منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة دروس وتأملات دورة أساسيات الإيمان المسيحي

إضافة رد

الموضوع: الدرس الثالث والسبعون في أساسيات الإيمان المسيحي: الزواج

أدوات الموضوع
قديم 14-11-2013, 09:33 PM   #1
My Rock
خدام الكل
 
الصورة الرمزية My Rock
 
تاريخ التسجيل: Mar 2005
الدولة: منقوش على كفيه
المشاركات: 26,670
ذكر
مواضيع المدونة: 16
 نقاط التقييم 17053996 نقاط التقييم 17053996 نقاط التقييم 17053996 نقاط التقييم 17053996 نقاط التقييم 17053996 نقاط التقييم 17053996 نقاط التقييم 17053996 نقاط التقييم 17053996 نقاط التقييم 17053996 نقاط التقييم 17053996 نقاط التقييم 17053996
افتراضي

الدرس الثالث والسبعون في أساسيات الإيمان المسيحي: الزواج


الدرس الثالث والسبعون: الزواج



الزواج هو علاقة مقدسة بين الرجل والمرأة رسمها الله وأسسها منذ الخليقة. الزواج هو علاقة محصورة بين رجل وأمرأة يصبح فيها الأثنان جسداً واحداً اذ يتحدان جسدياً وعاطفياً وذهنياً وروحياً.

المعني بالزواج ان يكون علاقة تستمر العمر كله أذ تتم الوحدة فيه نتيجة العهد والقسم المقدس الذي يتخذه كل طرف.

الخيانة ممنوعة في العلاقة الزوجية لانها علاقة مبنية على الحب والإخلاص المتبادل واعمال الخيانة هي نقض لهذا العهد.

الزواج شريعة ترجع الى وقت الخليقة. لا يحتاج المرء ان يكون مؤمن ليمارس او يتمتع بهذه النعمة العامة. الكتاب المقدس يحث المؤمن على الزواج في الرب، اي الزواج من مؤمنية أيضاً.

الزوج بحسب نظام الزواج هو رأس البيت ودعيت الزوجة ان تخضع لزوجها كما للرب، وفي نفس الوقت دُعي الرجل ان يحب زوجته ويضع نفسه مضحياً من أجلها كما أحب المسيح الكنيسة وبذل نفسه من أجلها.


الخلاصة
الزواج هو علاقة وشريعة وضعها الله منذ الخليقة. الزواج هو بين رجل وامرأة فقط معني به ان يستمر طول العمر. الزوج هو رأس البيت والمرأة خاضعة لزوجها والرجل يجب ان يحب زوجته ويضع نفسه من أجلها.

شواهد كتابية للتأمل

  • تكوين 2: 24
  • متى 19: 1-9
  • كورنثوس الأولى 7
  • أفسس 5: 21-33
  • تسالونيكي 4: 3-8
  • عبرانيين 13: 3
ملاحظة: باقي من سلسلة الدروس في اساسيات الإيمان المسيحي 7 دروس.

My Rock غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 14-11-2013, 09:39 PM   #2
كلدانية
مشرف
 
الصورة الرمزية كلدانية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
المشاركات: 41,941
انثى
 نقاط التقييم 34875448 نقاط التقييم 34875448 نقاط التقييم 34875448 نقاط التقييم 34875448 نقاط التقييم 34875448 نقاط التقييم 34875448 نقاط التقييم 34875448 نقاط التقييم 34875448 نقاط التقييم 34875448 نقاط التقييم 34875448 نقاط التقييم 34875448
موضوع رائع جدا
ربنا يبارك حياتك وخدمتك
كلدانية غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 14-11-2013, 10:45 PM   #3
النهيسى
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الدولة: I love you Jesus
المشاركات: 91,341
ذكر
مواضيع المدونة: 2
 نقاط التقييم 21962111 نقاط التقييم 21962111 نقاط التقييم 21962111 نقاط التقييم 21962111 نقاط التقييم 21962111 نقاط التقييم 21962111 نقاط التقييم 21962111 نقاط التقييم 21962111 نقاط التقييم 21962111 نقاط التقييم 21962111 نقاط التقييم 21962111

الخلاصة
الزواج هو علاقة وشريعة وضعها الله منذ الخليقة. الزواج هو بين رجل وامرأة فقط معني به ان يستمر طول العمر. الزوج هو رأس البيت والمرأة خاضعة لزوجها والرجل يجب ان يحب زوجته ويضع نفسه من أجلها.

موضوع مهم جدا ورائع
سلام رب المجد معكم
مشكور أخى الغالى
النهيسى غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 15-11-2013, 11:36 AM   #4
حبيب يسوع
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية حبيب يسوع
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 15,455
مواضيع المدونة: 1
 نقاط التقييم 14464745 نقاط التقييم 14464745 نقاط التقييم 14464745 نقاط التقييم 14464745 نقاط التقييم 14464745 نقاط التقييم 14464745 نقاط التقييم 14464745 نقاط التقييم 14464745 نقاط التقييم 14464745 نقاط التقييم 14464745 نقاط التقييم 14464745
الرب يبارك خدمتك ويدوم صليبك
حبيب يسوع غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 15-11-2013, 01:33 PM   #5
rafaatbarsoum
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: Birmingham Uk
المشاركات: 860
ذكر
 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333 نقاط التقييم 448333
Well don ......!marriage is a covenant between three God in Jesus Christ ...!the Man and wife any break of that covenant it means broken covenant with God who warranty that marriage....!well don
rafaatbarsoum غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 16-11-2013, 10:35 AM   #6
ElectericCurrent
أقل تلميذ
 
الصورة الرمزية ElectericCurrent
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
الدولة: I am,Among the Catechumens
المشاركات: 5,240
ذكر
مواضيع المدونة: 70
 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541
الزواج المسيحى
هو إتحاد طبيعي مبارك بين كيانين مؤهلين فسيولوجياً وبيولوجياً وفكرياً ونفسياً وشعورياً للاتحاد التكاملى المتجانس...للحفاظ على النوع البشري ... والحفاظ على سلامة المجتمع فى بنيان متين برباط وثيق ..
إطلع على نصوص طقس صلاوات الاكليل القبطى الارثوزوكسي كمثال :"
http://www.stmark.toronto.on.coptort...0Arabic(1).pdf
ElectericCurrent غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 16-11-2013, 10:43 AM   #7
ElectericCurrent
أقل تلميذ
 
الصورة الرمزية ElectericCurrent
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
الدولة: I am,Among the Catechumens
المشاركات: 5,240
ذكر
مواضيع المدونة: 70
 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541 نقاط التقييم 8731541
الزواج هو إرتباط قائم على الاتحاد (الاندماج) التكاملى.. المؤسس على تبادل العطاء بإستمرار
+ أنفاس حياته هى التضحيات والإيثار....فإذا توقف الايثار والغيرية والعطاء .. بات جيفة متعفنة.
+ دماء عروقه الجارية : هى الاخلاص المطلق والوفاء المتزمت .. والصراحة والصدق وبغير هذه المعانى فى عمقها. يكون ميتاً.
+ بريق عينيه : هو الشراكة المؤسسة على الاحترام والوقار.
+حقل ألغامه : إما تدخل أهل أحد الاطراف زيادة على اللزوم..... أو إهانة أحد الشريكين لآهالى الشريك الآخر باللفظ او التصرف او....
الاسرة الفسيولوجية البيولوجية قائمة على (( إثمروا وإكثروا وإملآءؤا ألارض وتسلطوا عليها )) تكوين 1-3 والاصحاح5 ..
فأى أسرة ليست مكونة من أب واحد (رجل واحد) وأم واحدة ( أنثي واحدة) .. تعد خرقاً وخروجاً للمقرر الذى حدده الوحى الالهى..وشذوذاً يهدد مقاصد وأغراض الوحى الالهى للمجتمع المؤمن.-[كنيسة المسيح].

أسؤأء زواج : رجل تزوج جسد .. وآنسة تزوجت بنكاً.
الزواج ليس زنا شرعى ..وممارسة الجنس من خلاله هى ليست من الاهداف ذات الأولويات فى الزواج .


التعديل الأخير تم بواسطة ElectericCurrent ; 16-11-2013 الساعة 12:56 PM
ElectericCurrent غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 16-11-2013, 11:31 AM   #8
Mesopotamia
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية Mesopotamia
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الدولة: في قلب المسيح الناصري
المشاركات: 527
ذكر
 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318
الزواج هو علاقة مقدسة
شكرا لك
Mesopotamia غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 16-11-2013, 11:52 AM   #9
Mesopotamia
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية Mesopotamia
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الدولة: في قلب المسيح الناصري
المشاركات: 527
ذكر
 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318 نقاط التقييم 684318
استاذي الحبيب
الرسول بولس قال هذه الاية آية 7: - لأني اريد أن يكون جميع الناس كما أنا لكن كل واحد له موهبته الخاصة من الله الواحد هكذا والاخر هكذا
لاكن ماذا لو تحقق هذا الشيء وسمعو كلام بولس الرسول
كيف ستنتشر المسيحيه لاننا نعرف كيف يكون التكاثر في النسل


ممكن شرح بسيط للاية مع امحبتي واحترامي



تحياتي
Mesopotamia غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 16-11-2013, 03:17 PM   #10
اوريجانوس المصري
ابن البابا
 
الصورة الرمزية اوريجانوس المصري
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
الدولة: عائدٌ من القبر
المشاركات: 7,613
ذكر
مواضيع المدونة: 7
 نقاط التقييم 4813711 نقاط التقييم 4813711 نقاط التقييم 4813711 نقاط التقييم 4813711 نقاط التقييم 4813711 نقاط التقييم 4813711 نقاط التقييم 4813711 نقاط التقييم 4813711 نقاط التقييم 4813711 نقاط التقييم 4813711 نقاط التقييم 4813711
الزواج المسيحي

كتب بواسطة: المتروبوليت أفرام كيرياكوس
عجيب كيف يتكلّم راهب عن الزواج وهو لم يختبره؟ لكنه ليس بالعجب الكبير إذ إن أفضل كتاب عن البتولية ألّفه إنسان متزوج هو القدّيس غريغوريوس النيصصي. عنوان الكتاب "فن البتولية"[1]، ليس بالعجب الكبير أن يتكلّم راهب عن الزواج المسيحي، لأن البتولية الحقة ليست بعيدة عن الزواج الحق.

المواضيع كثيرة في هذا المجال والأسئلة كثيرة أيضاً مع الجدل. لنقتصر في حديثنا اليوم على النقاط الرئيسية التي تهمنا.



فلنبدأ من البداية أي من قصة الخلق: "فأوقع الرب الإله سباتاً على آدم فنام، فاستل إحدى أضلاعه وسدّ مكانها بلحم. وبنى الربّ الإله الضلع الذي أخذها من آدم امرأة، فأتى بها أدم. فقال آدم هذه المرأة عظمٌ من عظامي ولحم من لحمي، هذه تسمى امرأة لأنها من امرئ أخذت. ولذلك يترك الرجل أباه وأمّه ويلزم امرأته فيصيران كلاهما جسداً واحداً" (تك 2: 21-24).

وبعدها يُضيف: "فخلق الله الإنسان على صورته. علىصورة الله خلقه، ذكراً وأنثى خلقهم" (تك 1: 27).

هذا يشير إلى أنه منذ البدء، منذ الخلق، هناك تدبير إلهي يتضمن وجود اثنين: الذكر والانثى، الرجل والمرأة. ويشير في الوقت نفسه غلى واحد "فيصيران جسداً واحداً".

"وليكن لكل واحد امرأته وليكن لكل واحدة رجلها" (1 كور 7: 2). يقول القديس يوحنا الذهبي الفم في هذا الموضوع: "سمح الله للرجل في البدء أن يتزوج أخته، لا أخته بل ابنته، لا إبنته بل لحماً من لحمه الخاصّ.

تفرّع الجنس البشري من إنسان واحد هو آدم، وبعدها لم يسمح بالزواج من أخواتنا وبناتنا حتى لا تنحصر المحبة".

الرباط الوثيق بين الرجل والمرأة:

إذاً هناك رباط وثيق بين الرجل والمرأة منذ البداية. الإلفة بين الرجل والمرأة تفوق كل إلفة، والمحبة قوية، لذلك جبلت المرأة من الرجل.

"هذه الآن عظم من عظامي ولحم من لحمي، هذه تُسمى امرأة لأنها من امريء أخذت، ولذلك..." (تك 2: 23).

إذا انتقلنا إلى العهد الجديد نسمع بولس الرسول يقول: "ليس عبد ولاحر، ليس ذكر وأنثى، لأنكم جميعاً واحدٌ في المسيح يسوع" (غلا 3: 28).

لا يشير هذا الكلام إلى اثنين، بل إلى "واحد في المسيح" كما يوحي بالمساواة بين الرجل والمرأة وعدم التفريق بينهما. هل هناك من تناقض مع سفر التكوين 1: 27؟ أم هنالك كشف للعلاقة المتكاملة والمميزة في المسيح [2]؟

يرفع الرسول بولس العلاقة بين الرجل والمرأة إلى المستوى الروحي. الثنائي يصبح واحداً في المسيح. الجسد الواحد هو جسد المسيح. اتحاد المرأة بالرجل علاة لاتحادهما الروحي في المسيح، لأن المسيحيين وإن كانوا في الجسد إلا أنهم لا يتصرفون بحسب الجسد.



ماذا نستنتح من كل هذا؟



أولاً: أن العلاقة الحقة بين الرجل والمرأة ليست مجرد علاقة جسدية. هي في النهاية علاقة روحية لأنها اتحاد سرّي بالمسيح: يجمعهما المسيح في جسد واحد هو جسده ضمن تدبير الله منذ البدء وترتيبه، هذا التدبير الذي كشف واضحاً في المسيح.

كيف يصبح الاثنان واحداً؟ ماذا يجعل الاثنين يصيران واحداً أو ثلاثة أو أكثر؟ إنها المحبة المتبادلة، المحبة المبذولة المُضحيّة، المسيح الذي هو المحبة المصلوبة.



ثانياً: الشهوة الجنسية عابرة. طبعاً هي واردة خاصة في البدء. جُعل الميس الجنسي حتى لا يبقى الإنسان وحيداً، متفرداً، أنانياً، وأيضاً من أجل الإنجاب لا من أجل التمتمع فقط.

من هنا تفهمون كيف أن الراهب الذي اقترن بالمسيح (سرّيّاً) يبقى بتولاً محافظاً على أمانته للمسيح، تماماً كما أن الزوج (الرجل والمرأة)، يتحد بالمسيح ويبقى أميناً له.

طبعاً ما يُعزّز صلة الزوج بالمسيح هو الصلاة وقراءة الكتاب المقدس والمناولة وعمل الرحمة.



في الطاعة والمحبة:

نأتي الآن إلى نقطة مثارة دائماً في العلاقات بين الرجل والمرأة. يقول الرسول بولس:

"ألأيها النساء اخضعن لرجالكن كما للربّ، لأن الرجل هو رأس المرأة كما أن المسيح أيضاً رأس الكنيسة" (أفسس 5: 22-23).

ثم يضيف "أيها الرجال أحبّوا نساءكم كما أحبَّ المسيح أيضاً الكنيسة وبذل نفسه من أجلها" (أفسس 5: 25).

قبل شرح العلاقات المتبادلة بين الرجل والمرأة من خلال كلام بولس، لابد أولاً من أن نشير إلى أن المرأة في عصره لم تكن مساوية للرجل في الحقوق، لا في العالم اليوناني، ولا في العالم الروماني، ولا في العالم اليهودي.



هذا الوضع التاريخي يمكن أن يُبرر التعبير "القاسي" الذي جاء على لسان الرسول. لكن هذا الأخير لم يكن يبغي العلاقة البشرية فحسب، بل العلاقة الروحية، لأنه يضيف "كما للربّ"، ولأنه يقارن دائماً العلاقات المتبادلة بين الرجل والمرأة بعلاقة الكنيسة والمسيح. في هذه العلاقة الأخيرة، الطاعة تقابل المحبة، والمحبة تقابل الطاعة.



هذا القانون يسري على المرأة كما على الرجل. أي إن أطاعت المرأة الرجل تنال محبته، وإن أحب الرجل امرأته يستدعي طاعتها، والعكس بالعكس أيضاً.

هذا القانون يسري على العلاقات البشرية عامة. يعبّر عنه الرسول هنا بطاعة المرأة للرجل وبمحبة الرجل للمرأة. هذا التعبير جاء هكذا ربّما بداعي العوامل التاريخية أو بداعي التدبير الإلهي منذ البدء.

على كلٍّ، تظهر في المسيحية المساواة بين الرجل والمرأة أمام الله، والوحدة بينهما في المسيح، وذلك على الرغم من وظائفهما المختلفة والترتيب القائم في الأسرة حيث يصعب وجود رأسين.



الخلاصة:

الزواج المسيحي مدرسة للمحبة. هو أيضاً تمرين على الطاعة المتبادلة بين الرجل والمرأة. ولكن في البدء وفي النهاية، الطاعة والمحبة هما للمسيح.

الإكليل، إكليل العروسين، هو إكليل المجد، وهو في الوقت نفسه إكليل الشهادة للمسيح. لذلك نرتل في خدمة الإكليل: "أيها الرب إلهنا بالمجد والكرامة كللهما" (ثلاثاً)، كما نرتل ترتيلة الشهداء: "أيها الشهداء القديسون الذين جاهدوا حسناً فتكلّلوا"... هذا عند دورة العروسين الذين يمسك بيدهما الكاهن الممثل بالمسيح ممسكاً بيده الأخرى الإنجيل الذي به يرشدهما إلى الخلاص.



حديث ألقاهالأرشمندريت أفرام كرياكوس -مطران أبرشية طرابلس لاحقاً- في الصوم الكبير في كاتدرائية القديس نيقولاوس في بيروت. نهار الخميس 6/4/200.
-----------------------
ألّف القديس يوحنا الذهبي الفم كتاباً، صدر مؤخراً باللغة العربية عنوانه "في البتولية"، يتكلم فيه القديس عن البتولية في الزواج أيضاً.
ما يميز المسيحية عن كل الديانات والفلسفات الأخرى فيما يختص بعلاقة الرجل بالمرأة.

التعديل الأخير تم بواسطة اوريجانوس المصري ; 17-11-2013 الساعة 01:29 PM
اوريجانوس المصري غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الدرس الثاني والسبعون في أساسيات الإيمان المسيحي: الحكومات My Rock دورة أساسيات الإيمان المسيحي 7 11-11-2015 07:00 PM
الدرس الواحد والسبعون في أساسيات الإيمان المسيحي: الكمال My Rock دورة أساسيات الإيمان المسيحي 9 19-11-2013 06:43 PM
الدرس الثالث والاربعون في أساسيات الإيمان المسيحي: الخطية My Rock دورة أساسيات الإيمان المسيحي 8 28-10-2013 09:37 PM
الدرس الثالث في أساسيات الإيمان المسيحي: الناموس My Rock دورة أساسيات الإيمان المسيحي 32 11-08-2013 05:30 AM
الدرس الثالث والخمسون في أساسيات الإيمان المسيحي: الإيمان الذي يخلص My Rock دورة أساسيات الإيمان المسيحي 7 09-08-2013 08:47 PM


الساعة الآن 01:22 PM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2018، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة