منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات المسيحية الرد على الشبهات حول المسيحية

الملاحظات

إضافة رد

الموضوع: 100 تناقض في الكتاب المقدس ج2

أدوات الموضوع
قديم 30-11-2013, 07:14 AM   #1
kerllos_10
عضو مبتدئ
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
الدولة: Jesus shoulder
المشاركات: 64
ذكر
 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229
Download

100 تناقض في الكتاب المقدس ج2


الرد على تناقضات نسب المسيح بين متى ولوقا

مقدمة تشرح سبب الاختلاف:

متى اهتم بالنسل الملوكي للمسيح اما لوقا فاهتم بالنسل الحقيقي الجسدي للمسيح لذلك نجد اختلافات واسماء مكتوبة في متى وغير مكتوبة في لوقا
رجع البشير متى بتسلسل المسيح إلى يوسف بن يعقوب اما لوقا فقد رجع بتسلسل المسيح إلى العذراء مريم
يمكن للشخص ان يحمل اسمين احدهما اسمه و الاخر لقبه فيمكن لمتى ان يدرج لقبه ولوقا يدرج اسمه او العكس
كان يمكن الشخص أن يحمل اسم أبوين، وينتمي إلى سبطين، أحدهما بالميلاد الطبيعي، والثاني بالمصاهرة. فقد كان اليهود أحياناً ينسبون الرجل لوالد زوجته. ونجد هذا في أماكن كثيرة في العهد القديم من ضمنها (1أخبار 2: 21) أن ماكير وكان لقبه ابي جلعاد زوج ابنته لحصرون وانجبت ابن اسمه سجوب وسجوب ولد يائير اذا يائير هو ابن سجوب وسجوب هو ابن ابن حصرون لكن في سفر( العدد 32: 41 ) نجد أن يائير بن منسى، لان ماكير او ابي جلعاد هو ابن منسى وبهذا يكون يائير يحمل اسم ابوين واحد من الام و الاخر من الاب وهذا لان ابي جلعاد او ماكير كان له اراضي واملاك لكن ليس له وريث فيكون زوج ابنته هو وريثه وهذا ما يسمى بالنسب الشرعي فينسب حصرون الي ابي جلعاد في قائمة الانساب
مثال اخر: في( 1أخبار 2: 34 )أن شيشان من سبط يهوذا زوج ابنته لعبده يرحع المصري وانجبت منه عتاي ومع ذلك نسل يرحع لم ينسب له لكنه نسب الي شيشان وهذا لان يرحع اصبح ابن لشيشان بالمصاهره ووريثه الشرعي
لم تكن هناك مشكلة بالمرة للمؤرخ اليهودي أن يُسقط بعض الأسماء من سلسلة النسب، دون أن يمسّ الإغفال تسلسُل النسَب. لذلك أسقط متى أسماء ثلاثة ملوك من سلسلة نسبه، بين يورام وعزيا، هم أخزيا ويوآش وأمصيا، وهكذا فعل عزرا في سفره (عزرا 7: 1-5)

18- من كان والد يوسف زوج مريم ؟
أ‌- (يعقوب (انجيل متى – اصحاح 1 - 16 ويعقوب ولد يوسف رجل مريم التي ولد منها يسوع الذي يدعى المسيح
ب‌)- هالي ( انجيل لوقا – اصحاح 3 - 23 ولما ابتدأ يسوع كان له نحو ثلاثين سنة وهو على ما كان يظن ابن يوسف بن هالي
تكلم متى على الأولاد الحقيقيين، أي الذين تناسلوا من آبائهم مباشرة، وعلى الأولاد الغير الحقيقيين، أي الذين نُسبوا إلى الآباء بواسطة أحد الأقرباء أو الأنسباء. وإن كانت كلمة ابن التي استخدمها لوقا عامة أي نشمل الابناء الحقيقيين او تاتي بمعنى نسل , وبما أن العبرانيين لا يُدخلون النساء في جداول نسبهم، فإذا انتهت العائلة بامرأة أدخلوا قرينها في النسب، واعتبروه ابن والد قرينته أي ابناً لحميه. وعلى هذا كان المسيح حسب هذه العادة المرعيَّة المتَّبعة ابن يوسف، كما كان ابن هالي. وإذا قيل: لماذا قال متى إن يوسف ابن يعقوب، وقال لوقا إنه ابن هالي؟ قلنا إن البشير متى نظر إلى والده الحقيقي، فقال إنه ابن يعقوب. ونظر لوقا إلى إنه الابن الشرعي لهالي ووارثه الحقيقي، بالمصاهرة
فمريم ابنة هالي، ويوسف هو ابن يعقوب. ولما لم يكن لهالي ابن، نُسب إليه يوسف. ويوسف ومريم من عائلة واحدة، فإن كلاً منهما تناسل من زربابل. فيوسف من أبيهود ابنه الأكبر كما في متى 1: 13، ومريم من ذرية ريسا ابنه الأصغر كما في لوقا 3: 27.
فمريم ابنة هالي، ويوسف هو ابن يعقوب. ولما لم يكن لهالي ابن، نُسب إليه يوسف. ويوسف ومريم من عائلة واحدة، فإن كلاً منهما تناسل من زربابل. فيوسف من أبيهود ابنه الأكبر كما في متى 1:13، ومريم من ذرية ريسا ابنه الأصغر كما في لوقا 3:27.
وبما أن متى كتب إنجيله لليهود، جرى في النسب على الطريقة التي كانت مشهورة عندهم. وبما أن لوق البشير كتب إنجيله لليونان جرى في النسب على المصطلح عليه عندهم
كان اليهود يحافظون على جداول نسبهم بغاية الدقة والضبط، وكان العلماء والمحقِّقون يظنون في مبدأ الأمر أنه يوجد تناقض بين إنجيلي متى و لوقا في نسب المسيح، ولكن ظهر أنه لا يوجد تناقض ولا اختلاف، بل أن هذه هي الطريقة المتَّبعة عند الأمة اليهودية، وأن بعض الأمم المجاورة لها نسجت على منوالها في تحرير النسب.. فإذا لم ينجب الزوج وزوجته نسلاً، تبنَّيا ابناً أو ابنة. وإذا لم ينجب الوالدان ولداً، وكانت لهما ابنة زوّجاها لرجلٍ اتخذاه لهما ولداً، وتبنّيا أيضاً أولاد ابنتهما. ومما يوضح ما تقدم أنه لما لم يكن لسارة ابن، أعطت هاجر لرجلها فأنجبت هاجر ولداً تبنّته سارة، كذلك فعلت راحيل وليئة، فإنهما حصلتا على أولاد بأن أعطت كلٌّ منهما جاريتها لرجلها.
ومن الأمثلة الواردة في الكتب المقدسة الدالة على تبنّي الأب لأولاد ابنته ما ورد في 1أخبار 2:21 أن ماكير (المكني بأبي جلعاد) أعطى ابنته لحصرون، فتزوَّجها وهو ابن ستين سنة، فولدت له سجوب. وسجوب ولد يائير، وكان له 23 مدينة في أرض جلعاد. ولا شك أن هذه الأرض كانت مِلك ماكير، فإنه كان متشوِّقاً لأن يكون له ابن وارث. وحصل يائير على جملة مدن، فصارت أملاكه ستين مدينة. وعوضاً عن درج ذرّية يائير في عشيرة يهوذا لتناسلهم من حصرون، قيل عنهم إنهم أولاد ماكير أبي جلعاد.. ويؤخذ من سفر العدد 32:41 أن يائير هذا الذي كان في الواقع ابن سجوب بن حصرون بن يهوذا يُسَّمى في سفر العدد يائير بن منسى ، لأن جدّه الذي كان تبنّاه كان ماكير بن منسى، فورث عقاراته.. وكذلك ورد في 1أخبار 2:34 أن شيشان من سبط يهوذا، إذ لم يكن له بنون بل بنات أعطى ابنته ليرحع عبده المصري (ولابد أنه أعتقه) فأنجب عتاي. غير أن هذه الذرية لم تُنسب إلى يرحع المصري، بل إلى شيشان وصارت إسرائيلية وليست مصرية، وأخذت مكان شيشان في النسب والامتيازات.. وكذلك ورد في أستير 2:7 أن مردخاي اتخذ أستير لنفسه ابنة وقت سبي بني إسرائيل. ولو كان لمردخاي عقارات وأملاك لتبنّى ابناً عوضاً عنها.. واتَّخذت ابنة فرعون موسى ابناً لها (خروج 2:10).. وورد في سفر راعوث 4:17 أنه وُلد ابن لنعمي، مع أنه كان في الحقيقة ابن راعوث من بوعز. وكان بوعز أبوه من أقرباء نعمي الأبعدين، فإن نعمي كانت زوجة أبيمالك، وكان بوعز ذا قرابة بعيدة له.. ونقرأ عن حيرام البارع في الصناعة أنه كان ابن أرملة من سبط نفتالي (1ملوك 7:14) ولكن ورد في 2أخبار 2:14 أنه ابن امرأة من سبط دان
ويشرح القديس ساويرس بطريرك أنطاكية هذا الموضوع فيقول:
إن لوقا شرح الأنساب الشرعية, التي تذكرنا بمن مات دون نسل, ثم أقيم اسمه بعد موته, بابن ينتسب إليه, بطريقه فيها مثال للتبني والقيامة..
وذكر تلك الأنساب بعدما أورد قصة العماد.. ذلك لأن المعمودية تعطي التبني الحقيقي السمائي, في إظهار أولاد الله لذلك ذكر الأنساب الشرعية التي تعطي للتبني. لإظهار أن هذا المثال قد تثبت بالحقيقة, وأن الحالة المرضية التي للناس, قد أعيدت إلي الصحة بواسطة النعمة
ونفس الكلام اكده كلارك
St. Matthew took up the genealogies just as he found them in the public Jewish records, which, though they were in the main correct, The Jews themselves give us sufficient proof of this.
القديس متي كتب الانساب كما هي مكتوبه في الكتابات اليهوديه وهي صحيحه تماما وقد اكدها اليهود وقدموا ادله عليها
كما ان كلمة ابن المستخدمة في انجيل لوقا مختلفة عن كلمة ابن في انجيل متى فهي كلمة عمومية تشمل معنى النسل

G5207 لوقا
υἱός
uihos
hwee-os'
Apparently a primary word; a “son” (sometimes of animals), used very widely of immediate, remote or figurative kinship: - child, foal, son

G1080 متى
γεννάω
gennaō
ghen-nah'-o
From a variation of G1085; to procreate (properly of the father, but by extension of the mother); figuratively to regenerate: - bear, beget, be born, bring forth, conceive, be delivered of, gender, make, spring.


19- من كان والد شألتيئيل ؟
أ‌)- نيري ( انجيل لوقا – اصحاح 3 - 27 بن يوحنا بن ريسا بن زربابل بن شألتيئيل بن نيري
ب‌)- يكنيا (انجيل متى – اصحاح 1- 12 وبعد سبي بابل يكنيا ولد شألتيئيل.وشألتيئيل ولد زربابل
عند اليهود يمكن ان يكون للرجل ابوان وينتمي إلى سبطين، أحدهما بالميلاد الطبيعي، والثاني بالمصاهرة. فقد كان اليهود أحياناً ينسبون الرجل لوالد زوجته. ونجد هذا في أماكن كثيرة في العهد القديم من ضمنها (1أخبار 2: 21) أن ماكير وكان لقبه ابي جلعاد زوج ابنته لحصرون وانجبت ابن اسمه سجوب وسجوب ولد يائير اذا يائير هو ابن سجوب وسجوب هو ابن ابن حصرون لكن في سفر( العدد 32: 41 ) نجد أن يائير بن منسى، لان ماكير او ابي جلعاد هو ابن منسى وبهذا يكون يائير يحمل اسم ابوين واحد من الام و الاخر من الاب وهذا لان ابي جلعاد او ماكير كان له اراضي واملاك لكن ليس له وريث فيكون زوج ابنته هو وريثه وهذا ما يسمى بالنسب الشرعي فينسب حصرون الي ابي جلعاد في قائمة الانساب
وايضا نجد هذا يتكرر مع يوسف النجار فيذكر متى نسبه بالنسبة لابوه الحقيقي اما لوقا يهتم بالنسب الشرعي فينسبه الى هالي ابو العذراء وهذا ما نسميه ابنه بالمصاهرة
فشلتائيل هو ابن يكينيا كما يخبرنا (1اخ 17:3) كما يذكر متى اما لوقا فقد ذكر نسبه الشرعي بالمصاهرة


20- ما اسم ولد زربابل ؟
أ‌)- ابيهود ( انجيل متى – اصحاح 1 - 13 وزربابل ولد ابيهود.وابيهود ولد الياقيم.والياقيم ولد عازور
ب‌)- ريسا (انجيل لوقا – اصحاح 3 -27 بن يوحنا بن ريسا بن زربابل بن شألتيئيل بن نيري

في انجيل لوقا كتب نسل المسيح من يوحنان (1اخ 24:3) ولكن يوحنان هو ابن اليوعيني ابن نعريا ابن شمعيا ابن شكنيا ابن عوبديا ابن ارنان ابن رفايا ابن يشعيا ابن فلطيا ابن حننيا ابن زربابل
انه لم تكن هناك مشكلة بالمرة للمؤرخ اليهودي أن يُسقط بعض الأسماء من سلسلة النسب، دون أن يمسّ الإغفال تسلسُل النسَب. لذلك أسقط لوقا وذكر ريسا الابن الاصغر لزربابل وهو لقب يوشيب ومنه جائت سلسلة نسب العذراء التي اخذها لوقا
وفي انجيل متى استخدم الالقاب التي لقب بها ابناء زربابل فاستخدم ابيهود لقب الابن الاكبر لزربابل وهو حننيا ومنه جائت سلسلة نسب يوسف النجار الذي اخذها متى
اليهود كانوا يسمّون الشخص بأكثر من اسم. وقد انتشرت هذه العادة بين اليهود بصورة أكبر وقت السبي، بدليل ما ورد في دانيال 1: 6 و7. (قارن بين 2صموئيل 3: 3 و1أخبار 3: 1). وذكر البشير متى النسب من زربابل إلى المسيح من الجداول المحفوظة عند اليهود.
قال يوسيفوس في أوائل تاريخه إنه وجد نسبه في السجلات العمومية المحفوظة عند الأمة اليهودية، فكم بالحري يكون حرص اليهود على المحافظة على السجلات العمومية بحفظ أنساب ملوكهم، وقد كان المسيح من نسل الملوك. فلو خالف البشير متى سجلات اليهود عن ملوكهم لتعرَّضوا له بالرد، ولكن لم يعترض أحد عليه لأنه ذكر الحقائق.

21- من أي أبناء داود جاء يسوع ؟
أ‌- (ناثان ( انجيل لوقا - اصحاح 3 - بن مليا بن مينان بن متاثا بن ناثان بن داود
ب‌)- سليمان (انجيل متى – اصحاح 1 - 6 ويسى ولد داود الملك.وداود الملك ولد سليمان من التي لأوريا
المسيح يرجع نسبه الى داود من خلال ناثان وليس سليمان لان الرب منع ان يكون من نسل يهوياقيم احد على كرسي داود فانتقل الملك الي خط ناثان في شخص شألتئيل الذي هو ابن نيري بالمصاهره (لو27:3) فقسم البشير متى سلسلة النسب إلى ثلاثة أقسام، يحتوي كل قسم منها على 14 اسماً. والأقسام الثلاثة هي للآباء، ثم الملوك، ثم نسل الملوك فاهتم البشير بذكر النسب الملوكي للمسيح فذكر شتألتئيل بن يكينيا الذي هو من نسل سليمان اما لوقا ذكر النسب الشرعي وهو ان شألتئيل بن نيري من نسل ناثان

22- من كان والد عزيا ؟
أ‌)- يورام (انجيل متى – اصحاح 1 - 8 وآسا ولد يهوشافاط.ويهوشافاط ولد يورام.ويورام ولد عزيا
ب‌)- امصيا ( سفر أخبار الأيام الثاني – اصحاح 26 - 1 واخذ كل شعب يهوذا عزّيا وهو ابن ست عشرة سنة وملكوه عوضا عن ابيه امصيا
لم تكن هناك مشكلة بالمرة للمؤرخ اليهودي أن يُسقط بعض الأسماء من سلسلة النسب، دون أن يمسّ الإغفال تسلسُل النسَب. لذلك أسقط متى أسماء ثلاثة ملوك من سلسلة نسبه، بين يورام وعزيا، هم أخزيا ويوآش وأمصيا، وهكذا فعل عزرا في سفره (عزرا 7: 1-5) فقد أسقط ستة أجيال من سلسلة نسبه ليبرهن على أنه من نسل هارون (عزرا 7: 1-5 بالمقارنة مع 1أخبار 6: 3-15)

23- ما هو اسم والد يكنيا ؟
أ‌- (يوشيا (انجيل متى – اصحاح 1- 11 ويوشيا ولد يكنيا واخوته عند سبي بابل
ب‌)- يهوياقيم ( سفر أخبار الأيام الأول – اصحاح 3 - 16 وابنا يهوياقيم يكنيا ابنه وصدقيا ابنه
يجوز ان نقول ان يوشيا ولد يكينيا لانه جده كما انه لم تكن هناك مشكلة بالمرة للمؤرخ اليهودي أن يُسقط بعض الأسماء من سلسلة النسب، دون أن يمسّ الإغفال تسلسُل النسَب. لذلك أسقط متى أسماء ثلاثة ملوك من سلسلة نسبه، بين يورام وعزيا، هم أخزيا ويوآش وأمصيا، وهكذا فعل عزرا في سفره (عزرا 7: 1-5) فقام البشير متى باسقاط اسم يهوياقيم لانه لأنه كان آلة في يد ملك مصر (كما في 2أخبار 36: 4) كما انه لم يُدفَن في قبور الملوك بل سُحِب كحمار وطُرح بعيداً عن أسوار أورشليم (إرميا 22: 19 و36: 30).


24- كم كان عدد الأجيال من سبي بابل إلى المسيح عليه السلام ؟
أ‌)- أربعة عشر (انجيل متى – اصحاح 1 -17 فجميع الاجيال من ابراهيم الى داود اربعة عشر جيلا.ومن داود الى سبي بابل اربعة عشر جيلا. ومن سبي بابل الى المسيح اربعة عشر جيلا
ب‌- و لكن الجمع الصحيح للأجيال يظهر أن عددها (ثلاثة عشر (انجيل متى – اصحاح 1 : 12- 16

جدول ببيان الأربعة عشر جيلاً:
1 إبراهيم 1 سليمان 1 يكنيا
2 إسحاق 2 رحبعام 2 شألتئيل
3 يعقوب 3 أبيا 3 زربابل
4 يهوذا 4 آسا 4 أبيهود
5 فارص 5 يهوشافاط 5 ألياقيم
6 حصرون 6 يورام 6 عازور
7 أرام 7 عزيا 7 صادوق
8 عميناداب 8 يوثام 8 أخيم
9 نحشون 9 آحاز 9 ألود
10 سلمون 10 حزقيا 10 أليعازر
11 بوعز 11 منسى 11 متّان
12 عوبيد 12 أمون 12 يعقوب
13 يسى 13 يوشيا 13 يوسف
14 داود 14 يواقيم 14 يسوع


25- من هو والد شالح ؟
أ‌)- قينان ( انجيل لوقا – اصحاح 3 - 35 بن سروج بن رعو بن فالج بن عابر بن شالح 36 بن قينان بن ارفكشاد بن سام بن نوح بن لامك
ب‌)- ارفكشاد ( سفر التكوين – اصحاح 11 - 12 وعاش ارفكشاد خمسا وثلاثين سنة وولد شالح
شالح هو ابن قينان ابن ارفكشاد ولم يتم ذكر قينان في سفر التكوين وهذا يرجع الي احتمالان
الاول: ان موسى اتبع العادة المعروفة عن اليهود باسقاط بعض الاسماء ونسب الابن للجد وكما ذكرنا من قبل انها عادة يهودية معروفة
الثان: ان الاسامي المذكورة في سفر التكوين بينها فواصل زمنية فالكاتب يذكر احد الاحفاد او واحدا من نسله



التعديل الأخير تم بواسطة Molka Molkan ; 30-11-2013 الساعة 09:53 PM
kerllos_10 غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 30-11-2013, 06:16 PM   #2
سرجيوُس
لستم المتكلمين
 
الصورة الرمزية سرجيوُس
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: قلب يسوع المسيح
المشاركات: 3,340
ذكر
مواضيع المدونة: 59
 نقاط التقييم 2144232 نقاط التقييم 2144232 نقاط التقييم 2144232 نقاط التقييم 2144232 نقاط التقييم 2144232 نقاط التقييم 2144232 نقاط التقييم 2144232 نقاط التقييم 2144232 نقاط التقييم 2144232 نقاط التقييم 2144232 نقاط التقييم 2144232
رائع يا كيرو
استمر............
سرجيوُس غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 01-12-2013, 03:51 AM   #3
kerllos_10
عضو مبتدئ
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
الدولة: Jesus shoulder
المشاركات: 64
ذكر
 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229
شكرا سارجيوس
kerllos_10 غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 01-12-2013, 06:19 PM   #4
apostle.paul
...............
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 15,332
ذكر
 نقاط التقييم 5381743 نقاط التقييم 5381743 نقاط التقييم 5381743 نقاط التقييم 5381743 نقاط التقييم 5381743 نقاط التقييم 5381743 نقاط التقييم 5381743 نقاط التقييم 5381743 نقاط التقييم 5381743 نقاط التقييم 5381743 نقاط التقييم 5381743
اقتباس:
25- من هو والد شالح ؟
أ‌)- قينان ( انجيل لوقا – اصحاح 3 - 35 بن سروج بن رعو بن فالج بن عابر بن شالح 36 بن قينان بن ارفكشاد بن سام بن نوح بن لامك
ب‌)- ارفكشاد ( سفر التكوين – اصحاح 11 - 12 وعاش ارفكشاد خمسا وثلاثين سنة وولد شالح
شالح هو ابن قينان ابن ارفكشاد ولم يتم ذكر قينان في سفر التكوين وهذا يرجع الي احتمالان
الاول: ان موسى اتبع العادة المعروفة عن اليهود باسقاط بعض الاسماء ونسب الابن للجد وكما ذكرنا من قبل انها عادة يهودية معروفة
الثان: ان الاسامي المذكورة في سفر التكوين بينها فواصل زمنية فالكاتب يذكر احد الاحفاد او واحدا من نسله
الاسم مذكور فى الترجمة السبعينية وكتبها لوقا لانه طبيعى بيستخدم السبعينية

سبب ذكره فى السبعينية واسقطاه فى النص العبرى ... لا احد يعرف


التعديل الأخير تم بواسطة apostle.paul ; 01-12-2013 الساعة 06:39 PM
apostle.paul غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 03-12-2013, 03:04 AM   #5
kerllos_10
عضو مبتدئ
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
الدولة: Jesus shoulder
المشاركات: 64
ذكر
 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229 نقاط التقييم 14229
تصحيح
السؤال رقم 20
من هو والد شالتئيل ابيهود , ريسا ؟

ابيهود هو لقب الابن الاكبر لزربابل وهو مشلام والذي جاء من صلبه يوسف النجار كما هو مذكور في سلسلة نسب متى البشير
اما لوقا فرجع بتسلسل نسب المسيح الي العذراء فذكر انه ابن يوحنا (يوحنان ) المذكور سلسلته في (1اخ24:3) وانه من نسل حننيا ابن زربابل
فريسا هو لقب حننيا
kerllos_10 غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الرد على شبهة: 100 تناقض في الكتاب المقدس ج1 kerllos_10 الرد على الشبهات حول المسيحية 1 20-06-2013 06:47 PM
66 تناقض في الكتاب المقدس فخور بإيماني الرد على الشبهات حول المسيحية 89 29-09-2012 01:23 PM
هل يوجد تناقض فى الكتاب المقدس ؟ دمعه حزينه الرد على الشبهات حول المسيحية 42 25-08-2010 05:26 PM
من يناظرنى فى تناقض الكتاب المقدس الطارق الرد على الشبهات حول المسيحية 7 15-10-2008 09:36 PM


الساعة الآن 09:30 AM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2014، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة