منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات المسيحية المنتدى المسيحي الكتابي العام

إضافة رد

الموضوع: الإيمان بالأقانيم الثلاثة ذوى الجوهر الواحد

أدوات الموضوع
قديم 31-10-2006, 04:48 PM   #1
سامر الراهب
عضو فعال
 
الصورة الرمزية سامر الراهب
 
تاريخ التسجيل: Oct 2006
المشاركات: 209
 نقاط التقييم 21
افتراضي

الإيمان بالأقانيم الثلاثة ذوى الجوهر الواحد


الإيمان بالأقانيم الثلاثة ذوى الجوهر الواحد

السلام عليكم ونعمة الرب معكم اطرح لكم هذا الموضوع لتعريف المسلمين ماهو الثالوث المقدس مع احترمي للجميع
عقيدة الثالوث القدوس، أى الآب والابن والروح القدس، الأقانيم الثلاثة المتساوون فى الجوهر وذوو القداسة والكلية، هى الأساس الراسخ لكل فكر دينى تقوى ولكل الحياة والخبرة الروحية فالنفس المسيحية فى بحثها عن الله هى فى الواقع تبحث وتفتش عن الثالوث.
ولقد ساهم آباء الكنيسة المعلّمون فى صياغة العقيدة وشرحها بالطريقة التى أجمعت عليها الكنيسة فى مجامعها المسكونية الثلاثة الأولى. ومن بين هذه العقائد الخلاصية، عقيدة الثالوث القدوس الواحد فى الجوهر. ولقد علّم وكتب كثير من آباء الكنيسة عن هذه العقيدة الأساسية مدافعين عنها ضد كل الأفكار والتعاليم التى انتشرت فى عصورهم منكرة ألوهية أقانيم الابن والروح القدس.

وفى هذه الحلقة نستعرض بعضًا من تعاليم القديس باسيليوس الكبير رئيس أساقفة قيصرية (+379) وهو أحد الآباء الثلاثة المعروفين باسم الآباء الكبادوك وهم القديس باسيليوس الكبير والقديس غريغوريوس النزينزى والقديس غريغوريوس النيسى.

الإيمان بالأقانيم الثلاثة ذوو الجوهر الواحد
للقديس باسيليوس الكبير

عندما سلمنا ربنا صيغة الإيمان بالآب والابن والروح القدس, لم يقرن هذه النعمة بعدد فهو لم يقل باسم الأول والثانى والثالث ولا أشار إلى واحد واثنين وثلاثة. بل منحنا نعمة معرفة الإيمان الذى يقودنا إلى الخلاص, حتى أننا نخلص بالإيمان وبمعرفتنا بأسماء الأقانيم المقدسة, أما العدد فقد اخترعه العقل كوسيلة لحصر الكميات. أما الذين يجلبون الدمار على أنفسهم, فيريدون استخدام طريقة "العد" ضد الإيمان. ومع أن الأشياء لا تتغير إذا حسبت عددياً كلٌ بعد الأخر فى تسلسل عددى، إلا أن أولئك الذين يرون استخدام العدد فى الكلام عن الطبيعة الإلهية يتجاوزون الإكرام اللائق بالباراقليط.... ونحن نعلم عن كل أقنوم على حدى، وإن كان يجب علينا استخدام الأعداد، فإننا لا نسمح لأنفسنا، فإننا لا نسمح لأنفسنا بأن تحملنا قواعد الحساب إلى تعدد الآلهة فى الوثنية. نحن لا نجمع بالإضافة واحد زائد واحد وبذلك نتدرج من الوحدة إلى الكثرة. كما أننا لا نقول واحد, اثنان, ثلاثة ولا نقول أولاً وثانياً وثالثاً بل مكتوب "أنا الله الأول وأنا الآخر" (إش44: 6). ولم نسمع قط حتى هذا اليوم عن إله ثان بل أننا نبعد الإله من الإله, ونعترف بتمايز الأقانيم وفى نفس الوقت نتمسك بالوحدانية. ولا نبدد اللاهوت بتجزئته إلى أقسام متعددة, بل جوهر واحد غير مجزأ نراه فى الله الآب والله الابن الوحيد. ووحدة بلا انقسام لأن الابن فى الآب والآب فى الابن وهو ما ينفى وجود اختلاف بينهما, بل يجعلهما جوهرًا واحدًا. وبالتمايز هما الاثنان أقنوم وأقنوم وبالاشتراك فى الطبيعة الإلهية الواحدة هما واحد. كيف إذاً وهما واحد وواحد ليس اثنين؟


السبب هو أننا نتحدث عن ملك واحد وعن صورته, وهذا لا يعنى وجود ملكين. فلا السلطة ولا القدرة ولا المجد ينقسم, بل السيادة والسلطة والحكمة هى واحدة. وفى اللاهوت نفس الوضع لأن المجد الذى نقدمه لله يقدم إلى الواحد وليس إلى تعدد الآلهة, لأن إكرام صورة الملك هو إكرام الملك. وفى حالة الملك والصور فإن الفرق بين الملك والصورة هو فى الطبيعة, إذ هى تمثل الملك, أما فى حالة الآب والابن فالطبيعة واحدة. وفى الفنون يحاول الفنان أن يرسم شبيهاً متقناً, أما فى اللاهوت فالطبيعة الإلهية بسيطة غير مركبة فإن الوحدة بين الآب والابن هى وحدة قائمة على الشركة فى الجوهر الإلهى بينما الوحدة بين الملك والصورة هى وحدة فى الملامح فقط. واحد هو الروح القدس الذى هو واحد مع الآب الواحد والكل هو الثالوث المبارك المسجود له.


وواضح بشكل كافٍ أن الروح القدس قائم فى شركة الجوهر مع الآب والابن, لأنه لا يحسب ضمن الخليقة المتعددة بل نتكلم عنه كواحد لا مثيل له فى الخليقة. وكما أن الآب واحد والابن واحد, كذلك الروح القدس واحد وهذا يجعله بعيداً تماماً عن الطبيعة المخلوقة لأن الفكر السليم لا يسمح لنا بأن نضع الواحد الذى لا مثيل له والبسيط غير المركب مع الخليقة المركبة القائمة فى كثرة من الأجساد. أما الروح القدس فهو متحد مع الآب والابن فى وحدة لا مثيل لها.


وما ذكرناه سابقاً ليس هو المصدر الوحيد للبراهين على الشركة فى الجوهر, بل لأن الروح القدس "هو من الله" (1كو1: 12), ومعنى "من الله" ليس مثل الكلام عن الخليقة التى هى أيضاً من الله، بل المعنى الدقيق المتعارف عليه وهو انه صار من الله, ليس بالولادة مثل الابن وإنما مثل النفخة الصادرة من الفم. ولكن الفم هنا لا يعنى مطلقاً ذلك العضو الجسد, ولا نفخة الفم التى تتبدد بمجرد خروجها من الفم, بل هو الفم على المستوى الإلهى الذى منه يصدر الروح القدس أقنوماً حياً متميزاً بطبيعة التقديس الفائقة. وهكذا يمكننا أن ندرك وحدته مع الآب والابن، بينما يظل كيانه الإلهى غير المدرك فوق القدرة على التعبير. ويقال عن الروح القدس أنه روح المسيح لتأكيد علاقته الروحية بالابن كما قيل "من لم يكن فيه روح المسيح فهو ليس منه" (المسيح) (رو8: 9). فبالروح هو وحده الذى يمجد الرب حسبما قيل "هذا يمجدنى"(يو16: 14).


ولكن ذلك التمجيد ليس مثل تمجيد الخليقة, بل يمجده لأنه "روح الحق" (يو14: 17). الذى يعلن الحق فى ذاته بكل وضوح وكروح الخدمة يعلن لى عظمة المسيح الذى هو " قوة الله وحكمة الله" (1كو1: 24). ولأنه البارقليط (المعزى) يعلن فى ذاته صلاح الباراقليط (الابن) الذى أرسله ويظهر فى كرامته وعظمة الذى منه انبثق (الآب).


ولكى ندرك أن الروح القدس ليس مثل الخليقة ولا منها، علينا أن نميز بين المجد الذاتى الذى يشع من ذات الله مثل إشعاع نور الشمس, والمجد الذى يعطى بحرية لمن يستحقه وهو مجد يضاف من الخارج. والمثل الواضح هو ما قيل أن " الابن يكرم أباه والعبد يكرم سيده" (ملاخى6:1). وإكرام العبد هو ما تقدمه الخليقة، أما الإكرام الآخر الذى يمكن أن يقال أنه إكرام المتساويين فى الكرامة فهو ما يحققه الروح القدس. وكما قال ربنا "أنا مجدتك على الأرض العمل الذى أعطيتنى قد أكملته (يو17: 4) يقال نفس الكلام عن الباراقليط " ذاك يمجدنى لأنه يأخذ مما لى ويعلنه لكم" (يو16: 14) وكما أن الابن يُمَجدْ من قِبل الآب كما قال " مجدتك وسوف أُمجدك أيضاً" (يو12: 28). وأيضاً يمجد الروح فالشركة فى الجوهر التى له مع الآب والابن, وبشهادة الابن الوحيد عنه التى يقول فيها " كل خطية وتجديف يغفر للناس, أما التجديف على الروح فلن يغفر"(مت12: 31).


وعندما نستنير بالقوة التى فينا, ونحدق النظر فى جمال صورة الله غير المنظور, ومن الصورة نبلغ إلى الجمال الفائق الذى للأصل وعندما يكون روح المعرفة حاضراً بلا انفصال فإنما فى ذاته, لمن يحب رؤية الحقيقة وقوة معاينة الصورة, لا من الخارج بل يقودهم إلى معاينتها فى ذاته (الروح القدس). وكما أنه لا أحد يعرف الآب إلا الابن (مت11: 27), وأيضاً لا يقول أحد أن يسوع هو الرب إلا "بالروح القدس" (1كو12: 3) ولم يقل بواسطة الروح القدس, بل يقول بالروح القدس, لأن الله روح والذين يسجدون له, فبالروح والحق يجب أن يسجدوا (يو4: 24), كما هو مكتوب, فى نورك نعاين النور أى باستنارة الروح " النور الحقيقى الذى ينير لكل إنسان آتٍ إلى العالم" (مز36: 9) ـ (يو1: 9) ـ وهذا يوصلنا إلى أن الروح القدس هو الذى يعلن فى ذاته مجد الابن الوحيد وأنه هو الذى يمنح للساجدين الحقيقيين المعرفة الحقيقية لله. إذن طريق معرفتنا بالله يبدأ بالروح الواحد من خلال الابن الواحد إلى الآب الواحد ولكن بعكس ذلك يصلنا الصلاح الإلهى وقداسة الله ومجد الملكوت من الآب بالابن الوحيد فى الروح القدس. وفى كلا الاتجاهين يظهر الاعتراف بالأقانيم ولا ينتهك الإيمان الحق بالوحدانية, أما أولئك الذين يعتمدون على فلسفة الأعداد ويقولون أول وثان وثالث بقصد إظهار اختلاف الأقانيم، فعليهم أن يعرفوا أنهم يجلبون مبدأ تعدد الآلهة من ضلال الوثنية ويحاولون إدخاله فى لاهوت المسيحيين النقى. وضلال الاعتماد على الأعداد ظاهر، لأنه يؤدى إلى الاعتراف بأكثر من إله ويصبح ثمة إله أول وثان وثالث. أما نحن فيكفينا التسليم الذى سلمه إلينا الرب, وكل من يمزج بين هذا التسليم والمعرفة الغريبة فإنه ليس أقل جرماً فى تعدى الشريعة من الوثنيين الضالين.

مع تحياتي لكم اخوكم ساااااااااااااااااااااااااااامر الرااااااااااااااااااااااااااااااااااااهب
سامر الراهب غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 31-10-2006, 09:55 PM   #2
ماهر
عضو برونزي
 
الصورة الرمزية ماهر
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
الدولة: في خيمة الوداع
المشاركات: 424
 نقاط التقييم 36
الزميل الراهب دعك من كل الكلام الي بالاعلى وانته حافظه

لكن هل تستطيع اقناعي به


اولا انت ماهو تعريفك للاقنوم ؟!!

هل هو الله هيئة الله مكان الله ايش بالضبظ

هو الاقنوم ( ذات / مكان / شكل او هيئة لله )
ماهر غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 01-11-2006, 12:28 PM   #3
سامر الراهب
عضو فعال
 
الصورة الرمزية سامر الراهب
 
تاريخ التسجيل: Oct 2006
المشاركات: 209
 نقاط التقييم 21
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماهر مشاهدة المشاركة
الزميل الراهب دعك من كل الكلام الي بالاعلى وانته حافظه

لكن هل تستطيع اقناعي به


اولا انت ماهو تعريفك للاقنوم ؟!!

هل هو الله هيئة الله مكان الله ايش بالضبظ

هو الاقنوم ( ذات / مكان / شكل او هيئة لله )
السلام عليكم ونهمة الرب معكم

الى الاخ ماهر

نحن نعبد اله واحد لاشريك له لمعلومات


اما بالنسبة للاقانيم انا ساقول لك

نعبد اله واحد ذو اقانيم ثلاثة ففي صلاتنا نذكر ( باسم الاب والابن والروح القدس اله واحد امين)

وساشرح لك معناها واحد واحد ( باسم الاب ) وهو الله خالق كل مايرى ومالايرى على الارض وفي الكون

وندعوه بالاب ولكن ليس كما يتصور المسلمين لاننا كلنا اولاد الله بالجوهر ارجو ان تفهم معنى الجوهر ساقول لك شيئا اذا كان ابوك ليس له فضل في خلقك سوى غريزته والتي يملكها حتى الحيوان تناديه بابوك فكيف الله الذي اعطاك الروح والجسد وكل شي فيك وبصورة يعجز عنها اي علم او تكلنوجيا ويبقيك في بطن امك 9 اشهر يرعاك ويحفظك فمن بالاحرى تنادي بالاب الله الذي يعطيك الروح والجسد وكل شي فيك وبدون مقابل ام ابوك الذي تقوده الغريزة التي يملكها كل حيوان ايضا وليس له فضل في خلق شعرة من راسك


اما بالنسبة للاقانيم وشرحها لك

الاب هو الله والله اسم والابن هو المسيح ونقصد بالابن كلمة الله وهذا مايشهد به القران

انما المسيح كلمة الله وروح منه القاها في مريم


وليس الابن كما ييتصور معظم المسلمين حاش لله


واما الروح القدس هو تكوين الله انه نور ازلي وقدوس

ارجو ان تكون قد فهمت يااخ ماهر ماذا نقصد بالاقانيم


وحتى القران يشهد بذلك ولك الدليل

وخلقنا كل شي حسنا

هنا يتحدث الله بصيغة الجمع لم يقل خلقت بل خلقنا

ويوجد اية اخرى تقول ( يااله ابراهيم والله اسحق والله يعقوب) هنا ذكر اسم الله ثلاثة مرات


لماذا لم يقل اله ابراهيم واسحق ويعقوب

وبعد وبعد اذا تفحصت القران لوجت فيه ايات كثيرة تعطيك معنى كلامي

ارجو ان يكون ردي كافيا اخ ماهر

مع تحياتي لك سااااااااااااااااااااااااااااامر الرااااااااااااااااااااااااااااااااااااهب
سامر الراهب غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 09-11-2006, 05:47 PM   #4
samehvan
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Oct 2006
الدولة: Trying To be with God - Egypt
المشاركات: 537
 نقاط التقييم 0
السلام عليكم ورحمة الله

الأخ سامر الراهب
اردت أن اتناقش معك حول هذا الموضوع وفتحت به موضوع جديد فى قسم الرد على الشبهات على هذا الرابط
http://www.arabchurch.com/forums/showthread.php?t=10477

أرجو أن تشاركنى فيه

اشكرك
samehvan غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 23-11-2006, 03:35 PM   #5
†السريانيه†
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية †السريانيه†
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
الدولة: في حمى العلي
المشاركات: 902
انثى
 نقاط التقييم 110 نقاط التقييم 110
ربنا يباركك ياخ سامر الراهب كي تزودنا بلواضيع القيمة وتشرحها لنا
وان نوصل للناس كلهم المحبة والايمان شكراا
†السريانيه† غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 06-12-2006, 02:48 PM   #6
ابن ياسين
مفصول لمخالفة قوانين المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Dec 2006
المشاركات: 76
 نقاط التقييم 0
السلام على من اتبع الهدى. والصلاة و السلام على اشرف المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى اله وصحبه وسلم اجميعن اما بعد:
الاخ سامى الراهب اليك خطابى
حقيقة الامر ليس صعبا على اى مسلم ان يفهم الثالوث وحقيقة الثالوث البديهى ان الانسان لا يحكم على صحة شئ من عدم الصحة الا بعد ان يفهمه والعلم ان كل المسلمين وغير المسلمين حتى بعض اللاهوتين المتخصصين ينكر صحته وذلك ان مخالف للعقل وقوانين المنطق المسلم بصحتها فالعقل السليم لا يقول ان الواحد هو واحد وفى نفس الوقت ثلاثة .
ولكن دعنا من كل هذا ...
الايمان يستلزم التصديق حتى لوكان غيب والعقيدة او الايمان مصدره كلام الله وكلام الله هو خبر من الله الى البشر يتعرف به الينا فاذا صدقنا الخبر صدقنا كل ما يحتويه الخبر .
وعلى سبيل المثال لو انى كمسلم مثلا اذا وجدت ايه فى القران يقول الله فيها مثلا (انه رابوع) لان مؤمن بان القران هو كلام الله اذن سأصدق لان هذا حينها يعتبر كلام الله وانا لا اعرف الله اكثر من ذاته اذا الشاهد سيكون التسليم والقبول لهذا الخبر والاذعان اليه هو الواجب.
وعلى هذا فانا لا ارفض التثليث من حيث هو تثليث ولكن ارفض التثليث لانه ليس عليه برهان من كلام الله .
فالاص فى هذا هو صحة الخبر هل الكتاب المقدس هو اعلان الله عن نفسه ام اعلان البشر عن الله. وهذا يندرج تحت هل الانسان اعلم بالله من نفسه.؟
اذا نثبت ونبرهن على صحة الانجيل وخلوه من اضافات البشر وشروحهم وانه كتب كل حرف فيه وحى من الله وحينها نبحث هل هذا الكلام يتحدث عن تثليث ام لا يتحدث عن تثليث.
ورغم ذلك الكتاب المقدس على حالته الان ليس فيه تثليث على الاطلاق ولكن لن اخوض هل هناك نصوص حول التثليث ام لا الا بعد اثبات صحة الخبر الموجود فى الانجيل الذى بين ايدينا المخالف للانجيل الذى تحدث عنه القران والذى فيه قول الله تعالى( ومبشرا برسولا ياتى من بعدى اسمه احمد).

وارجوا ان يكون هذا الاساس فى النقاش
وتحياتى لكم




اقتباس:
45 قُلْ إِنَّمَا أَعِظُكُم بِوَاحِدَةٍ أَن تَقُومُوا لِلَّهِ مَثْنَى وَفُرَادَى ثُمَّ تَتَفَكَّرُوا مَا بِصَاحِبِكُم مِّن جِنَّةٍ إِنْ هُوَ إِلَّا نَذِيرٌ لَّكُم بَيْنَ يَدَيْ عَذَابٍ شَدِيدٍ 46 قُلْ مَا سَأَلْتُكُم مِّنْ أَجْرٍ فَهُوَ لَكُمْ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى اللَّهِ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ 47
ابن ياسين غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 06-12-2006, 10:38 PM   #7
My Rock
خدام الكل
 
الصورة الرمزية My Rock
 
تاريخ التسجيل: Mar 2005
الدولة: منقوش على كفيه
المشاركات: 26,698
ذكر
مواضيع المدونة: 16
 نقاط التقييم 17573631 نقاط التقييم 17573631 نقاط التقييم 17573631 نقاط التقييم 17573631 نقاط التقييم 17573631 نقاط التقييم 17573631 نقاط التقييم 17573631 نقاط التقييم 17573631 نقاط التقييم 17573631 نقاط التقييم 17573631 نقاط التقييم 17573631
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن ياسين مشاهدة المشاركة
وعلى هذا فانا لا ارفض التثليث من حيث هو تثليث ولكن ارفض التثليث لانه ليس عليه برهان من كلام الله .

اذا لم تقرأ الكتاب المقدس فهذا عيبك انت وحدك اذ لا يحق لك ان تفتي فتوة مثل هذه و انت لا تعلم شيئا عن الكتاب المقدس
فقط ذكر الثالوث بأكثر من موقع بالكتاب المقدس و اوضح مثال هو قول المسيح في متى 28
فَاذْهَبُوا وَتَلْمِذُوا جَمِيعَ الأُمَمِ وَعَمِّدُوهُمْ بِاسْمِ الآبِ وَالاِبْنِ وَالرُّوحِ الْقُدُسِ.

و من له اذان للسمع فليسمع...
My Rock غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 07-12-2006, 10:06 AM   #8
ابن ياسين
مفصول لمخالفة قوانين المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Dec 2006
المشاركات: 76
 نقاط التقييم 0
بسم الله والصلاة على سول الله صلى الله عليه وسلم وعلى اله وصحبه وسلم اجمعين
السلام على من اتبع الهدى.
الاخ ماى روك
اولا هذا النص لا يدل على التثليث من جهتين
اولا من حيث المعنى فان النص يحمل على النصوص واضحة المعنى او المجكمة وان يسوع قال انه ( انسان قد كلمكم بالحق الذى سمعه من الله) انجيل يوحنا وهذا يثبت بشريته
وقال ا(ابى اعظم منكم) وينفى مساواته لله
وقال( اما ذلك اليوم وتلك الساعة فلا يعلمها احد فى السموات ولا فى الارض و لا الملائكة ولا الابن ولكن الاب وحده) وهذا ينفى علمه الغيب الذى هو اهم صفات الله الرب العليم
وتايل النص على هذا لا يحمل على التثليث لان المسيح اصلا ليس اله
و النص ممكن ياول على اكثر من معنى فليس مثلا قول الله فى العهد القديم (باسم الالهة ) يعنى ان الا لهة واحد
وليس قولك مثلا ا فعل هذا باسم العائلة جعل العائلة واحد ولا قولك اجعل هذا باسم فلا وفلان وفلان جعل الثلاثة واحد
اما الجهة الثانية ان النص الذكور ( فاذهبوا وتلمذوا جميع الامم باسم الاب والابن والروح القدس ) المذكور فى متى اصحاح 27 قد ذكره يوسابيوس القيصرى ابو التأريخ الكنسى فى تاريخ الكنيسة
واستشهد بهذا النص ولكن بلفظ اخر قال( فاذهبوا وتلمذا جميع الامم وعمدوهم باسمى) دون ذكر الاب والروح القدس واذا اخذنا بوقل القساوسة والكهنة انه يمكن جمع نصوص العهد الجديد كاملة من اقوال الاباء الا احدى عشر اية ومع العلم ان يسابيوس القيصرى كان من حضور مجمع نيقية 325 يعنى يرجع زمنه الى تاريخ اقدم المخطوطات الماخوذ بها فى تراجم الكتاب المقدس مما يعنى انه النص موجود حاليا قد يكون مضاف من احد النساخ او انه تفسير لاهوتى اضافه الناسخ بحسب عقيدة اللاهوتية... المهم انه ليس نص موقوف على الوحى
وبهذا يبطل اصلا الاستشهاد بهذا اللفظ لان فيه عله تمنع الاستشهاد به الا وهى عدم ثبوته بيلوغرافيا وشكرا
ابن ياسين غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 07-12-2006, 06:50 PM   #9
بيترالخواجة
<<<< Jesus >>>>
 
الصورة الرمزية بيترالخواجة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
المشاركات: 872
 نقاط التقييم 150 نقاط التقييم 150
الغلسة والراخمة الى فى الدنيا فيهم المسلمين مش غباى وبس
لا
عوزين يتعلمو كل حاجة
وغير كدة وكدة
علم فى المتبلم يصبح ناسى
الجهل بيورسهم اجيال وراء اجيال
دة مش اغنية الحلم العربى
دة اغنية الغباء الازلى
بيترالخواجة غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 12-12-2006, 09:30 AM   #10
Fadie
مسيحى
 
الصورة الرمزية Fadie
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 3,598
ذكر
 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222
اقتباس:
اولا هذا النص لا يدل على التثليث من جهتين
اولا من حيث المعنى فان النص يحمل على النصوص واضحة المعنى او المجكمة وان يسوع قال انه ( انسان قد كلمكم بالحق الذى سمعه من الله) انجيل يوحنا وهذا يثبت بشريته
وقال ا(ابى اعظم منكم) وينفى مساواته لله
وقال( اما ذلك اليوم وتلك الساعة فلا يعلمها احد فى السموات ولا فى الارض و لا الملائكة ولا الابن ولكن الاب وحده) وهذا ينفى علمه الغيب الذى هو اهم صفات الله الرب العليم
وتايل النص على هذا لا يحمل على التثليث لان المسيح اصلا ليس اله
نعم الكتاب المقدس يعلمنا ان المسيح له طبيعة بشرية بجانب طبيعته الالهية

اقتباس:
اما الجهة الثانية ان النص الذكور ( فاذهبوا وتلمذوا جميع الامم باسم الاب والابن والروح القدس ) المذكور فى متى اصحاح 27 قد ذكره يوسابيوس القيصرى ابو التأريخ الكنسى فى تاريخ الكنيسة
واستشهد بهذا النص ولكن بلفظ اخر قال( فاذهبوا وتلمذا جميع الامم وعمدوهم باسمى) دون ذكر الاب والروح القدس واذا اخذنا بوقل القساوسة والكهنة انه يمكن جمع نصوص العهد الجديد كاملة من اقوال الاباء الا احدى عشر اية ومع العلم ان يسابيوس القيصرى كان من حضور مجمع نيقية 325 يعنى يرجع زمنه الى تاريخ اقدم المخطوطات الماخوذ بها فى تراجم الكتاب المقدس مما يعنى انه النص موجود حاليا قد يكون مضاف من احد النساخ او انه تفسير لاهوتى اضافه الناسخ بحسب عقيدة اللاهوتية... المهم انه ليس نص موقوف على الوحى
زى الشاطر كدة تحطلى اى كتاب اى فصل فى تاريخ الكنيسة ليوسابيوس القيصرى قال هذا الكلام
Fadie غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
العمل الواحد للأقانيم الثلاثة والدور المتمايز لكل أقنوم النهيسى المرشد الروحي 7 19-11-2009 05:45 AM
الإيمان بالأقانيم الثلاثة والجوهر الواحد جورج مايكل اقوال الاباء 6 19-11-2008 01:07 PM
استفسارات حول الإيمان بالأقانيم الثلاثة ذوى الجوهر الواحد samehvan الرد على الشبهات حول المسيحية 15 14-11-2006 08:19 PM


الساعة الآن 07:40 PM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2019، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة