منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات المسيحية المنتدى المسيحي الكتابي العام

إضافة رد

الموضوع: تأملات روحية يومية

أدوات الموضوع
قديم 15-08-2010, 12:38 AM   #151
happy angel
يارب أسرع وأعنى
 
الصورة الرمزية happy angel
 
تاريخ التسجيل: Jun 2008
الدولة: تحت أقدام مخلصى
المشاركات: 26,686
انثى
مواضيع المدونة: 42
 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158
افتراضي

رد: تأملات روحية يومية


اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abotarbo مشاهدة المشاركة
«ذَبَائِحُ اللهِ هِيَ رُوحٌ مُنْكَسِرَةٌ. الْقَلْبُ الْمُنْكَسِرُ وَالْمُنْسَحِقُ يَا اللهُ لاَ تَحْتَقِره» (مزمور 17:51)

بحب الآية دى جدآآآآآآآآ
أشكرك ماما هابى
ربنا يبارك خدمتكم
ميرسى لمشاركاتك ابنى الحبيب
happy angel غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 15-08-2010, 12:43 AM   #152
happy angel
يارب أسرع وأعنى
 
الصورة الرمزية happy angel
 
تاريخ التسجيل: Jun 2008
الدولة: تحت أقدام مخلصى
المشاركات: 26,686
انثى
مواضيع المدونة: 42
 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158
افتراضي

رد: تأملات روحية يومية


اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة govany shenoda مشاهدة المشاركة
ميرسي هابي حبيبتي هلي التامل الجميل
ربنا يبارك خدمتك
ميرسى لمشاركاتك ياقمر
happy angel غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 15-08-2010, 12:46 AM   #153
happy angel
يارب أسرع وأعنى
 
الصورة الرمزية happy angel
 
تاريخ التسجيل: Jun 2008
الدولة: تحت أقدام مخلصى
المشاركات: 26,686
انثى
مواضيع المدونة: 42
 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158
افتراضي

رد: تأملات روحية يومية


تأملات روحية يومية


الاحد 15 آب


«انْظُرُوا وَتَحَفَّظُوا مِنَ الطَّمَعِ.» (لوقا 15:12)


الطمع، عبارة عن رغبة شديدة للحصول على المال والممتلكات. هذا نوع من الهَوَس الذي يستحوذ على الناس مسبّباً لهم جمع المزيد والمزيد. حُمّى تدفع بالناس لاشتهاء أشياء هم ليسوا بحاجة لها.

نرى الطمع متفشّياً عند رجال الأعمال الذين لا يرضون أبداً. يقول أحدهم أنه يتوقّف بعد أن يجمع مبلغاً معيّناً من المال لكن عندما يحقّق ذلك يطمع بأكثر.

نرى الطمع عند ربّة المنزل التي لا تتوقّف عن متعة التسوّق. تخزن أطنان من مختلف البضائع في مخزن البيت حتى لا يتّسع لأكثر.

نرى ذلك في تقاليد هدايا عيد الميلاد وأيام الميلاد. يحكم الكبار والصغار على نجاح العيد بكمية الغنائم التي حازوا عليها.

نرى الطمع في تقسيم مُلك ما. عندما يموت شخص ما، يذرف أقرباؤه وأصدقاؤه دمعة طقسيّة، ثم ينهالون كالطيور الجارحة ليقتسموا الغنائم، وكثيراً ما تقوم حرب أهلية في هذه العملية.

الطمع عبارة عن عبادة الأوثان (أفسس 5:5، كولوسي 5:3). يضع الشخص إرادته فوق إرادة الله. يعبّر عن عدم الرضى بما أعطى الله، ويصرّ على الحصول على أكثر، مهما كان الثمن.

يشبه الطمع الكذب، إذ يخلق انطباعاً أن السعادة موجودة في امتلاك الأشياء المادية. تُحكى قصة عن رجل كان يمكنه الحصول على أي شيء يريده بالتمنّي فقط. تمنّى بيتاً، خدماً، سيارة فخمة، قارباً! فكانت أمامه حالاً. كانت في البداية بهيجة، ولكن بعد فترة بدأ يفقد الأفكار الجديدة وصار غير راضٍ. وأخيرا قال، «أتمنى لو أخرج من هنا. أريد أن أبتدع شيئاً، أريد أن أتحمّل قليلاً من العناء. أفضل لو أكون في جهنم وليس هنا.» أجابه أحد خدّامه، «أين تظن أنك موجود؟»

يغري الطمع الناس على التراضي والحل الوسط، على الخداع، على الخطية لكي يحصلوا على ما يريدون.

لا يؤهّل الطمع شخصاً للقيادة في الكنيسة (1 تيموثاوس 3:3). يسأل رونالد سايدر، «ألا ينبغي على الكنيسة أن تطبّق التأديب الكنسي على أشخاص طمّاعين محبّي الكسب، وصلوا إلى نجاح مادّي بدل أن تنتخبهم لمجلس الشيوخ؟»

يستدعي الأمر مقاطعة (نبذا) عندما يؤدّي الطمع إلى الإختلاس، إلى الإبتزاز أو إلى فضائح علنيّة (1كورنثوس 11:5).

happy angel غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 16-08-2010, 12:06 AM   #154
happy angel
يارب أسرع وأعنى
 
الصورة الرمزية happy angel
 
تاريخ التسجيل: Jun 2008
الدولة: تحت أقدام مخلصى
المشاركات: 26,686
انثى
مواضيع المدونة: 42
 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158
افتراضي

رد: تأملات روحية يومية


تأملات روحية يومية


الاثنين 16 آب


«فَإِنْ كَانَ لَنَا قُوتٌ وَكِسْوَةٌ فَلْنَكْتَفِ بِهِمَا». (تيموثاوس الأولى 8:6)


قليل من المسيحيين يأخذون هذه الكلمات على محمل الجد، مع أنها كلمات الله الحقيقية كما يوحنا 16:3.

تخبرنا أن نكون مكتفين بالطعام والكساء. وهذه الكلمة «الكساء» تتضمّن سقفاً فوق رؤوسنا وملابس لأبداننا. وبكلمات أخرى، ينبغي أن نكون قانعين بأقل الضروريّات ونضع كل ما هو أكثر من ذلك في عمل الرب.

يمتلك القنوع شيئاً لا يمكن شراءه بالمال. قال ستانلي جونز، «كل شيء مُلك للشخص الذي لا يريد شيئاً. عديم المُلك يمتلك كل أمور الحياة، بما في ذلك الحياة نفسها...هو غني بالقليل بدلاً من كثرة الممتلكات.»

قبل سنوات تكلّم روديارد كيبلنج للصف المتخرّج من إحدى الجامعات، وحذّر الطلاب من وضع السعي للغِنى المادي في رأس سلّم أولويّاتهم إذ قال، «ستلتقون يوماً ما برجل عديم الإهتمام بهذه الأشياء وعندها تدركون أنكم كنتم فقراء.»

«أسعد الحالات للمؤمن على وجه هذه الأرض عندما تقل مطالبه. إن كان المسيح في قلبه، السماء أمام ناظريه والبركات الزمنية اللازمة لتحمله عبر الحياة، فلا يصيب الألم والحزن إلاّ القليل منه. هكذا شخص ليس لديه ما يخسره.» (وليم بارنز).

لقد تميّز العديد من القدّيسين بروح القناعة. قال ديفيد لفنجستون، «أنا مصمّم ألاّ أنظر إلى أي شيء ممّا أملك باستثناء علاقتي بملكوت الله.» وقد كتب واتشمان «لا أريد شيئاً لنفسي، أريد كل شيء للرب.» وكذلك فقد قال هدسون تيلور، «رفاهية الإهتمام بالقليل من الممتلكات.»

للبعض الآخر تبدو القناعة نقص في الطموح والدوافع. يصوّرون الشخص القانع باللامبالي أو الذي يعيش على الصدقة. لكن هذه ليست قناعة التقوى. المؤمن القانع عنده الكثير من الدوافع والطموح، لكنّها موجّهة نحو الروحيات وليس الماديات. بدل أن يعيش على الصدقة يعمل لكي يعطي المحتاجين. ونحسب كلمات جيم إليوت، فإن الشخص القنوع هو ذاك الذي «حلّ له الله شدّة قبضة يده.»

happy angel غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 17-08-2010, 12:17 AM   #155
happy angel
يارب أسرع وأعنى
 
الصورة الرمزية happy angel
 
تاريخ التسجيل: Jun 2008
الدولة: تحت أقدام مخلصى
المشاركات: 26,686
انثى
مواضيع المدونة: 42
 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158
افتراضي

رد: تأملات روحية يومية


تأملات روحية يومية


الثلاثاء 17 آب


«...فَإِنِّي أُكْرِمُ الَّذِينَ يُكْرِمُونَنِي...» (صموئيل الأول 30:2)


إحدى الطرق التي نكرم الله بها هي أن نتمسّك بالمباديء الإلهية ونثبت في رفض حلول الوسط.

عمل آدم كلارك في صِباه عند تاجر حرير. وفي أحد الأياّم علّمه رئيسه كيف يمطَّ الحرير عند قياسه لأحد الزبائن. فقال آدم، «سيدي، يمكن مط حريرك لكن ليس ضميري.» وبعد سنوات بارك الله كلارك حيث مكّنه من كتابة كتاب تفسير للكتاب المقدس يحمل اسمه.

كان اسم إيرك ليندل مدرج ليركض في سباق المائة متر في إحدى الدورات الأولمبية. لكن عندما علم أن السباق الأوّلي لهذه المسابقة يقع في يوم أحد، قال لوكيله أنه لن يشترك في السباق. وقد فكّر في أن عدم تكريم يوم الرب يكون غير مكرم لله ذاته. فانفجرت عاصفة من الإنتقادات. وقد اتّهم أنه معكّر فرح الرياضة، يخيّب أمل بلاده، بأنه ديني متعصّب. لكنه لم يتخلّ عن تصميمه.

عندما علم فيما بعد أن موعد السباق الأوّلي في سباق 220 مترا كان في يوم عادي، طلب من وكيله أن يأذن له بالركض مع أن هذا لم يكن من اختصاصه. كسب السباق الأول، والثاني ثم كسب أيضاً نصف النهائي.

وفي يوم السباق النهائي بينما كان يندفع نحو خط البداية، وضع أحدهم قصاصة ورق في يده. نظر إلى يده وقرأ هذه الكلمات، «...فَإِنِّي أُكْرِمُ الَّذِينَ يُكْرِمُونَنِي.» وفي ذلك اليوم لم يفز في السباق فقط بل سجل رقماً قياسيّاً جديداً.

وقد منحه الله تكريماً أكبر إذ خدم كأحد سفرائه في الشرق الأقصى. وقد اعتقله اليابانيّون أثناء الحرب العالمية الثانية وتوفّي في معسكر الإعتقال ونال إكليل الشهادة.

لقد اتّبع كل من آدم كلارك وإيرك ليندل خط رجال مشهورين مثل يوسف الذي أكرم الله في طهارة شخصيّته وأكرمه الله ليصير منقذ شعبه في أيام الجوع. رجل مثل موسى كافأ الله ولاءه بأن جعله قائداً لشعب إسرائيل من العبودية المصرية. رجال مثل دانيال الذي رفْض التساهل رفعه إلى مرتبة عالية في مملكة فارس.

وأعظم من الجميع كان الرب يسوع المسيح ألذي أكرم أباه أكثر من أي شخص آخر، وقد أعطي اسماً فوق كل اسم.
[/b][/center][/size][/color]
happy angel غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 17-08-2010, 12:38 AM   #156
ABOTARBO
أنت تضئ سراجى
 
الصورة الرمزية ABOTARBO
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
الدولة: Je rêve que je suis un papillon
المشاركات: 30,373
ذكر
 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927 نقاط التقييم 13443927
افتراضي

رد: تأملات روحية يومية


تأمل فى منتهى الرووووووووووووووعة...
«...فَإِنِّي أُكْرِمُ الَّذِينَ يُكْرِمُونَنِي...» (صموئيل الأول 30:2

آميـــــــــــــــــــــــن
ABOTARBO غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 17-08-2010, 12:48 AM   #157
happy angel
يارب أسرع وأعنى
 
الصورة الرمزية happy angel
 
تاريخ التسجيل: Jun 2008
الدولة: تحت أقدام مخلصى
المشاركات: 26,686
انثى
مواضيع المدونة: 42
 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158
افتراضي

رد: تأملات روحية يومية


اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abotarbo مشاهدة المشاركة
تأمل فى منتهى الرووووووووووووووعة...
«...فَإِنِّي أُكْرِمُ الَّذِينَ يُكْرِمُونَنِي...» (صموئيل الأول 30:2

آميـــــــــــــــــــــــن
ميرسى لمشاركاتك ابنى الحبيب
ربنا يفرح قلبك
happy angel غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 17-08-2010, 02:52 PM   #158
besm alslib
لتكن مشيئتك
 
الصورة الرمزية besm alslib
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: مع اولادي في قلب يسوع
المشاركات: 5,712
انثى
مواضيع المدونة: 6
 نقاط التقييم 518374 نقاط التقييم 518374 نقاط التقييم 518374 نقاط التقييم 518374 نقاط التقييم 518374 نقاط التقييم 518374 نقاط التقييم 518374 نقاط التقييم 518374 نقاط التقييم 518374 نقاط التقييم 518374 نقاط التقييم 518374
افتراضي

رد: تأملات روحية يومية


شكرا اختي الغاليه على التاملات المميزه

الرب يبارك خدمتك ومحبتك
besm alslib غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 17-08-2010, 06:50 PM   #159
happy angel
يارب أسرع وأعنى
 
الصورة الرمزية happy angel
 
تاريخ التسجيل: Jun 2008
الدولة: تحت أقدام مخلصى
المشاركات: 26,686
انثى
مواضيع المدونة: 42
 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158
افتراضي

رد: تأملات روحية يومية


اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة besm alslib مشاهدة المشاركة
شكرا اختي الغاليه على التاملات المميزه

الرب يبارك خدمتك ومحبتك
ميرسى لمشاركاتك حبيبتى
ربنا يفرح قلبك
happy angel غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 18-08-2010, 01:14 AM   #160
happy angel
يارب أسرع وأعنى
 
الصورة الرمزية happy angel
 
تاريخ التسجيل: Jun 2008
الدولة: تحت أقدام مخلصى
المشاركات: 26,686
انثى
مواضيع المدونة: 42
 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158 نقاط التقييم 2139158
افتراضي

رد: تأملات روحية يومية


تأملات روحية يومية


الاربعاء 18 آب



«لاَ يَفْتَخِرَنَّ مَنْ يَشُدُّ كَمَنْ يَحِلُّ.» (الملوك الأول 11:20)


مع أن هذه الكلمات قيلت من قبل ملك شرّير، آخاب، فإنها كلمات حق. حتى غير الأتقياء ينزلقون إلى الحق أحياناً.

طالَب ملك آرام آخاب ببعض المطالب المهينة والمحقّرة، مهدداً إياه بكارثة عسكرية إن لم يُطع. لكن في المعركة التي تلت، اضطرّ الآراميون إلى التقهقر وهرب ملكهم ناجياً بحياته. فلم يتساوى أداؤه مع تباهيه.

عدد اليوم يمكن أن يكون نصيحة جيّدة لجوليات أيضاً. فعندما رأى داود يقترب منه قال، «تَعَالَ إِلَيَّ فَأُعْطِيَ لَحْمَكَ لِطُيُورِ السَّمَاءِ وَوُحُوشِ الْبَرِّيَّةِ» (صموئيل الأول 44:17). لكن داود غلبه بسهولة بحجر من مقلاعه. لقد تسرّع المارد في تفاخره.

عندما نكون مؤمنين أحداثأ، يسهل أن نبالغ في قدراتنا. نتصرّف كأننّا نستطيع أن نغلب العالم، الجسد والشيطان بضربة واحدة. ربّما نوبّخ المؤمنين الأكبر منّا لفشلهم في الكرازة للعالم. نريهم كيف يمكن عمل هذا. لكن تفاخرنا يكون سابقاً لأوانه. لقد بدأت المعركة للتو ونحن نتصرّف كأنها قد انتهت.

في اجتماع غير رسمي لبعض المؤمنين، كان الضوء مسلّط على واعظ شاب لامع حاضر في وسطهم. لقد كان راضياً من كونه مركز الإهتمام. وكان حاضراً في المجموعة معلّم مدرسة الأحد الذي كان له تأثير عميق على حياة ذاك الشاب. قال أحد الحضور للمعلّم، «أنت لا بد فخور بتلميذك السابق.» وكان جوابه، «نعم، إذا استمرّ حسناً حتى النهاية.» ظن الواعظ في ذلك الوقت أن هذه الملاحظة كانت رديئة لا تتناسب مع تلك الأمسية الممتعة. لكن وبعد مرور وقت، بعد تجربة سنين، أدرك أن معلّمه القديم كان محقّاً. ليس المهم كيف تلبس سلاحك. لكن كيف تحسم المعركة.

في الواقع فإن المعركة لا تنتهي في هذه الحياة. لن تستمر إلى أن نقف أمام القائد العظيم في السماء. عندها نسمع تقييم خدمتنا- وهو التقييم الوحيد المهم. لا يهم ما يكون تقييمه لأنه لن يكون لنا أساس للإفتخار. نقول بتواضع القلب، «إِنَّنَا عَبِيدٌ بَطَّالُونَ. لأَنَّنَا إِنَّمَا عَمِلْنَا مَا كَانَ يَجِبُ عَلَيْنَا.» (لوقا 10:17)
happy angel غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تأملات يومية - أرجل أتقيائه يحرس sallymessiha المنتدى المسيحي الكتابي العام 1 07-03-2012 06:16 PM
تأملات روحية يومية petit chat كتابات 3 07-06-2010 10:13 PM
تأملات يومية sallymessiha المنتدى المسيحي الكتابي العام 0 15-02-2009 10:45 AM
تأملات روحية K A T Y المرشد الروحي 12 16-03-2008 09:43 PM


الساعة الآن 07:38 PM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2019، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة