منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات المسيحية الاخبار المسيحية والعامة

إضافة رد

الموضوع: أخبار الشعب المسيحي في العراق - متجدد

أدوات الموضوع
قديم 29-12-2014, 02:47 PM   #111
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 12,983
ذكر
 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220
تعاليم المسيح كفيلة بأرساء الأمن والأستقرار في العالم


قيصر السناطي



لقد كان مجيء المسيح له كل المجد نقطة تحول في تأريخ البشرية نحو السلام والتأخي بين الشعوب ،فرسالة السلام والمحبة التي اتى بها المسيح (ع) غيرت المفاهيم السابقة التي كانت تقول العين بالعين والسن بالسن ، ان المعجزات التي قام بها يسوع المسيح امام جموع من الناس وبشهادة التلاميذ كانت اعمال الاهية لايستطيع القيام بها سوى الله . ان يسوع المسيح اقام الأموات وشفى المرضى وأوقف العاصفة ، ومع كل هذه القدرات الألهية ، لم يستخدم القوة ولم يجبر احدا على تطبيق تلك المباديء السامية ، بل اعطى للبشرية حرية الأختيار بين الخير والشر وكان يعلم ويكرز بمحبة ويتحنن على طالبين الغفران والرحمة من الله ،ومن وصياه العظيمة هي ان تحبو بعضكم بعضا وان تكونوا كاملين كما هو ابوكم السماوي كامل . ومع هذه العظمة الألهية قدم المسيح (ع) نفسه فداء للبشر وصلب على يد الرومان من اجل مغفرة خطايا البشر ليتم ما جاء في الكتب من قبل انبياء العهد القديم، ولكي يتم مشروع الله على الأرض وبرهن على قدرته في التغلب على الموت ،بقيامته من بين الأموات . ومنذ مجيء المسيح له كل المجد ولحد الأن البشرية تتخبط في صراعات ومشاكل وحروب لا حصر لها لأنها لا تطبق مباديء الخير والمحبة والسلام التي جاء بها المسيح (ع) لذلك فأن كل الحروب والصراعات التي شهدتها البشرية هي من صنع الأنسان ،ولن يستقر العالم وتتم العدالة الا اذا عدنا الى تلك المباديء السامية التي تأسس لعلاقة انسانية عادلة بين جميع البشر دون تمييز بسبب اللون او الجنس او لأي اسباب اخرى. لقد كانت جميع الصراعات خلال التأريخ هي اما صراعات عرقية اوقومية اودينية او دكتاتورية او صراعات حضارات استغلالية ، لذلك سقطت جميع تلك القوى لأنها سلكت طرق غير عادلة مع الأخرين وتلك الطرق لم ولن تنجح فلا يعود السلام والخير والعدل والأستقرار في العالم الا بالعودة الى وصايا وتعاليم ربنا يسوع المسيح له كل المجد. وفي هذه الأيام المباركة من الميلاد ورأس السنة الميلادية نسأل الله ان يتدخل لأيقاف هذا الشر المتزايد من قبل الأشرارالذين يريدون فرض ارادة الشرعلى الأخرين. المجد لله في العلى والرجاء الصالح لبني البشر وعلى الأرض السلام والمسرة لبني البشر . وكل عام والجميع بألف خير.


paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 30-12-2014, 09:26 AM   #112
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 12,983
ذكر
 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220
السرياني العالمي والقومي الكلداني طالبا بالاسراع في تحرير سهل نينوى من داعش




استقبل رئيس حزب الاتحاد السرياني العالمي ابراهيم مراد في مقر عام الحزب في بيروت السكرتير العام لـ”المجلس القومي الكلداني” في العراق السيد سمير عزّو داوود حيث قدم الأخير لمراد التهاني بعيد الميلاد المجيد.

كما جرى البحث في آخر التطورات السياسية والامنية في العراق لاسيما وضع الشعب المسيحي ووضع النازحين داخل العراق والى لبنان وضرورة انهاء معاناتهم المأساوية.

واكد الطرفان ان الحل الامثل هو الاسراع في تحرير الموصل وسهل نينوى من داعش وعودة اللاجئين الى قراهم وبيوتهم في أسرع وقت.

أمانة الاعلام
paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 30-12-2014, 09:28 AM   #113
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 12,983
ذكر
 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220
دعوة الى فعالية نوعية... نشطاء حقوق الانسان يستقبلون 2015 حفاة الاقدام



ايام وساعات قلائل تنتظر توديع العالم باسره لسنة 2014 سنة المأسي سنة الاجرام والبربرية سنة راح ضحيتها اطفال ونساء ورجال من مكونات اصيلة في العراق سنة التهجير القسري لمكونات تاريخها متلاحم مع تاريخ العراق فلنستقبل سنة 2015 معا ومع عوائل الضحايا والمهجرين ونوقد شموع الأمل من اجل عودة النازحين والمهجرين حيث سيستقبل العالم عامهٍ الجديد، في الثواني الأخيرة من سنة 2014 ، ستوقد الشموع، وتعلو الالعاب النارية، لتزيّن السماء وتعلن عن قدوم عامٍ 2015 مبشرة بسنة مليئة التمنيات بدحر الارهاب وانتصار الانسان وحقوقه ونشر الامان والسلام في ربوع الوطن ، ستوزع باقات الورود، ويتوارد الأحبة بطاقات التهنئة.
ولكن لاتنتهي السنة على الجميع بنفس الصورة ، فهناك أطفال وضحايا فقدوا الأعزّة وكل ما يملكون، سيكونون وحيدين مع أحزانهم، وذكريات مرّة، مؤلمة، فقط تبقى صور أبائهم، امهاتهم، عالقة في اذهانهم، يمدّون أيديهم لبابا نؤيل علّه يعطيهم من عطاياه، علّه يأتي بأحد من أحبتهم.

من اجل ذلك اتفقت مجموعة من الناشطين والصحفيين قادمة من دول مختلفة في عالمنا الواسع تاركين عوائلهم و جاءوا من الجيك، ألمانيا، هولندا، كندا، بريطانيا، و من داخل الوطن وخاصة من دهوك ، فكروا معا بقضاء اللحظات الاخيرة من عام 2014 وتوديعه واستقبال عام 2015 مع هؤلاء الاطفال المنكوبين، ومشاركتهم احلامهم، أمنياتهم، ومنحهم شعوراً ان الانسانية لن تموت بايدي مجرمي داعش جاؤا ليكونوا جزء منهم، ولا يتركونهم لوحدهم

جاؤا ليكونوا بابا نوئيل الواقع وليس الخيال اتفقوا ان يضمدوا الجروح ويعلنوا للعالم عبر برنامج بسيط لاستقبال السنة الجديدة والتفاؤل بها ولكي ينسيهم ما مر بهم من مأسي ولو للحظات، وفي الساعه 11والنصف سيكون المشاركون في الفعالية حفاة الأقدام يمشون على الارض، لحين دخول السنة الجديدة.
سنستقبل السنة مع 104 طفلا يتيماً، و50 طفلا معوقا سيتم توزيع الهدايا عليهم في مراكز تجمع النازحين
سنعمل من اجل ان ان نصنع الابتسامة على شفاه اطفالنا ونعطيهم الأمل بالعودة الى بيوتهم ومدنِهم وقراهم، متمنيين ان يستقبلوا الأعياد القادمة بين أهليهم واحضان أحبتهم في رأس السنة
في الختام ستكون للمجموعة مناشدة انسانية من خلال كونفرانس اعلامي لجميع وسائل الاعلام وبهذا ندعوا جميع المؤسسات الاعلامية والفضائيات الكوردستانية والعراقية والعربية الى كمب باعذرى للنازحين في يوم الاربعاء 31-12-2014 الساعة العاشرة مساءً

paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 30-12-2014, 09:32 AM   #114
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 12,983
ذكر
 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220
اتحاد الادباء والكتاب السريان يشارك في فعاليات مهرجان الجواهري في بغداد




شارك وعلى مدى ثلاثة ايام وللفترة 25-27/12/2014 في بغداد ، وفد اتحاد الادباء والكتاب السريان وضم كل من الباحث والاديب اشور ملحم، الاديب يوسف زرا، الشاعر كريم اينا، الشاعر صلاح سركيس ، الشاعر الشاب جميل صلاح الدين ، في فعاليات مهرجان الجواهري الحادي عشر في بغداد.. دورة السياب في ذكرى الخمسين لرحيله، اذ إستهلّ إفتتاح المهرجان بالسلام الجمهوري، بعدها الوقوف دقيقة حداد على أرواح شهداء العراق، ثمّ كلمة وزير الثقافة فرياد راوندوزي، تلتها كلمة رئيس الإتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق فاضل ثامر، تلتها قراءة قصيدة للجواهري، وقراءات شعرية اخرى، بعدها تم عزف سمفونية بعنوان "جواهري" بقيادة المايسترو كريم كنعان وصفي، وقد شارك عدد كبير من شعراء محافظات العراق بأطيافهم المتنوعة العرب ، الكورد، السريان ، التركمان ، الأيزيدية الصابئة، وتخلّل المهرجان فقرات موسيقية وترفيهية وخاصة في شارع المتنبي على ضفاف نهر دجلة، اذ كلّ شاعر إحتفل من منبره الخاص وركب اليخوت وابحر في نهر دجلة الخير، في اجواء ملؤها المحبة والوئام والالفة والبهجة، ثمّ المشاركة ايضا في منبر الشعر لثلاثة أيام متتالية تخللتها سماع معزوفات موسيقية واغاني تراثية لفرقة الجالغ البغدادي واقيمت فعاليات المهرجان في عدّة أمكنة كقاعة المركز الثقافي البغدادي وقاعة نادي العلوي وجمعية الثقافة في منطقة كرادة داخل حيث كانت مشاركة الأدباء هذه السنة مليئة بالحماسة والإبداع ممّا ألهبت أحاسيس النقاد والقراء والمتلقّي، وكان هناك استماع واستذواق و تفاعل من قبل الحضور لما يلقيه الشعراء وخاصة الشاعر السرياني لكونه يمثل مركز الحدث من حيث التهجير و عمق جذوره الحضاري في بلاد الرافدين بعد ترجمة نصوصه الى العربية، وشهد المهرجان العديد من الجلسات النقدية للنقاد الذين إختصوا بشعر السياب وعن طفولته وقصائده، من الجدير بالاشارة انه فقط تم قراءة برقية ( كلمة ) إتحاد الأدباء والكتاب السريان من قبل ادارة المهرجان لأهميتها و عمق مدلولاتها وتم استنساخها وتوزيعها على الشعراء والحضور.
















































paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 31-12-2014, 05:43 AM   #115
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 12,983
ذكر
 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220
قداسة البطريرك مار أدى الثاني يقيم قداس الميلاد في كاتدرائية مريم العذراء ببغداد




أقام قداسة البطريرك مار أدى الثاني رئيس الكنيسة الشرقية القديمة في العراق والعالم صباح الخميس 25 كانون الأول 2014 قداس عيد الميلاد المجيد في كاتدرائية مريم العذراء ببغداد، يعاونه الأب عوديشو يوسف الكاهن في الكاتدرائية ومجموعة الشمامسة وجوقة الإنشاد، وبحضور الأب الخوري إيزريا وردا بنيامين كاهن الكاتدرائية وجمع من المؤمنين من أبناء الكنيسة.

وألقى قداسته خلال القداس كرازة هنأ فيها المؤمنين بالعيد المجيد، وتحدث فيها عن معاني ودلالات الميلاد المجيد وأهمية تجسيدها في الحياة اليومية للمؤمنين.

كما أشار قداسته إلى معاناة أبناء شعبنا في الوطن العراق والمهجرين من مدنهم ومناطقهم بسبب الأحداث الأمنية الأخيرة، وضرورة مواصلة مساعدتهم ودعمهم بكل السبل الممكنة من أجل إنهاء معاناتهم وتخطي هذه الظروف الصعبة.

وعقب انتهاء القداس استقبل قداسته في قاعة الاستقبال في الكاتدرائية السادة المهنئين بهذه المناسبة المباركة من أصحاب السيادة المطارنة الأجلاء والكهنة الأفاضل من عدد من الكنائس في بغداد، والسيد يونادم كنا السكرتير العام للحركة الديمقراطية الآشورية عضو مجلس النواب العراقي، والسيد رعد جليل كجه جي رئيس ديوان أوقاف الديانات المسيحية والإيزيدية والصابئة المندائية، وممثلي عدد من تنظيمات ومؤسسات شعبنا وعدد آخر من السادة المسؤولين الإداريين والأمنيين ورجال الدين وشيوخ العشائر والوجهاء.. بالإضافة إلى أبناء الرعية.


بطريركية الكنيسة الشرقية القديمة/ مكتب الإعلام














































paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 31-12-2014, 05:47 AM   #116
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 12,983
ذكر
 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220
غبطة المطران مار ميلس زيا، يستقبل كل من قنصل جمهورية العراق في سيدني والقائم بالاعمال في سفارة العراق في كوبنهاغن



بتاريخ 27/12/2014، ولمناسبة اعياد الميلاد المجيدة ورأس السنة الميلادية، استقبل غبطة المطران مار ميلس زيا، الوكيل البطريكي لكنيسة المشرق الاشورية لابرشيات، استراليا ونيوزيلندا ولبنان، الدكتور وليم اشعيا، القائم بالاعمال المؤقت في سفارة جمهورية العراق في كوبنهاغن.

وبحثَ الجَّانبان خلال اللقاء أوضاعَ شعبنا وقضاياه وحقوقه والتأثير الذي تخلفه المتغيرات الاقليمية والدولية على مستقبله، وخطوات دعم الكنيسة المعنوي لصيانة حقوق شعبنا، بالاخص في هذه المرحلة الخطيرة التي تشهد تحول الاماكن الحضارية للمسيحيين في الشرق الاوسط، الى بيئة طاردة لهم، والتأكيد على الحاجة الى خطاب موحد غير ضبابي قائم على أسس للاحترام المتبادل بين مكونات شعبنا لاستكمال نيل حقوقهم، وضرورة عدم الانفصال عن الواقع المعاش على الارض، والابتعاد عن خلق فجوة بين المطالب المشروعة والاستجابة لها.

كذلكَ نوقشتْ في اللقاء، سبلُ صيانة الخصوصيات في الوطن والمهجر، وتأثيرُ التشظي في المواقف على التآكل الوحدوي والذي من شأنه تعميق التوترات ومفاقمة طمس معالم حقوق الاقليات وهدر مصيرها وحقوقها البديهية الثابتة، وضرورة العمل على تلبية متطلبات الاستقرار لشعبنا في هذه المرحلة الحرجة لتفضي بمحصلتها النهائية الى اسس عادلة تخدم قضاياه المستقبلية.

وظهراً، استقبل غبطته ايضاً السيد باسم داود، القنصل العام لجمهورية العراق في سيدني، حيث قدم التهاني لمناسبة اعياد الميلاد وراس السنة الميلادية الجديدة.

وتشاطر الجانبان خلال اللقاء ايضاً، توحيد الموقف والكلمة لجميع العراقيين تحت خيمة واحدة لمحاربة الارهاب، والآراء حول نتائج الارهاب الاعمى الذي يضرب أطنابه في العراق، ومحاولاته مسخ الجانب الانساني بين أبنائه، من اجل زراعة التطرف بين شعب عرف على مر الزمن بتآخيه وريادته في المنطقة، وضرورة محاربة الارهاب، اولاً، من منابعه لغرض تجفيف جذوره ومسبباته الرئيسية التي تخلخلت بين المؤسسات التعليمية والدينية والاجتماعية التي وفرت له ارضاً خصبة لترعرعه، وعلى أهمية تسلح العراقي بالوعي الوطني المخلص لضمان عدم الانحراف نحو المناخات السلبية المحدقة بالوطن.

واشاد غبطته بدور السلك الدبلوماسي لحكومة العراق بين افراد الجالية في استراليا، لزيادة التواصل وبناء علاقة متينة بين المغتربين ووطنهم الام، الامر الذي يعكس خطوات وثابة تسهم في نمو الحس الترابطي للافراد، متمنياً التوفيق والسداد للسيد القنصل في المهام الملقاة على عاتق ممثلية حكومة العراق في استراليا.


مكتب الاعلام والثقافة لكنيسة المشرق الاشورية في سيدني


paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 31-12-2014, 05:51 AM   #117
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 12,983
ذكر
 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220
كتاب للمؤلف المحامي شمس الدين كوركيس زيا


ا






ا






(حقوق الكلدان السريان الاشوريين في المعاهدات والقوانين الدولية والدساتير العراقية) كتاب للمؤلف شمس الدين كوركيس زيا، والكتاب في الاصل رسالة ماجستير للمؤلف، والتي قدمت الى رئاسة جامعة سانت كليمنتس الدولية/ مكتب العراق في بغداد، وقد نوقشت الرسالة بتأريخ 22-11-2012 ونالت تقديرا بدرجة الامتياز.






paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 31-12-2014, 06:05 AM   #118
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 12,983
ذكر
 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220
HHRO مستمرة في نشاطاتها




1- توجه فريق اغاثي تابع لمنظمة حمورابي لحقوق الانسان مؤلف من الدكتور محمد كاظم و السيدان مخلص يوسف و نزار الجنابي أعضاء المنظمة قاصدين عوائل نازحة في الغزالية و حي الجامعة و العامرية كانت قد نزحت من جرف الصخر و الرمادي و حديثة و غيرها من مناطق الانبار حيث تم توزيع مدافيء و افرشة ارضية و بطانيات استفادت منها أكثر من 40 عائلة نازحة.


2- كان يوم 23 من كانون الاول 2014 حافلا بالنشاطات الاغاثية التي تتولى تنفبذها منظمة حمورابي لحقوق الانسان فقد قام الفريق الاغاثي التابع لها عصر ذلك اليوم بالتوجه الى قرية كولان سيتي في عينكاوة و قام بتوزيع 200 سلة غذائية لنازحين كانوا قد قدموا من سهل نينوى و الموصل و سنجار من المكون المسيحي و باقي المكونات. و بعد ان استكمل هذا البرنامج توجه مساء نفس اليوم الى قرية كزنزان في اربيل و وزع هناك 42 سلة غذائية الى ان هذا البرنامج الاغاثي الذي تنفذه حمورابي يتم بالتنسيق و التعاون و الدعم بينها و بين منظمة التضامن المسيحي الدولية.


3- حملة اغاثة يوم الاربعاء 24122014 شملت عدد من النازحين المتبقين في مخيم كنيسة مارت شموني وقد رافق الفريق في هذه الحملة الاب نهاد القس موسى و المربي متي عبوش عيسوا و بعدها توجه الفريق الى عدد من الاحياء في عينكاوة(محلة 108 و قرية جوتيار) و رافق الفريق في هذه المهمة الانسانية الاب يوحنا اينا من كنيسة السريان الكاثوليك و المهندس سولاق بولس يوسف حيث قام بتوزيع 35 سلة غذائية على العوائل المتعففة في ناحية عينكاوة لمناسبة اعياد الميلاد.


4- قام الفريق بالتنسيق مع منظمة راقي لتطوير الطاقة البشرية صباح يوم الثلاثاء 23122014 بتوزيع 85 سلة غذائية في حي الاسكان في اربيل للعوائل العربية النازحة من صلاح الدين و ديالى و الرمادي و الموصل و قد ضم الفريق الاغاثي السادة لويس مرقوس ايوب نائب رئيس المنظمة و يوحنا يوسف توايا و شاربل اسحاق و رابي رويل و فادي يوحنا و اوهان لويس الذي تولى التغطية الاعلامية لهذا النشاط بالتصوير الفوتوغرافي و كان الفريق الاغاثس قد وزع 98 سلة غذائية في منطقتي كزنا و بحركة حيث استفاد من تلك الاغاثة 43 عائلة من المكون الشبكي في قرية بحركة و 45 عائلة مسيحية في قرية.


5- انتقل الفريق الاغاثي التابع لمنظمة حمورابي لحقوق الإنسان من ساحة تواجده في البلدات و القرى ضمن محافظة دهوك و التي تضم نازحين نهار يوم 23/12/2014 قاصدا اربيل حيث وزع هناك سلل غذائية شملت عشرات العوائل النازحة من سهل نينوى و الموصل و صلاح الدين و ديالى و الرمادي، إذ باشر بتوزيع 98 سلة غذائية في منطقة كزنا و بحركة حيث استفاد من ذلك 43 عائلة من المكون الشبكي في قرية بحركة و 55 عائلة مسيحية في حي كزنا هذا و ضم فريق حمورابي السادة لويس مرقوس أيوب نائب رئيس المنظمة و يوحنا يوسف توايا و رابي رويل و عدد من النشطاء المتطوعين.





















paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 01-01-2015, 03:50 PM   #119
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 12,983
ذكر
 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220
رغم الأزمة، المسيحيون العراقيون يحافظون على إيمانهم




مهددين بالتحول القسري عن دينهم أو الموت على يد الدولة الإسلامية، أُجبر العديد من المسيحيين في العراق على الفرار من منازلهم. على الرغم من هذا، أعلنت أسرة التجأت إلى كنيسة في الأردن عن ثباتها في الإيمان.

الدكتور عماد إبراهيم داوود البالغ من العمر 47 عاماً، وهو أب لأربعة أطفال، قال متحدثاً إلى CNA: "نذهب إلى الكنيسة كل يوم تقريباً. نحن نصلي و مستمرون في إيماننا، فقدنا أشياء كثيرة، لكن لا يزال لدينا إيماننا. لا يزال هناك أمل". و أضاف ابنه يوسف البالغ من العمر 13 عاماً: "نحن نثق بالله".

اعتادت عائلة داوود العيش في بلدة برطلة المسيحية، على بعد عشرة أميال تقريباً من مدينة الموصل في العراق. و قالت فالنتين ابنته المراهقة: "إننا نعيش في منازل كبيرة جداً" واصفة إياها بأنها "قصور". أما الآن فهم يعيشون في مأوى للاجئين، في قاعة الكنيسة.

عائلات مؤلفة من خمس أو ست أشخاص تعيش في غرفة بحجم غرفة مكتب تقريباً، أوراق ملونة مثبتة على ألواح خشبية رقيقة لتوفر بعض الخصوصية، و القليل من الزينة معلقة على طول الجدران في محاولة للتخفيف عنهم، أسرّة بسيطة لكن مرتبة.

يتشارك حوالي 80 شخص في حمام واحد مشترك. و تقول ساجدة، زوجة داوود: "إنها ليست كافية لغسل أطفالي"، و لا يمكنهم الاستحمام إلا مرة واحدة أو مرتين في الأسبوع. أضاف داوود: "إننا نعيش في حالة سيئة للغاية و نخاف من الأمراض. كما نعاني بعض الصعوبات في إمداداتنا الغذائية. فكل يوم تصبح أقل. خصوصاً وجبة العشاء. فغالباً ليس لدينا وجبة عشاء".

خارج قاعة الكنيسة نجد الرجال الكبار في السن يلعبون الطاولة لتمرير الوقت. و أحدهم يخرج طقم أسنانه و يعرضه للترفيه عن الأطفال.

ساعد بعض الشبان بطلاء الكنيسة ومن بينهم ماريو الذي فقد والده في انفجار طال كنيسة في بغداد. يقول ماريو أن والده كان شرطياً في كاتدرائية سيدة الخلاص للسريان الكاثوليك في حي الكرادة في بغداد و كانت الكاتدرائية موقعاً للعديد من الهجمات المميتة منذ عام 2004. و يعتقد ماريو أن والده توفي في سبيل إيمانه و يصلي له دائماً و أضاف:"إننا نصلي لجعل الوضع أكثر هدوءاً". غادر الشاب و أمه العراق بفضل الدعم المالي من كاريتاس الأردن. قال: "ساعدتنا كاريتاس على شراء الطعام و المياه. الحمد لله".

منذ أواخر شهر تشرين الأول، ساعدت مؤسسة كاريتاس الأردن حوالي 2000 مسيحي عراقي ممن أتوا جواً من إربيل في كردستان العراق. كما قدمت المساعدة إلى 2000 آخرين ممن قدموا من العراق بوسائل أخرى. و ساعدتهم كاريتاس لإيجاد المأوى في الكنائس أو في بيوت مستأجرة في حال توفرها.

قدمت خدمات الإغاثة الكاثوليكية، ومقرها في الولايات المتحدة، حوالي 350,000 دولار لإعداد عدة كنائس في الأردن لاستقبال العراقيين. كما زودتهم الوكالة أيضاً بالبطانيات و الفرش و أثاث متواضع. كما قام الأردنيون، من مسلمين و مسيحيين، بمساعدة العراقيين. كما زار الأمير حسن بعض الملاجئ في الكنائس.

أعرب داوود عن امتنانه للمساعدة لكن لا يزال قلقاً فهي غير كافية. ومع ذلك، فإن الملاجئ أقل خطورة من المنزل. "نحن لا نشعر بالأمان هناك كنا نخشى أن نقتل. بيوتنا نُهِبَت. و هُدِّدنا إما بالقتل أو أن نصبح مسلمين". قال هذا قاصداً الدولة الإسلامية و المعروفة باسم "داعش"، و التي امتد عنفها في أنحاء سوريا و العراق و أسفر عن مقتل الآلاف و نزوح الملايين، و على من لا يعتنق الإسلام السني أن يدفع جزية أو يهرب للنجاة بحياته.

و أضاف داوود: "لقد ساء الوضع أكثر، خاصة بالنسبة للمسيحيين". في أعقاب الغزو الأمريكي للعراق عام 2003، فر العديد من المسيحيين إلى بلداتهم بسبب عدم الاستقرار. وكان داوود وعائلته قد غادروا منزلهم عدة مرات خوفاً من العنف. لكن المرة الأخيرة كانت مختلفة. "لقد كان الغزو مفاجئاً و لم يقف أحد في وجههم"، قال داوود هذا مشككاً في عدم تحرك الحكومة العراقية و قوات الدفاع المتحالفة معها، التي وعدت بالدفاع عن برطلة."أعتقد أنهم يريدوننا أن نُقتَل". كان بعض الناس في برطلة يطالبون بحمل السلاح للدفاع عن أنفسهم إلا أن القوات المسلحة ردت:"لا، نحن مستعدون للدفاع عنكم و لن نترككم"، بحسب ما ذكر داوود،"لكن ما حدث كان العكس تماماً. لقد تركونا. و لو لم نغادر خلال ساعات، شيئاً فظيعاً كان ليحدث لنا".

كانت رحلة داوود و أولاده من المنزل مروّعة. وقامت الدولة الإسلامية بقطع الإمدادات إلى البلدة لمدة شهرين قبل الغزو. لم يكن لديهم أكثر من بضع ساعات. فقد كانت قوات الدولة الإسلامية في طريقها. لقد بقي المرضى و المعاقين و المسنين في البلدة، تُرِكوا في الليل مع مئات الأشخاص الآخرين الذين عرقلوا طرق السيارات.


"لقد قضينا خمس ساعات حتى قطعنا مسافة 60 كيلومتر. كنا نخشى من أن تصلنا قنبلة أو أن تصل داعش. كنا في معركة مع الزمن حتى نبتعد عنهم". و أضاف:"عليك أن تبقى و تطيع الأوامر و لا تقول شيئاً. و إلا لن تكون مقبولاً. هؤلاء الناس لا يقبلون الآخر. هذه هي المشكلة. في أي بلد نجد أنواع مختلفة من الناس و الأديان و يعيشون معاً. لكن هؤلاء لا يريدون إلا من يوافقهم ويكون مثلهم". و تابع أن العراق كانت مختلفة قبل غزو الولايات المتحدة:"كان لدينا العديد من الأصدقاء المسلمين. كنا نتحدث معهم و لم تكن هناك مشكلة. إلا أن الوضع تغيّر بعد الحرب". وقال أن بعض المسلمين بدأ باتهام المسيحيين بعدم الإيمان بالله و أنهم بحاجة لتغيير دينهم. "أنت لا تستطيع أن تدافع عن نفسك، فلا يوجد أحد لحمايتك. يمكن لأيٍّ كان أن يقتلك و يؤذيك و لا أحد سيهتم".

لن يعود داوود إلى بلده حتى و إن عاد السلام من جديد. "بعد بضعة أشهر سيتغير كل شيء من جديد. و ستستمر الأزمة، و مرة تلو الأخرى. إنه لوضع صعب خاصة على الأطفال".

يأمل اثنين من أبنائه أن يكونوا أطباء مثله. و يطلب داوود المساعدة من الأمريكيين:"إن استطاعوا مساعدتنا لبدء حياة جديدة في بلد جديد ..." و قالت فالنتين مقاطعة:"مستقبل جديد". ليتابع والدها بحزن:"لا يوجد مستقبل هنا و لا في العراق. نريد الذهاب إلى بلد آمن لنبدأ حياة جديدة".

يستضيف الأردن الآلاف من اللاجئين العراقيين بالإضافة إلى 1,4 مليون لاجئ سوري. و ينتشر المزيد من اللاجئين في جميع أنحاء الشرق الأوسط، في حين تبقى الدول الغربية مترددة بشأن قبول طالبي اللجوء

paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 01-01-2015, 03:53 PM   #120
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 12,983
ذكر
 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220 نقاط التقييم 17669220
بطريرك الأرمن: يعلن في 2015 جميع ضحايا الإبادة الأرمنية قديسين، ويوم 24 نيسان ذكرى جميع "الشهداء القديسين للإبادة الجماعية




أصدر البطريرك كاريكين الثاني بطريرك الأرمن الأرثوذكس منشوراً رسمياً بمناسبة فاعليات التذكير بالإبادة الجماعية للأرمن، والتي ذهب ضحيتها 1,5 مليون أرمني في سنوات أفول الإمبراطورية العثمانية، في عهد السلطان عبد الحميد الثاني في البداية، ثم في ظل حكومة "تركيا الفتاة"، وأخيراً تحت حكم جمال أتاتورك، والد الجمهورية التركية الحديثة.

استهدفت الدولة العثمانية الأرمن لأنهم كانوا مسيحيين ومتعلمين ومن الطبقة الوسطى. في عام 1915 تم إجبارهم على إغلاق مدارسهم وكنائسهم ومنظماتهم. وفي ذلك العام كانوا يُلاحَقون ويُقتَلون ويُغتصَبون ويُجبَرون على تحمل كل أنواع العنف والإذلال. وأعقب ذلك عمليات الترحيل إلى الصحراء والدفن الجماعي وإشعال النيران في القطارات التي تحمل اللاجئين الفارين. تمكن بعض الناجين من الوصول إلى أرمينيا وسوريا ولبنان.

اعترف مؤتمر باريس عام 1920 بالإبادة الأرمنية. ومنذ ذلك الحين اعترفت حوالي 20 دولة بالإبادة، باستثناء تركيا، التي لا تزال تدَّعي أن المجازر كانت نتيجة لمكافحة الجماعات المؤيدة للاستقلال.

كما قامت تركيا بمحاكمة الكتاب والمؤرخين الذين نشروا الكتب عن الإبادة الجماعية. وفقط في العام الماضي، أعرب رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان تعازيه للمجزرة لأحفاد الأرمن.

في منشوره، أعلن غبطة البطريرك كاريكين الثاني أنه سيقود القداس في 23 نيسان 2015 لإعلان جميع ضحايا الإبادة كقديسين، فقد قُتِلوا "في سبيل الإيمان والوطن". وسيجعل من يوم 24 نيسان يوماً لإحياء ذكرى جميع "الشهداء القديسين للإبادة الجماعية".

ووفقاً لتقارير غير مؤكدة، سيحيي البابا فرنسيس قداساً في ساحة القديس بطرس في 12 نيسان في ذكرى الإبادة الجماعية للأرمن.


paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نبذة تعريفية عن ديوان الوقف المسيحي في العراق paul iraqe الاخبار المسيحية والعامة 0 08-01-2014 05:49 PM
متجدد: آخر أخبار الإنتخابات البابويه سمعان الاخميمى الاخبار المسيحية والعامة 4 18-07-2012 08:50 PM
متجدد : ملف أخبار الاحتفاليه الأولى بثورة 25 يناير سمعان الاخميمى الاخبار المسيحية والعامة 8 25-01-2012 11:57 AM
رئيس الوقف المسيحي: عدد المسيحيين في العراق نصف ما كان عليه قبل Alcrusader الاخبار المسيحية والعامة 2 16-09-2010 01:59 AM
معلومات , أخبار , طرائف .. شرحها مصور أو أساسها صوره ...(متعدد و متجدد ) . قلم حر الملتقى الثقافي و العلمي 71 26-09-2009 11:34 PM


الساعة الآن 08:28 PM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2019، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة