منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات المسيحية المرشد الروحي

إضافة رد

الموضوع: التدبير الروحي (1) معنى التدبير الروحي والأصول الذي يعتمد عليها

أدوات الموضوع
قديم 15-08-2012, 05:01 PM   #1
aymonded
مشرف
 
الصورة الرمزية aymonded
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 15,781
ذكر
مواضيع المدونة: 6
 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658
Heartcross

التدبير الروحي (1) معنى التدبير الروحي والأصول الذي يعتمد عليها


هذه المقالة عن التدبير سيتم كتابتها بانتظام كل يوم
لأنها احتياج كل نفس تريد أن تسير في الطريق الروحي بلياقة وضبط النفس
طبعاً هذا الموضوع لا يصلح إلا لمن بدأ في الطريق الروحي فعلاً وليس مجرد وهم عنده
فيا أخي أو أختي من تقرأ هذا المقال أن كنت جاد فقط في توبتك وتريد أن تحيا
الحياة الروحية بتدبير حسن فهذه المقاله مقالتك أنت فاقراها وصلي كثيراً
واطلب من الله نعمة حتى تستطيع أن تستفيد منها جيداً
هذه المقالة للقمص متى المسكين – في التدبير الروحي
مقالات تصلح للخدام والشباب
المقالة الرابعة
ص 5 – 7

  • معنى التدبير الروحي:
التدبير الروحي، بلغة الآباء، هو كيفية بناء الإنسان لحياته الروحية, وهذا يشمل نوع المبادئ والمشورات والتوجيهات الخاصة التي يتبعها الإنسان في سلوكه الروحي...
والإنسان الذي تدبيره الروحي متقن، هو الذي ينمو بلا عائق حتى وفي الظروف المعاكسة مهما كانت.أما الإنسان الذي يسير بدون تدبير، فهو يتعوق كثيراً في الطريق ويصعب عليه المسير في الضيقات وربما يتخلف.
  • الأصول الذي يعتمد عليها :
التدبير الروحي يعتمد وينبع من ثلاثة أصول:
الأول : الإنجيل
الثاني : النعمة
الثالث : المرشد الروحي

والإنجيل يأتي أولاً، لأن التمسك به يؤهل لعمل النعمة؛ والنعمة هي التي تجعل كلام المرشد وتوجيهه مقبولاً وسهلاً ومنيراً.
فأما الإنجيل، فهو يُقدم لك المبادئ الروحية كوصايا محددة للسلوك.
وأما النعمة، فهي تشجعك لتنفيذ الوصية وتسهل لك تنفيذها وهي لا تأتيك إلا إذا بدأت العمل.
وأما المرشد، فيقودك في الطريق التي تشجعت واخترتها لنفسك بتوجيه الله.

الآباء القديسون الذين نجحوا في تدبيرهم الروحي تركوا لنا ميراثاً غنياً جداً في التدبير الروحي، سواء بنموذج سلوكهم وتصرفاتهم إزاء كل الظروف والحوادث، وهذا نسميه (( سير القديسين ))، أو بالمشورات والتوصيات والتحذيرات التي كتبوها بيدهم، وهذه نسميها (( كتابات الآباء )).
لذلك فالمرشد المحب لحياة القديسين وكتاباتهم والتمسك بسيرتهم وتصرفاتهم يُعتبر بمثابة الوصي الصالح الذي أقامه الله على المتتلمذين للحق لتوريثهم خيرات القديسين وثمار جهادهم .
  • التدبير الداخلي والتدبير الخارجي
التدبير الروحي يشمل:
التدبير الداخلي: أي السلوك الخفي داخل القلب وفي المخدع.
التدبير الخارجي: أي السلوك الظاهري مع الناس، سواء كانوا أهل بيته أو كانوا جماعة الإخوة أو العالم الخارجي غير المؤمن بالمسيح. والتدبير الخارجي سنسميه العلاقات الروحية وسنوفيه حقه ...

  • علاقة التدبير الداخلي بالتدبير الخارجي
المعروف أن التدبير الداخلي هو الذي يغذي التدبير الخارجي ويتحكم فيه. فإن كان تدبيرنا الداخلي متقناً نشيطاً صار تدبيرنا الخارجي ناجحاً مفيداً وبدون عثرة. أما إذا كان تدبيرنا الخارجي أي سلوكنا مع الناس معثراً وبدون لياقة، وموضوع دينونة ونقد، كان هذا برهاناً على عدم إتقان تدبيرنا الداخلي وحاجته الشديدة إلى المراجعة والضبط والتجديد.

وتظل العلاقة بين التدبير الداخلي والتدبير الخارجي شديدة الارتباط مدى الحياة كلها، فالتدبير الخارجي دائماً يكشف عوار التدبير الداخلي ويوجه نظرنا إلى ما يجب تعديله في طبائعنا وأخلاقنا بالصلاة وبقية تدبير المخدع. فكل عثرة أو نقيصة تظهر في سلوكنا مع الناس تُشير إلى انحراف أصيل في مبادئنا الروحية. فإذا كنا نتجاهل عثراتنا، يكون ذلك معناه أننا سنتجاهل نمونا الروحي بأجمعه، لأن العثرة الصغيرة – مهما كانت – لا يمكن أن تبقى صغيرة بل لابد أن تأخذ من إهمالنا لها فرصة علينا لتصير عثرة أكبر وأخطر.

  • وعمل الإنجيل في ذلك هو كشف وتسليط النور على كل عثرة أو نقيصة تبدو في سلوكنا باستمرار، وذلك عند قراءته اليومية بضمير مستيقظ ونفس محبة للإصلاح والنمو .
  • أما عمل النعمة فيكون بالتوبيخ واللوم وإشعال الضمير بالندم عند اكتشاف العثرة، ثم الحث على طريقة مناسبة للتوبة.
  • أما عمل المرشد فهو تصحيح الوضع، وتعديل الخطوات، وتجديد التوبة، على أساس التراث الأبوي وحسب إلهام الله بما يناسب كل نفس.
والإنسان مهما كانت درجته الروحية لا يمكن أن يُعصم من العثرات، ولكن كل عثرة إذا كشفها الإنسان وقدم عنها ما يناسبها من الندم والتوبة ثم تقبَّل من المرشد ما يليق من التوجيه لإصلاح أسبابها الداخلية، فإن العثرات ستؤول إلى نمو وتقدم وإتقان في التدبير الداخلي والخارجي معاً ...
أما الذي يستحي من عثراته أو يهملها أو يُرجعها إلى الآخرين، فعتيد أن يشتكي من توقف نموه الروحي، مهما كانت أعماله.
aymonded غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 15-08-2012, 06:02 PM   #2
KARMA777
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 530
انثى
مواضيع المدونة: 1
 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604
كلام رااائع اخى الغالى
ربنا يعوض تعبك خير
KARMA777 غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 15-08-2012, 06:14 PM   #3
aymonded
مشرف
 
الصورة الرمزية aymonded
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 15,781
ذكر
مواضيع المدونة: 6
 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658 نقاط التقييم 53067658
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة MIROLLA مشاهدة المشاركة
كلام رااائع اخى الغالى
ربنا يعوض تعبك خير
ويغمر قلبك بسلامه الفائق وارجو ان تتابعي الموضوع بدقة كل يوم
فقط صلي من أجلي، النعمة تملأ قلبك سلام دائم ومسرة آمين
aymonded غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من موسوعة المصطلحات الكنسية - التدبير οικονομια oikonomia aymonded المنتدى المسيحي الكتابي العام 2 01-02-2012 07:51 PM
المطانيات في التدبير الروحي النهيسى اقوال الاباء 4 30-04-2011 04:28 AM
قصة حب نتعلم منها التدبير الالهي... kalimooo القصص و العبر 14 08-11-2009 01:53 AM
دقة التدبير الإلهى فى كل الأمور مكرم زكى شنوده المرشد الروحي 2 06-12-2007 08:49 AM
ما هو التدبير الألهي لشئون العالم؟ وهل هو مبدأ كتابي؟ veansea المنتدى العام 0 22-08-2007 10:43 PM


الساعة الآن 11:49 AM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2020، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة