منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات المسيحية سير القديسين القصص و العبر

إضافة رد

الموضوع: موسوعة قصص قصيرة ( مفيدة للخدمة ) ..!! _ ( متجدد )

أدوات الموضوع
قديم 19-06-2013, 01:57 PM   #81
ABOTARBO
أنت تضئ سراجى
 
الصورة الرمزية ABOTARBO
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
الدولة: Je rêve que je suis un papillon
المشاركات: 30,373
ذكر
 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927


أقيم حفل موسيقي خاص بالصم استمعوا فيه إلى أوركسترا الطلبة الهولندين في نيميغن بهولندا وقد استمع الصم إلى الموسيقى من خلال إهتزاز البالونات التي يحملونها والإضاءات الخاصة والروائح.

لا يمكن لكاملي الصمم أن يستمعوا فعلا للموسيقى لكنهم يستطيعون الإحساس باهتزازات الهواء (وهذه هي الطريقة التي مكنت بيتهوفن من العزف على البيانو بعد ان أصيب بالصمم). فالأصوات المختلفة تسبب اهتزازات مختلفة وبعض الصم (ليس كلهم) يمكنهم إعطاء رأيهم في ما إذا كانت الأغنية تعجبهم أم لا بناءاً على ذلك.
ABOTARBO غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 20-06-2013, 12:54 PM   #82
ABOTARBO
أنت تضئ سراجى
 
الصورة الرمزية ABOTARBO
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
الدولة: Je rêve que je suis un papillon
المشاركات: 30,373
ذكر
 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927
إثنين خدام من القاهرة كانوا بيخدموا إحدى قرى الصعيد من حوالى 30 سنة وفى يوم وهما راجعين من خدمة القرية ركبوا القطار مساء وكان الدنيا شتاء والبرد شديد وقعدوا جنب شباك زجاجه مكسور . والخادم اللى جنب الشباك من التعب نام فقام الخادم التانى قال فﻻن نام والهوا شديد بيخبط فيه . انا اقوم اقف اسند ظهرى على الشباك من ناحية اسد الهواء عن أخويا اللى نايم ومن ناحية تانية اعتبرها فرصة للصلاة وفعلا وقف وعمل كدة . وقبل القطار مايوصل محطة مصر قعد الخادم مكانه وصحى أخوه اللى نايم فقاله ايه ده احنا وصلنا بسرعة كدة ؟ تصدق انى لم أشعر بالبرد خالص وانا نايم ؟! رد عليه الخادم التانى وقاله وﻻ أنا كمان حسيت بالبرد ! الخادم اللى نام قال لأخوه عايز أقولك حلم شفته وانا نايم . قاله شفتك وانا نايم واقف فى الشباك ومانع عنى الهوا وشفت المسيح واقف فى ظهرك ومانع عنك انت كمان الهوا !
ABOTARBO غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 15-07-2013, 09:08 PM   #83
ABOTARBO
أنت تضئ سراجى
 
الصورة الرمزية ABOTARBO
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
الدولة: Je rêve que je suis un papillon
المشاركات: 30,373
ذكر
 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927

يُحكى أن أحد الأطفال كان لديه سلحفاة يطعمها ويلعب معها ..
وفي إحدى ليالي الشتاء الباردة جاء الطفل لسلحفاته
فوجدها قد دخلت في غلافها الصلب طلبا للدفء .
فحاول أن يخرجها فأبت ..
ضربها بالعصا فلم تأبه به ..
صرخ فيها فزادت تمنعا .
فدخل عليه أبوه وهوغاضب حانق
وقال له : ماذا بك يا بني ؟
فحكى له مشكلته مع السلحفاة
فابتسم الأب وقال له دعها وتعال معي .
ثم أشعل الأب المدفأة وجلس بجوارها هو والابن يتحدثان ..
ورويدا رويدا وإذ بالسلحفاة تقترب منهم طالبة الدفء .
فابتسم الأب لطفله
وقال : يا بني الناس كالسلحفاة إن أردتهم أن ينزلوا عند رأيك
فأدفئهم بعطفك،ولا تكرههم على فعل ما تريد بعصاك .
وهذه إحدى أسرار الشخصيات الساحرة المؤثرة
في الحياة... فهم يدفعون الناس إلى حبهم وتقديرهم ومن ثم طاعتهم ..
عبر إعطائهم من دفء قلوبهم ومشاعرهم الكثير والكثير .
كذلك البشر لن تستطيع أن تسكن في قلوبهم
إلا بدفء مشاعرك .. وصفاء قلبك .. ونقاء روحك .

(إنكم لن تسعدوا الناس بأموالكم ولكن يسعدهم منكم بسط الوجه وحسن الخلق)
ABOTARBO غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 15-07-2013, 09:22 PM   #84
ABOTARBO
أنت تضئ سراجى
 
الصورة الرمزية ABOTARBO
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
الدولة: Je rêve que je suis un papillon
المشاركات: 30,373
ذكر
 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927

سَراديب و متاهات !


أحد السجناء في عصر لويس الرابع عشر
محكوم عليه بالإعدام
و مسجون في جناح القلعة، هذا السجين لم يبق على موعد إعدامه
سوى ليله واحده !

و في تلك الليلة فوجئ السجين بباب الزنزانة يُفتح و لويس يدخل عليه
مع حرسه ليقول له :أعطيك فرصة إن نجحت في استغلالها
فبإمكانك أن تنجو .!

هناك مخرج موجود في زنزانتك بدون حراسة ، إن تمكّنت من العثور عليه يمكنك الخروج ..
و إن لم تتمكّن فإن الحرّاس سيأتون غدًا مع شروق الشمس لأخذك لحكم الإعدام ..

غادر الحرّاس الزنزانة مع الإمبراطور بعد أن فكّوا سلاسله و بدأت المحاولات
و بدأ يفتّش في الجناح الذي سُجن فيه
و لاح له الأمل عندما اكتشف غطاء فتحة مغطّاة بسجادة بالية على الأرض
و ما أن فتحها حتّى وجدها تؤدّي إلى
سلّمً ينزل إلى سرداب سفلي
و يليه درج آخر يصعد مرة أخرى
و ظل يصعد إلى أن بدأ يحس بتسلل نسيم الهواء الخارجي مما بثّ في نفسه
الأمل إلى أن وجد نفسه في النهاية في برج القلعة الشاهق و الأرض لا يكاد يراها ،
ضرب بقدمه الحائط
وإذا به يحس بالحجر الذي يضع عليه قدمه يتزحزح ، فقفز و بدأ يختبر الحجر فوجد بالإمكان تحريكه و ما إن أزاحه و إذا به يجد
سردابًا ضيّقا لا يكاد يتّسع للزحف ،
فبدأ يزحف الى ان بدأ يسمع صوت خرير مياه
و أحس بالأمل لعلمه إن القلعة تطل على نهر لكنّه في النهاية وجد نافذة مغلقة بالحديد أمكنه أن يرى النهر من خلالها ..

و هكذا ظلّ طوال اللّيل يلهث في محاولات و بوادر أمل تلوح له مرة من هنا و مرة من هناك و كلّها توحي له بالأمل في أول الأمر لكنها في النهاية تبوء بالفشل ..

و أخيرًا انقضت ليلة السجين كلها و لاحت له الشمس من خلال النافذة ، و وجد وجه الإمبراطور يطل عليه من الباب و يقول له : أراك لا زلت هنا !!

قال السجين : كنت أتوقع انك صادق معي أيها الإمبراطور !
قال له الإمبراطور : لقد كنت صادقًا !
سأله السجين : لم اترك بقعة في الزنزانه
لم أحاول فيها ، فأين المخرج الذي قلت لي ؟

قال له الإمبراطور : لقد كان باب الزنزانة مفتوحًا و غير مغلق !

**

" قال الرَب يَسوع : " أنا هو باب الخِراف " و قال ايضا ً : " أنا هو الطَريق .. "
كثيرا ً ما نترك " الباب المفتوح " لنبحث عن سراديب و انفاق و متاهات !
ديانات كثيرة تَضع اثقال و فرائض و معادلات و شروط و مقايسات للخلاص ،
المسيحية ليست هكذا .. المسيحية هي ان تقبل الخلاص في المسيح ،
و هو الطريق و الغاية و ليس هُناك غاية او طريق الي الآب سواه !

لا تلف في دوامات .. ايها الحَبيب ، الحاجة الي واحــِد !



مَنقولة بتصَرُف
ABOTARBO غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 27-07-2013, 05:25 PM   #85
ABOTARBO
أنت تضئ سراجى
 
الصورة الرمزية ABOTARBO
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
الدولة: Je rêve que je suis un papillon
المشاركات: 30,373
ذكر
 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927
يُحـــكى أنه كان يوجد ملك أعــرج ويرى بعين واحدة وفي أحد الايام.... دعا هاذا الملك [فنانيـن] ليرسموا له صورة شخصية بشرط أن "لاتظهر عيوبه" في هذه الصورة
فرفض
كل الفنانيــن رسم هذه الصورة !فكيف سيرسمون الملك بعينين وهو لايملك سوى
عين واحدة ؟وكيف يصورونه بقدمين سليمتين وهو أعرج ؟

ولكن...وسط هذا الرفض
الجماعي (قبل أحد الفنانين رسم الصورة) وبالفعل رسم صوره جميلة وفي غايــة
الروعة كيف ؟؟
تصور الملك واقفاً وممسكاً ببندقيــــة الصيد (بالطبع كان يغمض إحدى عينيه) ويحني قدمـــه العرجاء وهــكذا رسم صورة الملك بلا عيــوب وبكل بساطـة

العظة :-
::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
ليتنا نحاول أن نرسم صوره جيدة عن الآخرين مهما كانــــــــــــت عيوبهم واضحة
وعندما ننقل هذه الصورة للناس نستر الأخطاء فلا يوجد شخص خال من العيوب
فلنأخذ الجانب الإيجابي داخل أنفسنا وأنفس الآخرين ونترك السلبي فقط لراحتنا وراحة
الآخرين
ABOTARBO غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 10-08-2013, 05:43 PM   #86
KARMA777
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 530
انثى
مواضيع المدونة: 1
 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604 نقاط التقييم 793604
ربنا يباركك
KARMA777 غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 28-08-2013, 09:52 AM   #87
ABOTARBO
أنت تضئ سراجى
 
الصورة الرمزية ABOTARBO
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
الدولة: Je rêve que je suis un papillon
المشاركات: 30,373
ذكر
 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927
ﻗﺼﺔ ﻣﺆﺛﺮﺓ ﺟﺪﺍ ﻫﺘﻌﺠﺒﻚ ﺍﻭﻯ

ﻃﻔﻠﻪ ﺻﻐﻴﺮﻩ ﻓﻰ ﺑﻼﺩ ﺑﻌﻴﺪﻩ ﻓﻰ ﺫﺍﺕ ﻟﻴﻠﻪ ﺩﺧﻠﺖ
ﺗﻠﻚ ﺍﻟﻄﻔﻠﻪ ﻏﺮﻓﺖ ﻭﺍﻟﺪﺗﻬﺎ ﻓﻮﺟﺪﺕ ﺍﻣﻬﺎ ﺗﻜﺘﺐ
ﻓﺴﺎﻟﺘﻬﺎ ﻣﺎﺫﺍ ﺗﻜﺘﺒﻴﻦ ﻳﺎ
ﺍﻣﻰ؟؟؟؟؟؟ ﻓﻘﺎﻟﺖ ﻟﻬﺎ ﺍﻛﺘﺐ ﺭﺳﺎﺋﻞ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻳﺎ
ﺍﺑﻨﺘﻰ ﻓﺴﺎﻟﺘﻬﺎ ﺍﻳﻤﻜﻨﻨﻰ ﻗﺮﺍﺋﺘﻬﺎ ؟؟؟؟؟؟؟
ﻓﺮﻓﻀﺖ ﺍﻻﻡ ﻗﺎﺋﻠﻪ ﺍﻧﻬﺎ ﺭﺳﺎﺋﻞ
ﺷﺨﺼﻴﻪ ﻓﺴﺎﻟﺘﻬﺎ ﺍﻻﺑﻨﻪ ﺍﻳﺴﺘﺠﻴﺐ ﺍﻟﻠﻪ ﻟﻨﺎ ﻋﻨﺪﻣﺎ
ﻧﻜﺘﺐ ﻟﻪ ﺭﺳﺎﺋﻞ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ﻓﺎﺟﺎﺑﺖ ﺍﻻﻡ ﺍﻥ
ﺍﻟﻠﻪ ﺭﺣﻮﻡ ﻭﻳﺤﺒﻨﺎ ﻟﺬﻟﻚ
ﻳﺠﻴﺐ ﻃﻠﺒﺎﺗﻨﺎ ﻓﻰ ﺭﺳﺎﺋﻠﻨﺎ ﻓﺨﺮﺟﺖ ﺍﻟﻔﺘﺎﻩ ﻭﺍﺫﺍ ﻛﺎﻥ
ﻟﻬﺎ ﺍﺏ ﻣﺮﻳﺾ ﻳﻌﺎﻧﻰ ﻣﻦ ﻣﺮﺽ ﻓﻰ ﺍﻟﻘﻠﺐ ﻭﺍﻟﺬﻯ
ﻛﺎﺩ ﺍﻥ ﻳﻬﻠﻜﻪ ﻓﺪﺧﻠﺖ
ﺍﻟﻔﺘﺎﻩ ﻏﺮﻓﺘﻬﺎ ﻭﺟﻠﺴﺖ ﻭﺣﺪﻫﺎ ﻟﻔﺘﺮﻩ ﻃﻮﻳﻠﻪ ﻣﻤﺎ
ﺍﻗﻠﻖ ﻭﺍﻟﺪﺗﻬﺎ ﻓﺬﻫﺒﺖ ﻭﻓﺘﺤﺖ ﺑﺎﺏ ﺍﻟﻐﺮﻓﻪ ﻓﺎﺭﺗﺒﻜﺖ
ﺍﻟﻄﻔﻠﻪ ﻓﺴﺎﻟﺘﻬﺎ ﺍﻻﻡ ﻣﺎﺫ
ﺗﻔﻌﻠﻴﻦ ؟؟؟؟؟؟ ﻓﺮﺩﺕ ﺍﻟﻄﻔﻠﻪ ﺍﻛﺘﺐ ﺭﺳﺎﺋﻞ
ﺷﺨﺼﻴﻪ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺗﻜﺮﺭ ﺍﻟﻤﻮﻗﻒ ﻻﻳﺎﻡ ﻛﺜﻴﺮﻩ
ﻭﻓﻀﻮﻝ ﺍﻻﻡ ﻳﺰﻳﺪ ﻳﻮﻣﺎ ﺑﻌﺪ ﻳﻮﻡ
ﻟﻘﺮﺍﺀﺓ ﺍﻟﺮﺳﺎﺋﻞ ﻭﻓﻰ ﺍﺣﺪ ﺍﻻﻳﺎﻡ ﺩﺧﻠﺖ ﺍﻻﻡ ﺍﻟﻐﺮﻓﻪ
ﻭﺑﺤﺜﺖ ﻓﻰ ﻛﻞ ﻣﻜﺎﻥ ﺣﺘﻰ ﻭﺟﺪﺕ ﺍﻟﺮﺳﺎﺋﻞ ﺍﻧﻬﺎ
ﻛﺜﻴﺮﻩ ﻓﺠﻠﺴﺖ ﺗﻘﺮﺋﻬﺎ
ﻭﺍﺑﻨﺘﻬﺎ ﻓﻰ ﺍﻟﻤﺪﺭﺳﻪ ﻓﻮﺟﺪﺕ ﻓﻰ ﺍﻟﺮﺳﺎﻟﻪ
ﺍﻻﻭﻟﻰ (ﻳﺎ ﺭﺏ ﺍﻟﻜﻠﺐ ﺑﺘﺎﻉ ﺍﻟﺠﺮﺍﻥ ﻳﻤﻮﺕ ﻋﻠﺸﺎﻥ
ﺑﻴﺨﻮﻓﻨﻰ ) ﻭﺍﻟﺜﺎﻧﻴﻪ ( ﻳﺎ ﺭﺏ ﺍﻟﻘﻄﻪ
ﺑﺘﺎﻋﺘﻨﺎ ﺗﺠﻴﺐ ﺍﻭﻻﺩ ﺗﺎﻧﻴﻦ ﺑﺪﻝ ﺍﻟﻰ ﻣﺎﺗﻮﺍ ﻋﻠﺸﺎﻥ
ﻣﺘﻔﻀﻠﺶ ﺣﺰﻳﻨﺔ ) ﻭﺍﻟﺜﺎﻟﺜﻪ (ﻳﺎ ﺭﺏ ﺍﻟﻮﺭﺩ ﻳﻄﻠﻊ
ﺑﺴﺮﻋﻪ ﻋﻠﺸﺎﻥ ﺍﻗﻄﻒ ﻭﺭﺩﻩ
ﻛﻞ ﻳﻮﻡ ﻟﻠﻤﺲ ﺑﺘﺎﻋﺘﻰ ) ﻭﻛﺬﻟﻚ ﺑﺎﻗﻰ ﺍﻟﺮﺳﺎﺋﻞ ﺣﻴﺚ
ﺗﻮﺟﺪ ﺑﻬﺎ ﺍﻣﻨﻴﺎﺕ ﺍﻻﻃﻔﺎﻝ ﻭﺑﺮﺍﺋﺘﻬﻢ ﻭﺍﺫﺍ ﻛﻞ ﺍﻻﻣﺎﻧﻰ
ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺘﺤﻘﻖ ﺑﺎﻟﻔﻌﻞ
ﺣﻴﺚ ﻣﺎﺕ ﺍﻟﻜﻠﺐ ﻭﺍﻧﺠﺒﺖ ﺍﻟﻘﻄﻪ ﻭﻧﻤﺖ ﺍﻟﻮﺭﻭﺩﻭ ﻟﻜﻦ
ﺍﺧﺬﺕ ﺍﻻﻡ ﺗﺒﺤﺚ ﻋﻦ ﺟﻮﺍﺏ ﻳﻮﺟﺪ ﺑﻪ ﻃﻠﺐ ﻟﻠﺸﻔﺎﺀ
ﻭﺍﻟﺪﻫﺎ ﻓﻠﻢ ﺗﺠﺪ
ﻓﺘﻌﺠﺒﺖ ﻭﻟﻜﻦ ﺗﻌﺠﺒﻬﺎ ﻟﻢ ﻳﺴﺘﻤﺮ ﻃﻮﻳﻼ ﻓﻘﺎﻃﻌﻪ
ﺻﻮﺕ ﺍﻟﺘﻠﻴﻔﻮﻥ ﺍﺫﺍ ﺑﺨﺒﺮ ﻭﻗﻮﻉ ﺍﺑﻨﺘﻬﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺎﻓﺬﻩ
ﻭﻣﻮﺗﻬﺎ ﺍﺛﻨﺎﺀ ﺍﻟﻴﻮﻡ
ﺍﻟﺪﺭﺍﺳﻰ ﻓﻮﻗﻊ ﻋﻠﻰ ﺍﻻﺏ ﺣﺰﻥ ﺍﻓﻘﺪﻩ ﺍﻟﻜﻼﻡ
ﺑﺎﻻﺿﺎﻓﻪ ﺍﻟﻰ ﻣﺮﺿﻪ ﺍﻟﺬﻯ ﻛﺎﺩ ﻳﻘﻀﻰ ﻋﻠﻴﻪ ﺧﻼﻝ
ﺍﺳﺎﺑﻴﻊ ﻭﻭﻗﻌﺖ ﺍﻻﻡ ﻓﻰ ﻳﺎﺱ
ﻭﺣﺰﻥ ﻭﻣﺮﺕ ﺍﻟﺴﻨﻴﻦ ﻭﺍﻻﻡ ﺗﺠﻠﺲ ﻓﻰ ﺫﻛﺮﻳﺎﺕ
ﻃﻔﻠﺘﻬﺎ ﻭﺍﺫﺍ ﺻﻮﺭﻩ ﻣﻌﻠﻘﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺤﺎﺋﻂ ﺗﺴﻘﻂ ﻭﺍﺫﺍ
ﺧﻠﻔﻬﺎ ﺟﻮﺍﺏ ﺍﻧﻪ ﺑﺨﻂ ﻳﺪ
ﺍﺑﻨﺘﻬﺎ ﺍﻧﻪ ﺟﻮﺍﺏ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻣﺎﺫﺍ ﻓﻴﻪ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟ ﻳﺎ ﺭﺏ ﺍﻧﺎ .... ﺍﻣﻮﺕ ....ﻭ .... ﺑﺎﺑﺎ .. ﻳﻌﻴﺶ
ABOTARBO غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 12-09-2013, 06:56 PM   #88
ABOTARBO
أنت تضئ سراجى
 
الصورة الرمزية ABOTARBO
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
الدولة: Je rêve que je suis un papillon
المشاركات: 30,373
ذكر
 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927
مرة حمار ، زعل ان كل الناس بيقولوله انت حمار ،
فقرر ميبقاش حمار ،
راح جاب لافتة وعلقها علي رقبته وكتب عليها : انا سمكة ..
الحمار عدي علي الحيوانات .. كل واحد يقوله ازيك يا حمار !
يقولهم : انا مش حمار !! انتوا مش شايفين ولا ايه ؟
انا سمكة !!
قالوا له ازاي يا حمار ؟! انت حمار !!
كل حيوان يقابله يقوله كده ،
و الحمار مشي زعلان ،
راح قابله القرد ، قاله مالك بس زعلان ليه ؟
قاله : علشان الناس بتقولي يا حمار !!
مع اني كاتب اني سمكة !!
راح القرد قاله : يعني انت سمكة ؟
الحمار قاله ايوة سمكة ..
القرد قاله : انت بتعرف تعوم ؟
الحمار قاله : لأ !!
قاله : تبقي حمار !!
ABOTARBO غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 12-09-2013, 07:20 PM   #89
ABOTARBO
أنت تضئ سراجى
 
الصورة الرمزية ABOTARBO
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
الدولة: Je rêve que je suis un papillon
المشاركات: 30,373
ذكر
 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927
قصة: تعزيات مقدمًا!
+++++++++++++
في وسط آلامها الشديدة قالت لي السيدة فوزية:

- أنا متهللة لأن اللَّه يقدم لي التعزيات مقدمًا!

- ماذا تقصدين بالتعزيات المعطاة لكِ مقدمًا؟

- بالليل يقدم لي إلهي تعزيات عجيبة ليسندني مقدمًا، وكلما كثرت التعزيات أعلم أنني بالنهار سأعاني من آلام مبرحة! أشكره لأنه يسندني مقدمًا.

لم أسمعها قط تئن وسط آلام السرطان القاسية مع شللٍ نصفي، فقد كان الرب نفسه معزيها.

كنت افتقدها في أول يوم في صوم الرسل فقالت لي:

- هل تعلم ماذا حدث بالأمس؟

- لا!

- جاءني أخي كمال، ولم يكن قد زارني منذ أسبوعين إذ كان خارج الإسكندرية.

كنت مشتاقة إليه لكنني سألته: أيْ الأيام هذا اليوم؟

- الأحد.

- أيْ أحد.

- أحد العنصرة.

- كيف تأتيني الآن وتترك صلوات السجدة.

أصررت أن يأخذ زوجي وأبنائي ويذهبوا إلى كنيسة رئيس الملائكة ميخائيل بمصطفي كامل (تبعد خطوات من المنزل).

حاولوا بكل الجهد أن يتركوا أحد أولادي لعلّي أحتاج إلى شئ أو يأتي ضيف لكنني أصررت أن يشتركوا في صلوات السجدة.

ما أن خرجوا وأغلقوا الباب حتى فتح لي إلهي أبواب السماء.

تمتعت بأمورٍ لا ينطق بها، حتى إذ وضعوا مفتاح الباب ليفتحوا عدت إلى ما كنت عليه.

حاولت أن أتحدث معها عمَّا رأته فكانت تغير الحديث باستمرار!

السماء المفتوحة

حين تُغلقْ أبواب الأرض أرى السماء مفتوحة!

حين أرفض الاتكاء على صدر بشر،

أجد صدر الرب متسعًا بالحب لي!

افتح يا رب عن عينيَّ،

فأرى مع القديس يوحنا بابًا في السماء مفتوحًا.

أدخل إلى أسرارك الإلهية،

وأتمتع بالشركة مع السمائيين

أتهلل وسط آلامي،

وأنتظر بفرح لقائي معك أبديًا!
ABOTARBO غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 13-09-2013, 08:30 PM   #90
ABOTARBO
أنت تضئ سراجى
 
الصورة الرمزية ABOTARBO
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
الدولة: Je rêve que je suis un papillon
المشاركات: 30,373
ذكر
 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927
يحكى أن ( بهلول) كان رجلا مجنونا فى عهد الخليفة العباسي هارون الرشيد
وفي يوم من الأيام مر عليه هارون الرشيد وهو جالس على إحدى
المقابر ..
فقال له هارون معنفا : يا بهلول يا مجنون… متى تعقل ؟
فركض بهلول وصعد إلى أعلى شجرة ثم نادى على هارون بأعلى صوته : ياهارون يا مجنون…. متى تعقل ؟
فأتى هارون تحت الشجرة وهو على صهوة حصانه … وقال له : أنا المجنون أم أنت الذي يجلس على المقابر ؟
فقال له بهلول : بل أنا عاقل !!
قال هارون : وكيف ذلك ؟
قال بهلول : "لأني عرفت أن هذا زائل ، (وأشار إلى قصر هارون) وأن هذا باقِ ،،، (وأشار إلى القبر) فعمرت هذا قبل هذا ،،، وأما أنت فإنك قد عمرت هذا (يقصد قصره) وخربت هذا (يعنى القبر) .. فتكره أن تنتقل من العمران إلى الخراب مع أنك تعلم أنه مصيرك لا محال " ….
وأردف قائلا : فقلّ لي // أيّنا المجنون ؟؟
فرجف قلب هارون الرشيد وبكى حتى بلل لحيته … وقال : "والله إنك لصادق .."
ثم قال هارون : زدني يا بهلول… فقال بهلول : "يكفيك كتاب الله فالزمه"
قال هارون : " ألك حاجة فأقضيها " قال بهلول : نعم ثلاث حاجات ،،،
إن قضيتها شكرتك .. قال : فاطلب ،،، قال : أن تزيد في عمري !!
قال : "لا أقدر "
قال :أن تحميني من ملك الموت!!
قال : لا أقدر ..
قال : أن تدخلني الجنة وتبعدني عن النار !!
قال : لا أقدر ..
قال : فاعلم انك مملوك ولست ملك ،، " ولاحاجة لي عندك" …..


(كتاب عُقلاء المجانين)
ABOTARBO غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موسوعة موسيقى الترانيم .... متجدد Molka Molkan الترانيم 102 14-07-2013 08:05 AM
موسوعة المجموعة الشمسية ( متجدد ) اني بل الملتقى الثقافي و العلمي 8 17-01-2011 02:41 AM
موسوعة عن بعض الحشرات ..معلومات مفيدة ../مش مقرفة FADY_TEMON الملتقى الثقافي و العلمي 15 29-08-2010 10:55 PM
موسوعة مفيدة لطفلك just member المرئيات و الأفلام المسيحية 19 29-05-2009 07:18 PM


الساعة الآن 02:38 AM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2019، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة