منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات المسيحية الرد على الشبهات حول المسيحية

إضافة رد

الموضوع: مع من كان يتكلم الرب عندما تكلم " قال الله ليكن نور " ؟

أدوات الموضوع
قديم 28-03-2011, 11:34 PM   #1
Molka Molkan
لستم المتكلمين
 
الصورة الرمزية Molka Molkan
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
الدولة: ويل لي إن كنتُ لا اُبشر
المشاركات: 23,874
ذكر
مواضيع المدونة: 37
 نقاط التقييم 3156005 نقاط التقييم 3156005 نقاط التقييم 3156005 نقاط التقييم 3156005 نقاط التقييم 3156005 نقاط التقييم 3156005 نقاط التقييم 3156005 نقاط التقييم 3156005 نقاط التقييم 3156005 نقاط التقييم 3156005 نقاط التقييم 3156005
افتراضي

مع من كان يتكلم الرب عندما تكلم " قال الله ليكن نور " ؟


مع من كان يتكلم الرب عندما تكلم " قال الله ليكن نور " ؟ تكوين 1: 3



Holy_bible_1



الشبهة



يذكر سفر التكوين الاصحاح الاول العدد الثالث ان الله يتكلم ويقول " وقال الله: ليكن نور، فكان نور" فمع من كان يتكلم الله في هذا الوقت الذي لم تكن فيه اي خليقه ؟



الرد



الحقيقه العدد له معني اعمق بكثير من الظاهر
واقسم الرد
لغويا
والمقصد من العدد



كلمة قال عبريا
قاموس سترونج
H559

אמר
'âmar
aw-mar'
A primitive root; to say (used with great latitude): - answer, appoint, avouch, bid, boast self, call, certify, challenge, charge, + (at the, give) command (ment), commune, consider, declare, demand, X desire, determine, X expressly, X indeed, X intend, name, X plainly, promise, publish, report, require, say, speak (against, of), X still, X suppose, talk, tell, term, X that is, X think, use [speech], utter, X verily, X yet.



من جذر بمعني يقول ( ولكن تستخدم بمعاني كثيره ) جاوب , عين , جزم, زايد, اظهر ذاته, دعي, تاكيد وتصديق, تحد, شحن, امر, اعتبر, اعلن, طلب, رغب, حدد, صرح, تاكيد, نوي, وعد, نشر, قرر, طلب, قال, تكلم, استمر, افترض, تكلم, اخبر, مدي, فكر, استخدم, اطلق, حقق



قاموس برون
H559
אמר
'âmar
BDB Definition:
1) to say, speak, utter
1a) (Qal) to say, to answer, to say in one’s heart, to think, to command, to promise, to intend
1b) (Niphal) to be told, to be said, to be called
1c) (Hithpael) to boast, to act proudly
1d) (Hiphil) to avow, to avouch
وتقدم نفس المعاني



ولو اخذنا هذه المعاني كلها وملخصها معا يكون قال الله ليس كلمه فقط ولكن حوار عقلي في ذات الكيان واقرار بتنفيذ الامر
وكما قلت هو حوار في ذات الكيان لله



وقبل ان اشرح العدد اقدم تعبيرات لاهوتية هامة:
جوهر Ousia =  = Essence = أوسيا
طبيعة Physis =  = Nature= فيزيس
أقنومHypostasis =  = Person = هيبوستاسيس
شخصProsopon =  = Person = بروسوبون
كلمة person الإنجليزية مأخوذه عن كلمة persona اللاتينية وتعنى أقنوم أو شخص. ولكننا نجد لكل من التعبيرين ما يخصه فى اللغة اليونانية.
كلمة  مكونة من مقطعين (هيبو) وتعنى تحت، و (ستاسيس) وتعنى قائم أو واقف وبهذا فإن كلمة (هيبوستاسيس) تعنى تحت القائم ولاهوتياً معناها ما يقوم عليه الجوهر أو ما يقوم فيه الجوهر أو طبيعة.



وبناء عليه ذاتية الله القائم علي الاب والابن والروح بمعني الله الموجود بذاته العاقل بكلمته الحي بروحه وفي الذات الواحد لله حوار داخلي لان الله لم يكن هناك وقت غير متكلم واصبح متكلم ولم يكن وقت غير محب واصبح محب او لم يكن هناك وقت الله غير عاقل واصبح عاقل او لم يكن هناك وقت الله غير حي واصبح حي فهو ازلي بصفاته
والاب والابن والروح صفات ذاتيه بينه حوار في ذاته ومحبه في ذاته ليس محبة ذات ولكن محبه في ذاته محبه بين الاب والابن والروح القدس في الذات الواحد



ونلاحظ تعبير وقال الله ليكن كتب 9 مرات في هذا الاصحاح ويعبر عن القدره والسلطه والتفاعل الالهي فهو يفعل ما يشاء باحكام وحكمه وايضا يوضح دور عقل الله في الخلق الذي يعبر عنه بالكلمه او اللوغوس الذي جائت منها كلمة لوجيك ففي العربي كلمه ولكن كلمه للتعبير العقلي وليس كلمه منطوقه فحسب
لان سابقا تحدث عن وجود الله في عدد 1 ثم دور روح الله في عدد 2 ثم الان دور عقل الله في عدد 3
1 في البدء خلق الله السماوات والأرض
2 وكانت الأرض خربة وخالية، وعلى وجه الغمر ظلمة، وروح الله يرف على وجه المياه
3 وقال الله: ليكن نور، فكان نور



ودور الكلمه هو ما ذكرفي
سفر المزامير 33
4 لأن كلمة الرب مستقيمة، وكل صنعه بالأمانة
5 يحب البر والعدل. امتلأت الأرض من رحمة الرب
6 بكلمة الرب صنعت السماوات، وبنسمة فيه كل جنودها
7 يجمع كند أمواه اليم . يجعل اللجج في أهراء
8 لتخش الرب كل الأرض ، ومنه ليخف كل سكان المسكونة
9 لأنه قال فكان. هو أمر فصار



وهو ايضا الذي تكلم عنه في
سفر الامثال 8
27 لما ثبت السماوات كنت هناك أنا. لما رسم دائرة على وجه الغمر
28 لما أثبت السحب من فوق. لما تشددت ينابيع الغمر
29 لما وضع للبحر حده فلا تتعدى المياه تخمه، لما رسم أسس الأرض
30 كنت عنده صانعا، وكنت كل يوم لذته، فرحة دائما قدامه
31 فرحة في مسكونة أرضه ، ولذاتي مع بني آدم



ومثال اخر
سفر المزامير 148: 5


لِتُسَبِّحِ اسْمَ الرَّبِّ لأَنَّهُ أَمَرَ فَخُلِقَتْ،



سفر المزامير 110: 1


قَالَ الرَّبُّ لِرَبِّي: «اجْلِسْ عَنْ يَمِينِي حَتَّى أَضَعَ أَعْدَاءَكَ مَوْطِئًا لِقَدَمَيْكَ».



فالله خلق بكلمته وكلمته هو المسيح الذي كان في الذاتي الالهية واحد مع الاب والروح في الله الواحد فهو في الله ازلي وايضا هو في الله مميز بانه اقنوم العقل وبين الكيان والعقل والروح حوار ذاتي
واضرب مثل توضيحي مع فرق التشبيه
الانسان له كيان وله عقل وله روح والانسان يفكر ويقرر واحيانا يفكر الانسان ويتكلم مع نفسه بدون صوت ويسمع صوته الداخلي فكل عاقل يفكر يتكلم في ذاته حتي لو لم يسمعه احد فالانسان واحد كيان واحد ولكن في الانسان تمييز بين العقل والروح والكيان فهل هو ثلاث اشخاص ام كيان واحد فيه ثالوث مميز ين الثالوث حوار في الكيان الواحد ؟



ومثال اخر ايضا مع فرق التشبيه الانسان احيانا يحدث له نزاع داخلي بين فكر خير وفكر شرير وضميره الثالث يحكم فيقوده للصلاح , ولو فعل الشر يبكته علي الشر فهل معناه انه ثلاث ارادات مستقلين ام كيان واحد وفيه تمييز لثالوث ؟



وايضا يعطينا العهد الجديد بتجسد رب المجد بعد اكثر وضوح وهو ان قال الله هو ان الكلمه الخالق بدا ينفذ المشيئه الالهية فكلمة قال هي تصميم زكي وتنفيز رائع دقيق مفرح
وهذا الذي شرحه يوحنا الحبيب في
انجيل يوحنا 1
1 فِي الْبَدْءِ كَانَ الْكَلِمَةُ، وَالْكَلِمَةُ كَانَ عِنْدَ اللهِ، وَكَانَ الْكَلِمَةُ اللهَ.
2 هذَا كَانَ فِي الْبَدْءِ عِنْدَ اللهِ.
3 كُلُّ شَيْءٍ بِهِ كَانَ، وَبِغَيْرِهِ لَمْ يَكُنْ شَيْءٌ مِمَّا كَانَ.
4 فِيهِ كَانَتِ الْحَيَاةُ، وَالْحَيَاةُ كَانَتْ نُورَ النَّاسِ،
5 وَالنُّورُ يُضِيءُ فِي الظُّلْمَةِ، وَالظُّلْمَةُ لَمْ تُدْرِكْهُ.




وايضا معلمنا بولس الرسول
رسالة بولس الرسول الي اهل كلوسي1
12 شَاكِرِينَ الآبَ الَّذِي أَهَّلَنَا لِشَرِكَةِ مِيرَاثِ الْقِدِّيسِينَ فِي النُّورِ،
13 الَّذِي أَنْقَذَنَا مِنْ سُلْطَانِ الظُّلْمَةِ، وَنَقَلَنَا إِلَى مَلَكُوتِ ابْنِ مَحَبَّتِهِ،
14 الَّذِي لَنَا فِيهِ الْفِدَاءُ، بِدَمِهِ غُفْرَانُ الْخَطَايَا.
15 الَّذِي هُوَ صُورَةُ اللهِ غَيْرِ الْمَنْظُورِ، بِكْرُ كُلِّ خَلِيقَةٍ.
16 فَإِنَّهُ فِيهِ خُلِقَ الْكُلُّ: مَا في السَّمَاوَاتِ وَمَا عَلَى الأَرْضِ، مَا يُرَى وَمَا لاَ يُرَى، سَوَاءٌ كَانَ عُرُوشًا أَمْ سِيَادَاتٍ أَمْ رِيَاسَاتٍ أَمْ سَلاَطِينَ. الْكُلُّ بِهِ وَلَهُ قَدْ خُلِقَ.
17 الَّذِي هُوَ قَبْلَ كُلِّ شَيْءٍ، وَفِيهِ يَقُومُ الْكُلُّ
18 وَهُوَ رَأْسُ الْجَسَدِ: الْكَنِيسَةِ. الَّذِي هُوَ الْبَدَاءَةُ، بِكْرٌ مِنَ الأَمْوَاتِ، لِكَيْ يَكُونَ هُوَ مُتَقَدِّمًا فِي كُلِّ شَيْءٍ.
19 لأَنَّهُ فِيهِ سُرَّ أَنْ يَحِلَّ كُلُّ الْمِلْءِ،
20 وَأَنْ يُصَالِحَ بِهِ الْكُلَّ لِنَفْسِهِ، عَامِلاً الصُّلْحَ بِدَمِ صَلِيبِهِ، بِوَاسِطَتِهِ، سَوَاءٌ كَانَ: مَا عَلَى الأَرْضِ، أَمْ مَا فِي السَّمَاوَاتِ.




رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 1: 2


كَلَّمَنَا فِي هذِهِ الأَيَّامِ الأَخِيرَةِ فِي ابْنِهِ، الَّذِي جَعَلَهُ وَارِثًا لِكُلِّ شَيْءٍ، الَّذِي بِهِ أَيْضًا عَمِلَ الْعَالَمِينَ،



وشرح ايضا واضح
رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 11: 3


بِالإِيمَانِ نَفْهَمُ أَنَّ الْعَالَمِينَ أُتْقِنَتْ بِكَلِمَةِ اللهِ، حَتَّى لَمْ يَتَكَوَّنْ مَا يُرَى مِمَّا هُوَ ظَاهِرٌ.



سفر رؤيا يوحنا اللاهوتي 4: 11


«أَنْتَ مُسْتَحِقٌ أَيُّهَا الرَّبُّ أَنْ تَأْخُذَ الْمَجْدَ وَالْكَرَامَةَ وَالْقُدْرَةَ، لأَنَّكَ أَنْتَ خَلَقْتَ كُلَّ الأَشْيَاءِ، وَهِيَ بِإِرَادَتِكَ كَائِنَةٌ وَخُلِقَتْ».



ويوضح لنا العهد الجديد مفهوم التكوين عن قال الله ليكن فكان
لان المسيح اقنوم الكلمة هو عقل الله وقوة الخلق الذي بدا يخلق المواد الاوليه اروع من اي مصم ويعمل مع الروح القدس الذي يرف بمعني يحتضن ويعطي حياه للارض الخربه ويخلق قوة الحياه وتتكون الحياه من مشيئة الاب وعمل الاب وقوة الروح القدس
وهذا الذي نقوله كتعبير مبسط الاب العامل بالابن في الروح القدس



اذا كلمة قال تعبر عن حوار داخلي في الذات الالهية وتعبر عن التنفيز الدقيق المتقن للارادة الالهية
وهذا هو المعني اللفظي والمعني الحقيقي علي قدر مفهوم ضعفي



والمجد لله دائما
Molka Molkan غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 12-08-2019, 01:25 AM   #2
Obadiah
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Apr 2018
المشاركات: 147
ذكر
 نقاط التقييم 998947 نقاط التقييم 998947 نقاط التقييم 998947 نقاط التقييم 998947 نقاط التقييم 998947 نقاط التقييم 998947 نقاط التقييم 998947 نقاط التقييم 998947 نقاط التقييم 998947 نقاط التقييم 998947 نقاط التقييم 998947


أورد بعض الردود الرسولية - إضافة إلي رد حضرتك الشامل - في هذا الأمر



الرب كان يتحدث إلي كلمته الازلي



1 - تعاليم الرسل - الدسقولية (الباب السابع عشر)



(( يقول الله الآب لإبنه الوحيد ربنا يسوع المسيح (لنخلق إنساناً كشبهنا ومثالنا.إن الله خلق الإنسان كصورته خلقه ذكراً وأنثي )).


2 - عظات الرسول اكليمنضس الروماني رد القديس بطرس الرسول علي سيمون الساحر بأن الرب كان يتحدث إلي حكمته



Chapter XI. Genesis 1:26 appealed to by Simon

And Simon said: Since I see that you frequently speak of the God who created you, learn from me how you are impious even to him. For there are evidently two who created, as the Scripture says: 'And God said, Let us make man in our image, after our likeness.' Now 'let us make,' implies two or more; certainly not one only
.
Chapter XII. Peter's Explanation of the Passage

And Peter answered: One is He who said to His Wisdom, 'Let us make a man.' But His Wisdom was that with which He Himself always rejoiced as with His own spirit. It is united as soul to God, but it is extended by Him, as hand, fashioning the universe. On this account, also, one man was made, and from him went forth also the female. And being a unity generically, it is yet a duality, for by expansion and contraction the unity is thought to be a duality. So that I act rightly in offering up all the honour to one God as to parents. And Simon said: What then? Even if the Scriptures say that there are other gods, will you not accept the opinion


وغيرها الكثير من المصادر الرسولية والآبائية التي لا يتسع الوقت لذكرها أجمعها .




والعظمة والسجود للكلمة الأزلي الذي أشرق جسدياً علينا .


آمين



Obadiah غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سيعطيك الله ما يناسبك ، فى الوقت الذى يراه مناسباً لك " انتظاراً انتظرت الرب " ( مز 40 : 1 ) جورج الناظر كتابات 3 29-10-2011 04:46 PM
تكلم الى الجبل"وكانت كلمة الرب الى زربابل انه لا بالقوة ولا بالقدرة بل بروحى قال رب الجنود ramzy1913 المرشد الروحي 0 20-07-2010 06:39 AM
ان كان الله معنا فمن علينا"أنا أعينك يقول الرب"(اش14:41) ramzy1913 المنتدى المسيحي الكتابي العام 2 17-07-2010 12:43 PM
عندما تجرأت و دعوت الله "أبي" عراقية للمسيح الشهادات 4 03-04-2008 02:56 AM


الساعة الآن 02:58 AM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2019، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة