منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات العامة المنتدى العام كتابات

إضافة رد

الموضوع: لا تفكر فى الامر كثيرا بل دع الامر لمن بيــــــــــدة الامر

أدوات الموضوع
قديم 30-11-2012, 06:01 PM   #1
zamn
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 135
ذكر
 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196
افتراضي

لا تفكر فى الامر كثيرا بل دع الامر لمن بيــــــــــدة الامر


تمر الأيــــــــــام مسرعة كلحظة البرق
ومعهااااااااااا نمضي مسرعين أيضا على دروب هذه الحـــــــــــــــياة

تعلو جباهنــــــــا قسمات القلق من مستقبل مجـــــــــــهول غامض

نحاول أن نحــــــــــــــيا الحاضر ولا تزال ضفائر أفكارنا تتأرجح على أرصفة الماضي

نحــــــــــــــيا اللحظة الحاضرة ولكن تأبى رياح المستقبل إلا أن تعصف بأوراق دفاترنا وتقذف بها عاليا إلى حيث القلق والخـــــــوف تلك هي حالـــــــــــــنا لا نعيش الحياة وإنما نحلق فوقهااااااااااااا

يعترينا الخوف في كل لحظة وترتجف قلوبنا أمام دقات الزمن نقـــــــــــــــلب صفحات الأيام ولا تلبث أيدينا تعبث بمخلفات الماضي وتنبش عن غموض القادم

اللحظة هي كنز كل شىء نعمة.

أهكـــــــــــــذا وجب علينا أن نحيا الحاضر متأملين فيما مضى ومتسائلين فيما قد يأتي؟

الماضي رحل ومعه رحل تعب الأيام ودفنت آهـــــــــات النفس المتألمة

المستقبل قد يأتي وقد لا نتأتى الفرصة لكي نحيــــــــــــــاه

الحاضر بين أيدينا هديةولا أعــــــــــــــــــــذب

لنتوقف لبرهة ولنراقب الزمنلنضع أنفسنا بكليتها في الحاضر ولنتمم إرادة الله في حياتنااااااا

لنحي من أجـــــــــــل يومنا الحاضر فقط غير مكترثين بالغــــــــــد

لنحــــــــــــــي اللحظة الحاضرة بنعمة الروح القدس شاكرين الله على نعمه الوفيرة

طيور السماء يطعمها الآب كل يوم فما أحراه أن يطــــــــــــــعمنا نحن أبناء المعمودية؟

لنتشبه بمريم البــــــــــــــتول القديسة ولنسلم ذواتنا كليا لإرادة الله فنحقق مخططه هو، مخطط محبته لكل واحـــــــــــــــد منا

لقد سلمت العذراء ذاتها كليا بنعم مقدسة فتحققت إرادة الله وغدت لنا مثالا في الطاعة والإستسلام المطلق للمشيئة الالهية

أن نعيش إرادة الله في حياتنا هي أن نتمم أعمالنا بكل محبة أن نحيا الحاضر كهدية ثمينة من أيدي الله أن نعيش الحاضر من أجل الحياة الآخره

تأملي أيتها النفس المسيحية بما قد وهب الله لكِ من النعم تأملي وابتهلي إلى خالقك لكي يلهمك حكمة التصرف بكل لحظةٍ من حياتك على هـــــــــــذه الفانية

تعلمي معنى إتمام إرادة الله بكل قلــــــــبك وكل قواك فتلك هي الطريق نحو القداسة
فو قع أقدامنا المتعبة من ثقل هاته الصلبان ما هي إلا نعم أبدية واستسلام كامل لمشيئة الله فيما يرسل لنا من الصلبان

كثررررررر هي صلبان الحياة فعندما نسير كل يوم وعلى أكتافنا صلبان معلقة فما نحن سوى محققين لكمات السيد المسيح احمل صليبك واتبعني فوقع أقدامنا المتعبة من ثقل هاته الصلبان ما هي إلا نعم أبدية واستسلام كامل لمشيئة الله فيما يرسل لنا من الصلبان

فلنحملها بفرح ومحبة ولنسر بها يوميااااااااااا فتغدو لنا تلك الصلبان طريق مجد وقيامة

لا نملك سوى اليوم أجل لتكن حياتنا هي اللحظة الحاضرة فقط متمسكين بما تحمله لنا من فرح وألم من مرض وصحة من دموعٍ وضحكات

فلنهتف معا بنعم أبدية لمشيئة الله الخالق ولنغف على أرجوحة الزمن حالمين فقط باللحظة الحاضرة واضعين المستقبل بأيدي من هو الأكرم منـــــــــــــــا والأقوى تاركين الماضي بين سراديب النـــــــــــــــــسيان اميــــــــــــــــــــن اخوكم عماد
zamn غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 30-11-2012, 06:02 PM   #2
zamn
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 135
ذكر
 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196 نقاط التقييم 269196
تمر الأيــــــــــام مسرعة كلحظة البرق
ومعهااااااااااا نمضي مسرعين أيضا على دروب هذه الحـــــــــــــــياة

تعلو جباهنــــــــا قسمات القلق من مستقبل مجـــــــــــهول غامض

نحاول أن نحــــــــــــــيا الحاضر ولا تزال ضفائر أفكارنا تتأرجح على أرصفة الماضي

نحــــــــــــــيا اللحظة الحاضرة ولكن تأبى رياح المستقبل إلا أن تعصف بأوراق دفاترنا وتقذف بها عاليا إلى حيث القلق والخـــــــوف تلك هي حالـــــــــــــنا لا نعيش الحياة وإنما نحلق فوقهااااااااااااا

يعترينا الخوف في كل لحظة وترتجف قلوبنا أمام دقات الزمن نقـــــــــــــــلب صفحات الأيام ولا تلبث أيدينا تعبث بمخلفات الماضي وتنبش عن غموض القادم

اللحظة هي كنز كل شىء نعمة.

أهكـــــــــــــذا وجب علينا أن نحيا الحاضر متأملين فيما مضى ومتسائلين فيما قد يأتي؟

الماضي رحل ومعه رحل تعب الأيام ودفنت آهـــــــــات النفس المتألمة

المستقبل قد يأتي وقد لا نتأتى الفرصة لكي نحيــــــــــــــاه

الحاضر بين أيدينا هديةولا أعــــــــــــــــــــذب

لنتوقف لبرهة ولنراقب الزمنلنضع أنفسنا بكليتها في الحاضر ولنتمم إرادة الله في حياتنااااااا

لنحي من أجـــــــــــل يومنا الحاضر فقط غير مكترثين بالغــــــــــد

لنحــــــــــــــي اللحظة الحاضرة بنعمة الروح القدس شاكرين الله على نعمه الوفيرة

طيور السماء يطعمها الآب كل يوم فما أحراه أن يطــــــــــــــعمنا نحن أبناء المعمودية؟

لنتشبه بمريم البــــــــــــــتول القديسة ولنسلم ذواتنا كليا لإرادة الله فنحقق مخططه هو، مخطط محبته لكل واحـــــــــــــــد منا

لقد سلمت العذراء ذاتها كليا بنعم مقدسة فتحققت إرادة الله وغدت لنا مثالا في الطاعة والإستسلام المطلق للمشيئة الالهية

أن نعيش إرادة الله في حياتنا هي أن نتمم أعمالنا بكل محبة أن نحيا الحاضر كهدية ثمينة من أيدي الله أن نعيش الحاضر من أجل الحياة الآخره

تأملي أيتها النفس المسيحية بما قد وهب الله لكِ من النعم تأملي وابتهلي إلى خالقك لكي يلهمك حكمة التصرف بكل لحظةٍ من حياتك على هـــــــــــذه الفانية

تعلمي معنى إتمام إرادة الله بكل قلــــــــبك وكل قواك فتلك هي الطريق نحو القداسة
فو قع أقدامنا المتعبة من ثقل هاته الصلبان ما هي إلا نعم أبدية واستسلام كامل لمشيئة الله فيما يرسل لنا من الصلبان

كثررررررر هي صلبان الحياة فعندما نسير كل يوم وعلى أكتافنا صلبان معلقة فما نحن سوى محققين لكمات السيد المسيح احمل صليبك واتبعني فوقع أقدامنا المتعبة من ثقل هاته الصلبان ما هي إلا نعم أبدية واستسلام كامل لمشيئة الله فيما يرسل لنا من الصلبان

فلنحملها بفرح ومحبة ولنسر بها يوميااااااااااا فتغدو لنا تلك الصلبان طريق مجد وقيامة

لا نملك سوى اليوم أجل لتكن حياتنا هي اللحظة الحاضرة فقط متمسكين بما تحمله لنا من فرح وألم من مرض وصحة من دموعٍ وضحكات

فلنهتف معا بنعم أبدية لمشيئة الله الخالق ولنغف على أرجوحة الزمن حالمين فقط باللحظة الحاضرة واضعين المستقبل بأيدي من هو الأكرم منـــــــــــــــا والأقوى تاركين الماضي بين سراديب النـــــــــــــــــسيان اميــــــــــــــــــــن اخوكم عماد
zamn غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الى من يهمه الامر god is lord زاوية الاقتراحات 1 12-12-2011 01:04 PM
لكل من يهمه الامر فراشة مسيحية الشهادات 33 11-08-2010 12:55 AM
كن مطمئنا جدا جدا ولا تفكر فى الامركثيرا بل دع الامر لمن بيده الامر mega man منتدى الترحيب والتعارف 10 02-10-2008 11:31 PM
سيب الامر لله ناجى عدلى زكى المنتدى العام 1 15-07-2007 05:29 PM


الساعة الآن 06:54 AM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2019، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة