منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات العامة المنتدى العام

إضافة رد

الموضوع: مجازر المسيحيين في النصف الاخير من العهد العثماني

أدوات الموضوع
قديم 05-06-2016, 01:19 PM   #31
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 11,148
ذكر
 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472
مقتبس من الاستاذ الكتريك ...


paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 16-06-2016, 09:22 PM   #32
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 11,148
ذكر
 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472
اتحاد بيث نهرين الوطني يصدر بيانًا بالذكرى "101" لمذابح سيفو



عشتار تيفي كوم/

أصدر اتحاد بيث نهرين الوطني بيانًا بالذكرى "101" لمذابح سيفو طالب فيه الرأي العام العالمي والإنسانية جمعاء بالتنديد بهذه المذابح البشعة وما سببته من آلام ومآسي للشعوب الغير تركية ولعدة أجيال، والضغط على الحكومة التركية وإجبارها على الإعتراف بوقوعها وتحمُّل نتائجها.


وتمنى الاتحاد أن تكون هذه المناسبة الخالدة دافعًا قويًا لنا للعمل الوحدوي مع المؤسسات العائدة لشعبنا الكلداني السرياني الآشوري وبمختلف تسمياتها، والنضال من أجل تحقيق أماني شعبنا وطموحاته ونيل حقوقه المشروعة في موطن الآباء والأجداد.


وفيما يلي نصُّ البيان:

نحتفي اليوم بمناسبة أليمة على قلوبنا الا وهي الذكرى "101" (المائة والواحد) لمذابح سيفو عام 1915/ 1918، وتخليدا لشهدائنا الابرار الذين سقطوا في هذه المذبحة الرهيبة، والتي راح ضحيتها حوالي 600 ألف من ابناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في القسم الشمالي من وطننا بيث نهرين، ومليون ونصف المليون من الشعب الأرمني الشقيق وعموم المسيحيين في تركيا الحالية، عندما قام العثمانيون العنصريون المتعصبون للعرق الطوراني، بأعمال وحشية بربرية يندى لها جبين الإنسانية، بدؤوها بإعلان الجهاد ضد المسيحيين واقدم الجيش الحميدي السيئ السيت، وبمسانده المرتزقة من بعض العشائر الكردية بسفك دماء الأبرياء العزل بدون رحمة أو وازع ضمير، مستعملين أبشع أساليب القتل والتنكيل التي لم ينج منها حتى الأطفال الرضع فإستباحوا أعراض النساء وشقوا بطون الحوامل وقتلوا الصغير قبل الكبير في مجازر لم يعرف التاريخ الحديث مثيلًا لها، ومن نجا من المجازر هاجر وفرَّ إلى البلدان المجاورة، وتمَّ الإستيلاء على ممتلكات ومدن وقرى وأراضي تشكِّل الآن ثلث مساحة تركيا الحالية.


نحتفي اليوم، بذكرى الشهداء الذين نزفوا دماءً زكية على تراب وطننا التاريخي بيث نهرين، ونستلهم منها الدروس والعبر لتَحمّل المسؤولية الملقاة على عاتقنا وكل حسب موقعه لترسيخ قيمنا الانسانية ورفض سياسة التهميش والاقصاء التي تمارس ضد أبناء شعبنا في العراق والمنطقة عمومًا لأننا شعب اصيل وأصحاب الأرض والحضارة .


ونشهد اليوم جريمةً لا تقل بشاعةً عن جريمة مذابح سيفو، من تنظيم "داعش" الإرهابي الذي إرتكب مجازر بحق أبناء شعبنا وهجَّر أكثر من "150" ألفًا من الموصل وسهل نينوى، ولهذا نطالب من حكومة إقليم كوردستان والحكومة المركزية وقوَّات التحالف بالإسراع في تحرير الموصل ومنطقة سهل نينوى وهي آخر ما تبقَّى من مناطق شعبنا التاريخية وضمان عودته إلى موطن آبائه وأجداده وفق قرارات دولية.


ان مرور 101 عاما على مذابح سيفو وعدم إعتراف تركيا حفيدة العثمانيين بارتكابها رغم إعتراف أكثر من عشرين دولة بوقوعها، هو عار على جبينها وعلى جبين الإنسانية جمعاء، ولا بدَّ لها من الإعتراف بالحقيقة كاملة غير منقوصة لتأخذ العدالة مجراها وتعاد الحقوق المسلوبة لأصحابها الشرعيين .


اننا في اتحاد بيث نهرين الوطني نشدِّد على مطالبتنا للرأي العام العالمي والإنسانية جمعاء بالتنديد بهذه المذابح البشعة وما سببته من آلام ومآسي للشعوب الغير تركية ولعدة أجيال، والضغط على الحكومة التركية وإجبارها على الإعتراف بوقوعها وتحمُّل نتائجها.
ولتكن هذه المناسبة الخالدة دافعًا قويًا لنا للعمل الوحدوي مع المؤسسات العائدة لشعبنا وبمختلف تسمياتها، والنضال من أجل تحقيق أماني شعبنا وطموحاته ونيل حقوقه المشروعة في موطن الآباء والأجداد.

المجد والخلود لشهداء سيفو الأبرار
المجد والخلود لشهداء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري وشهداء الإنسانية
paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 17-06-2016, 03:13 PM   #33
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 11,148
ذكر
 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472
15 حزيران 2016 *1 مئة عام وعام


سيفو لا تموت!

حبيب أفرام



حبيب افرام




أنتَ أمام تحدٍّ. تَنسى.

تُغلق صفحة التاريخ والذكريات.
تمحو الصور والأحداث والتهجير والقتل والذبح.
مئة عام وعام من الدمع والأسى
ألا يكفي؟
ثمَّ أيها الحامل وهج قضية مسيحيي الشرق
أَنزِل عن كتفيك هذا العبء .

قد تمَّ.
ولا أحد مهتم.


لا تركيا ستعترف. ليس في ثقافتها ولا نهجها ولا فكرها أن تقرّ بأخطائها والخطايا . أن تعتذر. ولا أن تعوّض أكيدا . ستستمر في الانكار والتبرؤ. ولن تجرؤ على مصالحة مع تاريخها. ولا على نقد ذاتي . ولا على وقفة ضمير.


ولماذا تفعل؟ حتى الرئيس الاميركي باراك اوباما لم يعتذر عن هول هيروشيما.


وحتى ادانة البرلمانات وآخرها ألمانيا واعترافها لن يفيد. فمن سيجُبر تركيا، وريثة العثمانيين على قول الحقيقة.


أنتَ أمام تحدٍّ نفسكَ .

أنت َ بقايا السيوف
تتذكَر.
تتعذّب.

أصلا.
ها هو التاريخ يُعيد نفسه في مأساة جديدة. ها هوسيفو أمامنا. بصخب أقوى ومباشرة على الهواء.
يذبحوننا.

يقتلوننا.

يقتلعوننا.
يدمرِّون آثارنا كنائسنا أديرتنا أعمالنا حتى مقابرنا بإسم شريعة وفتاوى وغزو وسبي.


وأيضا وأيضا لا أحد يهتم.
وأنتَ أعجز من أن ُتغيَّر.
ليس لديكَ وسائل سياستكَ.
لا نفط لا جغرافيا لاعدد لا أصدقاء ولا حلفاء. تحاول.
تحاور.

تكتب. تصرخ.
تقاوم حيث يمكن.
تلتقي السفراء القيادات الأحزاب الاعلام،


الهمُّ في مكان آخر.

الشرق ساحة مجازر الآن.
جهنم مفتوحة.
كل يوم مئات القتلى والشهداء.

أنتَ " فرقُ عملة".

تفجيراتٌ .
جنونٌ.
ازدحامٌ. على درب جنّة موعودة بالدم.
الكلّ ضدّ الكل.
لا عقل لا منطق لا رؤية لا كرامة لا احترام لأي انسان لأي
تنوع لأي تعدد لأي مساواة.
أنتَ أمام تحدٍّ. مئة عام وعام.
لماذا حتى تكتب؟


لماذا كنت تحتفل في 24 نيسان كما دأبتَ مع الاشقاء الأرمن منذ عشرات السنين؟.
أوفي 6 أيار مع المجاعة اللبنانية وشهداء الحرية كما في المئوية مع العماد ميشال عون
أو في 15 حزيران كما الكنيسة أرتأت للتمايز.

بضعة نشاطات،
تماثيل،

أنصبة،

أناشيد،
صور،
في مدن متعددة يحضرها بعض أصدقاء ثم يعود كلٌ الى روتينه.




النضالُ صار طُرفة. إِعجازا


حَمَلَ شعبُنا همَّه وهام .
فقد الثقة بنفسه، بالوطن، بالجيران. من طورعابدين الى أورميه الى القامشلي، الى سهل نينوى، نزيفٌ حتّى آخر مسيحيٍّ مشرقي.
يفتش شعبنا عن جواز سفر.
عن حلم جنّة في غرب،
عن دولة تحترمه كما هو،
ليس كمواطن درجة ثانية، ولا كذمّي، ولا ككافر، ولا كمشروع شهيد .

في الشرق هذا سراب.
مئة عام وعام.
سيفو في دمنا.
ربما تعبنا.
ربما انتهينا .
ربما لا أملْ.
ربّما مازال فينا نبضٌ ما، عِرقٌ ما،
ومن أجل كلِّ هذا.
من أجل كل شهداء المسيحية المشرقية.
من أجل العظام والتراب والشجر والتراث والهوية والقديسين.
حتى تبقى شعلة مضاءة لجيل آخر.
قد يكون أفضل منّا.
ولأن أجمل التاريخ كان غداَ.
سيفو لن تموت.

قررت الكنيسة السريانية تكريس ذكرى سيفو في 15 حزيران

سيفو أي السيف باللغة السريانية هي المجازر العثمانية

ضدّ الارمن والسريان والآشوريين والكلدان واليونان
رئيس الرابطة السريانية

الرئيس الاسبق للاتحاد السرياني العالمي
paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 23-06-2016, 09:37 PM   #34
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 11,148
ذكر
 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472
الإبادة الجماعية للأرمن: “كل ليلة والدي يصرخ” كان الصراخ جزء من حياتنا، لقد مات مليون مرة







عشتار تيفي كوم - اليتيا/


صرخ ارمين واجنر في نومه حتى اليوم الأخير “يحلم ويحلم بالمآسي التي شهدها وعانى منها.” صور مذبحة الأرمن مطبوعة في ذهنه كما هي في الصور ، والتي خلدت أول إبادة جماعية في القرن العشرين. اعتقل لأول مرة في معسكر اعتقال ومن ثم في المنفى، لم يتجاوز يوماً ألم تجريده من كرامته. اليوم وصلت هذه الصرخات نهاية المطاف بعد أن اعترفت ألمانيا “الاعتراف ليس فقط بالإبادة الجماعية للأرمن، بل أيضا بالمسؤولية، والذنب” يؤكد ميشا واجنر، ابن ارمين من خلال عيني والدي نسترجع قصة الرجل الذي شهد الإبادة الجماعية لمرتين، و حاول أن يعلن الحقيقة، وسط تجاهل كبير، ورقابة، احرقت مؤلفاته.
ولد ميشا واجنر في عام 1941 في نابولي، وانتقل إلى روما في الستينات. عرف من الأب رجل في 55 من عمره شهد الإبادة الجماعية وكان في المنفى، أب يصرخ في نومه: “كان الصراخ جزءا من حياته، لقد كان جزء من عبء الأسرة “. أبٌ صامت شارد الذهن يحمل قي قلبه الكثير من الالم والمآسي التي شهدها: “لم يتمكن من التحرر من هذا السجن، وبالتالي لا يمكنه التواصل.” ميشا يعرف قصة والده، متعهد وملتزم بالسلام وحقوق الإنسان، واعٍ لمعاركه – كتابات، الطعون والمؤتمرات – لإيقاظ ضمير الغرب (أوروبا وألمانيا والولايات المتحدة) الذي لا يريد رؤية الحقيقة.
عالم ميشا كان بعيداً زمنياً وواقعياً عن عالم والده ارمين ، كما أن أحداث قصة والده لم تكن تهمه. حتى عام1995، عندما قام بيتر كوكيوكيان بتمرير مواد مصورة من معرض “Rifugio precario” (ملجأ غير آمن). ” لقد قمت برحلة في أعماق وجودي، لاكتشاف والدي وفي نفس الوقت ماضي ميشا” قال ميشا واجنر بعد سنوات. “نحن نرث الكثير من تجارب الحياة من والدينا. حتى 1995، لم يسبق لي أن تعاملت مع قضية الأرمن، والدي لم يكن يحدثي أبدا، وانا لم اكن اطرح الاسئلة. سرعان ما بدأت في البكاء عندما بدأت أتحدث في ذلك المؤتمر. كان هناك صندوق في داخلي لم افتحه ابدا يخفي أشياء لم أكن أعرفها “.
في هذا الدرج، وجد ميشا جراح والده: “خيانة نفسه من أجل البقاء، العار، التجريد من كرامة الإنسان تحت حذاء الوقاحة والغباء (في معسكرات الاعتقال). احسست بوالدي كما لو كنت في الداخل وقد عانيت الكثير من الذل”. “لقد مات والدي عدة مرات، في صحراء الأناضول من قبل، ثم في معسكرات الاعتقال، مات في كل مرة كانت تداس كرامة الإنسان. هل فكرت يوماً ما يعنيه أن ترى الرجل يموت مرة، عشرة، مائة، ألف، عشرة آلاف، مائة ألف، مليون مرة؟ أن تراهم بأم عينيك، فاما أن تموت معهم أولا تموت، أن لا تموت اذاً عليك أن تحمل الذاكرة في داخلك بقية أيام حياتك “.
على قبر ارمين واجنر نقشٌ “أنا أحب العدل وأكره الظلم لذلك انا أموت في المنفى” وهو نفس النقش الذي طلبه البابا غريغوري السابع. اليوم المنفى انتهى، لكنه لم ينهي مهمته. التقط ارمين واجنر بكل جرأة الصور للأرمن في المناطق التي يصعب الوصول إليها. وكتب في الرسالة: “أنا أعرف طريق ارتكاب عمل من أعمال الخيانة العظمى، وأعي أني أساهم بجزء صغير لمساعدة هؤلاء الفقراء، لذلك يملأني فرح أكثر من أي شيء آخر قمت به.” في قصيدة “Der alte Mann”، كتب ما يلي: “ضميري يدعوني لأن اكون شاهدا. أنا صوت المنفيين الصارخ في البرية “. في سترومبولي، على سقف غرفته وجدت هذه الكلمات محفورة: “لقد أعطيت مهمة للعمل ، لكننا لا أستطيع إنجاز ذلك.” اليوم دورميشا القيام بهذه المهمة، قال “اليوم أصرخ انا أيضا. من البكم ولكن أصرخ أيضا. أنا ايضاً رجل مجروح”.
paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 26-06-2016, 09:40 AM   #35
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 11,148
ذكر
 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472
بالصور ... زيارة البابا فرنسيس الى نصب شهداء الأرمن / أرمينيا - يريفان











































paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 26-06-2016, 10:46 AM   #36
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 11,148
ذكر
 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472
البابا فرنسيس يحمل رسالة سلام إلى أرمينيا



عشتارتيفي كوم- أبونا/

سيزور البابا فرنسيس نصباً تذكارياً للأرمن الذين ذبحتهم الإمبراطورية العثمانية عام 1915، مما سيشكل رحلة حساسة من الناحية الدبلوماسية للبلاد الواقعة على الحدود مع تركيا.
ينطلق البابا فرنسيس يوم الجمعة إلى أرمينيا في زيارة تستمر ثلاثة أيام، تلك البلاد التي سترقبه وهو يطلق سرباً من الحمام على الحدود الأرمينية التركية. كما سيزور نصب تزيتزيرناكابيرد التذكاري لتخليد الشهداء منذ قرن من الزمان في يريفان.
إلا إنه من غير المرجح أن يصف البابا فرنسيس المذبحة على أنها "إبادة جماعية"، فهذا المصطلح يشهد خلافاً حامي الوطيس مع الأتراك.
ففي حديث مع الصحفيين، قال الناطق الرسمي باسم حاضرة الفاتيكان الأب فيديريكو لومباردي أن الفاتيكان يفضل استعمال التعبير الأرمني "Medz Yeghern" الذي يعني "جريمة كبرى".
وأضاف: "قال صديق أرمني أن عبارة 'جريمة كبرى' تحمل معنى أقوى من عبارة 'الإبادة الجماعية'، وأنا أفضل أن استخدم هذه العبارة كي لا أقع في شرك الأسئلة التي تدور فقط حول استخدام كلمة".
وقد وصف البابا بالفعل عمليات القتل الجماعي للأرمن على أنها إبادة جماعية. إلا أنه عندما فعل ذلك في نيسان 2015، دفع تركيا إلى استدعاء سفيرها لدى الكرسي الرسولي، وعاد بعدها طبعاً.
هناك في الكرسي الرسولي من يعتقد أنه نظراً لأن البابا فرنسيس قد استخدم هذه العبارة بالفعل، فليس هناك حاجة لتكرارها خلال الزيارة المقبلة.
أوضح الأب لومباردي أنه عندما كان البابا في الأرجنتين، فإنه قد تصادق مع قس إنجيلي أرمني قامت ابنته الصحفية، ايفانجيلينا هيميتيان، بكتابة سيرة البابا فرنسيس. كما إنها ستكون من بين ستمائة من الصحفيين الذين سيغطون الزيارة إلى البلاد.
سيصل البابا إلى يريفان يوم الجمعة حيث سيلتقي مع رئيس الكنيسة الأرمنية الرسولية الكاثوليكوس كاريكين الثاني والرئيس سيرج سركسيان.
وسيتوجه يوم السبت إلى النصب التذكاري مستذكراً نحو مليون ونصف أرمني كان العثمانيون قد قتلوهم. كما سيصلي هناك ويلتقي مع أحفاد الذين اضطهدوا آنذاك. وسيسافر في وقت لاحق من ذلك اليوم إلى مدينة جايموري، وهي المدينه التي ضربها زلزال عنيف في عام 1980. وأثناء وجوده هناك، سيزور داراً للأيتام ويحتفل بالقداس الشعبي العام وهو الوحيد خلال الرحلة.
وسيعود في المساء إلى يريفان حيث سيشارك في اجتماع مسكوني وفي صلاة من أجل السلام، في حين سيشارك يوم الأحد في ليتورجيا بالكاتدرائية الأرمنية الرسولية. وأخيراً، فإنه سيسافر إلى دير خور فيراب حيث سيطلق سرباً من الحمام باتجاه جبل أرارات، وهو جبل على الحافة الشرقية من تركيا.
ليس البابا فرنسيس أول بابا يذهب إلى أرمينيا. ففي العام 2001 زار البابا يوحنا بولس الثاني البلاد ووقع على وثيقة تصف المجازر التي وقعت في عام 1915على أنها إبادة جماعية.
paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 26-06-2016, 10:50 AM   #37
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 11,148
ذكر
 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472
اتحاد بيث نهرين الوطني بالتعاون مع جمعية كلدوآشور يقيم أمسية إستذكارية لمذابح سيفو



عشتار تيفي كوم/
تحت شعار "ستبقى مذابح سيفو خالدةً في ذاكرة الأجيال" وبمناسبة الذكرى "101" لمذابح سيفو 1915 / 1918 يقيم اتحاد بيث نهرين الوطني بالتعاون مع منظمة كلدو آشور للحزب الشيوعي الكوردستاني أمسية إستذكارية للمذابح يوم الجمعة الموافق 24 حزيران 2016 في الساعة السابعة مساءًا وفي حدائق المنظمة في عنكاوا.
والدعوة عامة للجميع

التعديل الأخير تم بواسطة paul iraqe ; 26-06-2016 الساعة 10:56 AM
paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 29-06-2016, 02:08 PM   #38
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 11,148
ذكر
 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472
السرياني العالمي والقومي الكلداني يحيون الذكرى الاولى بعد المئة لمجازر سَيفوSayfo 1915 ومرور عامين على سقوط نينوى بيد تنظيم داعش عام 2014





عشتارتيفي كوم/

جبّار: داعيًا الحكومات للوقوف في وجه هذه الحملة الشرسة على مسيحيي المنطقة

مراد: قاومنا ورفضنا توطين الفلسطينيين ونعود لنرفض الان توطين السوريين


لمناسبة الذكرى الأولى بعد المئة لمجازر سَيفوSayfo التي ارتكبت بحق الشعب الآشوري الكلداني السرياني من قبل السلطنة العثمانية العام 1915 ومرور عامين على سقوط نينوى بيد تنظيم داعش عام 2014، أقام حزب الاتحاد السرياني العالمي والمجلس القومي الكلداني مهرجانا سياسيا ومعرضا تشكيليا في مبنى بلدية الجديدة – البوشرية السد تخللهما كلمات سياسية وقصائد شعرية ومشهد مسرحي.

بعد النشيدين الوطنيين اللبناني والعراقي، كانت كلمة افتتاحية لنقيب الممثلين في لبنان الأستاذ جان قسيس.
حضر الاحتفال كل من رئيس حزب الاتحاد السرياني العالمي إبراهيم مراد وعضو المكتب السياسي للمجلس القومي الكلداني جنان جبّار، غبطة البطريرك مار بشارة بطرس الراعي ممثلاً بالاب جان الهاشم، فخامة الرئيس ميشال سليمان ممثلاً بالاستاذ بشارة خيرالله، الدكتور سمير جعجع رئيس حزب القوات اللبنانية ممثلاً بالدكتور ادي ابي اللمع، رئيس حزب الكتائب اللبنانية النائب سامي الجميّل ممثلاً بالسيدة فدوى يعقوب، رئيس حزب الوطنيين الأحرار النائب دوري شمعون ممثلاً بالسيد داني الجمّال، الوزير سجعان قزي ممثلاً بالسيد موسى فغالي، النائب اللواء ادغار معلوف ممثلاً بالاستاذ ادي معلوف، اللواء عباس ابراهيم مدير عام الامن العام ممثلاً بالكولونيل وديع خاطر، مدير عام امن الدولة الواء جورج قرعة ممثلاً بالرئد جوزف الغفري، المطران جورج صليبا راعي أبرشية جبل لبنان وطرابلس للسريان الأرثوذكس، المطران دانيال كورية متروبوليت بيروت للسريان الأرثوذكس، المطران ميشال قصرجي رئيس الطائفة الكلدانية في لبنان ممثلاً بالأب رفاييل كبّلي، رئيس الهيئة المستقلة لحقوق الانسان في اقليم كردستان ضياء بطرس، رئيس بلدية الجديدة البوشرية السد الأستاذ أنطوان جبارة، الكشاف السرياني اللبناني فوج هنيبعل الموسيقي، وعدد كبير من الفاعليات الحزبية والجمعيات وأعضاء البلديات والمخاتير وأبناء الشعب العراقي في لبنان.

كلمة المجلس القومي الكلداني التي تلاها السيد جنان جبار تطرق فيها إلى الوضع المأساوي الذي يتعرض له شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في الشرق الأوسط والمتلخص بالقتل والتهجير القسري ومحاولات مستديمة لمحو حضارة هذا الشعب القديمة المتجذرة في أرضه، متأسفًا على ما آلت إليه أوضاع شعبنا من فقر وتهجير نتيجة الطائفية المقيتة التي تهيمن على دول الشرق بالأخص سوريا والعراق، داعيًا الحكومات للوقوف في وجه هذه الحملة الشرسة على مسيحيي المنطقة كما دعا المجتمع الدولي أجمع لتسليط الضوء على ما يحصل من مجازر وظلم مؤكدًا أن ما يحصل سيترك وصمة عار على جبين ما وصفها بالبشرية الصماء، في الختام عوّل على أهمية هذا المعرض الفني الذي يجسد ما تعرض له هذا الشعب المقهور من تعذيب وقتل وتهجير شاكرًا كل من ساهم في إنجاح هذا المعرض.

من بعدها كانت الكلمة لرئيس حزب الاتحاد السرياني العالمي إبراهيم مراد الذي استحضر في كلمته المجازر التي ارتكبت بحق مسيحيي الشرق من عام ١٩١٥ حيث ارتكبت السلطنة العثمانية مجازر سيفو وتبعها عدة مجازر في العراق وسوريا وصولًا إلى ما جرى في نينوى من سنتين وختامها ما حصل في القامشلي في الأسبوع الفائت من استهداف للأبرياء في ذكرى مجازر السيفو حيث كان يتواجد مجموعة من رجال الدين ومن بينهم بطريرك الكنيسة السريانية الارثوذكسية مار اغناطيوس افرام الثاني مدينًا هذا التفجير شادًّا على أيادي أبطال المجلس العسكري السرياني السوري الذين يضحون بأرواحهم لردّ بصمات الإرهاب عن شعبنا والأبرياء، مؤكدًا أن كل ما يحصل لمسيحيي الشرق منذ ١٤٠٠ عام إلى الآن هدفه إلغاء ديننا وقوميتنا ومحو تاريخنا ودثر حضارتنا بفكر إلغائي متخلف لا يتقبل الطرف الآخر.

كما اوضح مراد انه في العام 2014 حمّلنا تبعات ما جرى من مجازر وتهجير طالت مسيحيي العراق في نينوى حكومة بغداد المركزية وحكومة اقليم كوردستان العراق جراء انسحاب الجيش العراقي وقوات البشمركة من ارض المعركة وترك شعبنا يتهجر، لذا نأبى ان نعيش احداث نينوى من جديد بل مصممين على تحريرها بايدينا وبتضحياتنا وبدماء شعبنا من دون ان ننتظر احداً ليتفضّل علينا بمنّةوتضحية وسنعمل لتصبح نينوى منطقة حكم ذاتي او محافظة للشعب الاشوري الكلداني السرياني في ظل حماية دولية.

تطرق بعدها إلى وضع اللاجئين من عراقيين وسوريين رافضًا رفضًا قاطعًا مشروع التوطين مؤكدًا أننا قاومنا ورفضنا قبلها توطين الفلسطيين ونعود لنرفض الآن توطين السوريين أو أيٍّ كان، مشدّدًا على مساعدة اللاجئين بما يمكن لكن بلادهم بانتظارهم وعليهم العودة إليها وعدم تركها لسارقي الحضارة والإنسانية مستذكرًا تاريخ مسيحيي لبنان ومحاولة تهجيرهم لكنهم أبوا إلا البقاء والقتال للدفاع عن أرضهم أرض آبائهم وأجدادهم داعيًا العراقيين والسوريين المسيحيين للسير على خطى مسيحيي لبنان وعدم ترك أرضهم مهما حصل، كما انتقد كل من يقف بوجه تشكيل مجموعات عسكرية مسيحية للدفاع عن الأرض والعرض ضاربًا المثل بالأهمية العظمى للتضحيات والبطولات التي يقوم بها المجلس العسكري السرياني في سوريا والذي لولاه لما تحرر ما تحرر اليوم من مناطق الجزيرة السورية، ودعا الدول الإسلامية إلى عدم الاكتفاء بتنديد وشجب لما يقوم به داعش من مجازر وانتهاكات باسم الدين الإسلامي إذ إن الكلام لا يكفي، وفي الختام دعا مراد المجتمع المسيحي بلبنان إلى التوحد حول مشروع سياسي ورؤية ونظرة موحدة كي لا يصيبنا ما أصاب أهلنا في العراق وسوريا، وعدم استبعاد وجود حاضنة للإرهاب وطمأنة أنفسنا بعدم قدرة داعش على استهداف أمننا وسلمنا بل علينا أن نكون حذرين متيقظين لهذا الخطر دونما استخفاف بهول هذا الخطر، ودعا إلى عدم ربط مصير لبنان بمصير الدول والحكام في الدول المجاورة لأن تداعيات ذلك ندفع ثمنه والتأخر بانتخاب رئيس للجمعورية خير دليل على ذلك وعلينا أن نتكاتف من أجل مصلحة وطننا لأنها فوق كل اعتبار.

بعدها ألقى كل من الشاعرين العراقيين فوزي نعيم وفلاح عظمت قصيدتين تجسدان ما يحصل في العراق تبعها عمل مسرحي قصير تمثيل نورمان عصام وفادي ابلحد والذي جسد فيه معاناة شعبنا وضرورة الدفاع عن الأرض التي هي الأم التي قدمت الكثير لنا وحان دورنا لندافع عنها بما نملك ولا نستغني عنها.

ختاماً، قدمت دروع تكريمية لرئيس اللجنة المستقلة لحقوق الإنسان في إقليم كوردستان العراق الأستاذ ضياء بطرس، ونقيب الممثلين في لبنان الأستاذ جان قسيس وللفنانين المشاركين في المعرض الذي افتُتح بحضور ديني وسياسي وشعبي حاشد.









































































paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 29-06-2016, 02:12 PM   #39
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 11,148
ذكر
 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472
النص الكامل لحديث البابا فرنسيس خلال رحلة العودة من أرمينيا إلى إيطاليا


عشتار تيفي كوم - ابونا/
قال البابا فرنسيس في حواره مع الصحفيين على متن الرحلة العائدة من أرمينيا:"بالنسبة لي، الوحدة تتفوق دائماً على النزاع، لكن هنالك طرقا مختلفة لنكون سوياً. هنالك شيء ما لا يعمل بصورة جيدة في الاتحاد الأوروبي. إنه بحاجة إلى أفكار خلاقة وهنالك حاجة إلى إتحاد جديد. وشرح البابا لماذا استعمل كلمة "إبادة" جماعية، كما اعتاد أن يستعملها في الماضي، وأضاف أن قصده من ذلك بالدرجة الأولى هو أن يؤكد حقيقة أن القوى الكبرى قد أدارت ظهرها إلى القتل الجماعي الذي أصاب الأرمن، وإلى الجرائم التي ارتكبها هتلر وستالين. لكن برغوليو نفى احتمالية ’حكم بابوي ثنائي‘ وذلك بسبب وجود بابا سابق.
تبدو وكأنك تدعم الاتحاد الأوروبي كما فعل يوحنا بولس الثاني من قبل. هل أنت قلق من أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي قد يؤدي إلى تفكك أوروبا وإلى حرب؟
"هنالك حرب تجري على أرض الواقع في أوروبا. كما أن هنالك شعورا بالانقسام، ليس فقط في أوروبا. فكر في كاتالونيا واسكتلندا في العام الماضي... أنا لا أقول أن هذه الانقسامات خطيرة لكنها تحتاج إلى فحصها بعناية قبل اتخاذ أي خطوة نحو الانفصال، فهناك حاجة إلى حوار وإلى إيجاد حلول ذات جدوى. لم أدرس الأسباب التي أدت إلى اتخاذ بريطانيا العظمى هذا القرار. إلا أنه، يتم اتخاذ بعض القرارات من أجل الحصول على التحرر. فعلى سبيل المثال، حررت كل دول أمريكا اللاتينية وأفريقيا نفسها من الحكم الاستعماري. إن ذلك أكثر قابلية للإستيعاب، لأن ذلك يتعلق بحضارة وطريقة تفكير. إلا أن الانفصال الذي يتم في بلد ما، في اسكتلندا على سبيل المثال، يشير إليه السياسيون على أنه ’بلقنة‘، وهذا لا يعني تهجم على البلقانيين. بالنسبة لي تتفوق الوحدة دائماً على الصراع، لكن الوحدة تأتي في أشكال وأصناف مختلفة. الأخوة أفضل من البعد. الجسور أفضل من الجدران. وكل ذلك يدعونا إلى أن نتأمل: هل تستطيع دولة ما أن تقول ’أنا في الاتحاد الأوروبي، وأريد الاحتفاظ بعوامل معينة تمثل حضارتي؟ إن الخطوة التي على الاتحاد الأوروبي أن يتخذها لإعادة اكتشاف قوة جذوره هو أن يسير خطوة نحو الإبداع كما هو الحال نحو’انفصال‘صحي. وبكلمات أخرى يجب منح حرية أكثر وقرار مستقل لدول الاتحاد. خذ بعين الاعتبار نوعا آخر من الاتحاد. هنالك حاجة للإبداع فيما يخص الوظائف والاقتصاد. ففي ايطاليا، تبلغ نسبة الذين يبلغون من العمر أقل من 25 سنة والعاطلين عن العمل أربعين بالمئة. هنالك شيء خاطئ في هذا التكتل الاتحادي. لكن دعنا لا نلقي بعيداً هذا الطفل مع مياه الاستحمام، وأن نحاول إعادة خلق شيء جديد. فالإبداع والخصوبة هما كلمتان رئيسيتان للاتحاد الأوروبي.
لماذا قررت أن تضيف كلمة "إبادة" جماعية في الكلمة التي ألقيتها في القصر الرئاسي؟ وآخذاً بعين الاعتبار كم هو مؤلم هذا الموضوع، هل تعتقد أنه يخدم السلام؟
"عندما طرح موضوع الابادة الجماعية في الأرجنتين، كانت العبارة المستعملة في كاتدرائية بوينس أيرس دائماً هي إبادة جماعية، لقد وضعنا صليباً من حجر على المذبح الثالث إلى اليسار لتذكر الإبادة الأرمنية. أنا لم أعرف كلمات أخرى تمثل هذا الموضوع. عندما أتيت إلى روما، سمعت عبارة "الشر الأكبر" وبلغوني أن الإبادة الجماعية هي هجومية. تحدثت دائماً عن ثلاث إبادات جماعية وقعت في القرن الماضي وهي: الإبادة الأرمنية، وإبادة هتلر، وإبادة ستالين. كان هنالك إبادة أخرى في إفريقيا لكن هذه الإبادات الثلاث وقعت في إطار الحربين العالميتين. يقول البعض أن هذا ليس صحيحاً، فلم يكن هنالك إبادة جماعية. قال لي محام بأنها عبارة فنية وأنها مرادفة للقتل الجماعي. فالإعلان عن إبادة جماعية تشمل دفع تعويضات.عندما كنت أعد كلمتي للاحتفال بعيد القديس بطرس السنة الماضية، أدركت أن يوحنا بولس الثاني قد استعمل هذه العبارة وإنني وضعت ما قاله بين قوسين. إنها لم تخلق رد فعل معين، فقد أصدرت الحكومة التركية بياناً واستدعت بعد أيام سفيرها إلى أنقرة، وهو بالمناسبة سفير جيد! وقد عاد من جديد منذ أشهر قليلة. من حق كل شخص أن يحتج. لم تحتوِ كلمتي على هذه العبارة. لكن بعد سماعي لهجة خطاب الرئيس الأرمني، وحيث أنني كنت قد استعملت هذه العبارة من قبل، كان سيبدو أمراً مستغرباً لو لم أكرّر نفس الشيء الذي قلته في السنة الماضية. يوم الجمعة الماضي، كان هنالك شيء أردت أن أؤكد عليه: بخصوص الإبادة الجماعية والإبادتين اللتين تلتا ذلك، واللواتي أدارت القوى الدولية العظمى ظهرها لها. فخلال الحرب العالمية الثانية، كان لدى بعض القوى الفرصة ليلقوا بقنابلهم على الخطوط الحديدية التي تؤدي إلى أوشفيتز لكنهم لم يفعلوا ذلك. وفي إطار الإبادات الجماعية الثلاث، هنالك سؤال تاريخي يجب أن يسأل: لماذا لم تفعلوا شيئاً؟ أنا لا أعلم إذا كان ذلك صحيحاً، لكنهم يقولون أنه عندما اضطهد هتلر اليهود قال: ’من سيتذكر الأرمن؟ لنفعل نفس الشيء مع اليهود‘. على أية حال، لم تكن لدي النية أبداً أن أتهجم على أحد باستعمال تلك العبارة، فقد استعملتها بطريقة موضوعية".
هناك بابا وبابا فخري. هذه العبارة أطلقها جورج غانسوين، محافظ البيت البابوي، وقد أشعلت نقاشاً كما يبدو أنها قد أطلقت فكرة رئاسة بابوية "مشتركة". فهل هنالك بابوان؟
"كان هنالك وقت عندما كان هنالك ثلاثة بابوات! أنا لم أطلع على هذه التصريحات. إن بندكتس السادس عشر هو بابا فخري، فقد أوضح ذلك في 11 شباط عندما أعلن نيته في للاستقالة في 28 شباط التالي. وقد قال أنه اختار الانسحاب من أجل أن يساعد الكنيسة من خلال الصلاة. ويعيش بندكتس حالياً في ذلك الدير، وهو يصلي. ذهبت إلى هنالك عدة مرات لرؤيته، كما تحدثنا مع بعضنا عبر الهاتف، وبعدها بيوم بعث لي مذكرة يشكرني على هذه الزيارة. لقد قلت سابقاً إن وجود جدٌ حكيم هو بمثابة هبة. وحتى أنني قلت ذلك أمامه وبادرني بالضحك. بالنسبة لي، إنه البابا السابق، فهو جدٌّ حكيم، ورجل يدعمني بصلواته. لن أنسى أبداً الكلمة التي ألقاها إلى الكرادلة في 28 شباط عندما قال: ’إن من سيخلفني هو بينكم؛ وأنا أعده بالطاعة‘. وقد قام ذلك بالفعل! كما أنني أسمع إشاعات، على الرغم من أنني لا أعرف إذا كانت صحيحة، حول ما يبدو أن البعض قد ذهب إليه متذمراً بشأن البابا الجديد وأنه قد تخلص منهم بأسلوبه البافاري. وإذا كان هذا صحيحاً، فمن المفهوم أنه رجل ملتزم بكلامه، وبأنه رجل صادق. إنه البابا السابق. إنني أشكر علناً بندكتس السادس عشر لأنه فتح الباب ليكون هنالك بابوات سابقون. وفي هذه الأيام، من منا سيعيش لفترة أطول، هل نستطيع أن نقود كنيسة عندما نصل إلى سن معين مع كل هذه الآلام والأوجاع؟ لقد فتح هذا الباب. لكن هنالك بابا واحد، والبابا الآخر هو بابا سابق. فلربما سيكون في المستقبل اثنان أو ثلاثة، لكنهم سابقون. وبعد غد ستكون الذكرى الخامسة والستون لرسامة بندكتس الكهنوتية. سيكون هنالك احتفال صغير مع رؤساء الكوريا الرومانية لأنه يفضل شيئا صغيرا، ومتواضعا جداً. وسوف أتحدث بكلمات قليلة لهذا الرجل العظيم، المصلي والشجاع، الذي هو بابا سابق وليس ’بابا ثاني‘، فهو صادق لكلامه وحكيم جداً".
لقد شجعت المجمع الأرثوذكسي الذي عقد اجتماعاته في كريت، ما هو تقييمك له؟
"إيجابي! إنه يمثل خطوة نحو الأمام على الرغم من أنه ليس مكتملاً مئة بالمئة، لكنه ما يزال خطوة للأمام. إن الأسباب التي قدمتها بعض الكنائس لتغيبها صادقة وهناك أمور يجب حلها: فرؤساء الأساقفة الكبار الأربعة الذين لم يحضروا إنما أرادوا أن يتم عقده في مرحلة لاحقة. لكنك تستطيع أن تفعل ما تريد بخطوتك الأولى. فعلى سبيل المثال، يحبو الأطفال كالقطط عندما يبداون خطواتهم الاولى ثم يمشون. إن الحقيقة الخالصة في عقد هذه الكنائس اجتماعاً هو أن ينظر المرء في عيون الآخرين، وان يصلي الجميع سوياً ويتحدثوا مع بعضهم البعض. إن ذلك شيء إيجابي وأنا ممتن للرب. وفي لقائهم القادم سيحضر المزيد".
أثناء حديثه في دبلن في الأيام الماضية، قال الكاردينال ماركس أن الكنيسة الكاثوليكية بحاجه لأن تعتذر لجماعة المثليين بسبب تهميشها لهؤلاء الأشخاص.
"دعني أكرر ماذا يقول التعليم الكاثوليكي: لا يجب إيقاع التمييز ضدهم، بل يجب احترامهم وتقديم العناية الرعوية لهم. فبالإمكان التنديد بهم، ليس لأسباب أيديولوجية ولكن لسلوكهم السياسي، فبعض مظاهراتهم تتسم بالعدوانية نحو الآخرين. المشكلة تكمن عندما يكون شخص في ذلك الظرف يتسم بالإرادة الطيبة ويبحث عن الله. من نحن لنصدر الأحكام؟ علينا أن نقدم الإرشاد الجيد، ونسير بما ينص عليه التعليم الكاثوليكي. فلدى بعض البلدان والحضارات بالطبع، تقليد معين وعقلية مختلفة عندما تأتي إلى هذه القضية. أعتقد أن الكنيسة، أو بالأحرى المسيحيين، لأن الكنيسة مقدسة، ألا يقدموا الاعتذار فحسب، كما قال الكاردينال ’الماركسي‘...وإنما عليهم أن يعتذروا أيضاً إلى الفقراء والنساء اللاتي يتم استغلالهن، عليهم أن يقدموا الاعتذار على مباركتهم للأسلحة ولعدم تمكنهم من تقديم الإرشاد للعديد من العائلات. وكطفل، أتذكر الثقافة الكاثوليكية المنغلقة في بوينس آيرس: لم يكن بالإمكان لأحد أن يدخل إلى بيت زوجين مطلقين.. إنني أتحدث عمّا كان قبل ثمانين عاماً. لقد تغيرت الثقافة والحمدلله. وكمسيحيين نحن بحاجة إلى تقديم العديد من الاعتذارات ليس فقط لهذا السبب: فغفران الرب، هي كلمة نميل دائماً إلى نسيانها. فالكاهن ’كسيد‘بدلاً عن الكاهن كأب، والكاهن الذي يوبخ بدلاً من الكاهن الذي يعانق ويسامحنا... هنالك العديد من رجال الدين المباركين في المستشفيات والسجون، لكن لا ينظر إليهم لأن القداسة هي التواضع. فالبذاءة من ناحية أخرى وقحة ومبهرجة. هناك العديد من المنظمات التي تحتوي على أناس طيبين وأناس ليس طيبين بما فيه من الكفاية. نحن المسيحيين لنا العديد من العبر من الأم تريزا... يجب ألا نصاب بالصدمة إن هذا هو كل ما يخص حياة الكنيسة. جميعنا قديسون لأنه لدينا الروح القدس لكننا جميعنا خطأة، أنا أولهم وأكثرهم خطيئة".
اليوم تحدثت عن النعم التي تتشارك بها الكنائس. وحيث أنك ذاهب إلى السويد في تشرين الأول للاحتفال بالذكرى المئوية الخامسة للإصلاح، هل تعتقد بأنه الوقت مناسب ليس فقط لتذكر الجروح التي أصابت الجانبين، وإنما لإدراك بأن هذه النعم قد تزيل حرمان لوثر من قبل الكنيسة؟
"أنا لا أعتقد أن نوايا لوثر كانت خاطئة، لقد كان مصلحاً، ولربما لم تكن بعض الوسائل التي اتبعها صحيحة في حينه، لو نقرأ قصة "الراعي" Pastor -اللوثري الألماني الذي انتقل إلى الكاثوليكية- ندرك أن الكنيسة لم تكن في الواقع نموذجاً يستحق التقليد: كان هناك فساد، ودنيوية، وارتباط بالمال والسلطة. لقد احتج على هذا، فقد كان ذكياً واتخذ خطوة إلى الأمام لتبرير ما فعله. واليوم يتفق البروتستنت والكاثوليك على عقيدة التبرير: لم يكن مخطئاً في هذه النقطة الهامة بالذات. لقد ابتكر دواء للكنيسة، لكن هذا الدواء صار صلباً كشيء ما، كنظام، وكوسيلة للقيام بهذه الأمور، للإيمان، ومن بعده كان هنالك زوينكلي، وكالفن ومن وراءهم كان هنالك مبدأ "أن الشعوب على دين اسيادها" cuius regio eius religio. نحن بحاجة لفهم تاريخ ذلك الوقت، فليس من السهل فهم ذلك. ثم سارت الأمور بموجب الوثيقة المتعلقة بتبرير الأكثر ثراء. الانقسامات موجودة، لكنها تعتمد على الكنائس. كان هناك كنيستان لوثريتان في بوينس آيرس لكنهما كانتا تفكران بطريقة مختلفة، فليس هنالك وحدة أيضاً في الكنيسة اللوثرية. فالفرق هو ربما ما تسبب لنا بأذى كثير والآن نحن نحاول أن نتعرف على أي طريق نسلكه لنلتقي مرة أخرى بعد خمسمائة عام. أعتقد أنه علينا أولاً أن نصلي معا. ثانياً نحن بحاجة إلى مساعدة الفقراء واللاجئين حيث يعاني العديد منهم، وأخيراً على اللاهوتيين أن يبحثوا سوياً... إنها رحلة طويلة. لقد قلت مرة مازحاً: إنني مدرك متى سيأتي يوم الوحدة، إنه اليوم الذي يلي مجيء الرب. نحن لا ندرك متى سيرسل الروح القدس هذه النعمة. إلا أننا في هذه الأثناء يجب أن نعمل سوياً للسلام".
منذ أسبوع أو نحو ذلك تحدثت عن إعداد لجنة لدراسة إمكانية رسم النساء كشماسات، هل تم إنشاء ذلك؟ أحياناً يتم إنشاء بعض اللجان من أجل تأجيل أمر ما.
"كان هنالك رئيس أرجنتيني يقول لرؤساء آخرين: عندما لا تريدون حل مشكلة، قوموا بإنشاء لجنة. لقد كنت أول من صدم بهذا الخبر لأنه في الحوار الذي تم مع مسؤولي الدين الكبار، سألوني ’لقد سمعنا أنه كان هناك شماسات في القرون الأولى. هل بالإمكان إجراء المزيد من النظر في هذا الأمر؟‘. هذا كل ما سألوه وأنا قلت أنني عرفت لاهوتياً سورياً قال لي مرة: ’نعم لقد كان هنالك بالفعل، لكن لا نعرف بالتأكيد إذا ما كانوا قد رسموا‘.لقد تواجدوا بالفعل وساعدوا في ثلاث مجالات: تعميد النساء، ومسح الزيت ما قبل وبعد العماد للنساء، وفي حالات عندما تذهب الزوجة متذمرة إلى الكاهن حول لجوء زوجها إلى العنف: عندها يطلب الأسقف من الشماسة أن تنظر إلى الكدمات على جسد المرأة. في اليوم التالي، كتبت الصحافة: ’الكنيسة تفتح المجال لرسم شماسات‘.
وتم الطلب مني أن أختار أسماء لتشكيل اللجنة وهي موجودة على طاولة مكتبي الآن، وإنني على وشك إنشائها. لكن هنالك أمرأ آخر: منذ عام ونصف شكلت لجنة من اللاهوتيات الذين عملوا مع الكاردينال ريلكو وكان عملهم جيداً. بالنسبة لي، إن دور المرأة ليس مهماً مثل طريقة تفكيرها. فالنساء تفكر بطريقة مختلفة عن الرجال، ولا يمكن اتخاذ قرار سليم دون استشارة النساء، كما فعلت مسبقاً في بوينس آيرس. فالنساء ترى الأشياء من وجهة نظر أخرى ويكون الحل النهائي مثمراً وجميلاً جداً. وأود أن أؤكد أن طريقة الفهم والتفكير والرؤيا أكثر أهمية من الدور الذي يقمن به. وأكرر مرة أخرى، أن الكنيسة هي المرأة، والكنيسة ليست عانساً، إنما عروس يسوع المسيح.
ما هي مشاعرك، وما هو تفكيرك، وما هي صلواتك لمستقبل الشعب الأرمني؟
أتمنى لهذا الشعب العدالة والسلام وإنني أصلي لذلك لأنه شعب شجاع. وأنا مدرك أن العديد يعملون لتحقيق ذلك. لقد كنت سعيداً جداً في الأسبوع الماضي لأرى صورة بوتن مع الرئيسين الأرمني والأذري فهما على الأقل يتحدثان مع بعضهما البعض! وبخصوص تركيا أيضاً، ففي كلمته الترحيبية كان للرئيس الأرمني الشجاعة ليقول: لنصل إلى إتفاقية، لنسامح بعضنا البعض وننظر إلى المستقبل، إنها شجاعة عظيمة، إنه شعب عانى الكثير. ثم هنالك صورة الشعب الأرمني التي جالت في ذاكرتي عندما كنت أصلي اليوم: إنها حياة حجر وحنان أم. لقد حملت الأمة الأرمنية الصلبان، صلبانا من حجارة، لكنها لم تفقد حنانها، وفنها أو موسيقاها. وحده الإيمان من أبقى الأمة التي مرت بالكثير من المعاناة. لقد كانت الأمة المسيحية الأولى لأن الرب باركها، لقد كان لديها أسقفان قديسان، شهيدان. قدمت لها كل تلك المقاومة جلداً قوياً من الحجارة، لكنها لم تفقد قلب الأمومة لأرض الأم. لقد كان لدي الكثير من الاتصال مع الأرمن في بوينس آيرس وغالباً ما ذهبت حضور قداديسهم. تناولت العشاء معهم... تتناول عشاء دسماً! بالنسبة لك، الأمر الأكثر أهمية من انتمائك إلى كنيسة رسولية أو كاثوليكية، هو أرمنيتك، وحقيقتك أن تكون أرمنياً".
في الذكرى السنوية في يريفان صليت بصمت ولم تلق كلمة. هل ستفعل نفس الشيء عندما تزور أوشفيتز في تموز؟
لقد فعلت نفس الشيء عندما احتفلت بمئوية الحرب منذ سنتين. احتفلت بذكراها بصمت. أرغب في الذهاب إلى أوشفيتز، ذلك مكان الرعب، من دون خطابات، من دون ناس كثر، فقط القليل من الناس الذين بحاجة لأن يكونوا هناك، على الرغم من أنني واثق من أنه سيكون هنالك صحفيون أيضاً. لكن، سيتم ذلك بدون تقديم التحية لأي شخص. سأذهب هناك لوحدي، لأدخل وأصلي طالباً من الرب أن يمنحني الرحمة لأصرخ.


paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 29-06-2016, 02:14 PM   #40
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 11,148
ذكر
 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472 نقاط التقييم 16527472
الرابط - لمن لا تظهر عنده الصور

https://www.google.iq/search?q=%D9%8...nOA-sQ_AUIBigB

التعديل الأخير تم بواسطة paul iraqe ; 29-06-2016 الساعة 02:18 PM
paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
العهد القديم لا يخص المسيحيين ؟ أبو الأجوبة الاسئلة و الاجوبة المسيحية 2 08-10-2011 02:05 PM
سؤال الى المسيحيين هل الله ينقض العهد المرجو الاجابة aboumaryame الرد على الشبهات حول المسيحية 10 06-04-2009 06:37 PM


الساعة الآن 06:24 AM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2018، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة