منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات المسيحية الرد على الشبهات حول المسيحية

إضافة رد

الموضوع: المسيحية والشريعة

أدوات الموضوع
قديم 22-08-2011, 08:51 AM   #1
ابن الكلمة
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية ابن الكلمة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
المشاركات: 193
ذكر
 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956
Icons51

المسيحية والشريعة


كثيراً ما يسألنى البعض لماذا المسيحية دين بلا أحكام تشريعية أى بمعنى لماذا لا يرجم الزانى وتقطع يد السارق وتسير المسيحية بمبدأ عين بعين وسن بسن ، أليست تلك القوانين والأحكام الشرعية تكون ملائمة للوضع الحالى مع تدنى المستوى الأخلاقى للناس ، أليست تلك القوانين لو نفذت لقلت الجريمة فى المجتمع ؟؟
فى الحقيقة اللاهوت المسيحى لاهوت إصلاحى ، فما الذى تكسبه البشرية بإنسان بزراع واحد إلا زيادة إنسان معاق يحتاج من يعتنى ويتكفل به ؟؟!! وما الذى ستربحه بإنسان نفذ فيه حكم الرجم إلا زيادة عدد الجثث ؟؟!! وتخيلوا معى لو أن الزانى هذا كان عالم ، فكم ستخسر البشرية ؟؟؟؟ تحضرنى هنا جملة المهاتما غاندى [ العين بالعين نظام يجعل العالم كله أعمى ] والمسيح أتى ليجعل العمى يبصرون .


المسيحية أتت لتصلح الإنسان لا لكى تهلكه ، المسيحية ترى أن الجميع يخطئ حتى البار لذلك فالزانى والسارق والقاتل هم أناس مخطئون ولكن ما المشكلة فجميع الناس تخطئ ، لكن المهم هو التوبة عن الخطية لذلك جعلت الكنيسة التوبة سر من أسرارها المقدسة ، والمسيح يقول أن السماء تفرح بخاطئ واحد يتوب ، أى أن السماء تفرح بتوبة الإنسان وعودته لله لأن هذا ما يريده الله (خلاص الجميع) السماء لن تفرح عندما يتم رجم زانى وهو فى خطيته ، ولن تفرح عندما يتألم سارق لم يتح له البشر فرصة للتوبة ، لا الله يريد ولا البشرية ستربح بموت الخاطئ بل الله يريد والبشرية ستربح عندما يتوب الخاطئ ويصير صالحاً ، ما أروع موقف المسيح مع المرأة الزانية ، ذلك الموقف جعل القديس أغسطينوس يقول وكأنه يتغنى [ الرب رقيق ، طويل الأناة ، حنان ، لكن الرب أيضاً عادل وحق. إنه يفسح لك المجال للإصلاح ، لكنك تحب تأجيل الدينونة أكثر من إصلاح طرقك. هل كنت بالأمس شريراً ؟ لتكن اليوم صالحاً ... الله وعد بالغفران لمن يُصلح من شأنه ، لكنه لم يعدنى بأن يطيل حياتى ] هذا ما تنادى به المسيحية دائماً الإصلاح (التوبة) ، وكل يوم تستيقظ فيه عليك أن تشكر الله أنه أعطاك فرصة جديدة للتوبة والتقرب إليه ، فرصة الإنسان للتوبة تتمثل فى حياته ولا يمكن لإنسان آخر مهما كان أن يأخذ منه تلك الفرصة ويحرمه من التوبة والحياة مع الله ، الله هو الذى يعطى الإنسان الفرصة (الحياة) وهو الوحيد الذى له الحق أن يأخذها بعد أن يدعوك أكثر من مرة كل يوم إليه وأنت ترفضه ، فعندما يأخذ الفرصة (الحياة) ستجد نفسك أمامه بلا عذر ، فقد أخذت فرصتك (حياتك) كاملة وأعطاك كافة النعم ، ودعاك كل يوم ، وعندما كنت تخطئ كان يؤدبك ولا يضرك لكى تعود إليه ومع ذلك أن تزداد عناداً ، فعندما تلاقيه ستجده يقول لك "أنت بلا عذر أيها الإنسان"

التاريخ المسيحى يشهد بذلك فالقديس أغسطينوس كان زانياً وفاجراً ولكن بالتوبة صار قديساً عظيماً وكذلك القديس موسى الأسود ، وغيره الكثيرون .... التاريخ المسيحى يشهد بأن المسيحية دين إصلاح

علينا أن نعرف أن المهم هو إصلاح الناس لا إهلاكهم ، كم حزنت عندما رأيت بعض المسيحيين يفرحون بحكم المحكمة بإعدام منفذ أحداث نجع حمادى ، كان عليهم أن يحزنوا لأن هناك نفساً أخرى قد هلكت قبل أن تتوب وتعرف الله ... المسيحيون الأوائل كانوا يصلون لأجل أعدائهم كما وصاهم المسيح وكان ذلك سبباً فى إنتشار المسيحية ، فالقديس باخوميوس مؤسس الشركة الرهبانية صار مسيحياً بسبب معاملة المسيحيون الجميلة له ، وكذلك الوالى الرومانى أريانوس صار مسيحياً لما رآه فى الشهداء المسيحيين من قبولهم للموت بلا خوف وصلاتهم له بأن يغفر الله ذنوبه ، وإذا أردت أن أورد من تلك القصص فلن أنتهى ....

كل هؤلاء كانوا يضعون عيونهم صوب المسيح ، كانوا يرونه يُلطم ويُهان ويُصلب ُومع ذلك يدعو للجنود بمغفرة الخطايا ، كان فى وسط الآلام يبحث عن الخروف الضال (اللص اليمين) ويخبره بأنه سيكون معه فى الفردوس ، المسيح هو الذى حطم مبدأ العين بالعين وهو الذى علم العالم أهم مبدأ للحياة الحب فاستحقت شريعته أن تسمى بشريعة الحب كما اسماها العقاد ، الحب هو الذى يجعلنى أرفض عقوبة الاعدام كوجه عام لأنها ستكون سبب فى أن هناك إنساناً سيهلك ...


توبنى يا رب فأتوب ... توبنى
آمين

هناك نقطة أخرى كان قد أشار إليها الدكتور هانى مينا ميخائيل ألا وهى : هل العين بالعين هو مبدأ عادل كما يقول البعض ؟؟ بمعنى عندما يكسر أخى ذراعى ، فالعدل فى عمقه هو أن يسترد ذراعى صحته ويعرف أخى أن ذلك الفعل فعل شرير فلا يكرره ، أما مبدأ العين بالعين فهو ينتج ذراعين مكسورين ، ذراعى وذراع أخى ، بالتأكيد هذا عدل ناقص ذلك الذى يعالج الشر بالشر ، وحتى وإن كان ينتقم للخسارة فأين التعويض ؟؟ فما زالت ذراعى مكسورة !!

العدل البشرى ملخصه هو تدمير الجانى مثل المجنى عليه لإشباع غليل المجنى عليه ، إننا هنا لا نصلح ولا نعالج بل نزيد الظلم ظلماً ، ونحول بأيدينا الجانى إلى مجنى عليه أيضاً !! أين العدل؟؟


لذلك بنضوج الإنسانية وتقدمها تحول تشخيص الجانى من كونه (مجرم) يستحق الدمار والعقوبة إلى كونه (مريض) اجتماعى ونفسى يحتاج للعلاج لا للقصاص ، أى بدأنا مؤخراً جداً ـ فى هذا القرن فقط ـ ، ندرك ما أدركه الآباء قديماً : أن الشر مرض وليس جريمة ، الشر يحتاج لعلاج لا لعقوبة الموت ، لذلك علم الآباء أن الكنيسة (مستشفى) لا (محكمة) كما قال القديس يوحنا ذهبى الفم .


مقابلة الخير بالخير عمل إنسانى ، مقابلة الخير بالشر عمل شيطانى ، مقابلة الشر بالخير عمل إلهى ، فلنصير أبناء الله ونعالج الشر بالخير
ابن الكلمة غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 22-08-2011, 09:16 AM   #2
ابن الكلمة
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية ابن الكلمة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
المشاركات: 193
ذكر
 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956
افتراضي

رد: المسيحية والشريعة


على فكرة المقال السابق يعبر عن فكرى الشخصى الذى تعلمته من الانجيل وكتابات الآباء ، وقد يكون هناك مسيحيين يؤمنون بضرورة العقوبات الأرضية ، وأنا أحترم كافة الآراء لكننى أردت أن أعرض وجهة نظرى ويمكننى أن أذكر عشرات الأدلة الكتابية واللغوية والآبائية التى تؤكد تفسيرى .... أتمنى أن ينال المقال إعجابكم ويكون سبب بركة
وليبارك الله أعمالنا
ابن الكلمة غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 22-08-2011, 09:18 AM   #3
اليعازر
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية اليعازر
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 3,406
ذكر
 نقاط التقييم 4917569 نقاط التقييم 4917569 نقاط التقييم 4917569 نقاط التقييم 4917569 نقاط التقييم 4917569 نقاط التقييم 4917569 نقاط التقييم 4917569 نقاط التقييم 4917569 نقاط التقييم 4917569 نقاط التقييم 4917569 نقاط التقييم 4917569
افتراضي

رد: المسيحية والشريعة


اقتباس:
مقابلة الخير بالخير عمل إنسانى ، مقابلة الخير بالشر عمل شيطانى ، مقابلة الشر بالخير عمل إلهى ، فلنصير أبناء الله ونعالج الشر بالخير
شكرا على الموضوع القيّم

الرب يباركك
اليعازر غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 22-08-2011, 03:02 PM   #4
ابن الكلمة
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية ابن الكلمة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
المشاركات: 193
ذكر
 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956 نقاط التقييم 102956
افتراضي

رد: المسيحية والشريعة


شكراً عزيزى اليعازر على كلامك المشجع ، وإن شاء الله سأكتب مقال عن عدل الله وسأنشره هنا فى ذلك المنتدى العظيم ....
ربنا يباركك
ابن الكلمة غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 08-07-2019, 06:51 PM   #5
اوريجانوس المصري
عابر سبيل
 
الصورة الرمزية اوريجانوس المصري
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
الدولة: عائدٌ من القبر
المشاركات: 7,769
ذكر
مواضيع المدونة: 7
 نقاط التقييم 5044222 نقاط التقييم 5044222 نقاط التقييم 5044222 نقاط التقييم 5044222 نقاط التقييم 5044222 نقاط التقييم 5044222 نقاط التقييم 5044222 نقاط التقييم 5044222 نقاط التقييم 5044222 نقاط التقييم 5044222 نقاط التقييم 5044222
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الكلمة مشاهدة المشاركة
شكراً عزيزى اليعازر على كلامك المشجع ، وإن شاء الله سأكتب مقال عن عدل الله وسأنشره هنا فى ذلك المنتدى العظيم ....
ربنا يباركك
اتمني تكتب لينا هذه المقالة
اوريجانوس المصري غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اختبار د محمد رحومه و مدامه عميد جامعة أصول الدين والشريعة بمحافظة المنيا Coptic FiDo الشهادات 4 10-10-2014 11:03 PM
المسيحية والشريعة اوريجانوس المصري المنتدى المسيحي الكتابي العام 0 25-01-2012 09:54 AM


الساعة الآن 10:05 PM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2019، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة