منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات المسيحية الرد على الشبهات حول المسيحية الحوارات المسيحية الثنائية

موضوع مغلق

الموضوع: مناظرة حول لاهوت المسيح

أدوات الموضوع
قديم 09-03-2007, 03:08 PM   #41
egyfinance
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية egyfinance
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
الدولة: alexandria
المشاركات: 475
ذكر
 نقاط التقييم 11
ثم اراك تعود الى هذيانك فتقول لى (( الكلمة حولته لاهوت بسرعة كده ؟ و اين الاب و اين الروح القدس ؟ اقول لك يا عمر ان الله الواحد هو هؤلاء الثلاثة معا و الله المحيط بكل حيز هو الاب و الابن و الروح القدس المحيط و ليس المحيطين بكل حيز تلك هى الحقيقة اما تجسد اللوجوس او الكلمة فهو فقط تجسد روحانى فاللوجوس هى روح هى الله و ليست كما يقفز لمخيلتك كائن مادى ملموس له ابعاد طول و عرض و ارتفاع ؟ لا انه كالهواء شىء لا تستطيع مهما فعلت ان تحده و ان تفصله عن الاب و الروح القدس اما تهكمك على موضوع الحديد و النار و غيرها فهى امثلة لا اقولها انا لاقنع نفسى بما لا احتاج لمثل تلك المفردات البسيطة لاقتنع به بل استعملها فقط لاقرب وجهة نظرى لك فمن غير المسموح عموما تشبيه السماويات بالارضيات ، و لكنى افعل هذا فقط لضرورة تبسيط ايضاحى لك فانت حتى تقتنع بان المسيه هو رب و اله فلابد من ان تقتنع بالروح الروح القدس و ليس بى فانا فقط ابسط لك المفهوم الذى لن تستطيع استيعابه الا بالروح .
ثم تسئلنى بتعبدو يسوع ليه لما هوة ناسوت ؟ فعلا اقول طور تقول لى احلبه يا استاذ عمر افهمنى ، انا اقول لك ان يسوع المسيح هو انسان حق كامل الناسوت ما خلا الخطية و هو ايضا اله حق كامل اللاهوت ، و نحن فى عبادتنا لا نعبد هذا الناسوت الحق بل نعبد اللاهوت الحق ، نحن لا نعبد جسد بل روح و اله ، نحن لا نعبد انسان اسمه يسوع بل نعبد اللوجوس الالهى الكلمة نعبد لاهوت يسوع المسيح ، المسيح نفسه يقول لنا ان لا نعبد الا بالروح و الحق فنحن نعبد بالروح و الحق ما هو روح و حق و لا نعبد يسوع و ياريت تسمح لى اعيدلك كلامى مرة تانية انا عندى 20 صورة ليسوع ب 9 ملامح مختلفة تماما فايهما هو ما اعبده ان كنت فعلا اعبد جسدا ؟ انا يا عمر لا اعبد جسدا بل اعبد رب و الها كلى القدرة هو الله الواحد الاحد الذى له مشيئة ( اب ) و كلمة لوجوس ( يخلق ) ابن و له روح قدس يرشد ، هذا هو ما اعبده و لان المسيح هو فعلا اله حق هو الله الكلمة هو الله الوجوس هو الله الابن الخالق فهكذا اعبده و عبادتى له لا علاقة لها ابدا ابدا ابدا بجسده او ناسوته على الاطلاق بل بلاهوته فقط .
اذا كما قلت لك انا اعبد الله الواحد الاحد الذى لا شريك له ، خالق الكون و مدبر امره ، كلى القدرة و العلم و الحامل لكل الصفات الحسنة و غير الشريرة هذا هو الهى الذى اعبده .
اما وصفى لاحدى الكاتبات بالجهل فله سببه و هو اننى حين اتحدث عن القران و استند الى تفاسير اسلامية معترف بها فهذا هو عين العقل اما ان اتناول اية قرانية و افسرها على هواية و كما اشاء حتى لو خالف تفسيرى تفاسير علماء الاسلام فهو الجهل بعينه و اى مسيحى يفعل هذا فى الموقع لن ادافع عنه لو وصفته بالجهل اما ان تاتى مسلمة و تفسر الايات المقدسة من دملغها و دون الرجوع لكتب التفسير المسيحية فهو الجهل بعينه و اتعجب انك تدافع عن هذا الجهل و تلك الجاهلة لقد قال نبيك ( انصر اخاك ظالما و مظلوما فلما سئلوه فكيف انصره ظالما قال تبعده عن ظلمه و لم يكن تشجعه على ظلمه فلو اردت نصرة تلك الجاهلة فابعدها عن ظلمها و ارسل لها انت و ليس بان تدافع عن ظلمها !!! فعلا اتعجب لك يا عمر .
اما اتهامك لى باننى لا ادرى معنى كلمة الاحد فكما يقول القرطبى فى تفسيره :
أَيْ الْوَاحِد الْوِتْر , الَّذِي لَا شَبِيه لَهُ , وَلَا نَظِير وَلَا صَاحِبَة , وَلَا وَلَد وَلَا شَرِيك . وَأَصْل " أَحَد " : وَحَد ;
فانا اعنى ما اقول ،و انا لم اقسم الله الى ثلاث كما تدعى فهل لو قلت اننى احب عمر اعنى اننى احب عمر الجسد و عمر النفس و عمر الروح ام عمر الواحد الذى هو هؤلاء الثلاث مجتمعين ؟ انا لم اجزء الله فالله هو الاب و الابن و الروح القدس مجتمعين و متداخلين معا بلا اى انفصال .
اخيرا اعود الى معادلتك الرياضية ...الله واحد ما معنى هذا ؟ معناه ان لله ذات واحد لا يتجزء ، لو تجزء لاصبح متعدد الذات و بالتالى اصبح عدة الهة فمن النهاية اقول لك الله ذات واحدة و ليس ثلاثة ذوات ، الله ذات واحدة متعددة الاقنيم ، و ليس كل اقنوم له ذاته بل كل اقنوم له نفس الذات و كل اقنوم يحمل ذات الجوهر فليس فى الله 3 ذوات و لا 3 جواهر بل ذات واحدة تحملها اقنيم الثلاث و جوهر واحد يحملها الاقانيم الثلاث و التمييز بين الاقتيم الثلاث بمعنى القول ان الاب غير الابن غير الروح القدس هو تمييز من داخل الذات فالله الاب غير الله الابن غير الله الروح القدس لان المشيئة تختلف عن الكلمة الله يخلق بمشيئة و لكن بغير معزل عن كلمته فالله يقدم المشيئة و يستخدم الكلمة الله يشاء و يخلق يشاء بمشيئته و يخلق بكلمته فلا يشاء بكلمته و يخلق بمشيئته فالتمييز هنا يمس التمييز فى فحوى عمل الله و كيف يتم فالله فى العهد القديم خلق الدنيا هكذا كان يقول للشىء الذى يريده ان يحدث ( ليكن ) يقولها مرة فيتم الخلق فى عشرات الملايين من السنين فالمشيئة قد خرجت و لكن الكلمة هى التى خلقت و ليس المشيئة ، لهذا فانا فقط اسئلك ان تكتب كلمة لى قلت فيها ان الاب له ذات مختلفة عن ذات الابن مختلفة عن ذات الروح القدس ، فانت هنا يا صديقى اما ان تاتى لى بكلمة لى قلت فيها هذا و الا فساقول انك كاذب تكذب على فانا لم اقل ابدا ان الاب ذات و الابن ذات منفصلة بل انت الذى تحرف كلامى و تكذب على و انا اقول لك ان الاب و الابن و الروح القدس ذات واحدة هى الله الواحد ، فلو قلنا ان الاب هو ثلث الله و الابن ثلث الله و الروح القدس ايضا لكان هذا منتهى التخريف بعيد عنك و عن القارئين فمعنى اننى استطيع ان اميز ثلث الاب عن ثلث الابن اذا فهما متمايزان اى لكل واحد منهما ذات منفصلة اذا فهما ثلاثة الهة و نحن لا نقول ما ردده القران بمنتهى الجهل ( لقد كفر الذين قالوا ان الله ثالث ثلاثة ) فنحن لا نقول ان الله ثالث ثلاثة بل الله هو كائن واحد احد له ذات واحدة ثلاثى الاقانيم فالله ليس ثالث ثلاثة كما يدعى قرانك على المسيحيين بل هو الثلاثة معا .
فالاب لا يساوى واحد والابن لا يساوى واحد بل الاب و الابن كلاهما معا فى بعضهما البعض و فى الروح القدس مساويان واحد فانا هنا اقول لك ان الاب و الابن و الروح القدس ذات واحدة و ليس ثلاث ذوات يا عمر .
انا فاهم كلامك الاقانيم الثلاث لها ذات واحدة و ليس ثلاثة ذوات
و فى النهاية ساكتفى فى قطعتى التالية فى المناظرة فى الاجابة السريعة الملخصة على كل الاسئلة التى طرحتها انت ايضا بتلخيص لتعلم قدرتى .
egyfinance غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 09-03-2007, 03:55 PM   #42
egyfinance
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية egyfinance
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
الدولة: alexandria
المشاركات: 475
ذكر
 نقاط التقييم 11
لماذا لم يعلن لناالرب فى العهد القديم بقوله انا الرب يسوع ؟
لان الرب اعلن فى العهد القديم انه الله الواحد الذى لا شريك له المستحق العبادة الذى اسمه اهية ، و الله لا يردنا ان نعبد ناسوت رب المجد بل لاهوته الذى اعلنه لنا رب المجد و على لسانه باسم اهية ايضا فالله فى العهد القديم و العهد الجديد هو اهية المسيح فى العهد الجديد هو اهية الواجب العبادة مثله مثل الرب فى العهد القديم الذى اسمه ايضا اهية و المسيحيون لا يعبدون ناسوت يسوع بل يعبدون لاهوته الذى هو اهية .

هل الروح البشرية تموت ؟ الروح البشرية لا تموت على الاطلاق و كل ما ذكرته فقط هو عمل اردت منه فقط ان تعترف بان الروح لا تموت فاو كانت روح الانسانة المخلوقة لا تموت بموت الجسد فكيف تدعى انت و بقية المسلمين بمنتهى ال........ ان الله الابن اللوجوس قد مات على الصليب فعلت ذلك فقط لاوضح لك كم التناقض الذى تناقض به لا انا بل نفسك و انا كما الجميه يعلم ان الروح البشرية لا تموت ابدا بل بانفصالها عن الجسد البشرى تبدء اما حياة ابدية روحانية جميلة و اما عذاب ابدى يطلق عليه بالموت الابدى فى الجحيم ففى الحياة الابدية نصبح ارواح لا اجساد تشرب الخمر و تضاجع الحور الكواعب !!! الاتراب !!! و تتمتع بالغلمان لا طبعا نحن ارواح فى حياة ابدية او موت ابدى.

من الذى اقام الابن رب المجد يسوع من الاموات؟ من مات هو ناسوت رب المجد و ليس لاهوته اللوجوس الالهى فالذى مات فقط هو الجسد كما قلت انت لا انا فكيف تعود لتردد تلك الخرافة بان الله الذى هو روح لا جسد يموت فلو كانت الروح الانسانية لا تموت فكيف يموت خالقها ؟ ههههههههه

الله بمشيئته ام الابن خالق المشيئة هو الذى مات ؟ اولا لا الاب و لا الابن الذى مات لان الله حى لا يموت هذا اولا اما ثانيا فارجو ان تتوقف عن تخاريفك بالقول ان الابن هو خالق المشيئة فقد قلت لك ان الاب هو المشيئة ، افتريد ان تدعى ان الابن خلق الاب ؟ هل الله مخلوق ام خالق ؟ الاب و الابن و الروح القدس خالق واحد و هذا الخالق لا خالق له سبحانه فلا الاب خلق الابن و الابن خلق الاب بل هما و الروح القدس ذات واحدة لاله واحد منذ الاذل و الى الابد خالقين لا مخلوقين.

ما هو الجسد الذى اتخذه الله حين تجسد فى العهد القديم ؟ الله لم يتخذ فى تجسده فى العهد القديم جسد يسوع ابدا سواء مع ابراهيم او يعقوب و طالما لم يرد نصا مقدسا يوضح طبيعة هذا الجسد فالمنطق يقول ان الله قادر بان يتجسد فى اى جسد شاء اما ما ورد فى التكوين مع ادم بانه كان يمشى عند هبوب ريح النهار فطبيعته تلك انا لا استطيع ان اتحدث فيها فلم اقابل بعد نصا يتحدث عن تلك الطبيعة .

لماذا رفع غالرب الجسد الى السماء ؟ تقصد طبعا جسد يسوع ؟ حسنا ، جسد يسوع رفع الى السماء لانه يمثل اتحادا بين ناسوت كامل بلا خطية و لاهوت كامل و لا يمكن للاثنين ان ينفصلا ابدا و لا للحظة واحدة ، هذا امر و الامر الاخر هو ان ناسوت يسوع هو الناسوت الوحيد او لنقل هو الانسان الوحيد الذى لم يرتكب خطية واحدة ، ارتكاب ادم للخطية هو ما ادى الى ان تكون نهايته و نهاية كل ذريته بلا استثناء هى التارب لاننا كما خلقنا من تراب نعود بخطايانا الى التراب لان كل البشر اخطئوا فاستحقوا نفس نهاية ادم الموت و الدفن فى التارب اما يسوع المسيح فناسوته لم يفعل خطية واحدة و بالتالى فمكانه ليس التراب بل على يمين القدرة فى السماء فكيف يدفن الجسد الذى لم يفعل خطية بل حمل طواعية و بارادته هو كل خطايانا ؟ ثالثا و اخيرا المسيح قام من الاموات و حى فى السماء المسيح حى ، يسوع حى و تلك هى مشيئة الله فهل تعترض على تلك المشيئة ؟

هل هذا الجسد كان موجودا من الاذل و ظهر فى مريم للفداء ؟ اقول لك ان تلك المسئلة لم يحسمها النص المقدس و لهذا فهى تقبل فقط التناول بالمنطق و لغة العقل و عليه فهى نقطة خلاف بين بعض المسيحيين فهناك البعض ممن يقول خاصة من بعض الانجيليين الذين قابلتهم و ليس كلهم بالطبع ان الجسد ازلى و لكنى بصفتى انا مناظرك فانا انقل ما اؤمن به فقط و هو ان حسد يسوع ابدى و لا نهاية له و لكنه ليس اذلى فقبل حبل مريم به لم يكن ابدا موجودا على الاطلاق .

هل الذى مات هو الابن الكلمة ام الجسد بروح بشرية ؟ الذى مات على الصليب هو يسوع المسيح و لكنه مات بالجسد فالله لا يموت على الاطلاق فالذى مات هو فقط الجسد لا روح ناسوت المسيح ماتت و لا اللوجوس الالهى الذى هو لاهوت يسوع المسيح مات الذى مات هو فقط الجسد و الجسد فى حد ذاته هو ايضا ابن الله الوحيد فلو راجعت مداخلاتى الاولى لقلت لك ان القديس اوريجانوس يقول ان المسيح هو ابن الله الوحيد لسببين لا لسبب واحد الاول هو ان جسده كان المركبة التى تجسد فيها اللوجوس الالهى ، و ثانيا لانه بصفته الانسان الوحيد فى ناسوته الذى لم يرتكب خطية بل حمل مستخقا و بارادته كل خطايانا فهو المستحق الوحيد لان يكون هو ابن الله الوحيد فالمسيح هنا بطبيعنه اللاهوتية هو ابن الله الوحيد و بجسده الناسوتى الطاهر الخالى من الخطية هو ابنه الوحيد بنوة الانتساب لا بنوة الطبيعة كبنوة اللاهوت بالطبع .

اين الثالوث فى العهد القديم ؟ الثالوث فى العهد القديم برغم انه لم يكن متواجدا بشكله المباشر فى العهد الجديد بل كان متواجدا بشكل رمزى فقط مثلا تجد ان اليهود قبل العهد القديم كانوا يعرفون الله الاب و يقول بعض المؤمنين منهم ان الله هو اباهم ، المسيح فى ناسوته قال عن الله لليهود ( ابى و ابيكم و ربى و ربكم ) اتذكر قالها هنا بناسوته فالله هو رب و اب كل المؤمنين على وجه الارض لهذا يقول رب المجد للمؤمنين فى العهد الجديد انه لم يعد يسمينا عبيدا بعد فنحن صرنا و بحق ان نكون ابنائه اى كما قال يوحنا المؤمنين باسمه ، فالمسيح فى ناسوته اوضح حقيقة يعلمها كل اليهود حقيقة الله الاب ، اما الروح القدس فهى كما هو معروف فى العهد القديم روح مرشدة كانت لا تسكن الا اجساد الانبياء و الملوك و الكهنة فى العهد القديم و لا احد اخر غيرهم و بعد موته تفارق تلك الروح الجسد بعد ان تكون قد اتممت عملها معه فبها كان الانبياء يتبنئون و بها كان الكهنة يكهنون و بها كان الملوك يحكمون و يحققون النصر حتى بدون قتال فى بعض معارك العهد القديم ، اما اقنوم الابن او الكلمة فهو كان معروفا ايضا لدى اليهود فى العهد القديم قبل ميلاد رب المجد و يتبين هذا من قول اليهود ليسوع فى اثناء المحاكمة : (( اانت المسيح ابن المبارك ؟ )) كما جاء فى انجيل مرقس فكل اليهود يؤمنون بان هناك مسيح هو ابن الله لكنهم كذبوا بان يكون يسوع هذا هو المسيح الذى تكلمت عنه كتبهم فاليهود منذ العهد القديم كانوا يعرفون الاب و بعرفون الروح القدس او كما سميت فى العهد القديم روح الحق و يعرفون ايضا المسيح ابن المبارك اى المسيح ابن الله كما ذكرت كتب العهد القديم و لكنهم فقط قالوا ان يسوع ليس هو المسيح ابن الله ملك اليهود بل هو مجرد ابن زنا حبلت به مريم من عسكرى رومانى ، فلو علموا بانه يسوع هو المسيح لامنوا بانه ابن الله فورا لان العهد القديم يؤكد ان المسيح هو ابن الله و حتى اليوم ينتظرون مجىء هذا المسيح الاول كما ننتظر نحن و المسلمون مجيئه الثانى .

اخر اسئلتك كانت ... كيف تعبد المسيح و تحاول ان تثبت الوهيتهو انت قلت فى المشاركة رقم عشرة انه لم يعلن عبادته ؟ صديقى عمر انا قصدت فقط ان اقول لك ان المسيح اعلنها واضحة بالقول المباشر و العمل المتطابق انه فعلا الله و لكنه لم يتجسد و يعيش بيننا الله ليقول لنا اعبدونى بل تجسد لعمل الفداء على الصليب هذا هو مغزى التجسد فالله حين تجسد لم يتجسد لطلب العبادة فاليهود كانوا يعبدونه حتى قبل التجسد بل تجسد فقط كما قلت لعمل الفداء و لعمل اخر مهم و هو اعداد تلاميذه ليكونوا رسلا يحملون بشارته بشارة الملكوت التى ترجمت الى بشارة محمد زورا و بهتانا ، اما و انه قد اعلن انه الله اى يسوع فهو لا يحتاج اذا ان يقول انه فى لاهوته مستحق العبادة فنحن لا نعبد الا الله و لان المسيح هو الله فنحن نقول ان المسيح هو ربنا و الهنا الذى نعبده اى اكرر لك اى نعبد لاهوته لا جسده الانسانى على الاطلاق .

هل بعد كل اجاباتى تلك تتوهم ان الحجة ليست معى؟ ام اننى سئلتك سؤالين و طلبت منك الاجابة فعجزت قلت لك و اعيدها للمرة الاخيرة هل تؤمن بان الله قادر على ان يتجسد ام لا تؤمن بعد قدرته على ذلك ؟ و رغم هذا لم تجبنى .
اما سؤالى الاخر فلن اعيده لانى قلت لك اننى لن اكرره .
egyfinance غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 09-03-2007, 04:07 PM   #43
egyfinance
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية egyfinance
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
الدولة: alexandria
المشاركات: 475
ذكر
 نقاط التقييم 11
افتراضي

رسالة الى موديريتور الموقع الاخ سمردلى و الاخ انسر مى مسلم و الاخ al safer 3


و اخيرا فانا اوجه رسالتى لموديريتور الموقع رجاء محبة ان يتقدم و يجسم الامر فانا حتى الان اجيب عن اسئلة مناظرى و هو لا يجيبنى على اسئلتى على الاطلاق لقد سئل العديد و العديد من الاسئلة و اجبت عليها جميعها بلا استثناء اما هو فلم يجب على سؤالين اثنين هما كل ما طرحت من اسئلة فهل هكذا تدار المناظرات ؟ اننى اقضى يوميا على النت ساعات و ساعات اكتب و اوضح و ابين و افند الحجج و كل تلك الساعات ارى انها نضييع سدى طالما ان مناظرى يصنع ودنا من طين و اخرى من عجين لاسئلتى فلو لم يحترم مناظرى مناظره الذى هو انا فارجو من موديريتور انذار المناظر اما باعطاء اجابة حاسمة وواضحة على اسئلتى دون لف او دوران او رد السؤال باخر و اما بغلق هذه المنالظرة لانها هكذا ستستمر الى مالا نهاية بين طرح منى و سفسطة و فلسفة فارغة ممتلئة بكل الجهل من مناظرى فانا اجبت على الكثير من الاسئلة و لكنى لن اجيب على اى سؤال الا بعد ان يجيب على سؤالى الاثنين و بشكل واضح الاول :
هل الله قادر ام غير قادر على ان يتجسد فى جسد انسان ؟ و الاجابة فقط بنعم او بلا دون حرف ناقص او حرف زائد.
ثانيا:
بعد كل ما طرحت من اقوال على لسان يسوع وافعال فعلها يسوع يؤكد انه اله حق ؟ ما الذى يستند اليه مناظرى ليدعى كذبا و زورا انه ليس باله ؟
و لو لم اقرء الاجابتين بكل وضوح و بالشكل الذى اوضحته هنا الان فانا اسئل الموديريتور ان يتدخل هو و يفصل فى الامر فوقتى اثمن من اهداره فى ىمناقشات فلسفية طالما الحق واضح و بين لكل ذى عقل !!!
و لكم منى و لكل اعضاء الموقع كل الاحترام و التقدير و فى انتظار رد الموديريتور و رد عمر الفاروق مناظرى و اخر كلامى سلام الرب يكون معكم و روحه ترشدكم للحق و الحياة .
egyfinance غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 10-03-2007, 07:07 AM   #44
omr_alfarok_2007
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
المشاركات: 113
 نقاط التقييم 0
السلام على من اتبع الهدى

فليسمح لي مشرف الحوار أن أطرح مشاركتي الاخيرة يوم الأحد القادم بإذن الله لسفري المفاجئ وبعد أن يذكر لي محاوري ما هي (روح الله) التي ذكرتها له عدة مرات ولم يرد عليها .


--------------------------------

والآن للرد على محاوري egyfinance حيث يدعي أنني لم ارد على اسئلته ..

فليجمع اسئلته جميعاً في مشاركة واحدة وساقوم بالرد عليها فوراً إن طرح عليَّ اسئلة اصلاً بل كل مشاركاته عبارة عن أنه كان يتوهم اسئلة أطرحها عليه ثم يقوم بالرد عليها علماً بأن هذه الطريقة كانت خطأ منه لان كانت لي أسئلة أخرى .. وهذا ليس ذنبي بل خطا منه والدليل على ذلك قوله في بعض المشاركات :


اقتباس:
و قد تسئل و لما اخر يسوع هذا الاعلان ؟ و هو سؤال ذكى ولا شك ...
وقس على ذلك باقي المناظرة بنفس الطريقة .

يقول :


اقتباس:
هل بعد كل اجاباتى تلك تتوهم ان الحجة ليست معى؟
الرد : ليس كل ما يتمناه المرأ يدركه وتأتي الرياح بما لا تشتهي السفن

ما هي روح الله يا محاوري العزيز ؟


يقول :

اقتباس:
ههل الله قادر ام غير قادر على ان يتجسد فى جسد انسان ؟ و الاجابة فقط بنعم او بلا دون حرف ناقص او حرف زائد.

دا مش بمزاجك نعم أو لا ! لأن السؤال يجب أن يكون له ضوابط وأدب واحترام لقدسية الله خالق الكون ، لأن التجسد مفتوح وليس محدد كما تدعي ، فالله خلق كل شيء وطالما تطالب أن يتجسد الله في إنسان فلماذا لم يتجسد في إنسان فقط ، فإنسان أو حيوان او حشرة أو يتجسد في تمثال أو في حائط او رداء او في خرء او في ماء نجس أو في روث بهائم او في دبر كلب ....... إذن التجسد مفتوح ، فلو قلنا أن الله قادر ان يتجسد في إنسان فإذن فتح الباب على مصرعيه ليُلزم الرب كذلك أن يتجسد في حيوان ... إلخ

فأنت تنسب الفداء لخلاص البشرية وتركت الحية التي تسعى على بطنها وتأكل التراب ، فلماذا رحم ربك الإنسان ولم يرحم الحية ؟

الإناث من الحيوانات تتألم في حالة الولادة ، فلماذا لا يتجسد ربك في جاموسة لكي يحل مشكلة إناث الحيوانات ؟

لأرح قلبك يامحاوري .. أعلم أنني لا أتخاطب معك على أن الله الذي تعبده هو الله ذاته الذي أنا أعبده ولكننا نختلف في كونه يسوع ام لا ؟... لا ياعزيزي

ربك الذي تعبده أنت قادر على ان يتجسد في إنسان وباقي المخلوقات التي ذكرتها لك

اما الله الذي أنا أعبده الذي ليس كمثله شيء سبحانه وتعالى كما تدعي فإني لا يحط من قدرته وقدسيته ليتجسد في مخلوق خلقه ... فهو قادر بأن يأخذنا وياتي بخلق جديد .

قال تعالى :

أَأَنتُمْ أَشَدُّ خَلْقًا أَمِ السَّمَاء بَنَاهَا (27) رَفَعَ سَمْكَهَا فَسَوَّاهَا (28) وَأَغْطَشَ لَيْلَهَا وَأَخْرَجَ ضُحَاهَا (29)

والدنيا عند الله لا تساوي جناح بعوض .. تريد بعد ذلك أن اسب الله في قدسيته واقول ان الله يتجسد في إنسان يتبرز ويتبول ... استغفر الله العظيم من كل ذنباً عظيم .

هل سمعت أن صانع الفخار يمكن أن يتجسد في إناء فخاري لكونه صنعها ؟

إذا كان مفهومك أن الله خلق الإنسان ويمكن أن يتجسد به ، فلماذا لا يتجسد في كلب ، أليس هو خالق الكلب ؟

ياعزيزي .. ربك قادر على أن يتجسد في إنسان أو حيوان .. أما الله ربي ورب كل شيء فسبحانه تعالى عما تصفون .

تقول :


اقتباس:
بعد كل ما طرحت من اقوال على لسان يسوع وافعال فعلها يسوع يؤكد انه اله حق ؟
يسوع لم يقال أنا الله ياعزيزي المحاور ، فأين قال أنا الله لتدعي أنه إله حق .

أنت لكي تثبت أنه قال أنا الله ، طعنت بجميع الترجمات العربية والإنجليزية والفرنسية والإلمانية ...إلخ لتدعي أن هذه الترجمات اساءة الترجمة لإثبات الوهية يسوعك كما جاءت باليونانية والعبرية علماً بأن العبرية هي لغة اليهود ولو اليهود وجود ألوهيته لعبدوه ولكنهم قال في يسوعك اشنع ما قبل على مخلوق بشري ... فكيف بعد ذلك تدعي أنه إله ؟

أين قال في العهدين (أنا الله يسوع) علماً بأنه تجسد في العهد القديم قبل ان يتجسد بالعهد الجديد .؟ ألم تقل أن اللاهوت متحد ولا ينفصل عن ناسوته لذلك رفعه إلى السماء ؟

تقول :


اقتباس:
ما الذى يستند اليه مناظرى ليدعى كذبا و زورا انه ليس باله ؟
أنا لا أدعي الكذب والزور ، لا تستعجل الأمور فردي ستجده يوم الأحد ولكن بعد أن تقول لي ما هي (روح الله) وثق أنك لن تقرأ مني سؤال أخر بعد ذلك لأن المناظرة انتهت خلاص واصبح كتر الكلام فيها ليس له معنى .

ولا تعتقد أنني فاضي لحضرتك ، فانا لدي ألتزامات وقد تكون أكثر منك ولكنك أنت الذي تكثر في الكلام وتعيد وتزيد وتكرر كلام قيل من قبل وانا لم أطلبه منك بل أنت الذي تكتب من نفسك .

فلا تلومنا إلا نفسك .

تحياتي


omr_alfarok_2007 غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 10-03-2007, 12:27 PM   #45
egyfinance
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية egyfinance
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
الدولة: alexandria
المشاركات: 475
ذكر
 نقاط التقييم 11
صديقى العزيز عمر الفاروق ، اراك مازلت تجادل بغير علم بل و ما زلت تطرح محض اكاذيب و افتراءات لا سند لها و لا اساس ، اولها قولك (( إن طرح عليَّ اسئلة اصلاً بل كل مشاركاته عبارة عن أنه كان يتوهم اسئلة أطرحها عليه ثم يقوم بالرد عليها)) يا رااااااااجل !! ، الم اطرح عليك سؤالين واضحين اول امس و اعدتهما مرة اخرى امس ؟ ام انك تقرء ما تحب و لا تقرء ما لا تحب ؟ المناظرات ليس فيها خيار و فقوس يا استاذ عمر اما ان تكون قادرا على التناظر مع غيرك بعقلية علمية جادة و اما ان لا تدخل فى مناظرات من الاساس ثم اراك تقول (( بل كل مشاركاته عبارة عن أنه كان يتوهم اسئلة أطرحها عليه ثم يقوم بالرد عليها )) طيب تعالى معة فى بانوراما سريعة لكل ما تم فى المناظرة و لن تاخذ قرائتك لها الا بضع دقائق المناظرة بدءت فى صفحتها الاولى بطرح سؤال واحد محدد لك اجبتك عليه بكل تفصيل و مباشرة و كان السؤال هو (( ما هي مواصفات إله لكي يكون إله معبود ؟ )) و قد اجبت على السؤال فى خمس نقاط محددة هذا كان يوم الثالث من مارس و فى ذات اليوم قدمت لك من الكتاب المقدس و من العهد الجديد تحديدا كل اقوال يسوع المسيح الذى قالها هو و ليس احد من الانبياء و الرسل الذين شهدوا فى العهد القديم و الجديد بكل ما قاله و استشهدت ايضا بكل اعماله التى تثبت كلها ان تلك النقاط الخمس التى لو توافرت فى اله يكون هو الاله المعبود لاؤكد لك ان يسوع هو اله يستحق العبادة ، بعدها فورا فى اليوم التالى 4 مارس تركت انت كل ما كتبت حول هذه الصفات و حول اقوال و افعال رب المجد التى تؤكد توافرها فيه و التى هى صلب و عصب المناظرة لتطرح سؤالا فى منتهى السذاجة و لا يمت ليسوع المسيح او لاهوته بصلة و هو ( هل يمكن أن يكون هذا الإله الذي وصفته لنا : جاهل أو ضعيف أو نجس أو مجنون أو ملعون أو يقبل قرابين كتماثيل أو يبيح الزنا وهتك الأعراض ) و اراك تتحدث لا عن اله بل عن الشيطان و لكنى ايضا اجبتك على سؤالك رغم سذاجته و رغم بعده عن موضوع المناظرة الذى هو ( لاهوت المسيح ) و ليس العنوان هو ( صفات الله فى العهدين القديم و الجديد )!!! ثم اردت ان اعود بك الى الاطار العام للمناظرة فتناولت فى ردى على سؤالك و كان يوم الرابع من مارس ايضا و اضفت مداخلة هامة جدا اراها عصب رفض المسلمين لفكرة لاهوت المسيح و هى كيف لانسان ياكل و يخرج النفايات و ينام و يبكى و يتئلم و يغضب و يثور كيف لانسان كهذا ان يكون الها و هو موضوع فى صلب المناظرة ايضا اليس كذلك؟ لو كنت مخطئا فلتصحح لى او ليتفضل احد الاخوة بتبيان خطئى ان كنت اخطئت و فى اليوم التالى 5 مارس اجد مداخلتك ليست اكثر من تبرير محاولتك لجر رجلى لان ترك المناظرة حول لاهوت ( المسيح ) لنتحدث حول حجية العهد القديم و اياته ثم تتكم على ضحكى ثم تقتبس فقرات من كلماتى لتعلق عليها دون اى طرح خاص بك و هو ما يعنى انك لم تكن ترغب فى مناظرتى بل فقط ان تستجوبنى لاطرح طرحى فتعمل فيه بسكين تخريفاتك و اوهامك ، ثم بدءت تدخل فى صلب الموضوع فقط يوم 5 مارس بكلامك حول الثالوث الواحد فى الجوهر و الواحد فى الذات و قد سئلتك سؤالا واحدا امام هذا الكم من الاسئلة التى سئلتها لى حين تحدثت بشكل خاطىء عن الثالوث بقولك انهم ليسوا ذات واحدة فاردت فقط ان اعرف معنى كلمة ذات لديك فهم ان كانوا جوهر واحد فكيف اذا لا يكونوا ذات واحدة و حين طرحت عليك السؤال اردت ان تشعرنى باننى اجرمت ( ما دخلك أنت في معتقداتي ؟ هل سألتني عن معتقداتي فيما كتبته سابقاً ؟ ) و انا لم اكن اقصد معتقدك الاسلامى فانا لا يهمنى دينك او اسلامك فى شىء فانا اعلم حقيقة هذا الدين الزائف و لكنى اقصد فقط عقيدتك انت الشخصية ماذا تعنى كلمة ذات لديك؟ ان كنت انا قلت لك انهم واحد فى الجوهر فقلت انت انهم ثلاثة فى الذات اذا فكيف هذا ؟ و رغم هجومك هذا قررت منعا لبدء مشادة كلامية ان انسى سؤالى لك كان هذا يوم 6 مارس و فى ذات اليوم لو عدت لمداخلتى لوجدتها كلها ردا على كل الهراء و الاوهام التى كتبتها انت فلم اخرج عن صلب الموضوع فطرحك المبتذل فى علميته و منطقيته اراد منى شرحا مستفيضا فى سبع نقاط تفصل بشكل كامل الرد على تعليقك الذى اشتمل على سبعة اخطاء كبرى ذكرتها انت و رديت عليها انا هذا كان فى يوم 6 مارس لاجدك فى يوم 7 مارس تعود الى سابق مبدئك فى المناظرة بعدم وجود اى طرح خاص بك على الاطلاق بل مجرد كت و بيست من مداخلاتى و الرد عليها بتهكم لا يعرف لا منطق و لا عقل و استمرارا ايضا لمحاولتك السابقة بجر المناظرة الى العهد القديم و تدعى كذبا بعدم ردى عليك مع اننى امام الرب صليبا على قلبى لا اكذب عليك حين اقول اننى لم اترك ابدا سؤالا سئلته لى فى تعليقك يوم 6 مارس الا و افردت له بندا من بنودى السبعة فى تعليقى فى ذات اليوم و رغم ذلك كررت نفس سؤالك فماذا كان خطئى اذا ؟
egyfinance غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 10-03-2007, 12:33 PM   #46
egyfinance
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية egyfinance
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
الدولة: alexandria
المشاركات: 475
ذكر
 نقاط التقييم 11
صديقى العزيز عمر الفاروق ، اراك مازلت تجادل بغير علم بل و ما زلت تطرح محض اكاذيب و افتراءات لا سند لها و لا اساس ، اولها قولك (( إن طرح عليَّ اسئلة اصلاً بل كل مشاركاته عبارة عن أنه كان يتوهم اسئلة أطرحها عليه ثم يقوم بالرد عليها)) يا رااااااااجل !! ، الم اطرح عليك سؤالين واضحين اول امس و اعدتهما مرة اخرى امس ؟ ام انك تقرء ما تحب و لا تقرء ما لا تحب ؟ المناظرات ليس فيها خيار و فقوس يا استاذ عمر اما ان تكون قادرا على التناظر مع غيرك بعقلية علمية جادة و اما ان لا تدخل فى مناظرات من الاساس ثم اراك تقول (( بل كل مشاركاته عبارة عن أنه كان يتوهم اسئلة أطرحها عليه ثم يقوم بالرد عليها )) طيب تعالى معى فى بانوراما سريعة لكل ما تم فى المناظرة و لن تاخذ قرائتك لها الا بضع دقائق ... المناظرة بدءت فى صفحتها الاولى بطرح سؤال واحد محدد لك اجبتك عليه بكل تفصيل و مباشرة و كان السؤال هو (( ما هي مواصفات إله لكي يكون إله معبود ؟ )) و قد اجبت على السؤال فى خمس نقاط محددة هذا كان يوم الثالث من مارس و فى ذات اليوم قدمت لك من الكتاب المقدس و من العهد الجديد تحديدا كل اقوال يسوع المسيح الذى قالها هو و ليس احد من الانبياء و الرسل الذين شهدوا فى العهد القديم و الجديد بكل ما قاله و استشهدت ايضا بكل اعماله التى تثبت كلها ان تلك النقاط الخمس التى لو توافرت فى اله يكون هو الاله المعبود هى متوافرة تماما فى يسوع لاؤكد لك ان يسوع هو اله يستحق العبادة ، بعدها فورا فى اليوم التالى 4 مارس تركت انت كل ما كتبت حول هذه الصفات و حول اقوال و افعال رب المجد التى تؤكد توافرها فيه و الت
ى هى صلب و عصب المناظرة لتطرح سؤالا فى منتهى السذاجة و لا يمت ليسوع المسيح او لاهوته بصلة و هو ( هل يمكن أن يكون هذا الإله الذي وصفته لنا : جاهل أو ضعيف أو نجس أو مجنون أو ملعون أو يقبل قرابين كتماثيل أو يبيح الزنا وهتك الأعراض ) و اراك تتحدث لا عن اله بل عن الشيطان و لكنى ايضا اجبتك على سؤالك رغم سذاجته و رغم بعده عن موضوع المناظرة الذى هو ( لاهوت المسيح ) و ليس العنوان هو ( صفات الله فى العهدين القديم و الجديد )!!! ثم اردت ان اعود بك الى الاطار العام للمناظرة فتناولت فى ردى على سؤالك و كان يوم الرابع من مارس ايضا و اضفت مداخلة هامة جدا اراها عصب رفض المسلمين لفكرة لاهوت المسيح و هى كيف لانسان ياكل و يخرج النفايات و ينام و يبكى و يتئلم و يغضب و يثور كيف لانسان كهذا ان يكون الها و هو موضوع فى صلب المناظرة ايضا اليس كذلك؟ لو كنت مخطئا فلتصحح لى او ليتفضل احد الاخوة بتبيان خطئى ان كنت اخطئت و فى اليوم التالى 5 مارس اجد مداخلتك ليست اكثر من تبرير محاولتك لجر رجلى لان ترك المناظرة حول لاهوت ( المسيح ) لنتحدث حول حجية العهد القديم و اياته ثم تتكلم على ضحكى ثم تقتبس فقرات من كلماتى لتعلق عليها دون اى طرح خاص بك و هو ما يعنى انك لم تكن ترغب فى مناظرتى بل فقط ان تستجوبنى لاطرح طرحى فتعمل فيه بسكين تخريفاتك و اوهامك ، ثم بدءت تدخل فى صلب الموضوع فقط يوم 5 مارس بكلامك حول الثالوث الواحد فى الجوهر و الواحد فى الذات و قد سئلتك سؤالا واحدا امام هذا الكم من الاسئلة التى سئلتها لى حين تحدثت بشكل خاطىء عن الثالوث بقولك انهم ليسوا ذات واحدة فاردت فقط ان اعرف معنى كلمة ذات لديك ؟ فهم ان كانوا جوهر واحد فكيف اذا لا يكونوا ذات واحدة و حين طرحت عليك السؤال اردت ان تشعرنى باننى اجرمت ( ما دخلك أنت في معتقداتي ؟ هل سألتني عن معتقداتي فيما كتبته سابقاً ؟ ) و انا لم اكن اقصد معتقدك الاسلامى فانا لا يهمنى دينك او اسلامك فى شىء فانا اعلم حقيقة هذا الدين الزائف و لكنى اقصد فقط عقيدتك انت الشخصية ماذا تعنى كلمة ذات لديك؟ ان كنت انا قلت لك انهم واحد فى الجوهر فقلت انت انهم ثلاثة فى الذات اذا فكيف هذا ؟ و رغم هجومك هذا قررت منعا لبدء مشادة كلامية ان انسى سؤالى لك كان هذا يوم 6 مارس و فى ذات اليوم لو عدت لمداخلتى لوجدتها كلها ردا على كل الهراء و الاوهام التى كتبتها انت فلم اخرج عن صلب الموضوع فطرحك المبتذل فى علميته و منطقيته اراد منى شرحا مستفيضا فى سبع نقاط تفصل بشكل كامل الرد على تعليقك الذى اشتمل على سبعة اخطاء كبرى ذكرتها انت و رديت عليها انا هذا كان فى يوم 6 مارس لاجدك فى يوم 7 مارس تعود الى سابق مبدئك فى المناظرة بعدم وجود اى طرح خاص بك على الاطلاق بل مجرد كت و بيست من مداخلاتى و الرد عليها بتهكم لا يعرف لا منطق و لا عقل و استمرارا ايضا لمحاولتك السابقة بجر المناظرة الى العهد القديم و تدعى كذبا بعدم ردى عليك مع اننى امام الرب صليبا على قلبى لا اكذب عليك حين اقول اننى لم اترك ابدا سؤالا سئلته لى فى تعليقك يوم 6 مارس الا و افردت له بندا من بنودى السبعة فى تعليقى فى ذات اليوم و رغم ذلك كررت نفس سؤالك فماذا كان خطئى اذا ؟ .............تستكمل.

egyfinance غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 10-03-2007, 12:59 PM   #47
egyfinance
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية egyfinance
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
الدولة: alexandria
المشاركات: 475
ذكر
 نقاط التقييم 11
ثم اعود الى مداخلتى فى يوم 8 مارس و التى كانت فقط مناقشة لكل ما طرحت من اطروحات فى مداخلتك الاخيرةو تناولت كل اطروحاتك بكل تفصيل و لم اترك على ما اعتقد نقطة واحدة منها و اعدت الاجابة بصيغة اخرى على سؤالك لماذا لم يقول الرب فى لعهد القديم انا هو الرب يسوع عسى ان تفهم هذه المرة و لكنك فى نفس اليوم ارسلت بمداخلتك يوم 8 مارس لتعيد على نفس السؤال و لكنى فى هذا اليوم 8 مارس طرحت عليك سؤالين اثنين و انتظرتك ان تجيب على احدهما فرئيتك بدلا من الاجابة اخذت انت تخرج عن موضوع المناظرة بتطاولك الحاقد و الجاهل فى ان واحد على النص المقدس فى نشيد الانشاد و بقية الاسفار فما علاقة ما اعتبرته انت بتفكيرك الجنسة نصا جنسيا ما علاقته بموضوع المناظرة ان كنت تملك قدرا و لو ضئيلا من الضجاعة فاجبنى على هذا السؤال قبل اجابتك على سؤالى الاثتنين فانا حتى الان لا ارى مبررا لهذا الحقد الدفين ، الا يملؤ احاديث سنة نبيك التى هى مكملة للقران و لا يمكن الاستغناء ابدا بالقران عنها الا يملؤها الكثير و الكثيير من الاحاديث التى تتحدث عن الاثديو و غيرها و لكن بغير رمزيات بل تعد امثالكم من المسلمين بالنساء و اشباع الشهوات فان كان بيتك من زجاج فلما تقذف بيتى بالطوب ؟ ما علينا .... اخذت اقرء تعليقك فى مداخلة 8 مارس عسانى اجد اجابة لك على سؤال واحد من سؤالى الاثنين امام كل تلك الاسئلة التى سئلتنى اياها فاجبت عليها باستفاضة و تفصيل فلم اجد الا كرحا للمزيد من الاسئلة فقمت بالتعليق على كل ما كتبت ثم ذيلت مداخلتى الاخيرة لك بالاجابة على اسئلتك سؤال بسؤال بالترتيب الذى طرحت به تلك الاسئلة ذاته و بشكل مختصر جدا و اعدت عليك للمرة الثالثة و الاخيرة سؤالى الاثنين لاتى اليوم و اقرء تلك الكذبة التى تدعى فيها اننى لم اسئلك بل خرجت عن المناظرة فمن هو الذى خرج عن المناظرة ؟ ، اننى لا ارى لك طرحا واحدا مستقلا يا صديقى فى المناظرة ل كلها كت و بيست لمداخلاتى و التعليق عليها باحدى ثلاث اما بطرح المزيد من الاسئلة و اما بطرح خزعبلات و اوهام و اما بالتطاول القذر الحاقد على النص المقدس ، اين طرحك انت؟ اين دليلك انت؟ لقد ذكرت فى اخر مداخلاتك قبل هذه التى اقرئها الان التالى: ( فبعد ان تنتهي من اثباتاتك التي لم ترقى لعقيدة عبدة النار ، سأقدم لك الدليل القاطع الذي ينفي ألوهية يسوعك) فين هى تلك الاثباتات ؟ منذ بداية المناظرة ؟ انا لا اعلم ، فهل بعد كل تلك البانوراما السريعة لسيناريو المناظرة تاتى انت ؟ انت ؟ لتقول لى اننى طرحت اباطيل ؟ فاين هو الحق اذا ان كنت قد فندت كل اسئلتك و لم اجد و انا غير العالم بعلم اللاهوت كاحد متخصصيه ما اعجز عن الاجابة عنه و تفنيد محض كذبه او ضلاله من كل ما طرحت انت ؟ ما عن اسئلتى فلن اجمعها مرة اخرى بل انت الذى عليك ان تعود الى مداخلتى الاخيرة التى باللون الاحمر لتقرئها جيدا ثم لتجيب عنها ، ثم عود فى مداخلتك الاخيرة لتؤكد انك شخص منافق يخادع نفسه تقول فى اول المناظرة اين اسئلتى ثم تطلب منى جمعها معا ثم اجدك تطرح اولها عن قدرة الله على التجسد ، اذا فانت تعلم اننى طرحت سؤالين اليس كذلك ؟ فلما الكذب و الخداع ؟ ثم اين اجابتك الفصيحة الخالية من الحقائق التى عودتنى عليها منذ بدءت مناظرتك معى؟ هل تكتفى فقط بالقول (دا مش بمزاجك نعم أو لا ) ثم تخلنى لفلسفة فارغة لا داعى لها مثل هل الرب يقدر على التجسد فى روث حيوان او مؤخرته او او او لتدلل انك فعلا ذو عقل اجوف ، سامحنى و لكن تلك هى الحقيقة كل الحقيقة الله لا يتجسد الا فى الشىء الطاهر النقى الجميل و الانسان هو اجمل و اعظم مخلوقات الله و الا ما سيده الله على كل خلقه فالله لا يتجسد الا فى الطيب يا صديقى و لكن ماذا اقول لك ان كنت قد شبهت النواة قدس اقداس خليقته و سر اسرار كل العلوم البيولوجية وصفتها بالقذارة فليس ببعيد عليك ان تجيب بتلك الاجابة ، هل هذا ما علمه لك الاسلام ، بئس المعلم و بئس العلم ، ثم تعود لاسئلتك و اعود مرة اخرى للاجابة عليها يا صديقى عمر .
egyfinance غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 10-03-2007, 01:35 PM   #48
egyfinance
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية egyfinance
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
الدولة: alexandria
المشاركات: 475
ذكر
 نقاط التقييم 11
و لكنى اما الله قبل ان اكون امام اعضاء الموقع تلك ستكون المرة الاخيرة التى ساجيب فيها على اسئلتك قبل ان تطرح كل ما عندك من اوهام و اكاذيب لارد عليها ، تسئلنى لماذا رحم ربك الانسان و لم يرحم الحية ، من قال لك هذا الوهم الله فى سفر التكوين حين واجه ادم بما فعله من معصية لامر الله اصدر اولا عقابه على حواء ثم بعد ذلك اصدر امره على ادم بعقاي بان ياكل من تعب يديه بعد ان كان ياكل بدون تعب فى الجنة ، ثم اصدر عقابه على الحية و اخيرا اصدر الله العقاب الابدى الذى يطابق عدالته ( اجرة الخطية هى موت ) و لقد اخطىء ادم و حواء فكتب عليهما الموت لا الحياة الابدية التى كان يريدها الله لهم ، نعم الله كان يريد لهم حياة ابدة فحين زرع الله الجنى فى عدن كان بها شجرتان واحدة اسمها شجرة الحياة من ياكل منها يعيش للابد و اخرى شجرة معرفة الخير و الشر و لم يحرم الله على ادم الا شجرة معرفة الخير و الشر اى ان ادم و زوجه كان يحق لهم تناول ثمر شجرة الحياة فيخلدوا و لكن الانسان منذ منبته يسعى للخطية برجليه فتركوا تلك الشجرة ليتناولا من شجرة معرفة الخير و الشر كتب عليهم لا الحياة الابدية بل الموت فهل لا تعتبر هذا عقابا بل رحمة ؟ ههههههههه يبدو انك لا تعرف كيف تقرء.
ثم تسئلنى سؤالا عبقريا لا يجرؤ علىه الا رجل مسلم تربى تربية اسلامية و تثقف ثقافة اسلامية ، و هو لماذا لم يتجسد الله فى جسد بقرة لحل مشكلة الحمل عند البقر ، يا صديقى العزيز تجسد الله فى الانسان لم يكن لحل مشكلة الحمل عند الانسان و لا لحل مشكلة ان ياكل الانسان من عمل يديه يزرع لكى ياكل و لم ياتى الله بتجسده ليعود الانسان للجنة بل تجسد الله فقط ليمحو عن الانسان العقاب الابدى بالموت الابدى فنصبح بتجسده و موت ناسوته و قيامته مستحقين نحن ايضا كمؤمنين به ان نموت ثم نقوم من الاموات مثله لنعود الى سابق مشيئته الاولى و هى ان نحيا حياة ابدية تلك كانت مشيئته الاولى و الا لما لم يحرم ادم و حواء من الاكل من شجرة الحياة ايضا ؟ الله يا صديقى كما ذكرت سابقا اله عادل بالمعنى المطلق لكلمة عادل و ايضا رحيم بالمعنى المطلق لكلمة رحمة فلو غفر للانسان خطيئته بلا عقاب فاين عدله ؟ و لو عاقب الانسان على خطاياه بهذا الموت الابدى فاين رحمته ؟ هنا كما ذكرت فى اولى مداخلاتى انبرت صفة المحبة محبة الاجابى محبة ان يضحى المحب من اجل محبوبه تلك المحبة التى تجاهلها الاسلام فاتت وبالا على متبعى هذا الدين ، فلم تعرف ان تدركها و لا تدرك معناها او قيمتها.هل فهمت ؟ ارجو ذلك .
ثم اراك تحدثنى حديثا فلسفيا حول الله الذى اعبده الذى يختلف عن الله الذى تعبده ، انا اعبد الله و هو فعلا يختلف كل الاختلاف عن الهك و لكنك اخرجتنى بفلسفتك صفر اليدين بدون اجابة حاسمة هل الله بقادر ام غير قادر و ان كانت جملتكلا احط من قدسيته لاجعله يتجسد لمخلوق توضح انك تنفى على الله قدرته على التجسد فانت اذا تنفى قدرة الله على عمل شىء اذا فالله ليس بكلى القدرة هل هذا هو الهك ؟ نعم ا صديقى صدقتك فعلا فمن يجرؤ ان يدعى ان اله المسلمين هو اله كلى القدرة ؟ صدقت يا صديقى عمر ، ثم تعود لطرحك فكرة لما لم يتجسد الله فى كلب و اعود لاقول لك ان الله لا يتجسد الا فى اشرف و اطهر و اجمل خلقه الانسان الذى اختاره وحده الله ليكون خليفته كما تقولون ،
ثم اراك تعود لسابق طرحك الكاذب الواهم بقولك ان يسوع لم يقل انه اله و الا فلما لم يتبعه اليهود ، و انا اقول لك اقرء يا صديقى العهد الجديد بانصاف يتجد ان السبب الوحيد الذى بسببه صلب اليهود يسوع هو اعلانه عن لاهوته و لولا هذا ما صلب ، عد ال مرقس و الى لوقا معا و اقرء وقائع المحاكمة فبعد ان اشترى رؤساء الكهنة شهود زور ليشهدوا على المسيح انصف مجلس المحاكمة نفسه يسوع بقول بعضهم انهم لا يجدون فيه شكاية فهنا انبرى رئيس الكهنة لينتزع من يسوع نفسه الاعتراف فالاعتراف كما يقولون هو سيد الادلة ( اانت المسيح ابن المبارك ؟ ) الحقيقة يا صديقى العزيز التى يوضحها النص المقدس بوضوح لكل ذى عقل فقط و اقول فقط لكل ذى عقل هو ان اليهود لم ينكروا فكرة وجود المسيح ابن الله الوحيد ملك اليهود بل هو ذاته الشخص الوحيد الذى ينتظرونه حتى اليوم و لترجع لتدرس عقائد اليهود فى كل كتبهم بلا استثناء حتى التلمود ستجدها كلها تنتظر مجىء المسيح ابن الله الوحيد الذى تحدثت عنه كتب العهد القديم و لكن مشكلتهم لم تنكر فى انكار ان المسيح هو اله و هو ابن الله الوحيد بل مشكلتهم هى فى انهم لم يستطيعوا تصديق ان الانسان يسوع ابن يوسف النجار حسب ما يعرفون عنه هو هو المسيح ابن الله او ابن المبارك على حسب زعم رئيس الكهنة و هنا فقط مزق هذا الكائن ثياب الكهنوت علامة على انه لم يبقى هناك شىء يقال فهذا الرجل المدعو يسوع ابن يوسف النجار، هذا الرجل البسيط ، الفقير ، يقول انه اله ، يقول انه المسيح ، ابن القدير ، ابن الله فهل بعد ادععائه الكاذب هذا نحن بحاجة الى شهود ؟ تلك كانت القضية و حين قال لهم فى اجابة سؤاله انت قلت انتم تقولون انى انا هو فهو يقول فى النص اليونانى الاصلى المدون فى المتحف البريطانى فى اقدم نسخه منذ القرن الثانى الميلادى و بدايات القرن الثالث ( انى انا ايجو ايمى ) فالمسيح هو ايجو ايمى و لكن كيف هذا ؟ كيف يكون هذا الرجل البسيط ابن النجار كيف له ان يكون اله ، المسيح ، ابن الله بحسب كتب العهد القديم؟ تلك هى المشكلة و ليست كما تدعى انت ان اليهود لا يؤمنون بالمسيح لا يا صديقى اليهود يؤمنون بالمسيح ابن الله الوحيد يؤمنون به ايمانك بربك و الهك و ارجع لعقائدهم لتعرف او اعمل اون لاين شاتينج مع اى يهودى على النت لتعلم ، و لكن مشكلتهم انهم يرفضون تصديق ان يسوع الناصرى ابن يوسف النجار هو المسيح ابن المبارك ، هل ما زلت تكابر ؟ اذا فامامك الكتاب المقدس عد الى لوقا و اقرء وقائع المحاكمة بكل دقة او اسئل يهودة ليقول لك من هو المسيح الذى ينتظرونه سيقول لك كل ما يقال عن لاهوت يسوع و لكنهم فقط ينكرون ان يكون يسوع هو المسيح و لكن ات القران ليقول لاهل الجزيرة العربية الرحل ان يسوع فى الارامية اى عيسى فى العربية ( مثل ايليا فى الارمية مثل الياش فى العربية ) هو المسيح و لكن بعد تمكن المسلمون من دولتهم انتهى تمسكنهم ليقول نبيك فى كتابه ان المسيح ليس الا بشر لا يا صديقى يسع ابن مريم العذراء هو احد اثنين اما ابن يوسف النجار البسيط و اما هو المسيح ابن المبارك كما جاء فى العهد القديم و الذى يؤمن به اليهود الذى اراك تستشهد بهم كثيرا ههههههههه .
اما موضوع اكثر الكلام من نفسى فانا فعلا اكثر الكلام و اعيد و ازيد فيه و لكن ليس من نفسى و لكن لانك تعيد و تزيد فى نفس اسئلتك بتكرار عجيب اما اخيرا و ليس اخرا فقد سئلتنى عن ما هى روح الله ؟ اليس كذلك ؟
egyfinance غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 10-03-2007, 02:46 PM   #49
egyfinance
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية egyfinance
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
الدولة: alexandria
المشاركات: 475
ذكر
 نقاط التقييم 11
روج الله هو ملء اللاهوت نفسه الذى حل فى جسد المسيح الطاهر المقدسدون ان يختلط بطبيعة الجسد ليغير منها او يتغير بهاتلك الروح نفسها التى ظهرت فى شجرة فى عليقة تحترق فى القران تلك الروح التى خرج منها صوت الله من تلك العليقة ليكلم موسى تلك هى ذاتها روح الله التى تجسدت فى رب المجد فى ناسةته و موضوع تجسد الروح فى صورة ناسوتية لم يكن جديدا على الاسلام ذاته فروح الملائكة و هى مخلوقات نورانية ليست اكثر من روح تجسدت فى طول قرانك و عرضه فى صورة ناسوتية لرسل و لمريم نفسها فان كان الله يقدر ان يفعل هذا بروح مخلوقه فماذا عن الروح الخالقة ذاتها كلية القدرة ؟ الم تتجسد فى تلك العليقة ؟ شكلا ماديا كنار و صوت مسموع ؟ الم يكن الصوت الذى كلم موسى عند العليقة هو صوت الله ؟ و رغم هذا ظهر صوتا ادميا مسموعا بشكل ادمى طبيعى؟ اتنكر ان الصوت فى العليقة فى شجرة موسى التى كانت تحترق هو صوت الله ؟ اذا ان كان الله قادرا على هذا التجسد فلما اذا ننكر قدرته ذات الروح الالهية على التجسد فى جسد انسان ؟ بالطبع قد يجد القارىء المسلم تعارضا بين كلامى السابق و الحالى فكيف قلت سابقا ان المسيح هو الكلمة او اللوجوس الالهى او كما قال القران هو كلمة الله ( فكما قلت ان الله له كلمة هى تلك التى تجسدت فى المسيح ) و لكن كيف اقول الان ان المتجسد هو روح الله ؟ اولا هذا لا يتعارض ايضا مع القران لان القران نفسه يقول عن المسيح انه ( كلمة الله و روح منه
) فهو كلمة الله و فى ذات الوقت روح الله فهذا فى القران فماذا عن المسيحية؟ فى المسيحية الثالوث هو الاب و الابن و الروح القدس ثلاثة اقانيم لها ذات الجوهر اى كلها ذات واحدة هى تتماايز بين بعضها البعض و لكنها فى ذات الوقت متداخلة تماما فيما بين بعضها البعض بلا اى انفصال ابدا فكما قال المسيح انا فى الاب و الاب فى فهنا الابن فى الاب و الاب فى الابن و العقيدة المسيحية تبين لنا انه كذلك الاب و الابن فى الروح القدس و الروح القدس فى الاب و الابن فروح الله هى الاخرى فى الابن فى اللوجوس الالهى فى كلمة الله فلاهوت رب المجد اللوجوس الالهى هو ذاته متداهل فى روح الله الروح القدس و الاثنان متداخلان فى الاب و الاب متداخل فيهما و على هذا فالقرام لم يكذب حين جمع فى تعريفه للمسيح بانه كلمة الله و روح منه لانه يحمل الكلمة قلها و يحمل ايضا روح الله بقدر تداخلها مع الكلمة فى اصل الثالوث فالكلمة لا تكون بلا روح و لا الاب لا يكون بلا روح لان الله الواحد الاحد هو اله له روح هو الروح القدس و هو ما يطابق تفسير الشيخ الجليل محى الدين العربىالذى كان جده الاعلى هو عبد الله الحاتمى احد فقهاء الاسلامو جده الادنى احد فقهاء الاندلس و قضاتهاو من اشهر كتبه على الاطلاق كتاب التجليات الالهية و قد قال هذا الشيخ ( الكلمة هى الله متجليا ، و هى الذات الالهية ) فكلمة الله المسيح هو الله متجليا و هو الذات الالهية باعتباره كما شهد القران كلمة الله .
و يتضح من كل ما سبق ان الكلمة قد تجسد فى عدة تجسدات مرة فى عليقة موسى و قبلها تحت بلوطة ابراهيم و بعدها فى مصارع يعقوب تلك هى الكلمة التى هى روح الله ايضا فى ذات الوقت لتداخل الاقانيم الثلاث تماما فيما بينها هذا هو معنى روح الله الذى تجسد فى المسيحهذا عن معنى روح الله فى علاقته بالتجدس .
اما لو كنت تقصد معنى كلمة روح الله بمعناها المطلق فهى كلمة
روح العربية او روش العبرية او بنوما اليونانية و قد وردت تلك الكلمة روح الله فى يوحنا 4 : 24و هو ذاته الاقنوم الاقدس الثالث الذى كان يحرك الطبيعة نفسها فى التكوين 2:1و 9:8 و لكن اصحاب الفكر المادى القديم حرفوا معناه الواسع هذا الى معنى مادى ضيق بقولهم انه مجرد نفخة الله كما قال ايوب 3:27 و نفخة الله غير روح الله نفخة الله هى نسمة الحياة التى تعطى للمخلوق تلك الحياة المحدودة الزمان و المكان و ليست روح الله التى تحمل عدم محدوديته بل سرمديته و ابديته فلو كان نفخة الله فى ادم كمخلوق هى من روحه فلما لم تحمل طبيعة الله السرمدية الابدية ؟ بل ظهرت محدودة جدا لا تتعدى الالف سنة لاكبر بنى ادم سنا ؟!!! هؤلاء الجهلاء هم من ورد فيهم قول الرب فى رومية 1: 22، 23 و لكن الكتاب المقدس يعلمنا ان روح الله اقنوم مدرك تماما لكل قدرات الله الكاملةو لنعد الى 1كو 11:2 فروح الله ليست هى ابدا نسمة الحياة تلك ابدا ، و هذا يظهر لنا فى سفر التكوين 38:41 نجد ان فرعون يتكلم مع يوسف (( كرجل فيه روح الله )) فروح الله ليست هى ابدا نسمة الحياة فى تكوين و هو ما وضحه العهد الجديد ايضا فى قوله (( أنتم لستم في الجسد بل في الروح، إن كان روح الله ساكناً فيكم )) فما معنى ان كان ان كنا كلنا لنا نفس تلك النسمة؟ روح الله فى مطلقها و روح الله فى الثالوث و روح الله فى التجسد هى هى الروح القدس ارجو ان اكون قد اجبتك بكل دقة ووضوح و اخيرا انهى مناظرتى معك قبل الاستماع الى ردك و الى طرحك و ليس الاستماع او قراءة تعليقك على طرحى بل طرحك انت ما اود ان اقرئه فقبل كل هذا و قبل ان اتتركك اسئلك ان تقرء كتاب العبقرى كاتب العبقريات الاستاذ عباس محمود العقاد فى كتابه المسيح و ايضا فى كتابه الله الذى قال فيه (( ان الاقانيم جوهر واحد ،ان الكلمة و الاب وجود واحد )) فقط اقرء هذين الكتابين ثم عد لى و ناظرنى بعلم اثبتته لك من قرانك و من قول علمائك و من قول اشهر كتابك ، بعد ان اثبتته لك من اقوال و افعال رب المجد و اقوال بطرس و بولس رسل رب المجد فى حين انك لم تقدم لى سوى فقط و اقول فقط كل عث و وهم و محض افتراءات و اكاذيب فانصحك قبل غلق المناظرة ان تسارع و تطرح طرحك فورا هذا ان كان لك طرح اصلا فى هذا الامر و الا فلا تتجرء و تشترك فى مناظرات لست اهلا لها يا صديقى و اخيرا اشكرك على ما بذلته من جهد اعلم انه اخر ما عندك من جهد فانت يا صديقى كغيرك من المسلمين ضحية نبى كاذب و ديانة زائفة و كتاب ما هو من عند الله فتشوهت عقولكم و اذهانكم بخرافات ترموننا بها و باننا نحن من يعيش فيها و ليس هناك من يعيش فيها الا انتم و ثق يا صديقى العزيز ان يسوع المسيح بشهادة الانجيل و شهادة رسله و علماؤه و بشهادة القران و بشهادة رسوله و مفسروه هو المسيح كلمة الله و روح منه و هو الله المتجلى اى الذات الالهية الذى رفع الى السماء و لم يمت و هو حى الان يسمعنى و يسمعك و هو فوق كل هذا يحبك حبا شديدا و يقف على بابك و يقرع لكى تفتح له فيدخل و يملئك بنوره فهو نور المسيح نور فدع نوره يملىء قلبك و يضىء ظلمة قلبك و فكرك و وقتها يا عزيزى يتعلم الحق و حين تعلم الحق و تعرفه فسيحررك الحق من كل نقيصة فيك و منها تلك النظرة الشهوانية للنص المقدس فثق فى يا صديقى لو حررك يسوع و رنمت معى ( حررنى يسوع ) بصدق فستقرء تلك النصوص التى تتبرم منها بعشق و حب و تقديس و ستملك الجرءة على قرائتها و تفسيرها الحق غير الزائف للجميع بلا حرج اصلى للرب ان يساعدك يا صديقى العزيز و ان يساعد اخوانى ممن عاشوا ما كنت اعيشه من ظلمة حتى رفعت يدى للرب و قلت له ادخل يا رب قلبى و طهره و نوره بنورك فما تردد رب المجد و حين دخل طرد منه كل ظلمة الجهل و الشهوة الحيوانية فصرت الانسان الذى يسعد الله بخلقه و خلقته ايضا فشكرا لك يا صديقى لانك اتحت لى الفرصة ان اطرح طرحى هذا ليس لك وحدك بل لكل مسلم يزور الموقع ليعرف الحق و الحق يحرره , و اقول اننى لن اطرح بعد اليوم فى المناظرة غير فقط ما يرد على ما ستطرحه من فكر تدعيه هذا ان كنت تملك هذا الفكر اصلا و هى مداخلتى القادمة الت ستكون الاخيرة بعدها ساترك المناظرة لاعضاء المنتدى و هم وحدهم و ليس انا ولا انت من له حق تقرير من منا يملك الحق و من منا يملك الباطل و اخيرا و ليس اخرا اجد اخر قولى لك ............. سلام
egyfinance غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 11-03-2007, 06:24 AM   #50
omr_alfarok_2007
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
المشاركات: 113
 نقاط التقييم 0
فشل egyfinance في اثبات ألوهية معبوده

ياسيد egyfinance

نظراً لصغر سنك وحداثتك في المناظرات وقلة خبرتك واعتقادك الخاطئ بأن الإنتصار في المناظرات يأتي بكثرة الكلام واللت والعجن وكثرة المشاركات وسب الأديان الأخرى .. فلن أرد عليك فيما ذكرته بمشاركتك السابقة لأن كل ما خططت أنا له تم بنجاح وأخذت منك كل ما أريد أخذه لأثبت للجميع عدم ألوهية معبودك .

المناظرة هدفها إثبات ألوهية معبودك ، والمفروض أن تثبت جنابك ألوهية هذا المعبود وليس عنوان المناظرة أن أثبت أنا عدم ألوهية معبودك ولكن المفروض مني أن أثبت من خلال مشاركاتك عدم ألوهية معبودك وهذا ما خططت له أنا وقد نجحت أنا بتفوق وسارت المناظرة كما أريد أنا وليس كما تريد أنت ولكنك تحاول تضليل المتابعين ، ويكفي بأنني أثبت للجميع بعجزك في إثبات ألوهية معبودك من العهد القديم والذي هو ربه (على حسب إيمانك)

فكل ما كنت أحتاجه من كل مشاركتك السابقة هو هذا الرد فقط


اقتباس:
روج الله هو ملء اللاهوت نفسه الذى حل فى جسد المسيح الطاهر

اما باقي كلامك ، فأنا لم أطلب منك كل هذا ولكن حداثتك في المناظرات هو الذي أوقعك في فخي

انتظر مني الرد غداً الاثنين فالمناظرة انتهت خلاص ولكنها انتهت بسقوطك وفشلك في اثبات ألوهية معبودك من العهدين باعترافك انت وعلى لسانك.

انتظرني


omr_alfarok_2007 غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
موضوع مغلق


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الرد على شبهة: من اقام المسيح الذي اقامه الله من الاموات ! هل تنفي لاهوت المسيح! اغريغوريوس الرد على الشبهات حول المسيحية 24 22-06-2014 10:50 PM
تعليقات الاعضاء حول مناظرة مناظرة حول لاهوت المسيح Michael الحوارات المسيحية الثنائية 40 22-08-2012 10:17 PM
لاهوت المسيح عند آباء ما قبل نيقية ثانيا: لاهوت السيد المسيح الإبن المتجسد Molka Molkan اقوال الاباء 11 20-07-2012 12:59 PM
مناظرة الاستاذ اخرستوس والشيخ اسلام جمال طالبان عن لاهوت السيد المسيح سمعان الاخميمى الرد على الشبهات حول المسيحية 0 15-10-2011 07:40 PM


الساعة الآن 04:40 AM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2019، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة