منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات العامة المنتدى العام كتابات

إضافة رد

الموضوع: أب لأبنه

أدوات الموضوع
قديم 19-06-2016, 11:14 PM   #1
ناجح ناصح جيد
عبد الرب
 
الصورة الرمزية ناجح ناصح جيد
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الدولة: مصر الغالية
المشاركات: 1,900
ذكر
مواضيع المدونة: 17
 نقاط التقييم 3422653 نقاط التقييم 3422653 نقاط التقييم 3422653 نقاط التقييم 3422653 نقاط التقييم 3422653 نقاط التقييم 3422653 نقاط التقييم 3422653 نقاط التقييم 3422653 نقاط التقييم 3422653 نقاط التقييم 3422653 نقاط التقييم 3422653
افتراضي

أب لأبنه


ابنى حبيبى

عاش لاجله
اعطاه كل مايتمنى
رواه بمحبته
اطعمه بابوته
كان يلاحظه
وجد فيه مالم يجد
ماالسر وراء التغير
صمت صمت المحب
وفجأة جاء الى ابيه
ابى
نعم يافلذة كبدى
لقد زهقت وسئمت هذه الحياة
دمع قلب ابيه
ماذا تقول ياابن عمرى
نعم ياابى انى اريد ان ارحل ،لكن اعطنى ما يخصنى
هنا ارتجف الاب ونزف القلب
وبعد حوار طال ام قصر
نفذ الاب مايريد صغيره
لم تأخذه حمية الاب الشرقى الذى يتحكم فى كل مجريات حياة ابناؤه
ورغم كلمات الابن المسمومة التى جعلت قلبه ينبض الما ويدفق سما فى كيانه
حقق لابنه مايريد
وهنا اخذ الابن مااخذ ورحل غير عابئ بأبيه ولا بذكريتهما معا
ماهذا الجحود والتحجر القلبى
لكن قلب الاب هو قلب الحب
لم يسقط امله على عودة ابن حبه
الذى سقاه محبته واطعمه حنيته
راقب الطريق من بعيد†
وكلما طال الغياب لم يجتر الاحزان
بل اجتر الحب الذى نشئه عليه
ماهذا ياانسان الم يتركك الم يبيعك†
هذا ابنا جاحد
كل هذا اعرفه لكن محبتى لن تسقط
لمسات يدي لن تضيع
لن اناقش ماحدث له
لكنى متيقن مما فعلته معه بكل صدق ويقين
كلى يقين بعودته برجوعه لحضنى
وفجأة وبعد طول انتظار
لمح الاب ابنه
ربما تضاربت كل المشاعر الابوية
الا ان الحب الذى تدفق والباقى والموجود فى قلبه قد تدفق مجددا
انه ابنى قلبى يدرك ذلك قبل عيناي
وَإِذْ كَانَ لَمْ يَزَلْ بَعِيدًا رَآهُ أَبُوهُ، فَتَحَنَّنَ وَرَكَضَ وَوَقَعَ عَلَى عُنُقِهِ وَقَبَّلَهُ
. (لو 15 : 20)

لوقا 15 :12 فَقَالَ أَصْغَرُهُمَا لأَبِيهِ: يَا أَبِي ‍أَعْطِنِي الْقِسْمَ الَّذِي يُصِيبُنِي مِنَ الْمَالِ. فَقَسَمَ لَهُمَا مَعِيشَتَهُ.
لم يشرح لنا الرب يسوع المشاعر الابوية للاب واعتقد جازماً ان قلب الاب كان يدمى قبل عيناه الدامعة
لم تعترض ايها الاب المحب بالرغم انك من خلفية شرقية وتعرف ماذا يعنى لك ابنك فلذة كبدك .. اعتقد ان روحك انتزعت منك ... رحلت معه
ويالا رجاءك وقلبك المتطلع لعودته
وَإِذْ كَانَ لَمْ يَزَلْ بَعِيدًا رَآهُ أَبُوهُ،†
اه يالله على قلبك وعمق اعماقك اانت بشرياً ربما
ياسيدى لا تسمح ان اولادنا يضيعوا بعيداً عن شخصك†
ربما لو حدث هذا فى زماننا لانهالت الكلمات كأسواط على قلوب الاباء والامهات الذين لمثل هؤلاء ساعدنى لكى لا أدين حتى لا اشرب من ذات الكأس الذى يشرب منه هؤلاء الذين يتجرعون مرارة عقوق ابنائهم
ويارب ياسيدى لتعيد كل تارك وكل نافر وكل من فر من ذويه لتعيده لاحضانك أولاً فيعود لعائلته بعدها!!!!
ناجح ناصح جيد غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
خداع يعقوب لأبوه إسحق النهيسى المنتدى المسيحي الكتابي العام 1 13-06-2014 03:22 PM
وصية الأب لأبنه مؤثرة جدا وحزينه candy shop القصص و العبر 4 15-08-2007 12:36 PM


الساعة الآن 10:20 AM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2019، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة