منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات المسيحية المنتدى المسيحي الكتابي العام

الملاحظات

إضافة رد

الموضوع: سجن الغفران ( قلبي ام قلبك )

أدوات الموضوع
قديم 11-02-2012, 12:48 PM   #1
the shepherd
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية the shepherd
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 872
ذكر
 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465
افتراضي

سجن الغفران ( قلبي ام قلبك )


احترت ما بين قبول الغفران و منحنه للاخرين . فلا استطيع ان اجزم اي طرفي المعادلة هو الاصعب . ان تتقبل انك ما عدت مديناً لاحد و ان الصك قد مُزق , ام ان تتقبل انك لن تقوم بتحصيل ديونك من الاخرين . ايهم هو الاصعب عليك ان تتقبله ام تمنحه .


" لا يهم كم عدد المرات التي قرأت فيها ان خطاياي مغفورة , لازلت لا استطيع ان اشعر بالغفران . اعلم ان الله وعد انه سيغفر و اعرف هذا في ذهني لكني لا استطيع ان اشعر به في قلبي "


" لا يهم كم مرة اخبرني ( من اخطأت اليه ) انه سامحني لازالت لا استطيع ان اسامح نفسي و اغفر لها , لا استطيع ان اتخطي ما صنعته به "


" لا يمكننا ان اغفر له , لا استطيع . اعرف الوصية و ارغب في اتباعها و لكن كيف اتغاضي عما صنعه بي . حتي لو اردت فانا عاجز عن اغفر "


هل الغفران هو سجن لا نستطيع مغادرته ام حرية و دفء نحيا فيه وبه ؟

لماذا لا نستطيع ان نغفر للاخرين او حتي لانفسنا ؟

لماذا دوما احتاج للتاكيد ؟ لماذا ارغب في ان استمع كثيرا بانك قد غفرت لي ؟ مرارا و تكرارا تحدثني عن غفرانك و لازلت لا استطيع ان اشعر به !

اين تكمن المشكلة و اين اجد الشفاء ؟


يتبع
the shepherd غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 11-02-2012, 05:59 PM   #2
the shepherd
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية the shepherd
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 872
ذكر
 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465
العلاقة بين تقبل الغفران من الاخرين و منحه لهم .

لعل اكثر امثلة السيد المسيح للتعبير عن العلاقة بين تقبل الغفران و منحه هو مثل " العبد الذي لا يغفر " و لن نستعرض هنا المثل بالتفصيل " يمكن الرجوع لنص المثل متي 18 " و سننتقل مباشرة الي الاستنتاجات .


كان العبد مدين لسيده بمبلغ خيالي (عشرة آلاف وزنة . الوزنة عند العبرانيين اثني عشر الف درهم ذهب ) و قدر ذكر السيد المسيح هذا الرقم اشاره لعجز و استحاله قيام العبد بسداده مهما اعطي من وقت , فهوه دين غير قابل للسداد .


لم يقم السيد باطلاق العبد و اسرته فقط و لكن ايضا اسقط عنه ذلك الدين العظيم . و من هنا نفهم ان الغفران لا يحدث بسبب استحقاق و لكنه عطية مجانية . اكرر الغفران ليس عن استحقاق لكنه عطية مجانية فما استحقه العبد هو البيع من اجل سداد ولو جزء من الدين الغير قابل للسداد و لكن الغفران هو عمل نعمة لا عمل استحقاق .


في الوقت الذي كان العبد يطالب فيه فقط بوقت ليسدد الدين ظانا انه قادر ان يوفيه . غير عالم عجزه فشل في ادراك النعمة و الفغران المجاني الممنوح له . فلو كان قد اردك مقدار الغفران الذي حصل عليه لكان من السهل عليه ان يغفر هو ايضا للعبد الاخر صديقه ( الدين الصغير جدا الذي لم يتجاوز مائة دينار ) و يسقط هو ايضا عنه دينه .


و هذا هو الخطأ الاكبر الذي نقع فيه جميعنا . اننا نعتقد ان بامكاننا سداد الدين و تصحيح اخطائنا و تعويض الاخرين عنها باعمالنا . غير مدركين ان الغفران هو عطية مجانية سواء في قبولنا له او في منحنا اياه . فما نستحقه حقا هو القصاص لكن ما نحصل عليه و نمنحه بالنعمة هو الغفران .


و لكن تبقي المشكلة قائمة لماذا نعجز عن منح الغفران للاخرين او تقبله منهم حتي مع معرفتنا انه عطية مجانية ؟
the shepherd غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 11-02-2012, 06:28 PM   #3
حبو اعدائكم
حبو...
 
الصورة الرمزية حبو اعدائكم
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: مصر
المشاركات: 14,111
انثى
مواضيع المدونة: 7
 نقاط التقييم 53847630 نقاط التقييم 53847630 نقاط التقييم 53847630 نقاط التقييم 53847630 نقاط التقييم 53847630 نقاط التقييم 53847630 نقاط التقييم 53847630 نقاط التقييم 53847630 نقاط التقييم 53847630 نقاط التقييم 53847630 نقاط التقييم 53847630
موضوع جمييل و مهم جدا جدا..اشكرك
حبو اعدائكم غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 11-02-2012, 10:24 PM   #4
the shepherd
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية the shepherd
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 872
ذكر
 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465
شكرا ليك علي تشجيعك و اطرائك . و للعلم للموضوع بقية
the shepherd غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 12-02-2012, 10:13 AM   #5
يسطس الأنطونى
غريب فى بلدى
 
الصورة الرمزية يسطس الأنطونى
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
الدولة: حضن يسوع
المشاركات: 1,980
ذكر
 نقاط التقييم 2418827 نقاط التقييم 2418827 نقاط التقييم 2418827 نقاط التقييم 2418827 نقاط التقييم 2418827 نقاط التقييم 2418827 نقاط التقييم 2418827 نقاط التقييم 2418827 نقاط التقييم 2418827 نقاط التقييم 2418827 نقاط التقييم 2418827
موضوع راااائع حبيبى
ربنا يبارك حياتك
يسطس الأنطونى غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 12-02-2012, 03:23 PM   #6
the shepherd
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية the shepherd
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 872
ذكر
 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465
شكرا اخويا يسطس علي التشجيع . ربنا يباركك انت كمان
the shepherd غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 12-02-2012, 03:33 PM   #7
the shepherd
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية the shepherd
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 872
ذكر
 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465
لماذا نعجز عن تقبل الغفران من الله ؟

هناك نوعان من المعرفة , المعرفة العقلية و المعرفة القلبية ( الشعورية ) . فمعرفتنا لايات الكتاب المقدس و الوعود الالهية الخاصة بالغفران هي معرفة عقلية بحتة . لا نستطيع عن طريقها فقط ان نحيا و ننعم بالغفران. فيجب ان تتطور و تتحول تلك المعرفة العقلية الي معرفة شعورية . و كيف يحدث ذلك ؟هذا هو دور جسد المسيح ( الاخرين ) في حياتك . فعندما تختبر الغفران الغير مشروط من الاخرين تتحول معرفتك العقلية الي معرفة قلبية و تبدء بالشعور بالغفران لا في عقلك فقط بل في قلبك ايضا . و بصيغة اخري نقول ان كنا لا نحصل علي الغفران منالاخرين الذين نحيا وسطهم سنواجه صعوبة في تقبل غفران الله الذي نعتقد انه بعيدعنا . فالاخرين هم صوره لله و نحن نتعرف علي الله من خلالهم و كثيرا ما يعطي الاخرين صورة مشوهة عن الله تؤثر علي استقبالنا لكثير من النعم و التمتع بها .

لذلك ان كنت تواجه صعوبة في تقبل الغفران من الله فانظر الي الوسط الذي تحيا به و قد تشكتف انه المشكلة . و ان كان يعجز عن منحك الغفران الذي تحتاجه فابحث عن وسط اخر اكثر صحة ليعيد تشكيل معرفتك .



لماذا نعجز عن منح الغفران للاخرين ؟

المشكلة الحقيقة تكمن في تشوه مفهوم الغفران . فالكثير منا يعتقد ان الغفران هو شعور في المقام الاول . انا اغفر اي انا اسامح وانسي و اتخطي الالم و اتصالح و . و . . و تلك مجرد خرافات حول الغفران . فالغفران في المقام الاول قرار لا يعتمد او يتاثر بما نشعر . انا اتالم , انا حزين , انا... انا ... , لكني اقرر اني ساغفر ( لا ان انسي ) . اغفر اي اني لن اطالب بحقي في استرداد الدين و القصاص من المخطئ . ان اقرر باني ساطلق سراح المخطئ و لن انتظرمنه اي تعويض و ذلك لانه غير قادر علي سداد الدين او معالجة ما افسده . فالوحيد القادر علي معاجلة الامور هو الله الطبيب الحقيقي لامراض نفوسنا و اجسادنا . لذلك لما نتمسك و نصر علي الا نغفر لاناس عاجزون عن مساعدتنا ؟ حتي و ان كانوا سبب المرض . فالكثيرين منا ينتظرون ان تختفي مشاعر الالم ليمنحوا الغفران . او يعتقدون ان اختفاء مشاعر الالم هو الغفران نفسه . و هذا ليس الغفران بل محض اوهام .

لذلك مهما كانت مشاعرك مؤلمة او سلبية تجاه من اخطأ اليك لا تنتظر حتي تتغير . فقط قرر انك ستغفر وانك لن تنتظر منه تعويض و ضع آالامك بين يد الله الوحيد القادر علي الشفاء .
the shepherd غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 13-02-2012, 09:46 PM   #8
sha2awet 2alam
شقاوة قلم
 
الصورة الرمزية sha2awet 2alam
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 5,277
انثى
 نقاط التقييم 18935182 نقاط التقييم 18935182 نقاط التقييم 18935182 نقاط التقييم 18935182 نقاط التقييم 18935182 نقاط التقييم 18935182 نقاط التقييم 18935182 نقاط التقييم 18935182 نقاط التقييم 18935182 نقاط التقييم 18935182 نقاط التقييم 18935182
كان عندى خلط كبير بين النسيان و الغفران ..... بس فيه حاجة انا اما بنسى مش برجع افتكر و اطالب بحقى تانى خلاص خلصنا يعنى شبه انى بغفر تماما اللى بيحصل ... و فيه حاجات بغفرها بس مبنساهاش معرفش ليه بس اوقات كدة

موضوع رائع ربنا يباركك بجد
sha2awet 2alam غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 13-02-2012, 10:12 PM   #9
the shepherd
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية the shepherd
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 872
ذكر
 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465 نقاط التقييم 4967465
حلو انك لما تسامحي تنسي ربنا نفسه بيعمل كدة " عندما اسامح انسي , لا اعود اذكرها " . و الطبيعي برضة ان مش كل حاجة نقدر ننساها حتي لو سامحنا و غفرنا للمخطئ و دي مش قلة محبة و مش المفروض نشعر بالذنب مثلا او ان في مشكلة لو احنا مش قادرين ننسي بالعكس دي حاجة طبيعية جدا . و الغفران مش معناه المصالحة و علشان كدة احنا سعات كتير بنفضل فاكرين . كأن العقل خايف عليك تتأذي تاني بنفس الطريقة او من نفس الشخص فبيرفض يتخلي عن هذه الذكري و التجربة السيئة تأمينا للمستقبل .

شكرا كتير علي تشجيعك و ربنا يباركك انت كمان .
the shepherd غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 14-02-2012, 01:41 AM   #10
rafaatbarsoum
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: Birmingham Uk
المشاركات: 859
ذكر
 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333
Well don interesting subject ........! forgive to be forgiven....! to forgive the others without Jesus Christ in I.. braying II.. confess III... have a communion the nature of forgiveness you will have it by him without him we couldn't do nothing at all
rafaatbarsoum غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هو قلبك زى قلبى روزي86 المنتدى العام 2 22-08-2010 02:12 PM
{ ثــابت قلبى يا الله ...ثابت قلبى } adel baket المرشد الروحي 4 06-03-2009 09:40 PM
قلبي علي قلبك +Nevena+ كتابات 20 02-10-2008 07:14 AM


الساعة الآن 04:41 AM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2021، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة