منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة منتدى الصوتيات و المرئيات الصور المسيحية الصور العامة

إضافة رد

الموضوع: ملحمة للتعايش السلمي في مهرجان كوكاميلا الأول للسلام في مدينة كرمليس

أدوات الموضوع
قديم 27-04-2019, 11:26 AM   #1
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 12,995
ذكر
 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157
Icons51

ملحمة للتعايش السلمي في مهرجان كوكاميلا الأول للسلام في مدينة كرمليس


ملحمة للتعايش السلمي في مهرجان كوكاميلا الأول للسلام في مدينة كرمليس



عشتار تيفي كوم/
متابعة وتصوير / جميل الجميل
تحت شعار " أنتم أغصان الكرمة " أقامت منظمة جسر إلى... (UPP) ضمن مشروعها مدّ الجسور بين مجتمعات نينوى بالتعاون مع منظمة الرجاء للتنمية والتطوير وخورنة كرمليس للكلدان مهرجان كوكاميلا الأول للسلام بمناسبة أعياد القيامة المجيدة في دير القديسة بربارة عصر يوم الخميس المصادف 25 نيسان 2019.
بدأت فعاليات المهرجان بإستقبال مهيب من قبل بنات كرمليس بأزيائهم التراثية لباص السلام الذي كان محمّلا بأجمل عبارات السلام والمحبّة من قبل مسلمين كتبوا رسالة سلام وإختاروها من عبق الحضارة الآشورية ومن تحت ركام الخراب الذي أسسته قوى الإرهاب ،
وزّعوا الورود لبنات كرمليس ، ورودا بيضاء تعكس محبّة الموصل للمسيحيين والمكونات الأخرى ، ومن ثمّ كلمة ترحيبية قرأها مقدّم المهرجان الفنان وسام نوح بكلمات ملؤها السلام والطمأنينة ، وبعد ذلك إستمرت فعاليات المهرجان لتشمل كلمة راعي أبرشية الكلدان للموصل وعقرة المطران مار ميخائيل نجيب الدومنيكي ، وتلتها رسالة الموصل التي قرأها الشيخ رامي العبادي ، وبعد ذلك كلمة منظمة جسر إلى (UPP) التي قرأها عماد صبيح كوركيس مساعد مدير مشروع مد الجسور بين مجتمعات نينوى ، وبعد ذلك كلمة لمنظمة الرجاء للتنمية والتطوير التي قرأتها سارة .
وإنتقلت فعاليات المهرجان إلى الجانب الفلكلوري والثقافي للمكونات ، حيث عرضت مجموعة من الإيزيديات أنشودة للسلام بإزيائهن وهن يرددن ويوثقّن حبّهن لبلدهن ، وتلتها أنشودة أخرى لفتيات من برطلة يتمنين السلام للعراق ، وبعد ذلك فرقة للبنات من كرمليس مع أزيائهن وأغنية فلكلورية من التراث الكرمليسي ، وبعد ذلك فقرة الشعر التي قرأ فيها كلّ من الشاعر إنليل قريو والشاعر سرمد حنّو قصائد باللغة السريانية ، وبعد ذلك فقرة الألعاب الترفيهية مع المشاركين ، ومن ثم فقرة توزيع الشهادات التقديرية للمشاركين والمشاركات ، وبعد ذلك فقرة إطلاق بالونات السلام وحمائم السلام من قبل المشاركين ومن ثمّ توديع باص السلام.
قال رائد ميخائيل شابه المدير القطري لمنظمة جسر إلى والمستشار الستراتيجي لمشروع مدّ الجسور بين مجتمعات نينوى " عادوا الى بلداتهم وارضيهم بعد سنوات من احتلال داعش ليؤكدوا أصالتهم وانتمائهم الى هذه الارض والوطن ، عادوا بكل ألوانهم وانتمائاتهم الدينية والاثنية ، جاؤوا من الموصل ليمدوا جسور السلام والمحبة مع اخوتهم في الارض ويشاركوا بأعياد القيامة المجيدة لمسيحيّ بلدة كرمليس ، حيث رأينا الفرح في حدقات عيونهم والذي يعبر عن مدى إنسانيتهم ورغبتهم في العيش المشترك .. هذا ببساطة مايسمى بمد الجسور بين مجتمعات نينوى".
وأكّد الشيخ والخطيب رامي العبادي " بأنّ رسالتنا إلى المكوّنات الغير المسلمة هي رسالة محبّة وطمأنينة وسلام ، ونحبّهم كأنفسنا والذي حصل لهم حصل لنا أيضا وكما أنّه جعلنا نستاء من الكثير من الأمور ، وأكتب لكم نصّ رسالة الموصل للمسيحيين :
رسالة من الموصل الحدباء الى اهلنا و شركائنا في الوطن
نقدّم لكم أحر التهاني والتبريكات بحلول أعياد الفصح والقيامة المجيدة. متمنين لكم كل الخير و الازدهار و الطمأنينة و السلام. و نعرب لكم في هذه المناسبة عن خالص محبتنا و استعدادنا للمضي معا في اعادة بناء الجسور التلاقي التي انقطعت بين اهلنا على مختلف مشاربهم و عقائدهم، وذلك على قاعدة التسامح و الغفران، و الامل مجددا و ابدا ببناء المجتمع المتنوع و المتماسك و الذي يليق بنا و يلاقي طموح شبابنا. فلنعاهد انفسنا بأن يبقى الحوار هو وحده وسيلة التخاطب فيما بيننا، وان العنف لن يكون خيارا مقبولا مهما كانت الضروف والاحوال المستقبلا. وان مداواة اوجاعنا هي مهمة مشتركة فيما بيننا. وان رسالتنا هي العيش معا تفرض علينا ان نتشارك افراحنا و احزاننا، امالنا و الامنا.
وها نحن اليوم بينكم في هذه المناسبة السعيدة لنجدد العهد فيها بأننا سنبقى معا جنبا الى جنب في السراء و الضراء ولن يكون لأي مفتن مكان بيننا، هذه الارض هي ارضنا ورثناها معا عن اباءنا و اجدادنا و سنسلمها لاولادنا و لاحفادنا من بعدنا، ارضا واحدة موحدة بمجتمع متنوع بعقائده و موحد بولائه كما كان في الماضي هو في الحاضر و كذلك في المستقبل. كنا معا و سنبقى معا متشبثين بأعرق الثقافات و متطلعين الى المستقبل اثر اشراقا و اكثر تقدما و اكثر امانا. و السلام و رحمة الله و بركاته . وكل عام و انتم بخير. ".
إختتمت فعاليات المهرجان بكمية هائلة من الحب والمودّة وبناء جسور التواصل والمحبّة وإبتسمات على وجوه أكثر من ثلاثمائة شخصا من مختلف المكوّنات والقوميات والأديان.
حضر المهرجان راعي أبرشية الموصل وعقرة للكلدان المطران ما رميخائيل نجيب الدومنيكي والخورأسقف ثابت حبيب راعي خورنة كرمليس للكلدان وممثّلو الديانة الكاكائية وممثّلو الديانة الإيزيدية والديانة المسلمة والقوميات الشبكية والعربية والتركمانية ومنظمات المجتمع المدني وجمع غفير من الناس.
جدير ذكره بأنّ مشروع مدّ الجسور بين مجتمعات نينوى بمرحلته الثانية قد إنقسم إلى قسمين : القسم الأول هو إعادة وتأهيل مجموعة من المدارس في محافظة نينوى وبناء قدرات الكادر التربوي وإقامة فعّاليات تعزز السلام مع الطلبة، والقسم الثاني بدأ ببناء قدرات نشطاء المجتمع المدني في مواضيع عديدة وتنمية قدراتهم ليكونوا وكلاء السلام في مدنهم ومانعي الصراعات ، وسشمل عدّة أنشطة وفعاليات وحملات والعمل مع الإذاعات لبث برامج السلام ، والمشروع ممّول من الوزارة الفدرالية للتعاون الإقتصادي والتنمية وتنفيذ منظمة جسر إلى الإيطالية UPP .
كما أنّ كلمة كوكاميلا يستخدمها أهالي كرمليس إلى حدّ يومنا هذا ويتادولونها فيما بينهم ، وكرمليس أو كرملش، (بالسريانية: ܟܪܡܠܫ)، هي بلدة عراقية تقع في سهل نينوى وتحديداً ضمن قضاء الحمدانية بمحافظة نينوى. غالبية سكان البلدة هم من المسيحيين أتباع الكنيسة الكلدانية مع وجود أقلية تتبع الكنيسة السريانية الكاثوليكية وبالإضافة إلى أقلية من الشبك.
تاريخ البلدة يمتد إلى أكثر من خمسة آلاف سنة مضت وتشتهر بالكثير من الأحداث التاريخية وأشهرها المعركة الكبيرة التي دارت بين الأسكندر المقدوني وداريوش الثالث.، أصبحت البلدة مركزاً تجارياً ودينياً هاماً في المنطقة خلال القرون الوسطى، فمنذ عام 1332 نقل البطريرك كرسيه إليها وأستمر إلى نهاية القرن الرابع عشر حتى مجيء تيمورلنك إلى المنطقة بين عامي (1393-1403)، ففي هذه السنوات تعرضت بلاد ما بين النهرين إلى مذابح قضي فيها على غالبية أتباع كنيسة المشرق ودمرت أبرشياتها.
ظهر اسم البلدة في إحصاء 1957 م وكان عدد سكنها في تلك العام 1876 نسمة. بالرغم من وجود أكثر من أربعة آلاف نسمة يقطنون البلدة الآن لكنه يوجد ما يقارب الثلاثة آلاف نسمة ممن هاجروا إلى خارج العراق. كما شهدت البلدة نزوح الآلاف من المسيحيين إليها بعد حرب العراق الأخيرة.
















paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 27-04-2019, 11:26 AM   #2
paul iraqe
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية paul iraqe
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: IRAQ-BAGHDAD
المشاركات: 12,995
ذكر
 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157 نقاط التقييم 17718157



















paul iraqe غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كنيسة مار ادي في كرمليس/ نينوى قبل وبعد التعمير paul iraqe الأخبار المرئية 0 10-07-2018 04:53 PM
أبرشية كركوك الكلدانية تقيم مهرجان قلب يسوع الاقدس الأول paul iraqe الصور المسيحية 1 21-06-2018 11:57 AM
لا للطائفية البغيضة ! ... نعم للتعايش السلمي بين الأديان ndidi المنتدى العام 0 10-01-2010 02:51 PM
الرد على : مدينة الناصرة لم تكن موجودة في القرن الأول اخرستوس انستي الرد على الشبهات حول المسيحية 13 27-04-2008 10:55 AM
الرد على : مدينة الناصرة لم تكن موجوده في القرن الأول اخرستوس انستي الرد على الشبهات حول المسيحية 0 19-04-2008 08:56 PM


الساعة الآن 10:12 AM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2019، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة