منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات المسيحية الرد على الشبهات حول المسيحية

إضافة رد

الموضوع: العنف في العهد القديم والقتل والقتال ديفيد لامب بتصرف

أدوات الموضوع
قديم 30-03-2017, 03:35 PM   #21
اغريغوريوس
محاور
 
الصورة الرمزية اغريغوريوس
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الدولة: في اورشاليم السماوية
المشاركات: 3,588
ذكر
مواضيع المدونة: 8
 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093
ماذا علي القوانين التي تبدوا عشوائية ؟ وتبدوا انها لا تحمل اي معني .

مثل ما جاء في سفر التثنية 22 : 9 – 11

9 «لا تزرع حقلك صنفين، لئلا يتقدس الملء: الزرع الذي تزرع ومحصول الحقل. 10 لا تحرث على ثور وحمار معا. 11 لا تلبس ثوبا مختلطا صوفا وكتانا معا.

لماذا الله مهتم بمن يلبس الصوف والكتان ؟ هل يملي الرب ما يلبسة الشعب ايضا ؟ مثل ما قالوه لنا لا ترتدي سلسلة او تمضغ لباناً ؟

في حين ان هذه الاوامر تعد غريبة ,لكن تحتاج الي الخلفية السقافية في ذلك الوقت التي تعالج مشاكل معينة .

تخيل معي ان مجلة رياضية “كذا” في عدد فبراير 2010 تحتوي علي عدد من صور نساء عن رياضة السباحة اخذناها باله الزمن واعطيناها لعصور الجاهلية فرأها احدهم سيعتقد انهم بغايا ولم يفهم ان هذه الصور هي لرياضة السباحة ! كما نفهمها اليوم .

هكذا نحن بعيدين عن قوانين العهد القديم . هذا الامر مثل ارتداء الصوف والكتان . اقترح المفسرين ان هناك علاقة بين الصوف والكتان وممارسة السحر .لذلك قد يكون الامر مشابه للعبة اويجا .او يكون له علاقة بالبغاء .او عادات وثنية في لبس ثوب مخلط وان لبس الصوف والكتان يجعل الاله مسروره فيذيد المحصول .واشارة روحية عدم خلط الحنطة بالزوان وعدم خلط الصوف بالكتان .قد لا نعلم معني قانون ما لكن معظم القوانين في العهد القديم جيده اذا من المفترض ان نري هذا القانون كحل مجتمعي ايضاً .لان الرب هو محامي جيد وهو يعرف تماماً قوانين المجتمع والتعامل معها .والظروف الفعلية التي قد يواجها شعبة .
اغريغوريوس غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 30-03-2017, 05:52 PM   #22
اغريغوريوس
محاور
 
الصورة الرمزية اغريغوريوس
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الدولة: في اورشاليم السماوية
المشاركات: 3,588
ذكر
مواضيع المدونة: 8
 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093
Cross02

فقال الرب لموسى: «قتلا يقتل الرجل. يرجمه بحجارة كل الجماعة خارج المحلة




قتل كاسر السبت جامع الحطب العنف في العهد القديم

هناك بعض القوانين القاسية مثل قتل كاسر السبت وخصوصاً قصة الرجل جامع الحطب في العهد القديم . عندما كان شعب اسرائيل في البرية وجدوا رجل يجمع الحطب في يوم السبت . واتو به الي موسي وهارون وكل الجماعة .وتم رجمه,.

سفر العدد

32 ولما كان بنو إسرائيل في البرية وجدوا رجلا يحتطب حطبا في يوم السبت. 33 فقدمه الذين وجدوه يحتطب حطبا إلى موسى وهارون وكل الجماعة. 34 فوضعوه في المحرس لأنه لم يعلن ماذا يفعل به. 35 فقال الرب لموسى: «قتلا يقتل الرجل. يرجمه بحجارة كل الجماعة خارج المحلة». 36 فأخرجه كل الجماعة إلى خارج المحلة ورجموه بحجارة، فمات كما أمر الرب موسى.

قد تسال سؤالاً أي نوع هذا الاله ليرسل رجل يحطب الي النار ؟

كسر قوانين الدول وخصوصا امر ما يعتبر خيانة وعقوبته الاعدام قد تستقبله انه امر عادي .هذا كسر القانون ويستحق الاعدام .فيجب ان ندرس الواقع القديم قبل ان نحكم علي القصة .

ببساطة اعمال الرجل هذا تجاوزت مجرد العصيان . لكن علينا ان نعرف اولاً ما هو رؤية الرب للسبت ليفعل هذا ؟

كان السبت مهماً ليهوه .واراد يهوه ان يكون مهماً لشعبة .من الصعب جداً ان تتخيل شيئاً اهم من خلق الكون ؟ هل لك ان تتخيل ان الرب في بداية الخليقة جعل السبت . اذا السبت يشكل اهمية كبري للرب .بحسب التكوين 2 : 3

3 وبارك الله اليوم السابع وقدسه، لأنه فيه استراح من جميع عمله الذي عمل الله خالقا.

وفي سفر الخروج 20 : 11 فرح الرب بالخلق وتوقف الخلق فقدس يوم السبت لانتظار وليده الاول الانسان والبشرية في ملئها .

لأن في ستة أيام صنع الرب السماء والأرض والبحر وكل ما فيها، واستراح في اليوم السابع. لذلك بارك الرب يوم السبت وقدسه.

فهو ليس راحة فقط بل هو تذكر للعلامة بين اسرائيل والرب

وفي خروج 33

13 «وأنت تكلم بني إسرائيل قائلا: سبوتي تحفظونها، لأنه علامة بيني وبينكم في أجيالكم لتعلموا أني أنا الرب الذي يقدسكم،

17 هو بيني وبين بني إسرائيل علامة إلى الأبد. لأنه في ستة أيام صنع الرب السماء والأرض، وفي اليوم السابع استراح وتنفس».

وكان يوم السبت ايضا له هدف العدالة وعدم عمل العبيد بالقمع فلا يستطيع السيد ان يجبر العبيد في العمل يوم السبت بحسب خروج 20 : 10

10 وأما اليوم السابع ففيه سبت للرب إلهك. لا تصنع عملا ما أنت وابنك وابنتك وعبدك وأمتك وبهيمتك ونزيلك الذي داخل أبوابك.

تثنية 5

14 وأما اليوم السابع فسبت للرب إلهك، لا تعمل فيه عملا ما أنت وابنك وابنتك وعبدك وأمتك وثورك وحمارك وكل بهائمك، ونزيلك الذي في أبوابك لكي يستريح، عبدك وأمتك مثلك.

فجمع الحطب ليس فيه اي اذي .لكن هو طريقة للتمرد علي اخلاص الرب وعهده وخلقة .كما ان عقاب الرب لكسر السبت يشير لهم باهمية يوم السبت .ويوجد قانون بعدم كسر السبت ومن يكسرة يقتل .اذاً ان كنت تذهب لاي دولة في العالم انت ستكون مقيد بالقانون وستتبعه .

ونلاحظ عدم تخصيص السبت للراجة الا بعد حادثة العجل الذهبي في خروج 31 : 15 ستة أيام يصنع عمل، وأما اليوم السايع ففيه سبت عطلة مقدس للرب. كل من صنع عملا في يوم السبت يقتل قتلا.

ووضع الرب قانون يشبه قوانين الدول في الخيانة بحسب الخروج 35

2 ستة أيام يعمل عمل، وأما اليوم السابع ففيه يكون لكم سبت عطلة مقدس للرب. كل من يعمل فيه عملا يقتل. 3 لا تشعلوا نارا في جميع مساكنكم يوم السبت».

ومن المفترض ان جامع الحطب كان يعلم ان ما يرتكبه جريمة .والجميع يعرف عقوبة الفعل .فكان جمع الحطب هو اعلاان تمرد وعدم ثقة وعصيان .وقرر الرب ان لا يكون متساهل مع الامر هذا ليس تحديد مصير جامع الحطب فهو مصيرة في يد الرب .لكن الرب وضع حداً للعصيان نحن لا نعرف كل تفكير جامع الحطب .لكن نعلم انه كان غير واثق في الرب .فالرب الذي غذي اسرائيل بالمن عندما خرجت من مصر بحسب خروج 16 : 35

3 وقال لهما بنو إسرائيل: «ليتنا متنا بيد الرب في أرض مصر، إذ كنا جالسين عند قدور اللحم نأكل خبزا للشبع. فإنكما أخرجتمانا إلى هذا القفر لكي تميتا كل هذا الجمهور بالجوع». 4 فقال الرب لموسى: «ها أنا أمطر لكم خبزا من السماء. فيخرج الشعب ويلتقطون حاجة اليوم بيومها. لكي أمتحنهم، أيسلكون في ناموسي أم لا. 5 ويكون في اليوم السادس أنهم يهيئون ما يجيئون به فيكون ضعف ما يلتقطونه يوما فيوما».

كما ان توقيت الحادث مهم .فسفر العدد 14 يحتوي علي وعود الرب وتمرد الشعب وسفر العدد 16 يظهر تراخي الشعب في اتباع وصايا الرب وسلسلة من التمرد .

لا اعتقد ان كسر السبت ما زال صالح لنا كمسيحين .ويسوع لم يساند عقوبة القتل لمن كسر السبت .لكنه سمح للتلاميذ بتركه وكثيراً ما شفي اناساً في السبت .وبينما نناقش شده العقوبة في السبت ينبغي ان نعلم ان السبت والهدف منه هو النعمة امر الرب شعبة بالراحة .فالامر بالراحة هو شئ صالح .يعاني الناس اليوم من العديد من الامراض بسبب عدم الراحة .مثل الارهاق والاجهاد والسكتات الدماغية وغيره نتيجة عدم وجود راحة .وفي كثير من الاحيان ينصح الطبيب المريض ان ياخذ قسطاً من الراحة .فالرب اعطي وصية من الآف السنين .والبشر يعرفون الراحة جيداً ولكن ما زلنا بحاجة للرب ان يذكرنا بالرحة .انا ممتن له لامر الراحة .فمن الواضح انه يبارك هذا اليوم .احب اقول للناس ان الهي يامرني بالراحة .

في اسطورة انوما اليش كان الاله مردوخ خلق البشر لاجل خدمة الالهة الاخري حتي تتمكن الالهة الاخري من ان تستريح .حتي الالهة في الاسطورة تستريح !
اغريغوريوس غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 30-03-2017, 06:43 PM   #23
اغريغوريوس
محاور
 
الصورة الرمزية اغريغوريوس
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الدولة: في اورشاليم السماوية
المشاركات: 3,588
ذكر
مواضيع المدونة: 8
 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093
Cross02

رؤية مزمور 119 لقوانين واحكام الرب ورؤيتنا العنف في العهد القديم ديفيد لامب بتصرف ج 21


رؤية مزمور 119 لقوانين واحكام الرب ورؤيتنا العنف في العهد القديم ديفيد لامب بتصرف ج 21
في سفر المزامير نجد شهوه للمرنم ومحبة شديده لوصايا وقوانين واحكام الرب .هذا يدل علي قبولها بشكل ممتاز في معرفة سياقها وقبول عمل الرب .
في مزمور 119
20 انسحقت نفسي شوقا إلى أحكامك في كل حين
فمزمور 119 اطول مزمور في الكتاب المقدس واطول صلاة .تحدث عن ان احكام الرب ليست جيده فقط بل ايضاً مفرحة ومن يسلك علي قوانين الرب يكون مسرور بحسب (مزمور 119 الاعداد 14 و 16 و 24 و 35 و 47 و 70 و 77 ز 92 و 143 و 176 )
وايضا ذكر محبة قوانين الرب في (مزمور 119 الاعداد 47 و 97 و 113 و 119 و 127 و 159 و 163 و 165 و 167 )
حتي شبه كاتب المزمور نفسه في اللهث وراء الوصايا بانه مثل الكلب عدد 131 من نفس المزمور .ويبتهج بكلام الرب كمن وجد غنيمة كبيرة بحسب عدد 162 ؟
فوجد كاتب المزامير فرح ولذه في وصايا الرب واحكامه .
فاحب الرب ليس لانه قانوني لكن لان الله يستحق الحب .فالمزامير وضحت علاقة اعمق مع الرب .
والرب الذي تكلم عن عدم الطمع بحسب خروج 20 : 17
17 لا تشته بيت قريبك. لا تشته امرأة قريبك، ولا عبده، ولا أمته، ولا ثوره، ولا حماره، ولا شيئا مما لقريبك».
كان يريد ان يباركك الاسرائيليين من خلال تحريرهم من القلق علي ممتلكاتهم وجعلهم اكثر اعتماد عليه لانه هو الذي اخرجمهم من مصر .في حين نحن نري ان الرب وضع اعباء من قوانين والتزامات مؤلف مزمور 119 يري بخلاف هذا ان اوامر الله هي وسيلة للبركة ووسيلة للنعمة .
اغريغوريوس غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 30-03-2017, 10:58 PM   #24
اغريغوريوس
محاور
 
الصورة الرمزية اغريغوريوس
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الدولة: في اورشاليم السماوية
المشاركات: 3,588
ذكر
مواضيع المدونة: 8
 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093
Cross02

ملاك الرب قتل 185 ألفًا من جيش سنحاريب العنف في العهد القديم ديفيد لامب بتصرف




ملاك الرب قتل 185 ألفًا من جيش سنحاريب العنف في العهد القديم ديفيد لامب بتصرف

كان كتاب عالم العهد القديم اريك سيبرت الصادر سنة 2009 يحمل عناوين مثل السلوك الالهي المزعج .ووصف ان هذا السلوك مثير للقلق .واثار تساؤلات جيده سنناقشها هنا .وحاول التوفيق بين الله في العهد الجديد والله القاسي في العهد القديم .وقال اننا ينبغي ان نرفض اي سلوك لا يتفق مع سلوك يسوع في الاناجيل .فرفض اقسام رئيسية من العهد القديم . مثل ما فعل مارسيون او ماركيون قديماً .لكن ساعمل في هذا الجزء علي وضع دراسة من خلال سياق الكتاب المقدس وسياق الشرق القديم لفهم افضل لقصور اريك .

النموذج الاول هو موت الآشوريين بعنف .حيث كان الآشوريين يحاصرون مدينة اورشاليم .وارسل الرب ملاكه في عهد حزقيا ودمر 185 الف من معسكر الآشوريين وماتوا جميعهم بحسب ما جاء في ملوك الثاني 19 : 35 .

35 وكان في تلك الليلة أن ملاك الرب خرج وضرب من جيش أشور مئة ألف وخمسة وثمانين ألفا. ولما بكروا صباحا إذا هم جميعا جثث ميتة.

185 الف هل تتخيل العدد لا يوجد هذا العدد من الضحايا في العهم القديم .فالحجم هو صدمة .لماذا سمح الرب بقتل هؤلاء الناس ؟ لدي ثلاث اسباب ..

اولاً قتل هؤلاء كان في سياق الحرب.وكان هؤلاء الرجال قد قتلو جميع الجنود الاسرائليين الذين يحاولون ان يحموا اورشاليم قبل عشرين عام من هذا الحدث سنة ( 722 قبل الميلاد ) .ودمرت آشور اسرائيل وعاصمتها السامرة وفي هذا الوقت ( 701 قبل الميلاد ) كان جيش سنحاريب يحاول تدمير يهوذا .واستولي الآشوريين علي العديد من مدن يهوذا بحسب ما جاء في سفر الملوك الثاني 18 : 13 .

13 وفي السنة الرابعة عشرة للملك حزقيا، صعد سنحاريب ملك أشور على جميع مدن يهوذا الحصينة وأخذها.

وكان هؤلاء الاشوريين بالفعل قتلو العديد من الرجال في يهوذا .فالرب قاتل عنهم ليحمي يهوذا من الغزو الآشوري .

ثانياً كان الآشوريين امة عنيفة وحشية .ففي الاصحاح الرابع نجد انهم يتفاخرون بالقتل وتشويه الاسري وتعليقهم وحرقهم .بما في ذلك الذكور والاناث .وكان احد قادة جيش سنحاريب يهدد انه سيجعل اسرائيل تاكل روثها وتشرب بولها بحسب ما جاء في ملوك الثاني 18 : 27 .

27 فقال لهم ربشاقى: «هل إلى سيدك وإليك أرسلني سيدي لكي أتكلم بهذا الكلام؟ أليس إلى الرجال الجالسين على السور ليأكلوا عذرتهم ويشربوا بولهم معكم؟»

وكانت مدينة نينوي عاصمة لآشور وذكر يونان شرهم في سفر يونان فقتل الآشوريين العديد من الضحايا .وكان دائماً آشور هي التي تعتدي وتحاول ان تغزوا وتستولي علي دول الجوار وغير دول الجوار .

ثالثاً سخر الآشوريين من الرب .معلنا انه لا يستطيع ان يقف امام سنحاريب .امبراطورهم بحسب ما جاء في

ملوك الثاني 18

32 حتى آتي وآخذكم إلى أرض كأرضكم، أرض حنطة وخمر، أرض خبز وكروم، أرض زيتون وعسل واحيوا ولا تموتوا. ولا تسمعوا لحزقيا لأنه يغركم قائلا: الرب ينقذنا. 33 هل أنقذ آلهة الأمم كل واحد أرضه من يد ملك أشور؟ 34 أين آلهة حماة وأرفاد؟ أين آلهة سفروايم وهينع وعوا؟ هل أنقذوا السامرة من يدي؟ 35 من من كل آلهة الأراضي أنقذ أرضهم من يدي، حتى ينقذ الرب أورشليم من يدي؟».

سفر الملوك الثاني 19

4 لعل الرب إلهك يسمع جميع كلام ربشاقى الذي أرسله ملك أشور سيده ليعير الإله الحي، فيوبخ على الكلام الذي سمعه الرب إلهك. فارفع صلاة من أجل البقية الموجودة».

10 «هكذا تكلمون حزقيا ملك يهوذا قائلين: لا يخدعك إلهك الذي أنت متكل عليه قائلا: لا تدفع أورشليم إلى يد ملك أشور.

22 من عيرت وجدفت؟ وعلى من عليت صوتا؟ وقد رفعت إلى العلاء عينيك على قدوس إسرائيل! 23 على يد رسلك عيرت السيد، وقلت: بكثرة مركباتي قد صعدت إلى علو الجبال، إلى عقاب لبنان وأقطع أرزه الطويل وأفضل سروه، وأدخل أقصى علوه، وعر كرمله.

ونجد ان سنحاريب كان يعتقد ان يهوه ضعيف بما يكفي لهزيمته لكن الرب اوقفه عن هذا التفكير .

فالقاعده الاولي لكلام شخص تافه مثل سنحاريب اعتقد ان بحديثة عن الرب بهذه الصوره انه سينتصر حتي جاءت الصدمة ورد الرب في ملوك الثاني 19

28 لأن هيجانك علي وعجرفتك قد صعدا إلى أذني، أضع خزامتي في أنفك ولجامي في شفتيك، وأردك في الطريق الذي جئت فيه.

وتابع السرد تدمير جيش سنحاريب وانتصار يهوذا .فهذا العنف له ما يبرره .فكان هذا الامر في سياق الحرب وكانت اسرائيل ستقع فريسة لامبراطورية وحشية لكن الرب دافع عنها .

من منا عندما يشاهد قطع الرؤوس من خلال داعش والذبح والحرق وتعليق الرؤوس لا يتمني ان يكون مصير داعش مثل جيش آشور ؟ بعيداً عن الصلاة لاجلهم بالتوبة .لكن الرب يعلم من يتوب اوو لا …

ليكن للبركة
اغريغوريوس غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 30-03-2017, 11:37 PM   #25
اغريغوريوس
محاور
 
الصورة الرمزية اغريغوريوس
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الدولة: في اورشاليم السماوية
المشاركات: 3,588
ذكر
مواضيع المدونة: 8
 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093
لا تحكم علي القوانين القديمة في اسرائيل بقوانين اليوم العنف في العهد القديم دفيد لامب بتصرف ج 23

كان هناك ضرورة للعنف في بعض الحالات لحماية اورشاليم .فكما درسنا القوانين التي تتعلق بالعنف في الخروج واللاويين والتثنية .نجد ان الرب يريد ان شعبه يعيش في سلام .

ومن الضروري فهم النظام القضائي في اسرئيل .لم يكن مشابه لما نعيشة الان فالمحامين الان ليسوا هم المحامين هناك والمحاكمات هناك ليست هي المحاكمات هنا .ومستويات المحاكم المحلية وغيره هنا لا توجد في اسرائيل القديمة وكان لا يوجد سجون لوضع الاشرار داخلها وهذه نقطة هامة .لكن كان لاسرائيل نظام قضائي ما تم ذكره

في سفر التثنية 16

18 «قضاة وعرفاء تجعل لك في جميع أبوابك التي يعطيك الرب إلهك حسب أسباطك، فيقضون للشعب قضاء عادلا. 19 لا تحرف القضاء، ولا تنظر إلى الوجوه، ولا تأخذ رشوة لأن الرشوة تعمي أعين الحكماء وتعوج كلام الصديقين.

فلذلك كان الحكم سريع وبسيط ومباشر .نحن الان نرمي المجرم في السجن لسنين .بينما هذا الامر لم يكن في اسرائيل .وخصوصاً في ظروفها .فالخيار الوحيد الذي امام اسرائيل هو العقاب العنيف علي الجريمة .

وكانت القوانين صارمة .في حين ان معظم القراء لا يفاجئون ان القتل جريمة كبيره ترتكب عن عمد في اسرائيل عقوبتها القتل بحسب خروج 21

14 وإذا بغى إنسان على صاحبه ليقتله بغدر فمن عند مذبحي تأخذه للموت.

ويجب ايضاً علي القارئ الا يفاجئ بعقوبة الاغتصاب والخطف عندما يجد ان عقوبتها القتل .

بحسب التثنية 22

25 ولكن إن وجد الرجل الفتاة المخطوبة في الحقل وأمسكها الرجل واضطجع معها، يموت الرجل الذي اضطجع معها وحده.

التثنية 24

7 «إذا وجد رجل قد سرق نفسا من إخوته بني إسرائيل واسترقه وباعه، يموت ذلك السارق، فتنزع الشر من وسطك.

فعلي الرغم ان هذه العقوبات تبدوا قاسية .لكن في اسرائيل القديمة هذه العقوبات ضرورية .لان المغتصبين والخاطفين يستهدفون عادة اضعف اعضاء المجتمع .فبالتالي ان عقوبة الموت هي رادع للحد من الجرائم العنيفة وحماية النساء الذين يتعرضون للاغتصاب والفقراء الذين يتم خطفهم ليتم بيعهم كعبيد .من يفعل هذا سيموت هذا قول الرب وخصوصاً من يضطهدون الارامل والايتام

بحسب التثنية 22

22 «إذا وجد رجل مضطجعا مع امرأة زوجة بعل، يقتل الاثنان: الرجل المضطجع مع المرأة، والمرأة. فتنزع الشر من إسرائيل. 23 «إذا كانت فتاة عذراء مخطوبة لرجل، فوجدها رجل في المدينة واضطجع معها، 24 فأخرجوهما كليهما إلى باب تلك المدينة وارجموهما بالحجارة حتى يموتا. الفتاة من أجل أنها لم تصرخ في المدينة، والرجل من أجل أنه أذل امرأة صاحبه. فتنزع الشر من وسطك.

فالرب يحمي الضعفاء في المجتمع .

ثانياً العقوبة البديلة هي الغرامة المنصوص عليها في قوانين الشرق الادني فيمكن من خلال صفع احد الاغنياء لاحد الفقراء ان يدفع الغني . ولذلك فان هذه العقوبات الشديده التي فرضها الرب كان هدفها ليس تقليل العنف فقط بل تعزيز العدالة في المجتمع .
اغريغوريوس غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 31-03-2017, 12:12 AM   #26
اغريغوريوس
محاور
 
الصورة الرمزية اغريغوريوس
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الدولة: في اورشاليم السماوية
المشاركات: 3,588
ذكر
مواضيع المدونة: 8
 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093
ضرب جيوش أرام بالعمي من خلال أليشع والسلام الذي اراده يهوه العنف في العهد القديم ج 24

جاء هذا في سفر ملوك الثاني 6

فأرسل إلى هناك خيلا ومركبات وجيشا ثقيلا، وجاءوا ليلا وأحاطوا بالمدينة. 15 فبكر خادم رجل الله وقام وخرج، وإذا جيش محيط بالمدينة وخيل ومركبات. فقال غلامه له: «آه يا سيدي! كيف نعمل؟» 16 فقال: «لا تخف، لأن الذين معنا أكثر من الذين معهم». 17 وصلى أليشع وقال: «يا رب، افتح عينيه فيبصر». ففتح الرب عيني الغلام فأبصر، وإذا الجبل مملوء خيلا ومركبات نار حول أليشع. 18 ولما نزلوا إليه صلى أليشع إلى الرب وقال: «اضرب هؤلاء الأمم بالعمى». فضربهم بالعمى كقول أليشع. 19 فقال لهم أليشع: «ليست هذه هي الطريق، ولا هذه هي المدينة. اتبعوني فأسير بكم إلى الرجل الذي تفتشون عليه». فسار بهم إلى السامرة. 20 فلما دخلوا السامرة قال أليشع: «يا رب افتح أعين هؤلاء فيبصروا». ففتح الرب أعينهم فأبصروا وإذا هم في وسط السامرة. 21 فقال ملك إسرائيل لأليشع لما رآهم: «هل أضرب؟ هل أضرب يا أبي؟» 22 فقال: «لا تضرب. تضرب الذين سبيتهم بسيفك وبقوسك. ضع خبزا وماء أمامهم فيأكلوا ويشربوا، ثم ينطلقوا إلى سيدهم». 23 فأولم لهم وليمة عظيمة فأكلوا وشربوا، ثم أطلقهم فانطلقوا إلى سيدهم. ولم تعد أيضا جيوش أرام تدخل إلى أرض إسرائيل.

اولاً يجب ان نلاحظ ان حياة اليشع كانت في خطر هو وخادمة لان هذا الجيش كان يحيط به بخيوله ومركباته .وكان الوضع خطر بما فيه الكفاية .الا ان اليشع وخادمة كانوا واثقين ان الرب يستطيع ان يحميهم .لا سيما انه حماه في مواضع اخري .وصلي اليشع في سفر الملوك الثاني 6

17 وصلى أليشع وقال: «يا رب، افتح عينيه فيبصر». ففتح الرب عيني الغلام فأبصر، وإذا الجبل مملوء خيلا ومركبات نار حول أليشع. 18 ولما نزلوا إليه صلى أليشع إلى الرب وقال: «اضرب هؤلاء الأمم بالعمى». فضربهم بالعمى كقول أليشع.

واستجاب الرب لهذه الصلاة وفتح عيون الخاد للرؤية .واعمي عيون الاراميين حتي قادهم الي السامرة .وفتح عيونهم داخل السامرة .

ونجد في هذه الحادثة ان ما فعله الرب هو لتعزيز السلام .بدلاً من تلطيخ السامرة بدماء هؤلاء العميان لا يوجد احد تعرض لهم بالاذي .ولم يسمح اليشع ان يتم قتلهم بل الاعجب انه امر باطعامهم ؟فاليشع في الفصل الرابع من الملوك الثاني اوصي بحسن الضيافة للغرباء .

فملك اسرائيل اعد وليمة لاعدائه وحدث سلام بين الاراميين واسرائيل .ففعل يهوه ادي الي عدم وجود عنف لكن سلام .فالرب يستحق جائزة نوبل للسلام هو واليشع لانه جعل السلام بين الدولتين كانوا معاديين بعضهم البعض .

فيسوع ايضاً قال احب اعدائكم وهذا الالهام لانه هو نفس الاله في العهد القديم .وهناك العديد من الامثلة علي صنع السلام في العهد القديم .

واستراتيجية يسوع القائلة ان جاع عدوك فاطعمة وان عطش فاسقيه ..راينا اليشع فعلها ! كما ان في الاصحاح الرابع شفاء نعمان السرياني من خلال اقتراح لفتاة يهودية .

وايضاً ما فعله داود ويشير الي السلام في صموئيل الثاني 24

3 وجاء إلى صير الغنم التي في الطريق. وكان هناك كهف فدخل شاول لكي يغطي رجليه، وداود ورجاله كانوا جلوسا في مغابن الكهف. 4 فقال رجال داود له: «هوذا اليوم الذي قال لك عنه الرب: هأنذا أدفع عدوك ليدك فتفعل به ما يحسن في عينيك». فقام داود وقطع طرف جبة شاول سرا. 5 وكان بعد ذلك أن قلب داود ضربه على قطعه طرف جبة شاول، 6 فقال لرجاله: «حاشا لي من قبل الرب أن أعمل هذا الأمر بسيدي، بمسيح الرب، فأمد يدي إليه، لأنه مسيح الرب هو». 7 فوبخ داود رجاله بالكلام، ولم يدعهم يقومون على شاول. وأما شاول فقام من الكهف وذهب في طريقه.

وصموئيل الثاني 26

7 فجاء داود وأبيشاي إلى الشعب ليلا وإذا بشاول مضطجع نائم عند المتراس، ورمحه مركوز في الأرض عند رأسه، وأبنير والشعب مضطجعون حواليه. 8 فقال أبيشاي لداود: «قد حبس الله اليوم عدوك في يدك. فدعني الآن أضربه بالرمح إلى الأرض دفعة واحدة ولا أثني عليه». 9 فقال داود لأبيشاي: «لا تهلكه، فمن الذي يمد يده إلى مسيح الرب ويتبرأ؟» 10 وقال داود: «حي هو الرب، إن الرب سوف يضربه، أو يأتي يومه فيموت، أو ينزل إلى الحرب ويهلك. 11 حاشا لي من قبل الرب أن أمد يدي إلى مسيح الرب! والآن فخذ الرمح الذي عند رأسه وكوز الماء وهلم». 12 فأخذ داود الرمح وكوز الماء من عند رأس شاول وذهبا، ولم ير ولا علم ولا انتبه أحد لأنهم جميعا كانوا نياما، لأن سبات الرب وقع عليهم.

وايضاً ذكر العهد القديم للنساء الحكيمات الصانعين السلام المشار اليها في ثلاث مواضع وهي تدعي ابيجايل جاء ذكرها في صموئيل الاول 25, وصموئيل الثاني 14 وصموئيل الثاني 20 .

وبينما يونان لم يكن يحب اعدائه الآشوريين في نينوي .لكن في نهاية المطاف اعطي له الرب رسالة .في يونان اصحاح 3

وفيه سفر ارميا 29 : 7

7 واطلبوا سلام المدينة التي سبيتكم إليها، وصلوا لأجلها إلى الرب، لأنه بسلامها يكون لكم سلام.

وفي رؤية نبوية للمستقبل كل من اشعياء وميخا شاهدوا ان الشعوب ستتوقف عن الحرب والقتال ويعيشون بسلام بحسب اشعياء 2 : 4 وميخا 4 : 3 .لان اله العهد القديم هو اله سلام .واراد لشعبه حياة هادئة في سلام مع جيرانهم .
اغريغوريوس غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 01-04-2017, 04:46 PM   #27
احسان احسان
عضو مشارك
 
الصورة الرمزية احسان احسان
 
تاريخ التسجيل: Jan 2016
المشاركات: 125
ذكر
 نقاط التقييم 94425 نقاط التقييم 94425 نقاط التقييم 94425 نقاط التقييم 94425 نقاط التقييم 94425 نقاط التقييم 94425 نقاط التقييم 94425 نقاط التقييم 94425 نقاط التقييم 94425 نقاط التقييم 94425 نقاط التقييم 94425
مجهود رائع وجبار الرب يباركك
احسان احسان متصل الآن   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 01-04-2017, 09:12 PM   #28
اغريغوريوس
محاور
 
الصورة الرمزية اغريغوريوس
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الدولة: في اورشاليم السماوية
المشاركات: 3,588
ذكر
مواضيع المدونة: 8
 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093
شكرا لمرورك الرب يباركك
اغريغوريوس غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 02-04-2017, 07:15 PM   #29
اغريغوريوس
محاور
 
الصورة الرمزية اغريغوريوس
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الدولة: في اورشاليم السماوية
المشاركات: 3,588
ذكر
مواضيع المدونة: 8
 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093 نقاط التقييم 1165093


كتاب الله يتصرف بشكل سئ ديفيد لامب بتصرف

العنف في العهد القديم : هل الله قاسي هل غاضب هل مجنون هل عنصري ؟ يعالج الكتاب قضايا هامة من قتل وعنف بطريقة عصرية وجذابة ومقنعة …ليكن للبركة ..


للقراءة والتحميل
الله يتصرف بشكل سئ ديفيد لامب
اغريغوريوس غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 07-04-2017, 12:09 AM   #30
II Theodore II
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية II Theodore II
 
تاريخ التسجيل: Oct 2016
المشاركات: 213
ذكر
 نقاط التقييم 150615 نقاط التقييم 150615 نقاط التقييم 150615 نقاط التقييم 150615 نقاط التقييم 150615 نقاط التقييم 150615 نقاط التقييم 150615 نقاط التقييم 150615 نقاط التقييم 150615 نقاط التقييم 150615 نقاط التقييم 150615
بجد شكرا جدا علي المجهود الجبار ده , موضوع اكثر من رائع , ربنا يباركك استاذي الغالى اغريغوريوس
II Theodore II غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الرد على شبهة: حروب العهد القديم والقتل والقتال بين الواقع والخيال جزء 2 جذور العنف البشري اغريغوريوس الرد على الشبهات حول المسيحية 0 17-08-2013 10:53 PM
الرد على شبهة: حروب العهد القديم والقتل والقتال بين الواقع والخيال اغريغوريوس الرد على الشبهات حول المسيحية 9 12-07-2013 07:32 PM
العنف والقتال فى العهد القديم The Dragon Christian المنتدى المسيحي الكتابي العام 0 07-09-2010 12:10 PM
هل فعلا يعلّم العهد القديم العنف والقتال ؟؟ NEW_MAN الرد على الشبهات حول المسيحية 14 15-09-2009 10:19 PM


الساعة الآن 02:53 PM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2019، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة