنالك فتحت قلبي ليسوع المسيح و فك الله قيودي. لم تعد ترهبني تهديدات القرآن و لعناته، أصبحت محبتي للإله الحقيقي الذي لا يبغض أقوى من إرهاب الإسلام. اقتنعت أن المحبة هي أقوى من كل شيء و آمنت أن الله محبة كما قاله المسيح.
ياسين الصغير غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 19-08-2012, 11:58 AM   #269
Rosetta
Proud Christian
 
الصورة الرمزية Rosetta
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الدولة: † Jesus Heart †
المشاركات: 17,196
انثى
 نقاط التقييم 2486912 نقاط التقييم 2486912 نقاط التقييم 2486912 نقاط التقييم 2486912 نقاط التقييم 2486912 نقاط التقييم 2486912 نقاط التقييم 2486912 نقاط التقييم 2486912 نقاط التقييم 2486912 نقاط التقييم 2486912 نقاط التقييم 2486912
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Eternal life مشاهدة المشاركة
سلام ونعمة الرب يسوع

اولا اشكرك يا غاليه ع الموضوع

انا كنت مسلم أبي مسلم ويصلي وأمي ايضا لكن لا تصلي كثيراً

دائما كان عندي شك بالاسلام وان القراءن ليس كتاب الله ..

عرفت المسيحيه عن طريق الحوارات في المنتديات الاسلاميه واليوتيوب وألخ ...

بحثت عنهآ كثيراً في البدايه كنت آكره المسيحيين لقول أبي واصدقائي بان المسيحيين مشركين بالله ويعبدون اكثر من إله واصنام وألخ ..

بعد أن بحثت وجدت العكس تعلقت بآلمسيحيه حملت آلكتاب المقدس العهد القديم والجديد لانني في بلد لا يوجد بها لا كنآئس ولا كتاب مقدس .. ثم قررت ان آؤمن بيسوع آلمسيح إلهي ومخلصي وآن المسيحيه هي الدين الحق وانا الان اصلي واقرأء الكتاب المقدس وابحث اكثر واكثر عن المسيحيه

اما بالنسبه لأبي فهو لا يجبرني على الصلاه الان وامي لا تتحدث معي بالدين .. وانا في السعوديه بلد الاسلام بها 100% والمسلم في السعوديه اذا تحول الى مسيحي قتلوه لكن لا اخشى ف يسوع معي دائماً

هذه قصتي
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المسيح حررني مشاهدة المشاركة
انا مسيحي جديد الرب حررني من شهرين ومازلت ابحث واقرا في الكتب و المنتديات من اجل ربي يسوع المسيح
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Jane2 مشاهدة المشاركة
ارجو من الله ان ينير لك الطريق كما اناره لنا
صدقنى بعد ان تعمدت كمسيحية جديدة شعرت انى شخص اخر واصبحت كل دعواتى لله مستجابه وحياتى اصبح يملؤها الشعور بالرضا والفخر انى اصبحت مسيحية
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسين الصغير مشاهدة المشاركة
سلام الرب معكم،

اسمي ياسين و أنا مسيحي جديد، قبلت الرب يسوع في الشهر الماضي. لست معمدا لأنني لم أجد من يعمدني هنا في المغرب. طبعا كنت مسلما من قبل، لكنني كنت دائما أشعر بالشفقة على نفسي و على جميع المسلمين لأن الإسلام يُعَنِّف الأرواح و يقسِّي القلوب، و من قُتِل ضميره و حسه الأخلاقي الفطري فذاك لا يرجع منه لأنه صار أعمى و امتلأ قلبه بغضا و إثما. كنت أمارس الإسلام بجدية لأنني كنت أعتقد أنه الطريق و الحق. حاولت أن أتفقه في الدين و كلما عرفت أكثر عنه بدت لي قباحته في تعاليمه المهينة للإنسان و الساحقة للحياة. و كل ما اطلعت عنه في سيرة نبي الإسلام محمد أحدث في انشقاق و ريب كبير. كنت أتساءل هل يمكن لإله يرسل نبيا يفاخض طفلة في الساسة من عمرها و يسمح له بالغزو و القتل و نكاح السبايا و خمس الغنائم؟ محمد نبي، و عيسى نبي. لماذا نشرالمسيح كلمته بالمحبة ثم جاء محمد لينشر رسالته بحد السيف؟ هل يعقل أن يغير الله ستراتيجيته بعد 600 سنة من الزمن؟ ألم يكون في وصايا الله العشر إلى موسى: "لا تقتل" ثم يأتي نبي ليخالفها و يقتل؟ لماذا يقول الله في القرآن: "يا أيه النبي حرض المسلمين على القتال" و يأمر المسلمين بأن يقتلوا أو يُقتَلوا، و يقول المسيح لتلميذه الذي أراد الجهاد من أجله: "رد سيفك إلى مكانه لأن كل من يأخذ السيف يهلك بالسيف"؟ لماذا أمر محمد الناس ليموتوا من أجله و قال المسيح: "أن ابن الإنسان لم يأت ليهلك أنفس الناس بل ليخلص"؟ لماذا محمد أغرى أتباعه بجنة شهوانية فيها الجنس و الخمر و حور عين و أبكار و غلمان مخلدون و المسيح يعطي حياة أبدية فيها خلاص الروح و ليس الجسد؟ لماذا المسيح أخذته الرحمة على الأعمى و شفاه لكن محمد حول وجهه عن الأعمى لمّا جاءه كما ورد في سورة عبس؟ لماذا رحم المسيح الزانية و غفر لها لكن محمد أدانها و أمر برجمها؟ من أين له هذه الوحشية؟؟! كثرت علي التساءلات و تراكمت في عقلي، فأتممت المقارنة بين محمد و المسيح إلى أن وصلت إلى قناعة مطلقة: يسوع و محمد يختلفان باختلاف السماء و الأرض، مستحيل أن يكونا من مصدر واحد! لقد غفر السيد المسيح. محمد أدان. لقد حرر السيد المسيح. محمد اضْطَهَدَ واستَعْبَد. لقد أعطى السيد المسيح بداية وحياة جديدة. محمد اغتال وقتل.
و قد حذر المسيح قائلا: «اِحْتَرِزُوا مِنَ الأَنْبِيَاءِ الْكَذَبَةِ الَّذِينَ يَأْتُونَكُمْ بِثِيَاب الْحُمْلاَنِ، وَلكِنَّهُمْ مِنْ دَاخِل ذِئَابٌ خَاطِفَةٌ! 16 مِنْ ثِمَارِهِمْ تَعْرِفُونَهُمْ. هَلْ يَجْتَنُونَ مِنَ الشَّوْكِ عِنَبًا، أَوْ مِنَ الْحَسَكِ تِينًا؟ 17 هكَذَا كُلُّ شَجَرَةٍ جَيِّدَةٍ تَصْنَعُ أَثْمَارًا جَيِّدَةً، وَأَمَّا الشَّجَرَةُ الرَّدِيَّةُ فَتَصْنَعُ أَثْمَارًا رَدِيَّةً، 18 لاَ تَقْدِرُ شَجَرَةٌ جَيِّدَةٌ أَنْ تَصْنَعَ أَثْمَارًا رَدِيَّةً، وَلاَ شَجَرَةٌ رَدِيَّةٌ أَنْ تَصْنَعَ أَثْمَارًا جَيِّدَةً. 19 كُلُّ شَجَرَةٍ لاَ تَصْنَعُ ثَمَرًا جَيِّدًا تُقْطَعُ وَتُلْقَى فِي النَّارِ. 20 فَإِذًا مِنْ ثِمَارِهِمْ تَعْرِفُونَهُمْ. ” متى 7: 15ء 19

ثم قرأت مثل الراعي الصالح:
«اَلْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ الَّذِي لاَ يَدْخُلُ مِنَ الْبَابِ إِلَى حَظِيرَةِ الْخِرَافِ، بَلْ يَطْلَعُ مِنْ مَوْضِعٍ آخَرَ، فَذَاكَ سَارِقٌ وَلِصٌّ. 2 وَأَمَّا الَّذِي يَدْخُلُ مِنَ الْبَابِ فَهُوَ رَاعِي الْخِرَافِ. 3 لِهذَا يَفْتَحُ الْبَوَّابُ، وَالْخِرَافُ تَسْمَعُ صَوْتَهُ، فَيَدْعُو خِرَافَهُ الْخَاصَّةَ بِأَسْمَاءٍ وَيُخْرِجُهَا. 4 وَمَتَى أَخْرَجَ خِرَافَهُ الْخَاصَّةَ يَذْهَبُ أَمَامَهَا، وَالْخِرَافُ تَتْبَعُهُ، لأَنَّهَا تَعْرِفُ صَوْتَهُ. 5 وَأَمَّا الْغَرِيبُ فَلاَ تَتْبَعُهُ بَلْ تَهْرُبُ مِنْهُ، لأَنَّهَا لاَ تَعْرِفُ صَوْتَ الْغُرَبَاءِ.
إِنِّي أَنَا بَابُ الْخِرَافِ. 8 جَمِيعُ الَّذِينَ أَتَوْا قَبْلِي هُمْ سُرَّاقٌ وَلُصُوصٌ، وَلكِنَّ الْخِرَافَ لَمْ تَسْمَعْ لَهُمْ. 9 أَنَا هُوَ الْبَابُ. إِنْ دَخَلَ بِي أَحَدٌ فَيَخْلُصُ وَيَدْخُلُ وَيَخْرُجُ وَيَجِدُ مَرْعًى. 10 اَلسَّارِقُ لاَ يَأْتِي إِلاَّ لِيَسْرِقَ وَيَذْبَحَ وَيُهْلِكَ، وَأَمَّا أَنَا فَقَدْ أَتَيْتُ لِتَكُونَ لَهُمْ حَيَاةٌ وَلِيَكُونَ لَهُمْ أَفْضَلُ. 11 أَنَا هُوَ الرَّاعِي الصَّالِحُ، وَالرَّاعِي الصَّالِحُ يبذل نفسه عن الخراف. 12 وَأَمَّا الَّذِي هُوَ أَجِيرٌ، وَلَيْسَ رَاعِيًا، الَّذِي لَيْسَتِ الْخِرَافُ لَهُ، فَيَرَى الذِّئْبَ مُقْبِلاً وَيَتْرُكُ الْخِرَافَ وَيَهْرُبُ، فَيَخْطَفُ الذِّئْبُ الْخِرَافَ وَيُبَدِّدُهَا. 13 وَالأَجِيرُ يَهْرُبُ لأَنَّهُ أَجِيرٌ، وَلاَ يُبَالِي بِالْخِرَافِ. 14 أَمَّا أَنَا فَإِنِّي الرَّاعِي الصَّالِحُ، وَأَعْرِفُ خرافي و خرافي تَعْرِفُنِي، 15 كَمَا أَنَّ الآبَ يَعْرِفُنِي وَأَنَا أَعْرِفُ الآبَ. وَأَنَا أَضَعُ نَفْسِي عَنِ الْخِرَافِ. 16 وَلِي خِرَافٌ أُخَرُ لَيْسَتْ مِنْ هذِهِ الْحَظِيرَةِ، يَنْبَغِي أَنْ آتِيَ بِتِلْكَ أَيْضًا فَتَسْمَعُ صَوْتِي، وَتَكُونُ رَعِيَّةٌ وَاحِدَةٌ وَرَاعٍ وَاحِدٌ. 17 لِهذَا يُحِبُّنِي الآبُ، لأَنِّي أَضَعُ نَفْسِي لآخُذَهَا أَيْضًا. 18 لَيْسَ أَحَدٌ يَأْخُذُهَا مِنِّي، بَلْ أَضَعُهَا أَنَا مِنْ ذَاتِي. لِي سُلْطَانٌ أَنْ أَضَعَهَا وَلِي سُلْطَانٌ أَنْ آخُذَهَا أَيْضًا. هذِهِ الْوَصِيَّةُ قَبِلْتُهَا مِنْ أَبِي. 27 خِرَافِي تَسْمَعُ صَوْتِي، وَأَنَا أَعْرِفُهَا فَتَتْبَعُنِي. 28 وَأَنَا أُعْطِيهَا حَيَاةً أَبَدِيَّةً، وَلَنْ تَهْلِكَ إِلَى الأَبَدِ، وَلاَ يَخْطَفُهَا أَحَدٌ مِنْ يَدِي. 29 أَبِي الَّذِي أَعْطَانِي إِيَّاهَا هُوَ أَعْظَمُ مِنَ الْكُلِّ، وَلاَ يَقْدِرُ أَحَدٌ أَنْ يَخْطَفَ مِنْ يَدِ أَبِي


ففاضت عيناي دمعًا ممّا عرفت من الحق، هنالك فتحت قلبي ليسوع المسيح و فك الله قيودي. لم تعد ترهبني تهديدات القرآن و لعناته، أصبحت محبتي للإله الحقيقي الذي لا يبغض أقوى من إرهاب الإسلام. اقتنعت أن المحبة هي أقوى من كل شيء و آمنت أن الله محبة كما قاله المسيح.
مبرووووك عليكم نعمة المسيحية وتتويج السيد المسيح ملكا وسيدا على حياتكم ...
ربنا يثبتكم في المسيحية أكثر وأكثر ويبعد عنكم حروب الشيطان
دمتم بسلام ونعمة أخوتي الأحبة
Rosetta غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 21-08-2012, 02:43 PM   #270
صوت صارخ
عضو ماسي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
الدولة: تحت قدمى المصلوب
المشاركات: 30,332
ذكر
 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227 نقاط التقييم 20626227
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسين الصغير مشاهدة المشاركة
سلام الرب معكم،


ففاضت عيناي دمعًا ممّا عرفت من الحق، هنالك فتحت قلبي ليسوع المسيح و فك الله قيودي. لم تعد ترهبني تهديدات القرآن و لعناته، أصبحت محبتي للإله الحقيقي الذي لا يبغض أقوى من إرهاب الإسلام. اقتنعت أن المحبة هي أقوى من كل شيء و آمنت أن الله محبة كما قاله المسيح.
نشكر إلهنا المحب لخليقته ولذا انار قلبك وفكرك وحياتك .... وليستخدمك رب المجد لأعلان مجد أسمه
صوت صارخ غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جروبات مسيحية علي الفيس بوك...متجدد بأستمرار just member دليل المواقع المسيحية 114 10-03-2015 04:29 PM
افلام مسيحية مشاهدة مباشرة متجدد messi_2010 المرئيات و الأفلام المسيحية 3 12-05-2010 04:26 PM
ايقونات مسيحية ***متجدد*** مورا مارون الصور المسيحية 17 17-12-2008 06:04 PM


الساعة الآن 08:25 AM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2019، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة