منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات العامة المنتدى العام

إضافة رد

الموضوع: الفن والابداع , شاركنا الاشياء التى تعشقها

أدوات الموضوع
قديم 16-09-2020, 11:15 PM   #581
خادم البتول
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية خادم البتول
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
الدولة: عابـــر سبيــــل
المشاركات: 824
ذكر
 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033


يا مساء الأنوار. أشكرك يا صديقتي الجميلة. بالتأكيد لا أقصد أبدا إن كل اللي بترسليه "مِش" بينما كل ما أرسله في المقابل "بسبوسة"! أبدا على الإطلاق. بالعكس بيعجبني عادة ذوقك واختياراتك، وجربتك بالفعل أكتر من مرة. غير إن حتى المِش نفسه ساعات أستمتع بيه جدا ـ فيه أغاني كتير ح يفاجئك إنها بتعجبني!

فوق كده لا أعترف شخصيا بكل هذه التقسيمات: فن راقي ـ فن هابط ـ فن شبابي ـ فن قديم ـ .... الفن إما أنه فن، أو لا فن. والمعيار الأول وربما الوحيد هو الصدق والإخلاص في التعبير.

بعد كده بقا بنقول فيه فن كلاسيك، فن بوب ـ شعبي، فن لايت ـ خفيف، وهكذا. ده التصنيف الوحيد اللي اعرفه ـ تصنيف على أساس فني. كاظم الساهر مثلا بيقدم لحد النهارده كلاسيك، بينما محمد فوزي في الخمسينات كانت معظم أعماله لايت! بالتالي المسألة مش قديم وللا جديد، طربي وللا شبابي. المسألة ده فن فعلا صادق وفيه إخلاص وإتقان وتعب وفيه جمال وذوق وإحساس، وللا ده بالأحرى "تلوث سمعي"، تهريج وشغل مساطيل وشوية عيال ضاربين بانجو؟!

***

اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حبو اعدائكم مشاهدة المشاركة
معلمى و استاذى و صديقى الغالى و عشره السنيييين ههههههههه انت قد الجمله الى فوق دى ؟؟ واخد بالك انت كاتب ايه؟ واخد بالك انت كاتب "مين" و "فين" و "ليه" و نعمل سترس خصوصا على" ليه" دى-
سجل يا زمن هذه الجمله --- الرجاله مبرتجع فى كلامها ههههههههههههههه

آها! ... تصدقي أنا مخدتش بالي من معنى "ليه" دي وعواقبها؟!

عموما إجابة "ليه" الوحيدة هي مشيئة ربنا! "الأسباب" دي اللي احنا بنصدقها وبنرتب حياتنا على أساسها: مجرد ظاهر فقط. مجرد سيناريو أو تخطيط للعقل عشان بس يعرف ينظم أموره وحركته داخل العالم. أما السبب الحقيقي فعلا ـ الوحيد ـ وراء كل شيء ـ فهو إرادة ربنا ومشيئته وحكمة تدبيره!

(والدليل على كده إننا أوقات كتير ناخد كل الأسباب المنطقية والعلمية وحتى العملية في الحسبان ورغم ذلك لا يتحقق المراد أبدا في النهاية! يبقا اسمه ايه ده بقا؟ زي ما كنت دايما أسألك: انتي إيدك على الدركسيون، صحيح، لكن هل انتي اللي سايقة فعلا؟)


بالتالي مش مهم ليه فلان قابل فلان أو صاحب فلانة أو خاصم علانة، كل دي "ثرثرة" ليس لها قيمة. المهم هو فقط ليه ربنــا أراد ده في حياتنا وإيه معناه الحقيقي. بكده بس ممكن تكتشفي ـ مثلا ـ إن أصعب عدو ليكي أرضيا هو في الحقيقي أقرب صديق ليكي روحيا! وإلا ازاي تتعلمي مثلا فضيلة زي الصبر أو التحمل أو حتى المحبة إذا كان كل اللي حواليكي ناس لطيفة ظريفة كيوت قمرات يستاهلوا كل خير أصلا؟ فين بقا الصبر اللي اتعلمتيه مثلا؟

إنما لما ربنا يبعت لك إنسان كريه فعلا، إنسان لا يُطاق، إنسان عنده قدرة يعصّبك يخليكي تتجنني كده لما تكلميه أو حتى تشوفيه: هنا بس تبدأ الدروس الحقيقية! وهنا بس ـ إذا لم تنخدعي بالظواهر ـ ح تقدري تشوفي وتفهمي إن ده مش إنسان كريه أبدا بل في الحقيقة أستاذ مُعلم على أعلى مستوى! ده البروفيسير الكبير اللي ممكن على إيده تحصلي أخيرا على دبلومة الصبر ودكتوراه المحبة! ده في الحقيقة رجل الله رغم كل دناءته أو حقارته ظاهريا، بل رغم إن هو نفسه ممكن يكون بعيد تماما عن ربنا! سبحان الله في تدبيره العجيب! لكن هي دي "ليه" الحقيقية، السبب الحقيقي وراء ظهور شخص "بلوى" زي ده في حياتنا؟!

بالتالي سيبك من "ليه الرغي" والثرثرة والحكايات التي لا تنتهي وخليكي في "ليه الحقيقية"، اللي عينها طول الوقت على ربنا وطرقه وتدبيره. "ليه" دي بس هي اللي ح تفهّمك كل شيء، في أوانه، بدون سؤال، وحتى بدون كلام خالص أحيانا!

***

نكتفي بهذا القدر ونسمع المرة دي مع كل الأحباء بعض الموسيقى الجميلة. وطبعا ليس أشهر من موسيقى رأفت الهجان، لكن في هذه الحلقة الخاصة من برنامج "سهرة شريعي" ح نسمع كمان تحليل مبسط من صاحب الموسيقى نفسه، آخر العمالقة أستاذنا الكبير عمار الشريعي. تأملي حجم العمل والجهد والإبداع اللي وراء "الدقائق" البسيطة دي، لكن هو ده يا صديقتي اللي اسمه "فن" في النهاية....




... وهو ده اللي وصّل هذه المقطوعة الرائعة للعالمية، بكل جدارة طبعا، وأضافتها بالفعل أكتر من أوركسترا حول العالم لبرنامجها. هنا ح نسمعها كمان من أوركسترا أوبرا فيينا عاصمة الموسيقى، بقيادة الموسيقار الأمريكي الكبير ديفيد نيومان (بعد حذف الصولو الشرقي طبعا ـ الدافئ والطربي ـ لأن الآلات الغربية لا تستطيع عزف المقامات الشرقية).





أعتذر عن الإطالة وأتمنى لك وكل الأحباء أجمل الأمسيات وأطيب الأوقات دائما. تحياتي ومحبتي.


خادم البتول غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 17-09-2020, 01:46 PM   #582
حبو اعدائكم
حبو...
 
الصورة الرمزية حبو اعدائكم
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: مصر
المشاركات: 13,969
انثى
مواضيع المدونة: 7
 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069
لا لا لا هههههه انا هبداء اشك انك حاتط اجهزه تصنت هههههه
فى البيت عندنا كنا الاسبوع الى فات مشغلين رائفت الهجان كتير--
و عمتا كمان الايام الى فاتت كان حلقات المسلسل بقالها بتاع شهر شغاله و يدوب خلصانه من حبه -- فكنا ننتظر نتابع موسيقه البدايه للاستمتاع هههههه
اشكرك على الاختيارات الجميله دى بجد

شكرا خادم
و مش هتكلم على طريقه الطلوع من مائذق "ليه" بطريقه احترافيه قويه ههههههههههه
ماشى يا سيدى هههه
يوم جميل عليك و على الكل و يا رب يكون الكل بيستمتع بالجمال الى فى الموضوع دا
حبو اعدائكم غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 17-09-2020, 07:31 PM   #583
خادم البتول
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية خادم البتول
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
الدولة: عابـــر سبيــــل
المشاركات: 824
ذكر
 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033 نقاط التقييم 12612033

وتحياتي في الختام أيضا لأستاذنا الحبيب باول العراقي على مختاراته الرائعة التي تخللت حوارنا فطرزته بالقصب والذهب، والتي لم أستطع للأسف الإشارة إليها بالأمس نظرا لطول الرسالة فأرجو المعذرة. أجدد أيضا تمنياتي بتمام الشفاء لأستاذنا الحبيب أيمـن وفي انتظار عودته بكل عافية بل أفضل وأجمل مما كان دائما. والشكر بالطبع موصول لخريستو كريس حضرة العمدة وبايبل الجميل عاشق وردة وحيـاة الطيبة المباركة وبالطبع حبـو الرائعة وكل النشطاء عموما، أو بالأحرى السفراء، بهذا الموضوع الذي صار ـ بعطر محبتكم ومشاركتكم ـ واحة رائعة خلابة تعبق بنسمات الفن والإبداع والجمال. أسعد الله مساءكم جميعا وطابت أوقاتكم دائما وحتى نلتقي.

__________________


إهداء خاص للجميلة حيـاة: فقال له يسوع: «إن كنت تستطيع أن تؤمن. كل شيء مستطاع للمؤمن».

من بستان السمراء يولاندا آدامز إحدى ملكات الـ"جوسبل ميوزيك" أو "موسيقى الإنجيل" أهديكي هذه الزهرة الرائعة بعنوان "أومن أنني أستطيع الطيران". لتكن معك هذه القوة وهذا الإصرار وهذا الإيمان دائما (وكما تجلى بعضه فقط في الأداء الخارق ليولاندا في هذا الحفل بوجه خاص). في صلاواتنا وفي أفكارنا دائما يا أمي الغالية، النعمة دائما معك.


I Believe I Can Fly



***
خادم البتول غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 18-09-2020, 08:45 AM   #584
حبو اعدائكم
حبو...
 
الصورة الرمزية حبو اعدائكم
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: مصر
المشاركات: 13,969
انثى
مواضيع المدونة: 7
 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069 نقاط التقييم 52216069
و عجبى على تغيرالاحساس بالاغنيه و بالكلمات حسب تغيير إيمان و فهم القلب---
فكم عدد المرات التى سمعت فيها هذه الاغنيه من قبل--
و كم عدد المرات التى تغنينا بيها انا و صديقاتى و فردنا اذرعنا و مثلنا الطيران و خصوصا فى رحلات الصحراء و من فوق الهضاب الرمليه --
و كم عدد المرات التى تقمصت فيها دور المطربه امام المرئاه و غنيتها--- ههه

و لكن اول مره قلبى يلمس فيها معانى و كلمات محدده .... مبهره!
عمق اخر-- الله محبه-- امن فقط !

I used to think that I could not go on
And life was nothing but an awful song
But now I know the meaning of true love
I'm leaning on the everlasting arms

If I can see it, then I can do it

If I just believe it, there's nothing to it
I believe I can fly

I believe I can touch the sky

I think about it every night and day


Spread my wings and fly away


I believe I can soar

I see me running through that open door

I believe I can fly


See I was on the verge of breaking down

Sometimes silence can seem so loud


There are miracles in life I must achieve


But first I know it starts inside of me,

If I can see it , then I can be it

If I just believe it, there's nothing to it

I believe I can fly


اشكرك

حبو اعدائكم غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 18-09-2020, 12:38 PM   #585
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 14,848
ذكر
 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980
يرى كثيرون أن سيمفونية بيتهوفن الأكثر شهرة تمثّل رمزا للإقصاء والتفاوت الاجتماعي، وأن الموسيقى الكلاسيكية لم تستطع منذ ذلك الحين أن تتخلّص من طابعها النخبوي.
في تقرير نشره موقع "فوكس" الأميركي، يقول الكاتبان نيت سلون وتشارلي هاردينغ، إن السيمفونية الخامسة مثّلت لمستمعيها الأوائل تعبيرا عن معاني التحدي والصمود في مواجهة المرض، لكنّها أصبحت ترمز بعد ذلك إلى التفوق الطبقي والإقصاء والنخبوية.
وأوضح الكاتبان أن الجمهور الذي حضر العرض الأول للسيمفونية الخامسة عام 1808، فسّر الانتقال التدريجي من النغم الحزين الذي يوحي بالمعاناة إلى اللحن القوي الذي يوحي بالانتصار، بأنه تعبير عن معاناة بيتهوفن الشخصية وصموده في مواجهة الصمم.
ويقول الكاتبان إن فكرة الصمود والانتصار ترسّخت منذ ذلك الحين بشكل خاص لدى الرجال البيض الأثرياء الذين آمنوا بأن سيمفونية بيتهوفن ترمز لتفوقهم وأهميتهم في المجتمع، بينما مثّلت السيمفونية بالنسبة للنساء والملونين والأقليات الأخرى تذكيرا بما تعنيه الموسيقى الكلاسيكية من نخبوية وإقصاء.
في أربعينيات القرن الـ١٩، كتب أحد المولعين بالموسيقى الكلاسيكية في مدينة نيويورك، أنه يتمنى "أن يقوم رجال الشرطة بتكميم أفواه النساء قبل السماح لهن بدخول قاعات الحفلات الموسيقية".
وحتى اليوم، ما زالت الموسيقى الكلاسيكية تكرس ذلك المنطق الإقصائي الذي بدأ مع السيمفونية الخامسة، فعند دخول قاعات الحفلات، تُطبّق القواعد الصارمة ذاتها التي تسري منذ زمن طويل "يجب ألا تسعل، ولا تهتف، وأن ترتدي ملابس لائقة".
وكل ذلك يُظهر في المقام الأول الانتماء إلى طبقة معينة، أكثر مما يُبرز التقدير للموسيقى في حد ذاتها، كما يقول الكاتبان، ويتساءلان: كيف وصلنا إلى هنا؟ وكيف تحولت سيمفونية بيتهوفن من رمز للانتصار والحرية إلى رمز للإقصاء والنخبوية والتمييز؟ أي كل الأشياء التي نكرهها في الموسيقى الكلاسيكية اليوم.
يعتقد الناقد المتخصص في الموسيقى الكلاسيكية جيمس بينيت أن شعبية بيتهوفن ومركزيته في الثقافة الكلاسيكية هي جزء من المشكلة. يقول بينيت "عندما تترسّخ صورة نمطية واحدة عن عمالقة الموسيقى، فإن الرسالة التي تصل للآخرين هي أنه لا مكان لهم في ذلك النوع من الموسيقى".
يؤيد هذه الفكرة عازف الكلارينيت أنتوني ماكجيل، وهو أحد الموسيقيين السود القلائل في أوركسترا نيويورك فيلهارمونيك، إذ يعتبر أن مركزية بيتهوفن جعلت الموسيقى الكلاسيكية تبدو منغلقة وخانقة.
ويشبّه ماكجيل السيمفونية الخامسة بـ"الجدار" الذي يفصل بين الموسيقى الكلاسيكية والموسيقى الحديثة.
ويضيف أن الاعتقاد السائد بأن بيتهوفن أعظم ملحّن على الإطلاق، وأنه لا يمكن تأليف موسيقى تضاهي أعماله، يعني أن الأوركسترا لن تحظى بمستمعين جدد "لأننا لم نشجع الموسيقيين الذين يسعون ليصبحوا عباقرة عصرهم".


paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 18-09-2020, 12:41 PM   #586
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 14,848
ذكر
 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980 نقاط التقييم 19597980
The prayer Celine Dion& A Bocelli



paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نصائح للرجال تعشقها النساء هشام المهندس ركن الاجتماعيات و الشبابيات 15 13-05-2019 09:58 PM
أهم الصفات التي تعشقها المرأة في الرجل sparrow المنتدى العام 4 28-06-2013 10:02 PM
لاتحبواالعالم ولا الاشياء التى فى العالم والعالم يمضى وشهوته(1يو15:2) ramzy1913 المنتدى المسيحي الكتابي العام 0 01-08-2010 01:23 PM
الاشياء الاربعة التي تمنع الرب من ان يسمع صوتنا M a r i a m المرشد الروحي 8 28-08-2008 04:04 AM
اليكم الاشياء التافهة التي تحدث في اوقات غير مناسبة بتاتا husam المنتدى الترفيهي العام 11 24-11-2007 01:04 PM


الساعة الآن 04:45 AM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2020، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة