منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات المسيحية المنتدى المسيحي الكتابي العام

الملاحظات

موضوع مغلق

الموضوع: (( ايه اليوم متجددة يوميا ))

أدوات الموضوع
قديم 23-09-2009, 05:46 AM   #1
G.a.L.a.x.y
عضو مبارك
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 7,591
انثى
مواضيع المدونة: 11
 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116
افتراضي

(( ايه اليوم متجددة يوميا ))








اليوم الموافق 23 سيبتمبر 2009


ايه اليوم

وعلى الافعى وملك الحيات تطأ , وتسحق الاسد والتنين , لانة يوصى ملائكته من اجلك , ليحفظوك فى سائر طرقك. هلليلويا
((11 ، 13 : 91 مزمور))



اقوال الاباء

البابا كيرلس السادس

لا تفكر فى الامر كثييييييرا بل دع الامر لمن بيده الامر



الوعد اليومى

اطلبنى فى وقت الضيق انقذك فتمجدنى



حكمه اليوم

+ من يحب السكوت ينجو من سهام العدو اما الذى يحب الجماعات فانه يصاب بجراحات كثيرة



قراءه الانجيل

الكل يفتح الانجيل ويقرا
رساله يوحنا الاولى لاصحاح التانى من العدد 15 الى نهايه الاصحاح



قراءه السنكسار اليومى

كلنا هندخل نقراه من هنا

السنكسار اليومى 23 سيبتمبر 2009



التدريب اليومى

على قدر ما نكون فى صمت مقدس بذات القدر نتدرب على سماع الصوت الالهى بصورة مباشره من خلال الحس الروحى الباطنى
((فضيله الصمت))






التعديل الأخير تم بواسطة G.a.L.a.x.y ; 24-09-2009 الساعة 03:53 AM
G.a.L.a.x.y غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 24-09-2009, 04:14 AM   #2
G.a.L.a.x.y
عضو مبارك
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 7,591
انثى
مواضيع المدونة: 11
 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116
افتراضي

ايه_حكمه_قول اباء_سنكسار_قراءه انجيل يومى مع كل نسمه صبح








اليوم الموافق 24 سيبتمبر 2009


ايه اليوم


من وجد حياته يضيعها. ومن اضاع حياته من اجلى يجدها0مت 39:10)



اقوال الاباء

لا يوجد شئ تحت السما يقدر يكدرنى او يعكر صفوت لانى محتمى فى ذلك الحصن الحصين داخل الملجأ الامين مطمئن فى احضان المراحم حائز على ينبوع منن التعزيه

<قداسه البابا كيرلس السادس>



الوعد اليومى

اطلبنى فى وقت الضيق انقذك فتمجدنى



حكمه اليوم

إذا أهانك شخص فاسكت لان السكوت ابلغ آيات الاحتقار

و إذا جاءك الطعن من الخلف فهذا يعني انك في المقدمة



قراءه الانجيل

افتحوا سفر اعمل الرسل الاصحاح 27 من الايه 27 الى نهايه الاصحاح


قراءه السنكسار اليومى

كلنا هندخل نقراه من هنا

السنكسار اليومى24سيبتمبر 2009

خلوا بالكم فى السنكسار هنقرأ عن
القديس قدراطس احد السبعين
رسولا
نياحة القديس غريغوريوس الثاؤلوغوس
نياحة القديس غريغوريوس الراهب




التدريب اليومى

النهارضه عاوزين نتعلم من ربنا الا قال
"كونوا ودعاء لانى وديع ومتواضع القلب"
G.a.L.a.x.y غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 25-09-2009, 09:25 AM   #3
G.a.L.a.x.y
عضو مبارك
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 7,591
انثى
مواضيع المدونة: 11
 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116
افتراضي

ايه_حكمه_قول اباء_سنكسار_قراءه انجيل يومى مع كل نسمه صبح








اليوم الموافق 25سيبتمبر 2009


ايه اليوم

جيد ان ينتظر الانسان ويتوقع بسكوت خلاص الرب ( مرا 26:3)




اقوال الاباء


لا توجد ضيقة دائمة تستمر مدى الحياة لذلك في كل تجربة تمر بك قل : مصيرها تنتهي . سيأتي عليها وقت وتعبر فيه بسلام . إنما خلال هذا الوقت ينبغي أن تحتفظ بهدوئك وأعصابك ، فلا تضعف ولاتنهار ، ولاتفقد الثقة في معونة الله وحفظه

""" قداسه البابا شنودة الثالث """


الوعد اليومى

يعطيك الرب اشتهاء قلبك




حكمه اليوم


+اذهب واصطلح مع من اساء اليك قبل ان ياتى ويعتذر هو لك فيسرق اكليك




قراءه الانجيل

افتحوا رساله بطرس الاولى الى اهل كورونثوس الاصحاح التالت من الايه 1 الى الايه 23


قراءه السنكسار اليومى

كلنا هندخل نقراه من هنا

السنكسار اليومى25سيبتمبر 2009





التدريب اليومى


اننا نشكر ربنا مهما حصل
مهما يحصل من مشاكل او خناق لازم نفضل نشكر ربنا وتكون عندنا روح الشكر بلا ضجر
G.a.L.a.x.y غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 26-09-2009, 07:51 AM   #4
G.a.L.a.x.y
عضو مبارك
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 7,591
انثى
مواضيع المدونة: 11
 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116
افتراضي

ايه_حكمه_قول اباء_سنكسار_قراءه انجيل يومى2009/9/26








اليوم الموافق26سيبتمبر 2009


ايه اليوم

لآن هكذا هى مشيئه الله ان تفعلوا الخير فتسكتوا جهاله الناس الاغبياء 1بط15:2


اقوال الاباء

بمقدار الحزن والضيقة تكون التعزية،لأن الله لا يعطي موهبة كبيرة إلا بتجربة كبيرة
(القديس مارإسحق السرياني)

وايضا ::

التجارب تحيط بنا ولا تدخل فينا كما احاطت مياه الطوفان بفلك نوح.
تثور ضدنا لكنها ترفعنا كما رفعت المياه الفلك.ويبقى المؤمن خلال التجارب يرتفع في عيني الله حتى متى انتهت الضيقات يستقر على اعلى قمة جبل.
( القديس برصنوفيوس)





الوعد اليومى

ها انا أت تقوى وليتشدد قلبك




حكمه اليوم

كثيرون يسقطون ثم يقومون بالتوبه بصحه واستقامه ولكن يوجد من يسقطون من اعمال صالحه ويفعلون اعمالا نجسه فالذي يسقط ثم يقوم افضل من الذي يقوم ثم يسقط"




قراءه الانجيل


افتحوا الانجيل واقرأوا انجيل مرقس اصحاح 7 من ايه 14 الى ايه 23





قراءه السنكسار اليومى

كلنا هندخل نقراه من هنا

السنكسار اليومى26سيبتمبر 2009





التدريب اليومى



عايزين نتعلم حاجه جديدة وهى
التسامح
اننا لو حد غلط فينا نسامحه ونتحكم فى اعصابنا عشان ساعه الغضب مبنشوفش قدامنا
والا يغلط بكلمه صعب يصلحها بسهوله
G.a.L.a.x.y غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 27-09-2009, 05:50 AM   #5
G.a.L.a.x.y
عضو مبارك
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 7,591
انثى
مواضيع المدونة: 11
 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116
افتراضي

ايه_حكمه_قول اباء_سنكسار_قراءه انجيل يومى2009/9/27








اليوم الموافق27سيبتمبر 2009


ايه اليوم



هذه الآية هي كلمات ربنا يسوع إلى الأخت فوستين ...رسولة الرحمة الالهية ..

شجعي النفوس على أن تثق بي
يجب ألا تخشى الإقتراب مني
حتى ولو كانت ضعيفة , خاطئة , ويائسة
لإن كل شيئ يضيع في رحمتي


اقوال الاباء

ان الله يعطيك ما ينفعك و ليس ما تطلبه..الا اذا كان ما تطلبه هو النافع لك... و ذلك لانك كثيرا ما تطلب ما لا ينفعك
البابا شنودة الثالث
اذا جعلت توكلك على الله فانه يخلصك من جميع شدائدك
القديس الانبا باخوميوس







الوعد اليومى

هنذا واقف على الباب و اقرع ان سمع احد صوتي و فتح الباب ادخل اليه و اتعشى معه و هو معي




حكمه اليوم



في اغلب الاحيان الكلمة تحيي وتميت ، واغلب الناس لا يدركون ذلك *




قراءه الانجيل


افتحوا الانجيل واقرأوا رساله بولس الرسول الى العبرانيين الاصحاح التالت من ايه7 الى ايه 19





قراءه السنكسار اليومى

كلنا هندخل نقراه من هنا

السنكسار اليومى27سيبتمبر 2009





التدريب اليومى




عايزين نتعلم حاجه حلوة النهارضه
اننا نكون امناء فى كل شئ
زى ما بابا يسوع امين معانا





قصة اليوم


جلس الاب الراهب يتحدث مع احد الاباء الشيوخ فى الدير وقال لة كلمنى يا ابى عن حياة الاتضاع
فتنهد الاب الشيخ
وقال ساحكى لك عن سر عشتة بنفسى


حدث فى يوم ان هاجت عليا افكار البر الذاتى والكبرياء فقمت مسرعا وصرخت الى اللة حتى

ينقذنى ويرفع عنى هذة
الافكار و بينما كنت اصلى وقعت فى غيبة ووجدت امامى شيخا وقورا بدت علية علامات القداسة
فارتجفت منة ولكنة
نظر الى فى ابتسامة رقيقة وقال لى السلام لك يا ابنى لا تخف قم وتشدد انما اتيت لاْريك كم ينبغى
ان تتضع فقمت
وسرت خلفة فادخلنى الى كنيسة الدير وكان وقت تسبحة نصف الليل فاْشار بيدة الى احد الرهبان

وقال لى هل تعرف

هذا الاب الراهب فقلت لة نعم انة ابونا اغسطينوس فقال لى انظر الية وتاملة فقلت لة نعم يا سيدى
هو دائما يجلس
كمحتقر فى هذا الركن دون ان يفتح فاة بكلمة حتى تنتهى التسبحة ويبداْالقداس فقال لى ان هذا
القلب المتضع
الصامت تخرج منة نبضات حب الى اللة اقوى بكثير ممن ترتفع اصواتهم بالتسابيح ثم اخذنى وقال

لى ساْريك منظرا

اخر لشخص علمانى وبينما نحن وقوف داخل الكنيسة دخل رجل مسن جدا زاد عمرة عن الثامنين

عاما وكان يسير

ببطء متكىء على احد اولادة وما ان اقترب من الهيكل حتى انحنى الى الارض واحنى ظهرة بجهد

كبير ووجدتة يقبل

بفمة عتبة الهيكل ووقف ثم تحرك الى مكانة فى الكنيسة فقال لى الاب القديس هل تعلم ان الميطانية
التى عملها هذا
العجوز اكثر بكثير فى عينى الرب من مائة ميطانية يعملها شاب مثلك ولكن لاتحزن بل تشدد
واتضع كثيرا حتى

تخلص فا لاتضاع خلص كثيرين بلا تعب وتعب الانسان بلا اتضاع يذهب باطلا

كن متضعا ليحرسك الرب ويقويك فانة يقول انة ينظر الى المتواضعين كن وديعا ليحكمك الرب
ويملاْك معرفة
وفهما لانة مكتوب انة يهدى الودعاء بالحكم ويعلم المتواضعين طرقة وحينئذ يثبتك امامة ويهىء لك
السلامة فى جميع
سبلك

باب الرحمة هو الاتضاع ومنة دخل اباوْنا الى الملكوت بغنيمة كبيرة

فاقتن الاتضاع فانة يكسر جميع فخاخ العدو



G.a.L.a.x.y غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 28-09-2009, 07:36 AM   #6
G.a.L.a.x.y
عضو مبارك
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 7,591
انثى
مواضيع المدونة: 11
 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116
افتراضي

رد: لانه قال اذكر الرب ايام شبابك








اليوم الموافق28سيبتمبر 2009


ايه اليوم



لا تضربك الشمس بالنهار ولا القمر بالليل ( مز 6:121)





اقوال الاباء


حذر من اليأس من نفسك فقد أوصيت أن تتكل على الله لا على ذاتك.... القديس أغسطينوس





الوعد اليومى


معك حيث تسير




حكمه اليوم


لا يوجد لسان نمام , اذا لم توجد اذن مستمعه.






قراءه الانجيل


افتحوا الانجيل واقرأوا سفر هوشع فى العهد القديم اصحاح 14 من ايه 1 الى ايه 9





قراءه السنكسار اليومى

كلنا هندخل نقراه من هنا

السنكسار اليومى28سيبتمبر 2009





التدريب اليومى


عايزين نتعلم حاجه حلوة النهارضه اننا نكف اذاننا عن النميمه وسماع الكلام الوحش من الناس
ونتعلم من تماف ايرينى ازاى كانت هى بتمنع نفسها عن انها تسمع
نميمه الناس لانها كدة بتحفظ اذنها مقدسه




قصة اليوم

النهارضه هحكيلكم قصه حلوة خالث
كان مرة فى ابونا كان عامل عمليه وكان لازم يغير على الجرح كل مدة معينه
فجه يوم كان لازم يغير فيه الجرح
بس الدنيا كانت بتمطر فكان محتار فاحب شباب وخدام الكنيسه قاله خلاث ياابونا انا هاخدك بعربيتى فابونا راح معاه بالعربيه
ولما وصلوا عند الدكتور ابونا قال للشاب استنانى كلها ربع ساعه فالشاب
قاله خلاث فالربع ساعه دى اروح انا اجيب حاجه
المهم بعد ما خلث ابونا ونزل من عند الدكتور ملاقاش الشاب
فضل مستنى نصف فى نصف لحد ما وص2لت لساعتين فاضطر انه
ياخدها مشى وهو ماشى لاقى كشك فكهانى وكان قاعد فيه
اتنين واحد بجلبيه وواحد ببدله
كان هيروح يسالهم على مكان الكنيسه لولا انه اخد باله من قبه الكنيسه وصوت الاجراس فعرف انه خلاث قرب
راح كمل بطريقه وهو مشى نده عليه لشاب الا بالبدله وقاله ياابونا ياابونا
فابونا قاله ايوة ياابنى فقاله الشاب عايز ياابونا اتكلم معاك فقله
وماله ياابنى اتكلم واحنا ماشيين
فالشاب قاله انا كنت جاى عند ناس قرايبى عشان شغل لكن حظى ان
الجو مطر فاضطريت والعربيه عطلت فاضطريت اقعد عند الفكهانى دة
ولاحظت الكنيسه فقولت لنفسى يااااه يارب قد ايهع مدخلتش بيتك من حوالى سبع سنين
عملت خطيه وحشه قوى فمقدرتش ادخل بيت ربنا
وقولت لنفسى هل يارب انت عايزنى ارجع هتقبل توبتى؟ ادينى علامه يارب
فمجرد ما خلثت كلامى لاقيتك فى وشى فاتاكدت انك العلامه الا ربنا بعتهالى من مجرد ماطلبت منها يجينى علامه فى نفس اللحظه
فابونا دموع من عنيه انهمرت وقاله::: ياابنى
ربنا فاتح حضنه لكل التايبين دة حتى ربنا جه عشان الخطاه ومهما تغلط ربنا عارف طبيعتك الضعيفه
وهيسامحك بس متيأس فى مراحمه وانا فرحان انك رجعت لحضنه واخده على الكنيسه وتانى يوزم القداس اتناول وكان مبسوط جداااااااا
ياريت كلنا نتعلم من قصه الشاب دة ومنخافش نتقرب لربنا مهما كانت خطيتنا

التعديل الأخير تم بواسطة G.a.L.a.x.y ; 28-09-2009 الساعة 07:42 AM
G.a.L.a.x.y غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 29-09-2009, 07:41 AM   #7
G.a.L.a.x.y
عضو مبارك
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 7,591
انثى
مواضيع المدونة: 11
 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116
افتراضي

رد: لانه قال اذكر الرب ايام شبابك








اليوم الموافق29 سيبتمبر 2009


ايه اليوم

لا تنتقموا لانفسكم بل اعطوا مكانا للغضب لانه مكتوب لى النقمه انا اجازى يقول الرب (رو 19:12)


اقوال الاباء

الاصغاء الى كلام اللة
+ ان سمعت وعملت بنيت على صخرة اما ان سمعت ولم تعمل بنيت على الرمل
الارادة
+ اعمل ارادة اللة لا ان تعمل ارادتك
النعمة
+دع اللة يبلغ بك الى حيث لا تستطيع البلوغ وحدك
مناجــــــاة
+ مهما ازدادت الخطية شناعة فلا سبيل الى اليأس من رحمتك يا الهى
البكاء
+ أتبكى على الجسد قد تركتة الروح التى انفصلت عن اللة
الابوة والبنوة
+ من ينتسب لاب كهذا الاب ينبغى علية السلوك بطريقة يستحق بها ان ينال ميراثة
الى نفسى العزيزة
+ لا تعتد بعلمك ولا تؤثرة على وصية اللة مخافة ان تخسر قدرتك وتضعف

(((( القديس اغسطينوس ))))


الوعد اليومى



ربنا معاك النهاردة



حكمه اليوم

الخير كله فى ثلاث : السكوت والكلام و النظر . فكل سكوت لا يكون فكرة فهو سهو و كل كلام لا يكون حكمة فهو لغو وكل نظر لا يكون عبرة فهو لهو



قراءه الانجيل
افتحوا الانجيل على انجيل لوقا الاصحاح ال 13 من ايه22 الى 27



قراءه السنكسار اليومى

كلنا هندخل نقراه من هنا

السنكسار اليومى 29 سيبتمبر 2009



التدريب اليومى


في هذة الحياة ,
قد لا يمكننا أن نعمل
أشياءا عظيمة
لكن يمكننا أن نعمل
أشياءا صغيرة بحب عظيم
فالنتدرب على عمل كل ما نستطيع نفعله حتى لو صغير
فقط بحب كبير





قصه اليوم




كانت البداية عبارة عن رحلة ، مجرد رحلة ، ولكني لم أكن أدري أن هذه الرحلة ستكون مفترق طرق بالنسبة لحياتي و بسبب هذه الرحلة تغيرت حياتي تماما من النقيض للنقيض.

( هل حجزت في رحلة دريم بارك Dream Park يا ماجد ؟ ) قالها لي صديقي مايكل.

(نعم ، حجزت ، ستكون رحلة رائعة !!!! )

كانت الرحلة فعلا جميلة وممتعة ، ذهبنا في البداية لزيارة كنائس مصر القديمة ، ثم أبحرنا لمدة ساعة في النيل وأخيرا ذهبنا لدريم بارك.



وفي دريم بارك ، تجد ما لذ وطاب من ألعاب خطيرة يشيب لها الولدان و تقشعر منها الأبدان وتخشى أن تبصرها العينان ، هنـــاك ( شلالات الأمازون ) ، ( دوامــة قيــصر ) ، ( كون دور ) ، ( Top Spin ) ، ( قطار الموت ) ، ( قطار الظلام ) كلها ألعاب خطيرة و ممتعة للغاية أيضا و تشعر بعد ممارستها وكأنك كنت في معركة ضارية مع قوات الجحيم ، لست أدري حتى الآن ما الذي يجذبني لهذه الألعاب ؟ و لكن بعض علماء النفس يقولون إنه حب المغامرة وحب اكتشاف كل ما هو جديد وخطير ومرعب ( الطبيعة البشرية المعقدة ! )

و أخيرا ذهبت أنا و مايكل للعبة ( الصاروخ ) وهي اسم على مسمى ، فأنت تجلس على مقعد ثم في ثوان تجد نفسك معلقا في السماء ، حتى أنني كنت أدعو هذه اللعبة (من الأرض إلي السماء )

تأهبنا ( أنا و مايكل ) وتشبثنا بمقاعدنا و ....

هوب.....

وجدت نفسي في السماء خلال ثانية واحدة و كان المنظر بديعا خلابا على ارتفاع 20 مترا و....

و توقفت اللعبة ، نعم توقفت أو تعطلت ، لست أدري ، ولكني وجدت نفسي معلقا في الهواء على ارتفاع 20 مترا و اللعبة معطلة ولا أمل في بلوغ الأرض ثانية ، لقد كان موقف في غاية السخافة والرعب أيضا ، لست أدري لماذا شعرت أنها النهاية وأنني سأصعد فعلا للسماء بواسطة هذا الصاروخ المميت ، ولكني عندما راجعت نفسي و فكرت في حياتي ، وجدت أنني لن أصعد للسماء كما كنت أظن ، بل سأهبط لأعماق الجحيم ، بل لأعمق أعماق جهنم.

لم أكن بعيدا تماما عن ربنا ، ولكن لم يكن لي علاقة قوية معه ، كانت علاقتي به متذبذبة ، لأني كنت منشغل بكثير من الأمور عنه ، الدراسة و الفسح والرحلات والمعسكرات و كل مباهج الدنيا.....

نعم كنت أتذكر ربنا دائما وقت الشدة ، وقت الامتحانات ، وقت النتيجة ، وقت الأزمات والكوارث ، مثل الموقف الذي أنا فيه الآن .....

( يا عدرا ، يا أم النور ، يا مارمينا ، يا مارجرجس ، يا مارمرقس ، يا أبو سيفين ، يا أبانوب ، يا بابا كيرلس ، يا ست دميانة ، يا.... ) كان هذا صوت مايكل ، فقد كان يذكر قديسي المجمع المقدس حتى ننجو من هذه الورطة ، أما أنا ، فشعرت أن الموقف شديد الخطورة فعلا ، فقررت أن أصلي لله مباشرة.

( يارب ، كم وكم تمهلت علي ، كم من مرة أخطأت وأنت تغفر لي ، كم من مرة أغضبتك وأنت تسامحني ، لقد استهنت كثيرا برحمتك ، تماديت كثيرا يا إلهي ، أغلقت أذني لكي لا أسمع صوتك ، انشغلت كثيرا بالعالم وأموره الفانية ، و تناسيت أن العالم يمضي وشهواته معه ، أما الآن وأنا معلق في السماء وأنا أكثر قربا منك ، أجد أن كل ما في العالم هو سراب ، اقبل صلاتي يا إلهي وأعطيني فرصة أخيرة ، اشملني برحمتك هذه المرة أيضا ، اغفر لي يا إلهي وأعطني فرصة أخيرة لكي أحيا لك حياة جديدة )

و عادت اللعبة المميتة تعمل بعد 30 دقيقة ،أخطر 30 دقيقة في حياتي ، لقد كانت من الدقائق القليلة التي شعرت أنها غيرت حياتي تماما.

التعديل الأخير تم بواسطة G.a.L.a.x.y ; 29-09-2009 الساعة 09:36 AM
G.a.L.a.x.y غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 30-09-2009, 06:51 AM   #8
G.a.L.a.x.y
عضو مبارك
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 7,591
انثى
مواضيع المدونة: 11
 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116
افتراضي

رد: لانه قال اذكر الرب ايام شبابك











اليوم الموافق 30 سيبتمبر 2009


ايه اليوم

العالم يمضي وشهوته، وأما الذي يصنع مشيئة الله فيثبت إلى الأبد.


(1يو 2 : 17)




اقوال الاباء


الذى يسقط ثم يقوم افضل من الذى يقوم ثم يسقط

وايضا :::

الذين يتراءون امام الرب في الصلاة ولا يتقدمون بكل قلوبهم، بل يكونون ذوي رأيين، وجميع ما يصنعونه انما يصنعونه حتى ينالوا المجد من الناس، فهؤلاء لا يستمع اللـه لهم في شيء ما من طلباتهم، بل بالأكثر يغضب عليهم

((((الانبا انطونيوس)))))








الوعد اليومى


افرحوا فى كل حين (( ربنا موجود))




حكمه اليوم

اكلة من البقول حيث تكون المحبة خير من ثور معلوف ومعه بغضة



قراءه الانجيل

افتحوا الانجيل على رساله بولس الرسول التانيه الى اهل كورنثوس الاصحاح الرابع من الايه 1 الى الايه 18



قراءه السنكسار اليومى

كلنا هندخل نقراه من هنا

السنكسار اليومى30 سيبتمبر 2009 من شهر توت المبارك



التدريب اليومى

نزرع جوانا روح التسامح والمحبه
ننسى الا فات ونبتدى فى النهرضه زى ما الانجيل علمنا
انسى كل ما هو وراء وامتد الى كل ما هو قدام



قصه اليوم


يخترق نهر كبيير بلدة ما وفوق النهر كوبرى يظل مفتوحا معظم الوقت ليمكن السفن من العبور ولكنه يغلق فى اوقاات اخرى لتمر عليه القطارات فى اوقاتها المحددة
كان العامل المسئول عن مواعيد فتح وغلق الكوبرى معتادا ان يصطحب ابنه فى بعض الاحيان ليلعب وسط الطبيعه بينما يجلس هو فى كشك مرتفع ليغلق الكوبرى فى المواعيد المحددة لتتمكن القطارات من المرور وذات يوم وهو جالس جائته الاشارة باقتراب القطار فقام بالضغط على المفتاح الذى يحرك الرافعة التى تعمل بالكهرباء ولكن الصدمة كادت ان تصيبه بالشلل عندما اكتشف انه معطل....
لم يكن امامه حل اخر سوى ان ينزل بسرعة ويحرك الرافعة بكل قوته ليتمكن القطار من العبور بسلام كانت سلامة لركاب بين يديه وتعتمد على قوته فى ابقاء الذراع منخفضا طوال وقت عبور القطار....راى القطار قادمااا نحوه مسرعا ولكنه سمع فى تلك اللحظة نداء جمد الدماء فى عروقه
اذ راى ابنه ذو الاربعة اعوام قادما نحوه فوق قضبان القطار يصييح"ابى...ابى..... اين انت؟"
كان امام الرجل احدى الخيارات....اما ان يضحى بالقطار كله زينتشل ابنه من على شريط القطاار.او.......
واختااااار الحل الثانى ومر القطار بسلام دون ان يشعر احد من ركابه ان هناك جسد ممزق لطفل مطروح فى النهر
ولم يدرى احد بالاب الذى كاد ان يصاب بصدمة وهو يبكى ابنه باسى وقلبه يكاد ينفجر من المرارة وهو مازال ممسكا بالرافعة...


احبائى ......
هل شعرتم بالاسى تجاه هذا الرجل المسكين؟ هل تقدرون مشااعرة؟
هل حاولتم التفكير فى مشاعر الله الاب وهو يبذل ابنه الوحيد فديه عن العالم ليصالحنا معه؟
هل فهمتم لماذا اظلمت الشمس وتشققت الصخور وقت صلب المسيح؟
ومن ناحيه اخرى هل انتم مثل الناس ركاب هذا القطار الذين لا يعرفون ثمن فدائهم؟


"هكذا احب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد لكى لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الابديه"



G.a.L.a.x.y غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 01-10-2009, 07:55 AM   #9
G.a.L.a.x.y
عضو مبارك
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 7,591
انثى
مواضيع المدونة: 11
 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116
افتراضي

رد: لانه قال اذكر الرب ايام شبابك







اليوم الموافق1 اكتوبر 2009


عايزين نشكر ربنا بانه فات شهر وهيجى شهر واحنا لسه عايشين
ومعانا فرلص للتوبه كتير وكفايه انه معانا



ايه اليوم




((يجعل الرب اعدائك القائمين عليك منهزمين امامك ))



اقوال الاباء
اجعل اليوم يوم توبتك لئلا يأتيك الموت في هذه الليلة
(مار افرام السريانى)




الوعد اليومى


هتفرح كتير




حكمه اليوم


تذكر وانت تضيق بقلة انواع الغذاء او سوء طعمها _ ان هناك جائعا يسعد بالفتات





قراءه الانجيل


افتحوا الانجيل واقرأوا سفر اعمال الرسل الاصحاح التانى من ايه 17 الى ايه 27





قراءه السنكسار اليومى

كلنا هندخل نقراه من هنا

السنكسار اليومى1 اكتوبر 2009 من شهر بابه المبارك





التدريب اليومى



نحاول نمسك نفسنا شويه فى لساننا الصمت بيقولوا عنه فضيله مش اى حاجه نقوم نندب احنا بالكلام





قصة اليوم

جزيرة الاغنياء

انطلقت السفينة عبر احد المحيطات تحمل المئات من البشر يبحثون عن فرص للعمل و التجارة


فجأة ضرب ناقوس الخطر وادرك الكل أن المياة بدأت تتسرب الى السفينة , فأنزلوا قوارب النجاة , وحملوا ما استطاعو من الطعام , وانطلقوا الى جزيرة قريبة جدا منهم ......

اجتمع الكل فى الجزيرة التى لم يكن يسكنها احد , وعرفوا انهم صاروا فى عزلة عن العالم كله , فقد امتلأت السفينة بمياة المحيط وغطست فى الاعماق

قرروا أن يبدأوا بحرث الارض و زراعتها ببذر بعض الحبوب التى انقذوها وبالفعل بدأوا بذلك
لم يمض يومان حتى جاء احدهم يصرخ متهللا :
لا تحزنوا
سأقدم لكم نبأ خطيرا
نحن فى جزيرة مملوءة بمناجم غنية بالذهب
سنصير أغنياء جدا !

فرح الكل , وتركوا الزراعة , وانشغل الكل باستخراج الذهب وصاروا يملكون الكثير

نفذ الطعام وحل فصل الشتاء ولم يجدوا طعاما وهنا بدأوا يتفطنون ماذا يفعلون بكل هذا الذهب وهم لا يحدون طعاما !

صاروا فى حيرة لكن قد ضاع وقت البذر والحصاد
لقد بدأوا يخورون الواحد وراء الاخر , واخيرا ماتوا من الجوع , وانطرحت جثثهم وسط اكوام الذهب التى لم تقدر ان تخلصهم !

هذة قصة الكثيرين منا , حيث يرفضون الالتقاء مع الله الذى يشبع النفس بطعام المعرفة الالهية , مقدمين اعذارا واهية انهم مشغولون بالامور الزمنية 000 لكن تأتى ساعة يكتشفون ان كل ما جمعوه لا يشبع نفوسهم , وأن الفرصة قد ضاعت , وفقدوا حياتهم الابدية !

انشغلت نفسى بأمور كثيرة , وانت طعامها السماوى
حكمتك تشبع نفسى , معرفتك تروى ظمأى
لأقتنيك فأحيا , و اشبع , ولا اموت
انت شبعى و فرحى و غناى
انت حياتى و مجدى
انت نصيبى يا شهوة قلبى



التعديل الأخير تم بواسطة G.a.L.a.x.y ; 01-10-2009 الساعة 07:58 AM
G.a.L.a.x.y غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 03-10-2009, 05:44 AM   #10
G.a.L.a.x.y
عضو مبارك
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 7,591
انثى
مواضيع المدونة: 11
 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116 نقاط التقييم 2030116
افتراضي

رد: (( ايه اليوم متجددة يوميا ))








اليوم الموافق3 اكتوبر 2009


ايه اليوم


هوذا عين الرب على خائفيه الراجيين رحمته لينجى من الموت انفسهم وليستحييهم فى الجوع (مز 18:33)



اقوال الاباء



دبر سفينة حياتي بوصاياك واعطني فهماً لكي أتاجر بالوزنات مادام لي الوقت قبل أن يقال لي : هلم ارني تجارة زمانك ...
( مارإفرام السرياني)



الوعد اليومى



تمسك بالصلاة تضمن الخلاص. .

ولا تخف لانى معك فحيث اقودك تسير




حكمه اليوم


من يتكلم أولا --يفكر ثانيا --ويندم ثالثا.





قراءه الانجيل


بما ان النهارضه اول يوم فى الدراسه لكل الموظفين والكليات والصيادله والكل
عشان كدة هنبتدى نقرا فى سفر اعمل الرسل بانتظام وهنبتدى النهارضه بالاصحاح الاول





قراءه السنكسار اليومى

كلنا هندخل نقراه من هنا

السنكسار اليومى اليوم الموافق3 اكتوبر 2009 من شهر بابه المبارك





التدريب اليومى


استمتع بما لديك ولا تتمنى ما فى أيدى الناس.
دة الا عايزة نتدرب عليه انن نحاول بكل قدرتنا مش نبص لحد ونقعد نتحسر على نفسنا فليكن كل لاشئ
بشكر من قلوبنا والرضاء والاكتفاء بما لدينا ونطلب من الله هو قادر يعطينا من عنده



قصه اليوم


هو سبب انتصارك

يحكي لنا الكتاب في سفر القضاة اصحاح3عن اختبار اكثر من رائع.
فيقول ان شعب اسرائيل كانوا مستعبدين لملك موأب واسم الملك عجلون وكان ثمين جدآ.
وكانت اسباط "عشاثر"اسرائيل12سبط وكان سبط بنيامين اصغر اسباط اسرائيل لكنهم كانوا يتميزون بالقوة ومعني بنيامين هو ابن القوة"وكان يستخدمون يدهم اليمني لانها الاقوي.
وكان داخل سبط بنيامين شخص اسمه اهود ابن جيرا ولكن هذا الشخص كان اعسر"اي اشول"يستخدم يده اليسري فكان معاق بالنسبة لشعبة واخواته بني بنيامين.
ويقول الكتاب ان بني اسرائيل صرخوا الي الرب من عبودية عجلون ملك موأب.
ويقول ان الرب سمع صراخهم فتخيل من ارسل الرب ليخلص شعبه؟؟
فيقول الكتاب في قضاة 15:3"فصرخوا بني اسرائيل الي الرب فاقام لهم الرب مخلصآ اهود بن جيرا البنياميني رجلآ اعسر"
اتعجب من اختيار الرب عنما اراد ان يستخدم شخص ذهب الي اصغر سبط وهو بنيامين ولم يقف الامر الي ذلك الحد بل اختار ايهود الاعسر!!!!!
ويقول الكتاب ان اهود هذا صنع سيفآ ذا حدين طوله ذراع اي 55سنتيمتر وتقلده تحت ثيابه علي فخذه اليمين.
وداخل الي ملك عجلون ويقول الكتاب في عدد 21"فمد ايهود يده اليسري واخذ السيف عن فخذه اليمين وضربه في بطنه"
وهكذا خلص الرب بني اسرائيل بهذا الرجل الاعسر!!!!!
يقول الكتاب انه مد يده اليسري وضرب ملك موأب اليسري اي مكان ضعفه!!!
الضعف اصبح قوة في يد الرب.
وانت ربما تنقص الكثير عن من حولك وتقول كيف يكرمني الرب فانا غير مؤهل.
ربما فاتك التعليم او الشغل او ربما لك شئ يكسر نفسك ويحزنك.
فكل هذا سمح بيه الرب لكي يتمجد من خلال ضعفك.
واعلم ان ضعفك الذي يكسرك هو سيكون سبب انتصار لك لانه في يد الرب.....امين
G.a.L.a.x.y غير متصل   الرد السريع على هذه المشاركة
موضوع مغلق

الكلمات الدلالية (Tags)
الانجيل, السنكسار, ايه اليوم, قول الاباء


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موسوعة thanks ( متجددة ) Coptic MarMar الصور العامة 19 27-03-2011 12:19 PM
أبجدية الحب الألهي tamav maria المنتدى المسيحي الكتابي العام 1 28-11-2010 06:58 AM
أبجدية المحبة الإلهية HABIB YAS03 المنتدى المسيحي الكتابي العام 37 07-05-2010 12:23 AM
مجموعة حديثة متجددة يوميا من الصور الطريفة و المضحكة و صيد الكاميرات Survivor الصور العامة 12 04-07-2008 03:01 PM
أبجدية الأُرثوذكسية فراشة مسيحية المرشد الروحي 5 14-06-2007 11:06 AM


الساعة الآن 05:03 PM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2014، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة