منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات المسيحية المنتدى المسيحي الكتابي العام الشهادات

إضافة رد

الموضوع: شهادة My Rock

أدوات الموضوع
قديم 04-09-2006, 11:04 PM   #1
My Rock
خدام الكل
 
الصورة الرمزية My Rock
 
تاريخ التسجيل: Mar 2005
الدولة: منقوش على كفيه
المشاركات: 26,699
ذكر
مواضيع المدونة: 16
 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412
افتراضي

شهادة My Rock


سلام و نعمة رب المجد يسوع المسيح مع الجميع

في هذا الموضوع احب اذكر قصة تعرفي على رب المجد و كيف انتقلت من الظلمة الى النور الحقيقي, نور السيد المسيح له كل المجد

تبدأ رحلتي الى احضان المسيح منذ ان كنت صغيرا بعمر السابعة و بسبب خلفيتي و ديانتي الصابئية كنت اتعرض لبعض المواقف التي فيها يسأل الصغار و الكبار عن ديني و عدم تركي له, فبدأت بأيجاد الحجج و البراهين على صحة الديانة الصابئية و بدأت بالقرأن

فبدأت اتحجج بسورة البقرة 62 و المائدة 69 موضحا ان الذين امنوا بالله فلا خوف عليهم حتى لو كان صابئي ام نصراني!!

و طبعا كالعادة كذبوني الكبار منهم قبل الصغار!

من وقتها و انا تشثبت بديني (الصابئية) و حلفت ان لا اتركها حتى لو وضعوا السيف على رقبتي فكنت اعتبر ديني هو دين الاوليين

مضت السنين و كبرت و نضج تفكيري وزادت الضغوطات من حولي فبدأت ابتعد عن الصابئية بسبب نوعية الصلاة و الانحناء عند ذكر اسم احد الملائكة الى غيرها من الاسباب العديدة التي اقنعتني بعد صدقية هذا الدين
اقرب شئ كان حولي هو الاسلام, فلم اكن قادر على العيش بدون علاقة مع الله, فرحت مصدقا بالقرأن و بمحمد لفترة من حياتي, بعدما سبقى اخوي الكبير فكان يصلي و يقرأ القرأن و يتشئ قبل قرأته و يقرأ الادعية و غيرها من الامور

والدي هو انسان دارس و فاهم و كانت حالته المادية جدة جدا فلم يقف حاجزا بيني و بين اختيار الدين, فهو يبقني في عدم الاعتراف و الاقتناع بالصابئية بالرغم من عدم ذكره ذلك

لكن اذكر تلك الامسيات التي كنا نجلس و نتحاور وهو يشرح لي بعض احوال محمد و نزول الايات و فرقها بين المكية و المدينة

لكني كنت ارفض ذلك و اطلب الاستغفار له

كل هذه الاحداث و انا لم اتعدى الرابعة عشر من عمري

الى ان حدث تطور جذري في حياة العائلة اذ اظطرينا للهرب خارج العراق بسبب الاوضاع

خرج والدي في طريق خطر الى احدى البلدان التي تدعم لم الشمل و غيرها من المواصفات و انا اذكر حملي للمصحف النسخة العثمانية
التي بأخرها دعاء يبلغ صفحتين او اكثر بقليل

كنت اذكر صعودي الى اعلى سطح المبني الجديد و ذكري لهذا الدعاء مرات و مرات داعيا ان يحفظ ابي و ان يصل الى بر الامان الى البلد الذي نستطيع لم شملنا من جديد داعيا الرب عدم افشال هذا الدرب

طالت فترة غيبة الوالد و لم نسمع منه شئ فبدأت بالتردد و التحير فما افعل و بمن اؤمن و لمن ادعي

فهذا الاله الذي ادعيه بالدعاء و قراءة القرأة كانه صم بكم فما من مجيب و بين رجوعي الى ديانتي السابقة بالرغم من عدم اعترافي فيها و تنقيحاتي عليها!

و بيمنا انا في حيرة من امري بين هذا الاله و ذلك و بين دعاء الاول من اخره فشل والدي بالسفر و رجع بعد ما خسر الكثير

اصبت بالذهول و الغضب فأي اله هذا لا يسمع صوتي و أي اله هذا لا يستجيب لدعائي

انكسرت و بدأت اصلي و اطلب و ادعي عسى ان يغير شئ من الاحوال

ضليت على هذا الحال لاشهر و انا في هذا العمر من الشباب استنتج و افهم و اعي و اطرح و اجمع و افسر مجريات الحال حولي

ضليت على هذا الحال الى ان كفرت بالله و بيجميع الاديان
و صليت على حال الكفر هذا لاشهر الى ان انكرت معترفا بوجود الله لانه كان هناك شعور انه موجود لكني كنت احس اني بعيد عنه لسبب او اخر
بالرغم من اعترافي بالخالق من جديد الى انها كانت مرحلة جديدة في حياتي فبدأت احارب الله!!!

نعم بدأت اعمل كل الاشياء التي تغضبه, فكنت اؤذي الناس شبابا ام صبيان و كنت اتكلم بكلام بذي تجاه الله و وصلت بي الجرأة و الحماقة الى البصق في السماء

فكنت اعترف بالخالق نعم, لكني كنت ضده و اعمل عكس ما يريد!

مرت على هذه الحالة بعض الوقت الى ان يوم من الايام سمعت عن خبر صغير حصل لابن خالتي وهو طفل صغير مصاب بفتحة القلب و كان الاطباء ميؤسين من حالته

كانت في صديقة لخالتي طلبت منها خالي ان يصلوا لابنها و كانت النتيجة ايجابية بالرغم من عدم فهمنا لما حصل حينها

وقتها فصلت من دراستي بسبب الانتقال فكان لدي الكثير من الوقت ففكرت بقرأة الكتاب المقدس لاني اكر اني قرأته احدى المرات عندما كنت صغير و في احدى ليالي اعياد الميلاد, الكتاب المقدس المصور و كان مدخل بنسخ قليلة للعراق

كان هدفي التعرف على المسيحية كمعرفة فقط و تقضية الوقت بصورة اشمل الى ان ارجع لدراستي

بدأت بقرأة العهد القديم و لم اتوقف ابدا بل رحت اقرأ العهد الجديد ايضا و ابحث عن النبوءات الموجودة و بدأت اسأل عن محمد في العهد الجديد الى ان بعض المرات قلت لمجموعة من الكنيسة كانت تزور خالتي
قلت لهم الم يذكر محمد في الكتاب المقدس, فلماذا التشبث بالمسيح؟

فقالوا لي الكتاب المقدس بين يدي و ابحق و أن لقيت محمد تعال دلنا عليه لنؤمن به سوية

شعرت بالاحراج فانا من طبيعتي التفوق في الدراسة و قراءة ما بين السطور لاجاوب كل سؤال طاير

شعرت بالغباء حينها

هذا دفعني للقراءة و البحث اكثر

الى ان بدأت اسأل و اجد كل الشبهات المطروحة حاليا و كنت اتأنى قبل ما أسال و احاول ان اترك لله المجال بالتوضيح

و الطريقة كانت ناجحة جدا الى اني ليوم من الايام و في بداية فترة ايماني كنت اجاوب اجوبة اذهل اني وجدتها و السبب كان كما فسر لي وقتها الروح القدس

المهم بدأ الرحلة و بدأت العائلة كلها بقراءة الكتاب المقدس و البحث و تمعن الى ان أمن جزء من عائلتي و بقيت انا منفصل عن البقية اقرأ و استنتج بكل حذر

الى ان اسلمت حياتي للرب في يوم 7 \ 1 من سنة من السنين التي من بدايتها كانت لي بداية حياة جديدة مليئة بالمحبة للاخرين, حياة مثمرة, حياة فعالة ذو هدف سامي و راقي

هذه هي صورة مبسطة لتعرفي على السيد المسيح له كل المجد

فها حياتي بجملتها ان كانت خمسين ام ستين سنة هي له و هي لا تقارن بالحياة الابدية التي اعطاني اياها

و احب الذكر ان مواهب الروح بدأت تظهر في بسرعة فتعلمت عزف الجيتار بصورة سريعة جدا و بطريقة مذهلة الى ان اصبح اليوم عازف لكنيسة عربية

هذا كان شئ بسيط حبيت اذكره عني لان الكثير كانوا يسألون عن قصة تعرفي بالمسيح و انا كنت كسلان لتباطئي في الفترة الاخيرة

لذلك اصلي ان تكون هذه الشهادة في مدخل للتفكير في خلاصك يا عزيزي القارئ

سلام و نعمة
My Rock غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 05-09-2006, 12:32 AM   #2
ماهر
عضو برونزي
 
الصورة الرمزية ماهر
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
الدولة: في خيمة الوداع
المشاركات: 424
 نقاط التقييم 36
يعني يا ماي روك انت متنقل ديني ، وتنقلت بسبب الاله

الذي لايستجيب لمطالبك ، وانا ايضا اعاني من نفس المشكلة

أني احس ان الهي دائما لايستجيب لي . وبان المعونة التي

يطلب منا كمسلمين ان نطلبها من الرب لاتتحق ولا تستجاب

بس عادي انا تعودت ان الاله ايطنش دعائي ، علشان جذيه

ما عدت ادعوه لانه هو افقدني الثقة بعطفه وبره وعدله ،

حينما لي لم يستجب ، بس ما اعتقد ان الاله ملزم ليستجيب

لي وانا صلتي به كانت دائما على قد حالها .

قصتك صعبة ، بس ابي احرجك بسؤال لانك الزعيم الي كل

ساعة اطيح فينا نحن غلابة المنتدى ( اعضاءه )


ليش ( لماذا ) تعتقد بانك تستحق أن يستجيب الاله لك

هل كنت مؤمنا مشرب قلبك بالايمان به ومحبته وعملك بطاعته ، ام انك

مثلنا من اياهم يعرفون الله عند الملمات والحوادث والمصائب والمضايق.


ستتضايق من سؤالي بس عادي اصله " يوم ليك ويوم عليك "

وما فيناش من طرد او زعل ياروك .

ابنك ماهر
ماهر غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 05-09-2006, 12:38 AM   #3
My Rock
خدام الكل
 
الصورة الرمزية My Rock
 
تاريخ التسجيل: Mar 2005
الدولة: منقوش على كفيه
المشاركات: 26,699
ذكر
مواضيع المدونة: 16
 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412
عدم استجابة الاله هي كانت دفعة للتفكير و التركيز و لم تكن سبب التغيير, فانا بالرغم من عدم الاستجابة ضليت مؤمن الى ان بدأ اشعر اني اتعامل مع لا شئ, فبغض النظر عن استحقاقي ان يستجيب الله من عدمه لم اكن اشعر بأستجابته من عدمها و هذه هي النقطة الاساسية
My Rock غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 05-09-2006, 01:23 AM   #4
Coptic Man
ابن المـــــ†ـــــلك
 
الصورة الرمزية Coptic Man
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
الدولة: Earth
المشاركات: 12,802
ذكر
مواضيع المدونة: 2
 نقاط التقييم 446844 نقاط التقييم 446844 نقاط التقييم 446844 نقاط التقييم 446844 نقاط التقييم 446844 نقاط التقييم 446844 نقاط التقييم 446844 نقاط التقييم 446844 نقاط التقييم 446844 نقاط التقييم 446844 نقاط التقييم 446844
الرب يبارك حياتك اكثر واكثر يا ماي روك

والحقيقة كان نفسي من زمان تكتب شهادتك

وتم التثبيت بعد اذنك بالطبع للموضوع

كي تصبح شهادة حية

الرب يثمر اعمالك اكثر واكثر
Coptic Man غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 05-09-2006, 01:56 AM   #5
Al Rashed
عضو فعال
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 210
 نقاط التقييم 0
قصة حلوة وفيها شيء من الإثارة Xd تنفع تكون فيلم
بس حسيتها مختصرة شوي
اممم افكر أكتب قصتي >_> طبعا ممكن نكتب الشهادات الإسلامية
مو قصدي طبعا إن كنت غير مسلم وأسلمت
لكن السبب لعودتي لتمسكي بديني وعودتي له به هو حادثة صار لي في المقبرة أفكر أذكره لكم
Al Rashed غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 05-09-2006, 09:43 AM   #6
++menooo++
حياتى لأسمك يا من فديتنى
 
الصورة الرمزية ++menooo++
 
تاريخ التسجيل: Dec 2005
الدولة: قلوب أعضاء المنتدى
المشاركات: 4,086
 نقاط التقييم 317 نقاط التقييم 317 نقاط التقييم 317 نقاط التقييم 317
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة My Rock مشاهدة المشاركة
سلام و نعمة رب المجد يسوع المسيح مع الجميع

في هذا الموضوع احب اذكر قصة تعرفي على رب المجد و كيف انتقلت من الظلمة الى النور الحقيقي, نور السيد المسيح له كل المجد

تبدأ رحلتي الى احضان المسيح منذ ان كنت صغيرا بعمر السابعة و بسبب خلفيتي و ديانتي الصابئية كنت اتعرض لبعض المواقف التي فيها يسأل الصغار و الكبار عن ديني و عدم تركي له, فبدأت بأيجاد الحجج و البراهين على صحة الديانة الصابئية و بدأت بالقرأن

فبدأت اتحجج بسورة البقرة 62 و المائدة 69 موضحا ان الذين امنوا بالله فلا خوف عليهم حتى لو كان صابئي ام نصراني!!

و طبعا كالعادة كذبوني الكبار منهم قبل الصغار!

من وقتها و انا تشثبت بديني (الصابئية) و حلفت ان لا اتركها حتى لو وضعوا السيف على رقبتي فكنت اعتبر ديني هو دين الاوليين

مضت السنين و كبرت و نضج تفكيري وزادت الضغوطات من حولي فبدأت ابتعد عن الصابئية بسبب نوعية الصلاة و الانحناء عند ذكر اسم احد الملائكة الى غيرها من الاسباب العديدة التي اقنعتني بعد صدقية هذا الدين
اقرب شئ كان حولي هو الاسلام, فلم اكن قادر على العيش بدون علاقة مع الله, فرحت مصدقا بالقرأن و بمحمد لفترة من حياتي, بعدما سبقى اخوي الكبير فكان يصلي و يقرأ القرأن و يتشئ قبل قرأته و يقرأ الادعية و غيرها من الامور

والدي هو انسان دارس و فاهم و كانت حالته المادية جدة جدا فلم يقف حاجزا بيني و بين اختيار الدين, فهو يبقني في عدم الاعتراف و الاقتناع بالصابئية بالرغم من عدم ذكره ذلك

لكن اذكر تلك الامسيات التي كنا نجلس و نتحاور وهو يشرح لي بعض احوال محمد و نزول الايات و فرقها بين المكية و المدينة

لكني كنت ارفض ذلك و اطلب الاستغفار له

كل هذه الاحداث و انا لم اتعدى الرابعة عشر من عمري

الى ان حدث تطور جذري في حياة العائلة اذ اظطرينا للهرب خارج العراق بسبب الاوضاع

خرج والدي في طريق خطر الى احدى البلدان التي تدعم لم الشمل و غيرها من المواصفات و انا اذكر حملي للمصحف النسخة العثمانية
التي بأخرها دعاء يبلغ صفحتين او اكثر بقليل

كنت اذكر صعودي الى اعلى سطح المبني الجديد و ذكري لهذا الدعاء مرات و مرات داعيا ان يحفظ ابي و ان يصل الى بر الامان الى البلد الذي نستطيع لم شملنا من جديد داعيا الرب عدم افشال هذا الدرب

طالت فترة غيبة الوالد و لم نسمع منه شئ فبدأت بالتردد و التحير فما افعل و بمن اؤمن و لمن ادعي

فهذا الاله الذي ادعيه بالدعاء و قراءة القرأة كانه صم بكم فما من مجيب و بين رجوعي الى ديانتي السابقة بالرغم من عدم اعترافي فيها و تنقيحاتي عليها!

و بيمنا انا في حيرة من امري بين هذا الاله و ذلك و بين دعاء الاول من اخره فشل والدي بالسفر و رجع بعد ما خسر الكثير

اصبت بالذهول و الغضب فأي اله هذا لا يسمع صوتي و أي اله هذا لا يستجيب لدعائي

انكسرت و بدأت اصلي و اطلب و ادعي عسى ان يغير شئ من الاحوال

ضليت على هذا الحال لاشهر و انا في هذا العمر من الشباب استنتج و افهم و اعي و اطرح و اجمع و افسر مجريات الحال حولي

ضليت على هذا الحال الى ان كفرت بالله و بيجميع الاديان
و صليت على حال الكفر هذا لاشهر الى ان انكرت معترفا بوجود الله لانه كان هناك شعور انه موجود لكني كنت احس اني بعيد عنه لسبب او اخر
بالرغم من اعترافي بالخالق من جديد الى انها كانت مرحلة جديدة في حياتي فبدأت احارب الله!!!

نعم بدأت اعمل كل الاشياء التي تغضبه, فكنت اؤذي الناس شبابا ام صبيان و كنت اتكلم بكلام بذي تجاه الله و وصلت بي الجرأة و الحماقة الى البصق في السماء

فكنت اعترف بالخالق نعم, لكني كنت ضده و اعمل عكس ما يريد!

مرت على هذه الحالة بعض الوقت الى ان يوم من الايام سمعت عن خبر صغير حصل لابن خالتي وهو طفل صغير مصاب بفتحة القلب و كان الاطباء ميؤسين من حالته

كانت في صديقة لخالتي طلبت منها خالي ان يصلوا لابنها و كانت النتيجة ايجابية بالرغم من عدم فهمنا لما حصل حينها

وقتها فصلت من دراستي بسبب الانتقال فكان لدي الكثير من الوقت ففكرت بقرأة الكتاب المقدس لاني اكر اني قرأته احدى المرات عندما كنت صغير و في احدى ليالي اعياد الميلاد, الكتاب المقدس المصور و كان مدخل بنسخ قليلة للعراق

كان هدفي التعرف على المسيحية كمعرفة فقط و تقضية الوقت بصورة اشمل الى ان ارجع لدراستي

بدأت بقرأة العهد القديم و لم اتوقف ابدا بل رحت اقرأ العهد الجديد ايضا و ابحث عن النبوءات الموجودة و بدأت اسأل عن محمد في العهد الجديد الى ان بعض المرات قلت لمجموعة من الكنيسة كانت تزور خالتي
قلت لهم الم يذكر محمد في الكتاب المقدس, فلماذا التشبث بالمسيح؟

فقالوا لي الكتاب المقدس بين يدي و ابحق و أن لقيت محمد تعال دلنا عليه لنؤمن به سوية

شعرت بالاحراج فانا من طبيعتي التفوق في الدراسة و قراءة ما بين السطور لاجاوب كل سؤال طاير

شعرت بالغباء حينها

هذا دفعني للقراءة و البحث اكثر

الى ان بدأت اسأل و اجد كل الشبهات المطروحة حاليا و كنت اتأنى قبل ما أسال و احاول ان اترك لله المجال بالتوضيح

و الطريقة كانت ناجحة جدا الى اني ليوم من الايام و في بداية فترة ايماني كنت اجاوب اجوبة اذهل اني وجدتها و السبب كان كما فسر لي وقتها الروح القدس

المهم بدأ الرحلة و بدأت العائلة كلها بقراءة الكتاب المقدس و البحث و تمعن الى ان أمن جزء من عائلتي و بقيت انا منفصل عن البقية اقرأ و استنتج بكل حذر

الى ان اسلمت حياتي للرب في يوم 7 \ 1 من سنة من السنين التي من بدايتها كانت لي بداية حياة جديدة مليئة بالمحبة للاخرين, حياة مثمرة, حياة فعالة ذو هدف سامي و راقي

هذه هي صورة مبسطة لتعرفي على السيد المسيح له كل المجد

فها حياتي بجملتها ان كانت خمسين ام ستين سنة هي له و هي لا تقارن بالحياة الابدية التي اعطاني اياها

و احب الذكر ان مواهب الروح بدأت تظهر في بسرعة فتعلمت عزف الجيتار بصورة سريعة جدا و بطريقة مذهلة الى ان اصبح اليوم عازف لكنيسة عربية

هذا كان شئ بسيط حبيت اذكره عني لان الكثير كانوا يسألون عن قصة تعرفي بالمسيح و انا كنت كسلان لتباطئي في الفترة الاخيرة

لذلك اصلي ان تكون هذه الشهادة في مدخل للتفكير في خلاصك يا عزيزي القارئ

سلام و نعمة
نشكر اله المجد يسوع المسيح على نعمته الكبيره لينا و انه بينير عقولنا جميعا و يارب كل قارىء للكتاب المقدس يترك مجال ان ربنا يدخل فكره مش يقرأه بمجرد رأى ناقض فقط بل يقرأ بحثا عن الله مش بحثا عن كلام فاضى زى نور الحق مش لاقى حاجه يعملها و بيتكلم كلام و بس و طبعا معروف اللى بيتلكم و بس ده مش لاقى حاجه يعملها كان دخل قسم حوارات الاديان و نشوف هيعرف يعمل ايه
شكرا ليك يا روك انك كتبت قصتك اللى افادتنا
و اتمنى تفيد ناس تانى
ربنا يبارك حياتك دايما و حياه كل المؤمنين برب المجد
يسوع المسيح
++menooo++ غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 05-09-2006, 11:01 AM   #7
Fadie
مسيحى
 
الصورة الرمزية Fadie
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 3,598
ذكر
 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222 نقاط التقييم 67222
اختبارك رائع جدا يا ماى روك و عمل الرب عظيم فى حياتك و يكفينى ان ارى احد ثماره و هو هذا المنتدى لخدمة الرب....ربنا يباركك عزيزى
Fadie غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 05-09-2006, 11:23 AM   #8
REDEMPTION
أنت عظيم يا الله
 
الصورة الرمزية REDEMPTION
 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
الدولة: على الصخره ..
المشاركات: 3,592
ذكر
 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978 نقاط التقييم 4776978
+

اخى العزيز ماى روك .....

تحية وسلام من رب السلام تكون معك ومع جميع الاسره دائماً أمين ....

مبارك لك على نعمة الحياه والعشرة مع المسيح الهنا ومخلصنا له كل المجد والسجود ... فما اروع ولا اجمل ان يشعر المرء انه يحيا فى كنف اله قوى رحوم رائع .... كل حياته كانت على الارض عندما تجسد قدوة ومثل يُحتذى به ...

فأسمح لى يا صديقى العزيز ان اتاأمل معك عظمة فادينا ... وروعة حياته على الارض بالجسد ... فمنذ صباه كطان شاباً عطوفاً محباً للجميع .... وكان ذو ثقافة وعلم تفوق اقرانه من الشباب .. وكان كما قال عنه الكتاب المقدس (( كلام الله المحيى )) انه كان ينمو فى القامة والمعرفه ... فما اروع حياة الهنا الصالح على الارض ... بكل ما فيها من ...

رقة ...

ووداعه ...

ومغفره ..

وصبر ...

وحكمة ...

ورحمة ...

ومحبه تفوق الوصف ..

حتى عندما عنف بائعه الحمام والصيارفه فى الهيكل .... كان مثالاً للانسان الغيور على بيت الرب ... و كان يعود فيشفى امراضهم واسقامهم .. بكل الحب والحنان ...

تجده يقف امام قبر اليعاذر .... تنساب دموعه .... يبكى المخلص ... خالق الكل .... ويقيمه بكلمة واحده ...

تجده فى احلك ساعت حياته بالجسد على الارض ... عندما اتى الجمع لقتادوه الى المحاكمه فالصلب .. فى بستان جثيمانى .. وعندما تسرع بطرس وقطع اذن عبد رئيس الكهنه بالسيف ... تراه بكل الحنان ... والرقه ... تمتد يده المباركة الطاهره .. ويعيد الاذن كما كانت .. تتصل مره اخرى الخلايا والعروق والانسجه ... كم انت عظيم يا الهنا

هذا هو الله الذى نعبده .... هذا هو ملك حياتنا وفؤادنا ... فبالعقل والمنطق ... الله رحوم ويحب الخلاص والسعاده لابناءه البشر ... هذا ما وجدناه فى مخلصنا الصالح ....

الهى الحنون .... لك كل المجد والاكرام والعزه والسجود ....

امين

صلواتكم
REDEMPTION غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 05-09-2006, 12:29 PM   #9
My Rock
خدام الكل
 
الصورة الرمزية My Rock
 
تاريخ التسجيل: Mar 2005
الدولة: منقوش على كفيه
المشاركات: 26,699
ذكر
مواضيع المدونة: 16
 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Coptic Man مشاهدة المشاركة
الرب يبارك حياتك اكثر واكثر يا ماي روك

والحقيقة كان نفسي من زمان تكتب شهادتك

وتم التثبيت بعد اذنك بالطبع للموضوع

كي تصبح شهادة حية

الرب يثمر اعمالك اكثر واكثر
شكرا ليك يا مينا من اجل محبتك

احلى اخ في المسيح بالرغم من المسافات الي بينا
My Rock غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 05-09-2006, 12:29 PM   #10
My Rock
خدام الكل
 
الصورة الرمزية My Rock
 
تاريخ التسجيل: Mar 2005
الدولة: منقوش على كفيه
المشاركات: 26,699
ذكر
مواضيع المدونة: 16
 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412 نقاط التقييم 17579412
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ++menooo++ مشاهدة المشاركة
نشكر اله المجد يسوع المسيح على نعمته الكبيره لينا و انه بينير عقولنا جميعا و يارب كل قارىء للكتاب المقدس يترك مجال ان ربنا يدخل فكره مش يقرأه بمجرد رأى ناقض فقط بل يقرأ بحثا عن الله مش بحثا عن كلام فاضى زى نور الحق مش لاقى حاجه يعملها و بيتكلم كلام و بس و طبعا معروف اللى بيتلكم و بس ده مش لاقى حاجه يعملها كان دخل قسم حوارات الاديان و نشوف هيعرف يعمل ايه
شكرا ليك يا روك انك كتبت قصتك اللى افادتنا
و اتمنى تفيد ناس تانى
ربنا يبارك حياتك دايما و حياه كل المؤمنين برب المجد
يسوع المسيح
شكرا ليك حبيبي مينو من اجل كلماتك المشجعة ربنا يمليك بركة
My Rock غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من هو my rock ? soufian الاسئلة و الاجوبة المسيحية 10 24-04-2009 12:23 PM


الساعة الآن 07:39 PM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2020، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة