منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات العامة المنتدى العام

إضافة رد

الموضوع: هذه اخر مشاركة لي معكم

أدوات الموضوع
قديم 06-06-2020, 09:47 AM   #1
حياة بالمسيح
أمة الرب
 
الصورة الرمزية حياة بالمسيح
 
تاريخ التسجيل: Apr 2014
المشاركات: 9,130
انثى
مواضيع المدونة: 40
 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744
افتراضي

هذه اخر مشاركة لي معكم


هذه اخر مشاركة لي معكم اخوتي واخواتي احباء المسيح فان خدمتي للرب يسوع والقديسة مريم العذراء هي عثرة لاخي الصغير ووصلت به الحد الى ان يضع يديه في فمه ويفرغ الطعام الذي يتناوله
ولقد خدمت ست سنوات وكلها شجار عنيف معه وتمرض اخي الصغير مرضاً نفسياً فهو يفرغ الطعام الذي يتناوله ويبدو وجهه شاحباً واصفر اللون ولقد فقد الكثر من وزنه صلوا يا اخوتي واخواتي الاحباء من اجل خلاصه
وصلوا من اجلي لكي يتقبل الله خدمتي له وصلوا من اجل شفاء والدتي
وسلام المسيح دوماً وابداً معكم يحفظكم ويبارككم
تحياتي ومحبتي حياة بالمسيح
حياة بالمسيح غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 06-06-2020, 10:15 AM   #2
حبو اعدائكم
حبو...
 
الصورة الرمزية حبو اعدائكم
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: مصر
المشاركات: 13,915
انثى
مواضيع المدونة: 7
 نقاط التقييم 51981115 نقاط التقييم 51981115 نقاط التقييم 51981115 نقاط التقييم 51981115 نقاط التقييم 51981115 نقاط التقييم 51981115 نقاط التقييم 51981115 نقاط التقييم 51981115 نقاط التقييم 51981115 نقاط التقييم 51981115 نقاط التقييم 51981115
خير حبيبتى--
متزعليش--- كل شىء هو تدبير الرب لكى -- خدمه والدتك و اخوكى هى خدمه للرب نفسه--
و صلاتك لهم و للكل تظل مستمره و هذه خدمه فى حد ذاتها-
ربنا يرتب حياتك و يعطيكى سلام فى اصعب الظروف--
و اكيد الرب هيرتب لك المرور و لو كل حين و حين هتى نطمئن عليكى و على العائله
ربنا يفرح قلبك و يشفيلك اخوكى و مامتك و يشفيكى
يعز علينا كلنا و يعز على قلبى انك تقولى ان دى اخر رساله --
بس انا واثقه ان الرب بيعمل الصالح ليكى و زى ما قولت لك اكيد هيفتح لك المجال انك ترجعى تتواصلى و تخدمى تانى

التعديل الأخير تم بواسطة حبو اعدائكم ; 07-06-2020 الساعة 12:02 PM
حبو اعدائكم غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 07-06-2020, 12:03 PM   #3
soso a
Jesus Loves Me
 
الصورة الرمزية soso a
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
الدولة: فى حضن يسوع
المشاركات: 18,131
انثى
 نقاط التقييم 20389140 نقاط التقييم 20389140 نقاط التقييم 20389140 نقاط التقييم 20389140 نقاط التقييم 20389140 نقاط التقييم 20389140 نقاط التقييم 20389140 نقاط التقييم 20389140 نقاط التقييم 20389140 نقاط التقييم 20389140 نقاط التقييم 20389140
ربنا يدبر حياتك
ويستخدمك لمجد اسمه
soso a غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 07-06-2020, 07:57 PM   #4
خادم البتول
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية خادم البتول
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
الدولة: عابـــر سبيــــل
المشاركات: 814
ذكر
 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558

لا يا نعومة أبدا. أخوكي مجرد "مندوب" عن الرب وكل ما يقوم به في حياتك أو يؤثر به على خدمتك ليس من نفسه أبدا كما يبدو وإنما حسب تدبير الرب لأجلك. إذا أراد الرب مثلا أن تستريحي قليلا، أو أن تنتقلي إلى نوع أفضل من الخدمة، أو إلى درجة أعلى، عندئذ تنفذ هذه الإرادة الإلهية إليك بطرق عديدة، وأحد هذه الطرق هو أن يقف أخوكي مثلا هكذا في طريق خدمتك الحالية!

(وكما أقول دائما: يهوذا خائن، من وجهة نظر الأرض كلها خائن، من وجهة نظر البشر جميعا حتى نفسه خائن. لكن يهوذا أيضا ـ من وجهة نظر السماء ـ كان عضوا رئيسيا في "فريق الخلاص" الذي ضم بالأحرى أطهر البشر على الإطلاق وأروعهم، بدءا من البتول ذاتها كنز البركات أو حتى المعمدان وانتهاء بلسان العطر)!

بالتالي لا تحزني مما يحدث أبدا، أو من أي إنسان مهما فعل، لأن هذه إرادة الرب في النهاية ليست أبدا إرادة أخيكي أو أي مخلوق آخر! بل إرادة القدوس ذاته لأجلك، فقط جاءت عبر أخيكي، والذي يستحق بالتالي أن تشكريه في هذه الحالة، لأنه يقوم في الحقيقة بدور "التنفيذ" لمشيئة الرب الصالحة في حياتك!

أيضا لا أعتقد أنك تحتاجين للانقطاع كليا عن منتداكِ وأسرتك هنا. يمكنك زيارتنا ولو مرة كل أسبوع على الأقل لكي نطمئن عليكِ. وأما بقية الأسبوع: فتذكري أن رب البيت هو رب المنتدى، كما أن خدمتك لأخيكي وأمك وتضحيتك لأجلهما لا تقل أبدا عن خدمتك هنا، بل بالعكس تزيد أضعافا مضاعفة، لأن بها تضحية أكبر، والتضحية هي أساس الخدمة وأهم معانيها! خدمة دون تضحية هي مجرد "نشاط" لا يختلف عن أي نشاط نمارسه في أوقات الفراغ، وثمرة هذه الخدمة من ثم ضعيفة جدا. وأما التضحية فهي بالأحرى قلب الخدمة وروحها بل حتى غايتها وهدفها الأعمق. من ثم فتكريسك وعطاؤك لاخيكي وأسرتك هو لا شك خدمة أروع وأسمى، تصعدين بها درجة أعلى نحو حضرة النور والمجد، تأخذين بها خطوة أقرب نحو قلب المبارك، وتفيض بها نعمة أكبر وثمرة أحلى من ثمار الروح في قلبك!


تحياتي يا أمي الغالية لشخصك المحبوب الطيب وصلاواتي لأجلك وللأسرة جميعا (خاصة لأخيكي هذا الجميل الذي يساعدك دون أن يدري) ، نسأل الرب أن يشملكم جميعا بسلامه وأنواره ورحماته، النعمة معكم وعلى المحبة دائما نلتقي.


خادم البتول غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 08-06-2020, 06:00 PM   #5
خادم البتول
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية خادم البتول
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
الدولة: عابـــر سبيــــل
المشاركات: 814
ذكر
 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558

أهلا يا أمي سعيد بحضورك. للإجابة على سؤالك:

الإجابة المختصرة:

الصلاة والقبول والخدمة: الصلاة أولا هي أهم بل ربما أيضا كل ما نستطيع. لابد من الصلاة المستمرة الصادقة من أعماق القلب لأجله ولأجل شفائه وسعادته. ثانيا القبول، وهو باختصار أن نقبل الآخر: ألا نحكم عليه داخليا أو نرفضه أو ندينه، حتى لو لم يكن يعجبنا شأنه تماما. بل نقبله أولا، ونقبله تماما، كما هو، دون أية رغبة حتى في تغييره بحيث يتوافق معنا ومع رغباتنا. هذا القبول هو أساس المحبة وجوهرها وأبسط أشكالها، ومن ثم لا محبة أبدا إلا بعد أن يتحقق أولا هذا القبول. أخيرا الخدمة، وأقصد بها العطاء والبذل المستمر بكل وسيلة لدينا، خالصة لأجل الآخر ولأجل راحته وشفائه وسلامه الداخلي.


الإجابة التفصيلية:

هناك يا أمي الغالية حالتان أو وضعان أو يمكن حتى أن نقول نظامان للتشغيل يعمل الإنسان دائما وفقا لأحدهما، كما يعمل الكمبيوتر مثلا وفقا لنظام ويندوز، أو نظام أونيكس. نحن في كل لحظة نحيا ونفكر ونسلك حسب هذا النظام أو ذاك، في كل لحظة. يجدر بالتالي أن نفهم هذين النظامين جيدا وأن نكون على وعي دائم بهما، خاصة في علاقتنا مع الآخرين:

النظام الأول هو نظام "الأنـا": نظام نعومة، حياة بالمسيح، نظام النفس، أو الإنسان العتيق. النظام الثاني في المقابل هو نظام "الرب": نظام المسيح، أو النعمة، أو الإنسان الجديد. هذان هما النظامان اللذان يحركان سائر حياتنا، في كل لحظة، وينتج عن ذلك بالتالي "خبرة" تختلف تماما حسب هذا النظام أو ذاك. يمكن أن نلخص أهم الفروق بين هذين النظامين فيما يلي:
+ إذا كان الإنسان متوافقا مع "نظام المسيح"، إذا كان عقله يعمل حسب هذا النظام بالذات، فشعوره العام عندئذ هو عدم الاحتياج مطلقا لأي شيء أو الرغبة بأي شيء، ولا حتى رغبة الحب! خبرة الإنسان مع نظام المسيح هي بالأحرى خبرة اكتفاء تام، أو حتى خبرة كمال، لا يشوبها الشعور أبدا بأي نقص. أما "نظام الأنا" فبالعكس: هناك إحساس دائم عند هذا الإنسان بالاحتياج والنقص ومن ثم الرغبة، خاصة الرغبة بالحب. يفتقد الإنسان هنا دائما إحساس الحب ويظمأ إليه بشدة، ذلك رغم حضور المحبة الدائم في "خلفية" الحياة كلها من حوله! نظام الأنا من ثم يتميز بهذا الافتقاد والاحتياج والنقص وبهذه الرغبة الملحّة في المحبة، بينما نظام المسيح بالعكس "هو" المحبة.

+ الإنسان المتوافق مع نظام المسيح يكون شعوره العام هو أيضا القبول لكل شيء. لا يرفض شيئا ولا يدين أحدا، بل بالأحرى يرى الإنسان في هذا النظام أن ما يمر به ـ هذا الواقع، هذا الحاضر هنا والآن ـ هو بالضبط ما يحتاج أن يمر به، حلوا كان أو مرّا. أما في نظام الأنا فالأمر أيضا بالعكس: هناك دائما عدم قبول لهذا الواقع، وهناك بالتالي دائما رغبة وتفكير مستمر فيما هو أفضل، أو أكبر، أو أجمل، أو أسهل، أو أحدث، إلخ. ينتج عن ذلك أن خبرة الإنسان ـ حسب نظام المسيح ـ هي "خبرة الحياة" نفسها مباشرة، بينما خبرة الإنسان ـ حسب نظام الأنا ـ هي بالأحرى "خبرة المقاومة" ضد الحياة! بينما يعيش الأول هنا والآن في لحظة الحاضر، اللحظة الوحيدة التي يمكنه العيش فيها حقا، يعيش الثاني بدلا من ذلك في "أفكاره" عن هذا الحاضر! يعيش بالتالي إما في "أحلامه" وخططه وتصوراته عن مستقبل أفضل، أو في "ذكرياته" عن ماضٍ كان أفضل! (أي بكل حال ليس الحاضر أبدا هو الأفضل)!

+ في علاقتنا مع الآخرين: إمـا أن يعطي الإنسان انتباهه بالكامل للطرف الآخر (والانتباه فرع من المحبة) ولكل ما يقول الطرف الآخر وما يحتاج إليه الطرف الآخر، وهذا هو نظام المسيح، أو أن يكون انتباه الإنسان واهتمامه وتركيزه بالعكس: على ما يحتاجه هو نفسه من الطرف الآخر وما يمكنه الحصول عليه، وهذا هو نظام الأنا. في نظام الأنا: المركز والمحور والسؤال الأساسي العام هو: ماذا يمكن أن أحصل عليه من الآخرين، أو من العالم بشكل عام؟ (ويشمل ذلك بالطبع كل شيء: من المال أو المكاسب المادية المباشرة وحتى كلمات الثناء والمديح)! في نظام المسيح: المركز والمحور والسؤال الأساسي العام بالأحرى هو: ماذا يمكن أن أقدم للآخرين وماذا أستطيع أن أضيف حقا إليهم أو إلى العالم بشكل عام؟

.
كما هو واضح: هذان وضعان أو حالتان مختلفتان تماما من "الوعي" الإنساني ـ نظامان مختلفان للتشغيل كما أسميهما ـ وينشأ بالتالي عن ذلك "خبرة" إنسانية تختلف تماما حسب كل حالة أو نظام!

نعود الآن ـ في ضوء هذا الشرح أو هذه الخريطة ـ إلى الحالة التي معنا: ماذا يمكن فعله حقا معه (أو مع أي شخص عموما في حياتنا)؟ لا شيء يا أمي الغالية ـ مبدئيا ـ سوى أن نراقب فقط أنفسنا أولا لنتأكد في كل لحظة أي نظام حقا يحكمنا ويحركنا: هل نحن في توافق مع نظام المسيح، أم مع نظام الأنا؟ هل يصدر فعلنا هذا ـ أو كلماتنا، أو حتى أفكارنا ـ من وعي المسيح حقا، أم من وعي الأنا؟ فقط نراقب ونتأكد أننا في حالة الوعي الأعلى (الوعي الإلهي، وعي المحبة والنعمة والتحرر، وعي الإنسان الجديد) وليس في حالة الوعي الأدنى (وعي الأنا المحدود الضيق الخانق، وعي النقص والاحتياج والرغبة، وعي الإنسان العتيق)!

ربما نحتاج لاحقا أن نأخذ بعض الخطوات العملية، خاصة إذا كان الآخر مثلا يعاني من مرض نفسي. عندئذ يجب أن نصحبه مثلا إلى الطبيب. ولكن قبل أية خطوات عملية: لابد أن يتوفر أولا هذا الوعي وهذا الأساس العام داخلنا، نحن أنفسنا أولا، لأن هذا الوعي نفسه ـ هذا التوافق الحقيقي مع نظام المسيح ومع وعي المسيح تبارك اسمه ـ هو ما سوف يقود خطواتنا العملية كلها بعد ذلك! (بل أكثر من هذا: قد يأتي عندئذ حل أي مشكلة حتى إلى بابنا، قبل حتى أن نطلبه أو نفكر فيه)!

***

سامحيني في الختام إذا كانت بعض الفقرات مبهمة قليلا أو تحتاج القراءة أكثر من مرة، ذلك أنني أحاول الاختصار قدر المستطاع حتى لا تطول الرسالة أكثر من ذلك. عموما إذا كان هناك أي استفسار حول أي جزء أرجو بالطبع ألا تترددي بالإشارة، لا يرهقني أبدا شرح هذه الأمور مرارا وتكرارا، بالعكس يسعدني. صلاواتي ختاما لأجلك وللأسرة كلها، سلام الرب ليكن معكم وحتى نلتقي.



التعديل الأخير تم بواسطة خادم البتول ; 08-06-2020 الساعة 06:14 PM
خادم البتول غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 08-06-2020, 08:15 PM   #6
AL MALEKA HELANA
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية AL MALEKA HELANA
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
الدولة: ســفـر الحــيـاة
المشاركات: 3,697
انثى
مواضيع المدونة: 7
 نقاط التقييم 11591856 نقاط التقييم 11591856 نقاط التقييم 11591856 نقاط التقييم 11591856 نقاط التقييم 11591856 نقاط التقييم 11591856 نقاط التقييم 11591856 نقاط التقييم 11591856 نقاط التقييم 11591856 نقاط التقييم 11591856 نقاط التقييم 11591856
اقتباس:
إذا كان هناك أي استفسار حول أي جزء أرجو بالطبع ألا تترددي بالإشارة،
لا يرهقني أبدا شرح هذه الأمور مرارا وتكرارا، بالعكس يسعدني.

تفتكر احنا خايفين عليك من شرح الامور !؟
بالعكس احنا خايفين علي نفسنا لتعملنا مراجعة قصيرة في شرح هذة الامور هههههههههههه

طبعا انا بهزر
ومشاركة زي الفل وكلامك رائع
تعيش وتكتب وتشرح ،
والجدع اللي يقرأ
AL MALEKA HELANA غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 08-06-2020, 10:10 PM   #7
خادم البتول
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية خادم البتول
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
الدولة: عابـــر سبيــــل
المشاركات: 814
ذكر
 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558 نقاط التقييم 12253558

عايزين نرجع زي زمان يا هيلانه! مرة واحد بيقول لمراته: إيه رأيك نرجع زي زمان؟ ابتسمت وقالت له: إزاي يا حياتي؟ قالها: لا أعرفك ولا تعرفيني!

أنا كمان بهزر.. معلش!

تعيشي يا ملكة ربنا يباركك ويسعد أيامك، أشكرك على القراءة والمتابعة والتقييم وكل كلماتك الجميلة. وأيوه طبعا الجدع اللي يقرا.. موافق تماما! لكن تأكدي إن الجدعان كتير وكلهم بيقروا وحتى بيكتبوا كمان أحسن من كل الكلام ده، ربنا يبارك الجميع.. ونصلي ختاما لأجل أختنا وأمنا الجميلة نعومة في محنتها ربنا يعينها ويقوّيها ويسهل لها كل صعب. أشكرك مرة أخرى يا ملكتنا على حضورك العاطر ومشاركتك الطيبة، مع تحياتي ومحبتي.


خادم البتول غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 09-06-2020, 11:51 AM   #8
حياة بالمسيح
أمة الرب
 
الصورة الرمزية حياة بالمسيح
 
تاريخ التسجيل: Apr 2014
المشاركات: 9,130
انثى
مواضيع المدونة: 40
 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744
انا في حقيقة الامر لا اهتم بنفسي بقدر ما اهتم بخدمة المسيح ومريم العذراء في منتداكم وخدمة وتلبية حاجات امي واخي الصغير فعلى سبيل المثال لا الحصر فانا اعطي لامي اقراص وحبوب ادويتها ناسيةً ادويتي وهذا حدث مراراً وتكراراً وانا اسمع كلام امي واخي الصغير واطبقه عن محبة لهما وليس كواجب مفروض علي اطلاقاً لكي تمشي الامور بسلاسة ونحن نختلف احياناً وتحدث مشاكل بسبب خدمتي مع اخي ولكنني اتقبل شتائمه لي وصراخه في وجهي وتعنيفه لي وابتسم في وجهه واكون مصدر سلام وتحلية للوضع دائماً فانا من يبادر بالحل فوراً وبصنع السلام فوراً وباطلب معونة المسيح لي في هذه الامور وباشكر وابارك الرب يسوع على كل شئ في كل مرة يستحيب لي طلباتي وبارنم له حينما ازاول اعمالي يومياً في البيت ليس لطلب منه شيئاً لي بل لافراد اسرتي وحباً به اي شخص رب المجد يسوع المسيح وانا استطيع ان اشارككم يومي الاثنين والثلاثاء فقط في الاسبوع لظروفي القاهرة واعذروني عن التقصير تحياتي ومحبتي
حياة بالمسيح غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 09-06-2020, 12:33 PM   #9
حياة بالمسيح
أمة الرب
 
الصورة الرمزية حياة بالمسيح
 
تاريخ التسجيل: Apr 2014
المشاركات: 9,130
انثى
مواضيع المدونة: 40
 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خادم البتول مشاهدة المشاركة

عايزين نرجع زي زمان يا هيلانه! مرة واحد بيقول لمراته: إيه رأيك نرجع زي زمان؟ ابتسمت وقالت له: إزاي يا حياتي؟ قالها: لا أعرفك ولا تعرفيني!

أنا كمان بهزر.. معلش!

تعيشي يا ملكة ربنا يباركك ويسعد أيامك، أشكرك على القراءة والمتابعة والتقييم وكل كلماتك الجميلة. وأيوه طبعا الجدع اللي يقرا.. موافق تماما! لكن تأكدي إن الجدعان كتير وكلهم بيقروا وحتى بيكتبوا كمان أحسن من كل الكلام ده، ربنا يبارك الجميع.. ونصلي ختاما لأجل أختنا وأمنا الجميلة نعومة في محنتها ربنا يعينها ويقوّيها ويسهل لها كل صعب. أشكرك مرة أخرى يا ملكتنا على حضورك العاطر ومشاركتك الطيبة، مع تحياتي ومحبتي.


اشكرك شكراً جزيلاً اخي المبارك الغالي على قلب الله خادم البتول على وقتك لشرح الامور لي وبالتفاصيل ربنا يديمك بركة لينا جميعاً امين تحياتي ومحبتي 💐
حياة بالمسيح غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 09-06-2020, 12:35 PM   #10
حياة بالمسيح
أمة الرب
 
الصورة الرمزية حياة بالمسيح
 
تاريخ التسجيل: Apr 2014
المشاركات: 9,130
انثى
مواضيع المدونة: 40
 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744 نقاط التقييم 19432744
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة AL MALEKA HELANA مشاهدة المشاركة



تفتكر احنا خايفين عليك من شرح الامور !؟
بالعكس احنا خايفين علي نفسنا لتعملنا مراجعة قصيرة في شرح هذة الامور هههههههههههه

طبعا انا بهزر
ومشاركة زي الفل وكلامك رائع
تعيش وتكتب وتشرح ،
والجدع اللي يقرأ
شكراً جزيلاً يا اختنا المباركة الملكة هيلانة على تعاطفك معي وربنا يديمك بركة لينا جميعاً امين تحياتي ومحبتي 🌻🌸🌺🌹🌷
حياة بالمسيح غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
معكم........BY KALIMO kalimooo الصور المسيحية 18 22-10-2011 01:02 AM
عضو جديد معكم عماد الدين منتدى الترحيب والتعارف 11 13-02-2011 04:12 PM
الرب معكم samehf333 منتدى الترحيب والتعارف 2 08-07-2007 12:11 AM
سلام الله ونعمته معكم ارجو ان تقبلوني معكم الكرمة منتدى الترحيب والتعارف 11 06-05-2007 12:50 PM


الساعة الآن 06:23 AM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2020، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة