منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات المسيحية المنتدى المسيحي الكتابي العام

إضافة رد

الموضوع: هوذا منذ الآن جميع الأجيال تطوبنى (ملف خاص عن والدة الأله)

أدوات الموضوع
قديم 02-08-2010, 06:54 AM   #61
MIKEL MIK
لتكن مشيئتك ...
 
الصورة الرمزية MIKEL MIK
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: حضن العدرا ام النور
المشاركات: 41,630
ذكر
 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159
افتراضي

رد: هوذا منذ الآن جميع الأجيال تطوبنى (ملف خاص عن والدة الأله)



ظهور العذراء

والتجليات الروحية

في أسيوط


مراجعة القس عبد المسيح بسيط أبو الخير

مجلس كهنة أسيوط كاهن كنيسة السيدة العذراء الأثرية بمسطرد




مقدمة



في سنة 1968م ظهرت العذراء القديسة مريم في الزيتون بشكل وصورة لم يسبق لهما مثيل وشاهدها الملايين على مدى ثلاث سنوات متواصلة ، وتم تصويرها فوتوغرافياً وظهرت على شاشة التليفزيون . وهذا لم يحدث ، وبهذه الكيفية ، سوى مرة واحدة في التاريخ . كما ظهرت أيضا في كنيسة القديسة دميانة بشبرا سنة 1986 م ، ولكن بطريقة أخرى غير التي ظهرت بها في الزيتون . وفي هذه الأيام المباركة التي يحتفل فيها العالم أجمع بذكرى مرور ألفي سنة على ميلاد المسيح ، والتي تحتفل فيها جميع الطوائف المسيحية بصفة عامة ، والكنيسة القبطية الأرثوذكسية بصفة خاصة ب، مرور ألفي سنة على دخول المسيح أرض مصر ومباركته لها ، " مبارك شعبي مصر " ، شاءت العناية الإلهية أن تحتفل السماء معنا بهذه المناسبة ، فتلاحمت السماء مع الأرض بصورة لم تحدث من قبل في التاريخ بهذه الكيفية ، حيث بدأت الظهورات والتجليات النورانية والروحية تنسكب من السماء على كنيسة مارمرقس الرسول ( المطرانية القديمة ) بأسيوط ، وبدأ يسطع نور من السماء على الكنيسة ، بل وينبثق من داخلها ، فيغمرها من الداخل ومن الخارج ، ويغمر أيضا الجموع المحتشدة حول الكنيسة وفى الشوارع المحيطة بها وعلى أسطح المنازل المجاورة لها ، وبدأت الكائنات الروحية تطير في سماء الكنيسة في هيئة وشكل حمام نوراني مثل جمر النار ومثل البرق في سطوعه ، يسطع بالنور السمائي ، ويلي ظهوره مباشرة أنوار قوية كالبرق تغمر الكنيسة والجموع . وقد شاءت الإرادة الإلهية أن تبدأ هذه الظهورات والتجليات النورانية الروحية السمائية بظهور طيف العذراء نفسها لتفتتح هذا المهرجان السمائي الذي تحتفل به السماء مع الأرض ، وبرغم أنها لم تظهر سوى مرات قليلة ، وبرغم أنه لم يتمكن أحد من تصويرها ، فوتوغرافيا ( كما حدث في الزيتون حيث استمر ظهورها لمدة ثلاث سنوات) أو بكاميرات الفيديو ، حيث أن مفاجأة الظهور لم تمكن أحد من ذلك ، فقد شهد كل من رأوا هذه الظهورات والتجليات ، من مسيحيين ومسلمين ، في اليوم الأول للظهور ، أن طيف العذراء ظهر أولا على الكنيسة حوالي ست ساعات متقطعة . كما التقط أحدهم صورة فوتوغرافية للنور الساطع علي الكنيسة وعند التحميض ظهر بها طيف العذراء ولكن بدون ملامح واضحة . ونظراً لاستمرار هذه الظهورات حتى الآن فأننا لا نعرف إلى متى ستستمر أو ما الذي ستقدمه لنا السماء في الأيام القادمة .

لقد ظهرت هذه التجليات والظهورات الروحية السمائية ، بكل أشكالها النورانية ، في هذه الأيام ، لتكون إعلاناً للجميع أن ما يحدث هو لمحة مما وعد به رب

ـ 5 ـ

المجد " كما هو مكتوب ما لم تر عين ولم تسمع أذن ولم يخطر على بال إنسان ما أعده الله للذين يحبونه " (1كو2: 9) ، وليكون تعزية ورجاء للمؤمنين في هذا العالم المضطرب ، وتأكيدا لقول رب المجد " على هذه الصخرة أبني كنيستي وأبواب الجحيم لن تقوى عليها " (مت16:16) . وقد اختارت السماء لهذا الافتتاح يوم 17 أغسطس ، في النصف الثاني من صوم العذراء ، وفي قمة احتفالات الكنيسة وأفراحها بمرور ألفي سنة على دخول العائلة المقدسة ومباركتها لشعب مصر .

وقد انتشرت أخبار هذه الظهورات والتجليات الروحية أولا في أسيوط ، وفي أيام قليلة كانت هذه الأخبار قد انتشرت في كل مصر وبلاد المهجر عن الطريق التليفونات والفاكسات وعبر شبكة الإنترنت ثم عن طريق وكالات الأنباء العالمية والمحلية التي نشرت الخبر في الصحف والمجلات ومحطات التليفزيون المحلية والعالمية . وكان لابد لنا أن نساهم في تقديم هذه الحقيقة بعمل دراسة علمية ميدانية ، لذا قمنا بأخذ بركة وموافقة نيافة الأنبا ميخائيل مطران أسيوط ومجلس كهنة المطرانية والذين رحبوا بذلك . فذهبنا إلي أسيوط ثلاث مرات خلال شهري 11و12/2000م لمشاهدة هذه الظهورات على الطبيعة ، وقمنا بالإطلاع على كل الوثائق التي سجلت في الكنيسة ، وحصلنا على نسخ ضوئية لها ، والاستماع إلى عدد من شهود العيان ، خاصة الذين يقومون بالتصوير سواء الفوتوغرافي أو بكاميرات الفيديو ، وحصلنا على بعض الصور الفوتوغرافية ، كما حصلنا على عشرة شرائط فيديو وحولنا أهم ما جاء بها إلى صور عن طريق الكمبيوتر ، وقمنا بتقديم عدة أسئلة لقداسة البابا في اجتماع يوم الثلاثاء 14/11/2000م ، وأخذنا من قداسته الأذن بنشر إجابة قداسته عليها في هذا الكتاب . كما قمنا بالإطلاع على معظم ما نشرته وكالات الأنباء في الصحف والمجلات المحلية والعالمية ، وما نشر على شبكة الإنترنت ، والتي تحتفظ سجلات الكنيسة بمعظمها . ونرجو أن يكون هذا الكتاب سبب بركة لكل من يقرأ أو يسمع ما هو مكتوب فيه .

ولا يفوتنا أن نتقدم بالشكر لقداستة البابا شنودة الثالث على تشجيعه الدائم لنا وعلى سماحه بنشر إجابة قداسته في هذا الموضوع ، ولنيافة الأنبا ميخائيل مطران أسيوط على مباركته لهذا العمل ، ولمجلس كهنة أسيوط ، خاصة القس يوسف كامل والقس مينا حنا والقس بانوب والقس زكا ، لترحيبهم لنا ولتقديمهم كل ما لديهم من وثائق مكتوبة وصوتية ، وعلى مراجعتهم الدقيقة لهذا الكتاب .

وفي النهاية نرجو للجميع " سلام الله الذي يفوق كل عقل " (في4: 7) الذي نلناه في الرب يسوع المسيح والذي يقدمه لنا في هذه الأيام من خلال هذه الظهورات والتجليات الروحية النورانية والسمائية ، وبركة العذراء القديسة مريم أم النور ، الحمامة الحسنة والمنارة الذهبية ، آمين .

الثلاثاء 20/12/2000م

القس عبد المسيح بسيط أبو الخير

ـ 6 ـ



بيان مجلس كهنة أسيوط

بيان عن تجلي العذراء فوق قباب كنيسة القديس مرقس الرسول بأسيوط

هذا البيان صادر من مجلس الكهنة بمدينة أسيوط يؤكدون فيه مشاهدة الجموع لتجلي العذراء بين منارتي وقباب كنيسة القديس مرقس الرسول والتي تم افتتاحها للصلاة بتاريخ 31/10/1999م وذلك بعد أن تم إعادة بنائها مع دار المطرانية .

وقد تبين أن السكان المجاورين للكنيسة قد بدءوا منذ شهر يشاهدون ظواهر روحية في سمائها ليلا فظنوها أمراً عادياً ولم يولوها الاهتمام اللازم إلا بعد أن تكررت هذه الظواهر تحمل معها أسرابا من الحمام الكبير الحجم والناصع البياض واقترنت بتجلي العذراء بصورة نورانية وفي أوقات مختلفة منذ ليلة السابع عشر من أغسطس فأخذوا يعتلون أسطح المنازل المجاورة ويتجمعون في الحارات والشوارع المحيطة بالكنيسة ، وأنتشر نبأ تجلي العذراء فتوافد الكثيرون من بلاد مختلفة ملتمسين بركات التجلي .

وقد سأل الكثيرون من الراغبين في زيارة موضع التجلي عن مواعيد الظهور ورداً على ذلك نذكر أن التجليات والظواهر الروحية لا تخضع لرغبات بشرية ولا لمقاييس زمنية فقد يذهب إلى مكانها من يرغبون في رؤيتها فلا يرونها ، بينما قد يراها عرضا غيرهم من المارين بعدهم .

وقد تلقت الكنيسة كثيرا من الاستفسارات عن هذا التجلي من خارج البلاد ونرجو أن يكون في هذا البيان الكفاية .
مجلس الكهنة
القس يوسف ، القس تادرس ، القس بانوب ، القس يعقوب ، القس مينا حنا سكرتير المطرانية


وتقدير من المجلس

بعد مراجعة مجلس كهنة أسيوط لهذا الكتاب سجلوا التقدير التالي :

" تقدر مطرانية أسيوط الجهد الذي بذله القس عبد المسيح بسيط أبو الخير في إخراج هذا الكتاب " ظهور العذراء والتجليات الروحية في أسيوط " .

مجلس الكهنة

تحريرا في 15/12/2000م .

MIKEL MIK غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 02-08-2010, 06:56 AM   #62
MIKEL MIK
لتكن مشيئتك ...
 
الصورة الرمزية MIKEL MIK
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: حضن العدرا ام النور
المشاركات: 41,630
ذكر
 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159
افتراضي

رد: هوذا منذ الآن جميع الأجيال تطوبنى (ملف خاص عن والدة الأله)




أعياد العذراء:

كل قديس له في الكنيسة عيد واحد ، هو يوم نياحته أو استشهاده وربما عيد أخر هو العثور علي رفاته أو معجزة حدثت باسمه أو بناء كنيسة له

لكن القديسة العذراء لها أعياد كثيرة جدا منها:

1- عيد البشارة بميلادها:


وهو يوم 7 مسري ، حيث بشر ملاك الرب أباها يواقيم بميلادها ففرح بذلك هو وأمها حنة ونذرها للرب.

2- عيد ميلاد العذراء:


وتعيد له الكنيسة في أول بشنس.

3- عيد دخولها الهيكل:


وتعيد له الكنيسة يوم 3 كيهك وهو اليوم الذي دخلت فيه لتتعبد في الهيكل في الدار المخصصة للعذاري.

4- عيد مجيئها إلي مصر:


ومعها السيد المسيح ويوسف النجار وتعيد له الكنيسة يوم 24 بشنس.

5- عيد نياحة العذراء:


وهو يوم 21 طوبة وتذكر فيه الكنيسة أيضا المعجزات التي تمت في ذلك اليوم وكان حولها الأباء الرسل ما عدا القديس توما الذي كان وقتذاك يبشر في الهند.

6- العيد الشهري للعذراء:


وهو يوم 21 من كل شهر قبطي ، تذكار لنياحتها في 21 طوبة.

7- عيد صعود جسدها إلي السماء:


وتعيد له الكنيسة في يوم 16 مسري الذي يوافق 22 من أغسطس ويسبقه صوم العذراء ( 15 يوما).

8- عيد معجزتها (حالة الحديد):


وهو يوم 21 بؤونة ونذكر فيه معجزات في حل أسر القديس متياس الرسول ومن معه بحل الحديد الذي قيدوا به.

ونعيد أيضا لبناء أول كنيسة علي اسمها في فيلبي.

وكل هذه الأعياد لها في طقس الكنيسة ألحان خاصة وذكصولوجيات تشمل في طياتها الكثير من النبوءات والرموز الخاصة بها في العهد القديم .

9- عيد ظهورها في الزيتون:

علي قباب كنيسة العذراء وكان ذلك يوم 2 أبريل سنة 1968 واستمر مدي سنوات ويوافق 24 برمهات تقريبا .

وبالإضافة إلي كل هذا نحتفل طول شهر كيهك
( من ثلث شهر ديسمبر إلي 7 يناير) بتسابيح كلها عن كرامة السيدة العذراء.


MIKEL MIK غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 02-08-2010, 06:58 AM   #63
MIKEL MIK
لتكن مشيئتك ...
 
الصورة الرمزية MIKEL MIK
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: حضن العدرا ام النور
المشاركات: 41,630
ذكر
 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159
افتراضي

رد: هوذا منذ الآن جميع الأجيال تطوبنى (ملف خاص عن والدة الأله)


العذراء الخادمة

خدمت السيدة العذراء فى كل موضع تواجدت فيه :


( 1 ) فى الهيكل :

أ – كانت لها خدمتها المبكرة ، بالقدر الذى يسمح لها به وقتها وإمكانياتها كفتاة ، وبحسب متطلبات الخدمة ، وعلى ضوء توجيهات الكهنة .
ب – وكانت لها خدمتها للفقراء ، وعلى الأقل كانت تعطى من طعامها لهم .


( 2 ) فى بيت القديس يوسف :

أ – كانت تخدم خطيبها ، فتجهز لـه طعامه ، وتغسل ملابسه ، وتنظف مسكنه .
ب – وكانت تقوم بالأعمال اليدوية لصالح الهيكل من حياكة وغيرها ، كما يذكر التقليد .
ج – هذا بالإضافة إلى خدمتها بقدوتها الصالحة التى قطعا أثرت بها فى بعض جيرانها .



( 3 ) فى بيت أليصابات

لم ترجع السيدة العذراء مباشرة بعد أن هنأت أليصابات ، وإنما مكثت عندها ثلاثة أشهر تخدمها فى حبلها وضعفها .


( 4 ) فى التجسد ومع ابنها :

أ – حبلت بالمخلص وولدته ، وقمطته ، وأرضعته .
ب- وقدمته فى اليوم الثامن للختان ، الفريضة التى قضت بها الشريعة ، برغم أنه هو الله واضع شريعة الختان [ لو 2 : 21 ] .
جـ - وصعدت به إلى أورشليم ليقدموه للرب ، كما هو مكتوب فى ناموس الرب أن كل فاتح رحم يدعى قدوسا للرب ، ولكى يقدموا ذبيحة كما قيل فى ناموس الرب " زوج يمام ، أو فرخى حمام " [ لو 2 : 22 – 24 ] . د – ووقفت على خدمته الجسدية ورعايته [ فى ناسوته ] .
هـ - وهربت به إلى أرض مصر من وجه هيرودس الذى كان يطلب قتله .
و – وكانت تصحبه إلى أورشليم سنويا لقضاء عيد الفصح [ لو 2 : 41 ] .


( 5 ) فى عرس قانا الجليل :

أ – كانت خادمة لأهل العرس ، بدليل أنها علمت بفراغ الخمر .
ب – وقامت بخدمة الشفاعة ، طلبت من أجلهم عند ابنها قائلة " مهما قال لكم افعلوه " [ يو 2 : 5 ] .


( 6 ) فى بيت يوحنا الحبيب :

أ – ظهرت خدمتها ليوحنا فى تقديم أمومتها له .
ب – وظهرت خدمتها لأبنها فى إمداد التلاميذ والرسل بكل المعلومات التى تكشف عن حياة السيد المسيح [ قبل بدء خدمته ] وهى حوالى ثلاثون عاما ، لأن التلاميذ عاشروا السيد المسيح لمدة خدمته وهى حوالى ثلاث سنوات تقريبا ؛ الأمر الذى نفعهم فى كتابتهم وكرازتهم .
جـ - وكانت تذهب لتشدد التلاميذ فى الشدائد التى تعرضوا لها ، كما حدث فى حالة إخراج متياس من السجن فى مدينة فيلبى .


( 7 ) وبالنسبة لنا :

أ – هى خدمتنا بقدوتها ... وبشفاعتها ... وبمعجزاتها .
ب – كما تخدمنا فى ظهوراتها [ العلنية للجمهور والخاصة للأفراد ] ... تظهر أمام الصليب لتعلن كرامة الصليب ، ورافعة يديها إلى السماء وكأنها تطلب منا قائلة " صلوا لأن نجاتكم تقترب " صانعة المعجزات لتعيد الأيمان للقلوب التى تحجرت .
+ + +
MIKEL MIK غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 02-08-2010, 07:00 AM   #64
MIKEL MIK
لتكن مشيئتك ...
 
الصورة الرمزية MIKEL MIK
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: حضن العدرا ام النور
المشاركات: 41,630
ذكر
 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159
افتراضي

رد: هوذا منذ الآن جميع الأجيال تطوبنى (ملف خاص عن والدة الأله)


أمنا القديسة العذراء

لا توجد امرأة تنبأ عنها الأنبياء واهتم بها الكتاب مثل مريم العذراء ... رموز عديدة عنها في العهد القديم وكذلك سيرتها وتسبحتها والمعجزات في العهد الجديد.

وما أكثر التمجيدات والتأملات التي وردت عن العذراء في كتب الأباء ... وما أمجد الألقاب التي تلقبها بها الكنيسة ، مستوحاة من روح الكتاب.

إنها أمنا كلنا وسيدتنا كلنا وفخر جنسنا الملكة القائمة عن يمين الملك العذراء الدائمة البتولية الطاهرة المملوءة نعمة القديسة مريم ، الأم القادرة المعينة الرحيمة أم النور ، أم الرحمة والخلاص ، الكرمة الحقانية.

هذه التي ترفعها الكنيسة فوق مرتبة رؤساء الملائكة فنقول عنها في تسابيحها و ألحانها:

علوت يا مريم فوق الشاروبيم وسموت يا مريم فوق السارافيم .

مريم التي تربت في الهيكل وعاشت حياة الصلاة والتأمل منذ طفولتها وكانت الإناء المقدس الذي إختاره الرب للحلول فيه.

أجيال طويلة إنتظرت ميلاد هذه العذراء لكي يتم بها ملء الزمان ( غل 4 : 4 ).

هذه التي أزالت عار حواء وأنقذت سمعة المرأة بعد الخطية . إنها والدة الإله ، دائمة البتولية.

إنها العذراء التي أتت إلي بلادنا اثناء طفولة المسيح وأقامت في أرضنا سنوات قدستها خلالها وباركتها.

وهي العذراء التي ظهرت في الزيتون منذ ما يزيد عن 33 عاما وجذبت إليها مشاعر الجماهير بنورها وظهورها وإفتقادها لنا .

وهي العذراء التي تجري معجزات في أماكن عديدة ، نعيد لها فيها وقصص معجزاتها هذه لا تدخل تحت حصر.

إن العذراء ليست غريبة علينا فقد اختلطت بمشاعر الأقباط في عمق ، خرج من العقيدة إلي الخبرة الخاصة والعاطفة . ما أعظمه شرفا لبلادنا وكنيستنا أن تزورها السيدة العذراء في الماضي وأن تتراءى علي قبابها منذ سنين طويلة.

لم توجد إنسانة أحبها الناس في المسيحية مثل السيدة العذراء مريم.

في مصر غالبية الكنائس تحتفل بعيدها

وفي الطقوس ما أكثر المدائح والتراتيل والتماجيد والابصاليات والذكصولوجيات الخاصة بها وبخاصة في شهر كيهك ولها عند اخوتنا الكاثوليك شهر يسمي الشهر المريمي

وفي أديرة الرهبان في مصر يوجد علي اسمها دير البراموس ودير السريان ودير المحرق

ويوجد دير للراهبات علي اسمها في حارة زويلة بالقاهرة وما أكثر الأديرة والمدارس التي علي اسمها في كنائس الغرب

MIKEL MIK غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 02-08-2010, 07:01 AM   #65
MIKEL MIK
لتكن مشيئتك ...
 
الصورة الرمزية MIKEL MIK
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: حضن العدرا ام النور
المشاركات: 41,630
ذكر
 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159
افتراضي

رد: هوذا منذ الآن جميع الأجيال تطوبنى (ملف خاص عن والدة الأله)


أقدم كنائس باسمها

أقدم كنيسة بنيت علي اسم العذراء في العصر الرسولي هي كنيسة فيلبي وأقدم كنيسة بنيت باسمها في مصر كانت في عهد البابا ثاؤنا البطريرك 16 عام 274م

ومن أشهر كنائسها كنيسة الدير المحرق التي دشنت في عهد البابا ثاؤفيلس 23 في بداية القرن الخامس

وكذلك الكنائس التي بنيت في الأماكن التي زارتها في مصر.

وبهذه المناسبة توجد لها كنيستان في أوروبا باسم عذراء الزيتون إحداهما في فرنسا والثانية في فيينا
MIKEL MIK غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 02-08-2010, 07:02 AM   #66
MIKEL MIK
لتكن مشيئتك ...
 
الصورة الرمزية MIKEL MIK
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: حضن العدرا ام النور
المشاركات: 41,630
ذكر
 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159
افتراضي

رد: هوذا منذ الآن جميع الأجيال تطوبنى (ملف خاص عن والدة الأله)


عظمة العذراء
عظمة العذراء قررها مجمع أفسس المسكوني المقدس الذي إنعقد سنة 431م بحضور 200 من أساقفة العالم ووضع مقدمة قانون الإيمان التي ورد فيها : نعظمك يا أم النور الحقيقي ونمجدك أيتها العذراء القديسة والدة الإله لأنك ولدت لنا مخلص العالم أتي وخلص نفوسنا

فعلي أية الأسس وضع المجمع المسكوني هذه المقدمة ؟ هذا ما سنشرحه الأن :

العذراء : هي القديسة المطوبة التي يستمر تطويبها مدي الأجيال كما ورد في تسبحتها : هوذا منذ الأن جميع جميع الأجيال تطوبني ( لو 1 : 46)

والعذراء تلقبها الكنيسة بالملكة وفي ذلك أشار عنها المزمور 45 : قامت الملكة عن يمين الملك .

ولذلك فإن كثيرا من الفنانين حينما يرسمون صورة العذراء يضعون تاجا علي رأسها وتبدو في الصورة عن يمين السيد المسيح

ويبدو تبجيل العذراء في تحية الملاك جبرائيل لها : السلام لك أيتها الممتلئة نعمة . الرب معك . مباركة أنت في النساء ( لو 1 : 28)

أي ببركة خاصة شهدت بها أيضا القديسة أليصابات التي صرخت بصوت عظيم وقالت لها : مباركة أنت في النساء ومباركة هي ثمرة بطنك ( لو 1 : 42)

وأمام عظمة العذراء تصاغرت القديسة أليصابات في عيني نفسها وقالت في شعور بعدم الإستحقاق مع أن أليصابات كانت تعرف أن إبنها سيكون عظيما أمام الرب وأنه يأتي بروح إيليا وقوته ( لو 1 : 15 ، 17)

" من أين لي هذا أن تأتي أم ربي إلي" ( لو 1 : 43)

ولعل من أوضح الأدلة علي عظمة العذراء ومكانتها لدي الرب أنه بمجرد وصول سلامها إلي أليصابات إمتلأت أليصابات من الروح القدس وأحس جنينها فارتكض بابتهاج في بطنها وفي ذلك يقول الوحي الإلهي : فلما سمعت أليصابات سلام مريم ارتكض الجنين في بطنها وإمتلأت أليصابات من الروح القدس ( لو 1 : 41)

إنها حقا عظمة مذهلة أن مجرد سلامها يجعل أليصابات تمتلئ من الروح القدس ! من من القديسين تسبب سلامه في أن يمتلئ غيره من الروح القدس؟ ولكن هوذا أليصابات تشهد وتقول : هوذا حين صار سلامك في أذني ارتكض الجنين بابتهاج في بطني

امتلأت أليصابات من الروح القدس بسلام مريم وأيضا نالت موهبة النبوة والكشف

فعرفت أن هذه هي أم ربها وأنها : أمنت بما قيل لها من قبل الرب

كما عرفت أن ارتكاض الجنين كان عن إبتهاج وهذا الابتهاج طبعا بسب المبارك الذي في بطن العذراء : مباركة هي ثمرة بطنك ( لو 1 : 41 – 45)

عظمة العذراء تتجلي في اختيار الرب لها من بين كل نساء العالم

الإنسانة الوحيدة التي انتظر التدبير الإلهي ألاف السنين حتي وجدها ورأها مستحقة لهذا الشرف العظيم الذي شرحه الملاك جبرائيل بقوله : الروح القدس يحل عليك وقوة العلي تظللك فلذلك أيضا القدوس المولود منك يدعي إبن الله ( لو 1 : 35)

العذراء في عظمتها تفوق جميع النساء:

لهذا قال عنها الوحي الإلهي : بنات كثيرات عملن فضلا أم أنت ففقت عليهن جميعا ( أم 31 : 39) ولعله من هذا النص الإلهي أخذت مديحة الكنيسة : نساء كثيرات نلن كرامات ولم تنل مثلك واحدة منهن

هذه العذراء القديسة كانت في فكر الله وفي تدبيره منذ البدء

ففي الخلاص الذي وٌعد به أبوينا الأولين قال لهما إن : نسل المرأة يسحق رأس الحية ( تك 3 : 15) هذه المرأة هي العذراء ونسلها هو المسيح الذي سحق رأس الحية علي الصليب



MIKEL MIK غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 02-08-2010, 07:02 AM   #67
MIKEL MIK
لتكن مشيئتك ...
 
الصورة الرمزية MIKEL MIK
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: حضن العدرا ام النور
المشاركات: 41,630
ذكر
 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159
افتراضي

رد: هوذا منذ الآن جميع الأجيال تطوبنى (ملف خاص عن والدة الأله)


حياة أحاطت بها المعجزات

تبدأ في حياة العذراء قبل ولادتها وتستمر بعد وفاتها ومنها:

1- حبل بها بمعجزة من والدين عاقرين ببشري من الملاك.

2- معجزة خطوبتها بطريقة إلهية حددت الذي يأخذها ويرعاها.

3- معجزة في حبلها بالمسيح وهي عذراء مع إستمرار بتوليتها بعد الولادة.

4- معجزة في زيارتها لأليصابات التي سمعت صوت سلامها ، ارتكض الجنين بابتهاج في بطنها وإمتلآت بالروح القدس .

5- معجزات لا تدخل تحت حصر أثناء زيارتها لأرض مصر منها سقوط الأصنام ( أش 19 : 1).

6- أول معجزة أجراها الرب في قانا الجليل كانت بطلبها.

7- معجزة حل الحديد وانقاذ متياس الرسول ، كانت بواسطتها .

8- معجزة استلام المسيح لروحها ساعة وفاتها.

9- معجزة ضرب الرب لليهود لما أرادوا الإعتداء علي جثمانها بعد وفاتها .

10- معجزة صعود جسدها إلي السماء.

11- المعجزات التي تمت علي يديها في كل مكان ، وضعت فيها كتب.

12- ظهورها في أماكن متعددة وبخاصة ظهورها العجيب في كنيستنا بالزيتون وفي بابادبلو .

ومازالت المعجزات مستمرة في كل مكان وستستمر شهادة لكرامة هذه القديسة

MIKEL MIK غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 02-08-2010, 07:03 AM   #68
MIKEL MIK
لتكن مشيئتك ...
 
الصورة الرمزية MIKEL MIK
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: حضن العدرا ام النور
المشاركات: 41,630
ذكر
 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159
افتراضي

رد: هوذا منذ الآن جميع الأجيال تطوبنى (ملف خاص عن والدة الأله)


تذكار عيد صعود السيدة العذراء - 16 مسرى

من المعروف أن نياحة القديسة الطاهرة مريم كان فى 21 طوبة حيث كانت قد بلغت من السن 58 سنة و 8 شهور و 16 يوم. فبعد صعود السيد المسيح بأقل من 15 سنة أرسل الى أمة ملاكا" يحمل اليها خبر انتقالها، ففرحت كثيرا" و طلبت أن يجتمع اليها الرسل. فأمر السيد المسيح أن يجتمع الرسل من كل أنحاء العالم حيث كانوا متفرقين يكرزون بالأنجيل و أن يذهبوا الى الجثمانية حيث كانت العذراء موجودة.


و بمعجزة إلهية وٌجدوا جميعا" فى لحظة أمام السيدة العذراء فيما عدا توما الرسول الذى كان يكرز فى الهند.

و كان عدم حضوره الى الجثمانية لحكمة إلهية.

فرحت العذراء بحضور الرسل و قالت لهم أنة قد حان زمان إنتقالها من هذا العالم. و بعدما عزَتهم وودَعتهم حضر إليها إبنها وسيدها يسوع المسيح مع حشد من الملائكة القديسين فأسلمت روحها الطاهرة بين يدية المقدستين يوم 21 طوبة ورفعها الرسل ووضعوها فى التابوت و هم يرتلون و الملائكة أيضا" غير المنظورين يرتلون معهم ودفنوها فى القبر.

ولمدة ثلاثة أيام ظل الملائكة يرتلون حولها. لم تنقطع أصوات تسابيحهم وهبوب رائحة بخور ذكية كانت تعَطر المكان حتى أن التلاميذ لم يتركوا المكان إلا بعد إنقطاع صوت التسابيح ورائحة البخور أيضا".

وكانت مشيئة الرب أن يرفع الجسد الطاهر الى السماء محمولا" بواسطة الملائكة. وقد أخفى عن أعين الآباء الرسل هذا الأمر ماعدا القديس توما الرسول الذى كان يبشَر فى الهند ولم يكن حاضرا" وقت نياحة العذراء.

كان القديس توما فى الهند، وكما قلنا لحكمة إلهية – لم يحضر إنتقال السيدة العذراء من أرضنا الفانية – ولكن سحابة حملتة لملاقاة جسد القديسة مريم فى الهواء. وسمع أحد الملائكة يقول له "تقدم و تبَارك من جسد كليٍة الطهر، ففعل كما أمرة الملاك". ثم أرتفع الجسد الى السماء ثم أعادتة السحابة الى الهند ليكمل خدمتة وكرازتة هناك.


فكَــر القديس توما أن يذهب الى أورشليم لمقابلة باقى الرسل. فوصلها مع نهاية شهر أبيب – فأعلمه الرسل بنياحة السيدة العذراء. فطلب منهم أن يرى بنفسه الجسد قائلا: "إنه توما الذى لم يؤمن بقيامة السيد المسيح إلا بعد أن وضع يدية فى آثار المسامير". فلَما رجعوا معه وكشفوا التابوت لم يجدوا إلا الأكفان فحزنوا جدا، ظانين أن اليهود قد جائوا وسرقوه، فطمأنهم توما وقال لهم "بل رأيت جسد العذراء الطاهرة محمولا" بين أيدى الملائكة".

فعرفوا منه أن ما رآه القديس توما الرسول يوافق نهاية اليوم الثالث الذى إنقطعت فيه التسابيح ورائحة البخور. فقرروا جميعا أن يصوموا من أول مسرى وأستمر الصيام لمدة أسبوعين.

وهو الصوم المعروف بصوم العذراء. رافعين الصلاة والطلبات للرب يسوع أن يمنحهم بركة مشاهدة هذا الصعود لجسدها إلى السماء.

فحقق الرب طلبتهم فى هذا اليوم المبارك 16 مسرى، وأعلنهم أن الجسد محفوظ تحت شجرة الحياة فى الفردوس.

لأن الجسد الذى حمل الله الكلمة تسعة أشهر وأخذ جسده أى ناسوته من جسدها لا يجب أن يبقى فى التراب ويتحلل ويكون عرضة للفساد ومرعى للدود والحشرات. ولازال تكريم السيد المسيح لأمه يبدو فى قبول شفاعتها لأنه قال "إنَى أكَرم الذين يكرموننى".


ولقد ظهر من القبر الذى كانت قد وضعت فيه عجائب كثيرة ذاع خبرها، مما أذهل اليهود الذين إجتمعوا وقرروا حرق الجسد الطاهر. فلما فتحوا القبر لم يجدوا فيه إلا بخورا " عطرا" يتصاعد منه، فآمن جمع غفير منهم وأنصرف مشايخهم خائبين.
MIKEL MIK غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 02-08-2010, 07:04 AM   #69
MIKEL MIK
لتكن مشيئتك ...
 
الصورة الرمزية MIKEL MIK
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: حضن العدرا ام النور
المشاركات: 41,630
ذكر
 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159
افتراضي

رد: هوذا منذ الآن جميع الأجيال تطوبنى (ملف خاص عن والدة الأله)


كتب قبطية

كتاب اللاهوت المقارن (1) لقداسة البابا شنودة الثالث
36- إكرام السيدة العذراء


يكفي قولها الذي سجله الإنجيل (هوذا منذ الآن جميع الأجيال تطوبني) (لو48:1). وعبارة (جميع الأجيال) تعني أن تطويب العذراء هو عقيدة هامة استمرت من الميلاد وستبقي إلي آخر الزمان.
ولعل من عبارات إكرام العذراء التي سجلها الكتاب أيضاً قول القديسة اليصابات لها (وهي شيخة في عمر أمها تقريباً): (من أين لي هذا أن تأتي أم ربي إلي. هوذا حين صار سلامك في أذني، أرتكض الجنين في بطني) (لو44:1). والعجيب هنا في عظمة العذراء، أنه لما سمعت اليصابات سلام مريم أمتلأت اليصابات من الروح القدس (لو41:1). مجرد سماعها صوت القديسة العذراء، جعلها تمتلئ من الروح القدس.
والعذراء لم تنل الكرامة فقط من البشر، وإنما أيضاً من الملائكة. وهذا واضح في تحية الملاك جبرائيل لها بقوله (السلام لك أيتها الممتلئة نعمة. الرب معك. مباركة أنت في النساء) (لو28:1). وعبارة(مباركة أنت في النساء) تكررت أيضاً في تحية القديسة اليصابات لها (لو43:1).
ونلاحظ أن أسلوب مخاطبة الملاك للعذراء فيه تبجيل أكثر من أسلوبه في مخاطبة زكريا الكاهن (لو13:1).
وهنا نبوءات كثيرة في الكتاب تنطبق علي السيدة العذراء، ومنها (قامت الملكة عن يمينك أيها الملك) (مز9:45). وفي نفس المزمور يقول عنها الوحي الإلهي (كل مجد ابنة الملك من داخل) (مز13:45). فهي إذن ملكة وابنة الملك.. ولذلك فإن الكنيسة القبطية في أيقوناتها الخاصة بالعذراء، تصورها كملكة متوجة، وتجعل مكانها باستمرار عن يمين السيد المسيح له المجد.
والكنيسة تمدح العذراء في ألحانها قائلة (نساء كثيرات نلن كرامات. ولم تنل مثلك واحدة منهن). وهذه العبارة مأخوذة من الكتاب (أم29:31).
والسيدة العذراء هي شهوة الأجيال كلها، فهي التي استطاع نسلها أن يسحق رأس الحية) محققاً أول وعد لله بالخلاص (تك15:3).
والعذراء من حيث هي أم المسيح، يمكن أن أمومتها تنطبق علي كل ألقاب السيد المسيح.
فالمسيح هو النور الحقيقي (يو9:1). وهو الذي قال عن نفسه (أنا هو نور العالم) (يو12:8). إذن تكون أمه العذراء هي أم النور. أو هي أم النور الحقيقي.
وما دام المسيح قدوساً (لو53:1) تكون هي القدوس وما دام هو المخلص، حسبما قيل للرعاة (ولد لكم اليوم في مدينة داود مخلص هو المسيح الرب) (لو11:2). وحسب أسمه (يسوع) أي مخلص، لأنه يخلص شعبه من خطاياهم (مت21:1). إذن تكون العذراء هي أم المخلص.
ومادام المسيح هو الله (يو1:1) (رو5:9) (يو28:20). إذن تكون العذراء هي والدة الإله.
ومادام هو الرب، حسب قول اليصابات عن العذراء (أم ربي) (لو43:1). إذن تكون العذراء هي أم الرب. وبنفس القياس هي أم عمانوئيل (مت23:1) وهي أم الكلمة المتجسد (يو14:1).
وإن كانت العذراء هي أم المسيح، فمن باب أولى تكون أماً روحية لجميع المسيحيين. ويكفي أن السيد المسيح وهو علي الصليب، قال عن العذراء للقديس يوحنا الرسول الحبيب (هذه أمك) (يو27:19) (اقرأ مقالاً آخر عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في قسم الأسئلة والمقالات). فإن كانت أماً لهذا الرسول الذي يخاطبنا بقوله يا أولادي (1يو1:2). فبالتالي تكون العذراء هي أم لنا جميعاً. وتكون عبارة (أختنا) لا تستحق الرد. فمن غير المعقول ولا المقبول أن تكون أماً للمسيح وأختاً لأحد أبنائه المؤمنين باسمه..!
إن من يكرم أم المسيح، إنما يكرم المسيح نفسه. وإن كان إكرام الأم هو أول وصية بوعد(أف2:6) (خر12:20) (تث16:5). أفلا نكرم العذراء أمنا وأم المسيح وأم أبائنا الرسل؟! هذه التي قال لها الملاك (الروح القدس يحل عليك، وقوة العلي تظللك. لذلك أيضاً القدوس المولود منك يدعي ابن الله) (لو35:1). هذه التي طوبتها القديسة اليصابات بقولها (طوبى للتي آمنت أن يتم ما قيل لها من قبل الرب) (لو45:1). والتي جميع الأجيال تطوبها..
وعبارة (مباركة أنت في النساء) التي قيلت لها من الملاك جبرائيل ومن القديسة اليصابات، تعني أنها إذا قورنت بكل نساء العالم، تكون هي المباركة فيهم، لأنه لم تنل واحدة منهن مجداً نالته العذراء في التجسد الإلهي. ولا شك أن الله قد اختارها من بين كل نساء العالم، لصفات فيها لم تكن تتوافر في واحد منهن.
ومن هنا يظهر علو مكانتها وإرتفاعها. لذلك لقبها اشعياء النبي بلقب (سحابة) أثناء مجيئها إلي مصر (أش1:19).
MIKEL MIK غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 02-08-2010, 07:04 AM   #70
MIKEL MIK
لتكن مشيئتك ...
 
الصورة الرمزية MIKEL MIK
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: حضن العدرا ام النور
المشاركات: 41,630
ذكر
 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159 نقاط التقييم 5026159
افتراضي

رد: هوذا منذ الآن جميع الأجيال تطوبنى (ملف خاص عن والدة الأله)


كتب قبطية

كتاب السيدة العذراء مريم - البابا شنودة الثالث
11- حياة الاتضاع من فضائل القديسة مريم



كان الاتضاع شرطًا أساسيًا لمن يولد منها رب المجد.

كان لابد أن يولد من إنسانة متضعة، تستطيع أن تحتمل مجد التجسد الإلهي منها... مجد حلول الروح القدس فيها... ومجد ميلاد الرب منها، ومجد جميع الأجيال التي تطوبها واتضاع أليصابات أمامها قائلة لها "من أين لي هذا أن تأتي أم ربي إلىّ.." (لو1: 48، 43). كما تحتمل كل ظهورات الملائكة، وسجود المجوس أمام إبنها. والمعجزات الكثيرة التي حدثت من ابنها في أرض مصر، بل نور هذا الابن في حضنها.

لذلك كان "ملء الزمان" (غل4: 4) ينتظر هذه الإنسانة التي يولد ابن الله منها.

وقد ظهر الاتضاع في حياتها كما سنرى:

بشرها الملاك بأنها ستصير أمًا للرب، ولكنها قالت "هوذا أنا أمة الرب" (لو1: 38) أي عبدته وجاريته. والمجد الذي أعطي لها لم ينقص إطلاقًا من تواضعها.

بل أنه من أجل هذا التواضع، منحها الله هذا المجد، إذ "نظر إلى اتضاع أمته" فصنع بها عجائب (لو1: 48، 49).

• ظهر اتضاع العذراء أيضًا في ذهابها إلى أليصابات لكيما تخدمها في فترة حبلها
. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات و الكتب الأخرى).
فما أن سمعت أنها حُبلى- وهي في الشهر السادس- حتى سافرت إليها في رحلة شاقة عبر الجبال. وبقيت عندها ثلاثة أشهر، حتى تمت أيامها لتلد (لو39: 1- 65). فعلت ذلك وهي حبلى برب المجد.

• ومن اتضاعها عدم حديثها عن أمجاد التجسد الإلهي.

MIKEL MIK غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هوذا منذ الان جميع الاجيال تطوبنى tamav maria دليل المواقع المسيحية 1 18-08-2011 05:49 PM
والدة الآله ام انور تظهر في السماء .. kalimooo الصور المسيحية 15 27-03-2011 01:25 AM
ترنيمة ام النور ن شريط (مع ربنا) الجديد للفريق اللمس ايدينا هوذا منذ الأن جميع الأجيال تطوبني أبن البابا الترانيم 5 03-09-2010 03:01 PM
هوذا منذ الأن جميع الأجيال تطوبني sergious الترانيم 2 15-08-2010 08:28 PM
خدمة باراكليسي والدة الأله مسيحي و أفتخر مخدع الصلاة 0 11-07-2008 03:24 PM


الساعة الآن 09:31 AM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2019، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة