منتديات الكنيسة

العودة   منتديات الكنيسة المنتديات المسيحية المنتدى المسيحي الكتابي العام

إضافة رد

الموضوع: يسوع الحلو : ؛ الكنز المخفي ؛

أدوات الموضوع
قديم 02-06-2009, 12:26 AM   #1
sam_msm
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية sam_msm
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 1,287
 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192
افتراضي

يسوع الحلو : ؛ الكنز المخفي ؛


يسوع الحلو : ؛ الكنز المخفي ؛
______________________________
«أَيْضًا يُشْبِهُ مَلَكُوتُ السَّمَاوَاتِ كَنْزًا مُخْفىً(يسوع الحلو ) فِي حَقْل، وَجَدَهُ إِنْسَانٌ فَأَخْفَاهُ. وَمِنْ فَرَحِهِ مَضَى وَبَاعَ كُلَّ مَا كَانَ لَهُ وَاشْتَرَى ذلِكَ الْحَقْلَ مت 13 : 44

____________________________

النفس البشرية هي حقل متسع كانت جيدة فى بداية خلقتها ولكن العدو الشرير وهو الشيطان ,أستطع ان يُخرب هذه الأرض ,ومنذ أن خربها وهى ارض جرداء .

يخرج بها أعشاب ونباتات شيطانية بلا ثمر ,وظل الإنسان قرون طويلة يتحصر على نفسه الأرض الواسعة ولكنها جرداء غير صالحة ,ويخرج بها زرع شيطاني بلا ثمر !
ولكن الإنسان الناصح ظل يُنقب داخل ارض نفسه ويحفر فيها لعله يستطيع أن يُصلح من حالها ,وذات يوماُ والإنسان يُنقب داخل نفسه وجد شيء ثمين جداُ جعله فى ذهول وتعجب!

ما هذا الشيء الغريب عن حقل نفسي ؟تسأل الإنسان أنه براق نفيس ,ما هذا ؟
وبالتدقيق وجد أنه كنز ثمين جداُ جداُ أنه يسوع الحلو وقد وجدا داخل حقل نفسي أنه كان مخفي في حقل النفس ,تعجب الإنسان وظل في صمت وقت طويل وهو غير مصدق من المفاجأة .
ومال ليتحقق هل فعلا هو يسوع الحلو كنز الحياة الأبدية وهو هنا داخل نفسي الجرداء التي هي بلا قيمة ولا تساوي اى شيء .

أن حقل نفسي هذا ليس له ثمن او سعر فهو على المشاع لكل من يُريد ! لا يلفت الأنظار وإذا عرضت حقل نفسي للبيع لا يتقدم إليه أحد للشراء أو البيع ,فليس في حقل نفسي ما يجذب او حتى بريق أمل للإصلاح لكي تكون ارض جيدة للزراعة فهي ارض كتب عليها ان تكون جرداء وبلا قيمة للشراء!!

ولكن بالتحقيق وجد انه فعلا الكنز الحقيقي الذي قيمته تتخطي قيمة العالم كله وتزيد !انه يسوع الحلو مشتهي جميع الأمم ,هو ما تطلبه كل نفسي وتشتهيه ,هو يسوع الحلو الذي اسمه هو فرح وعزاء كل النفوس .

هو يسوع الحلو الذي خلقت النفس من أجله هو نور النفس وضيائها ,هو طيب النفس وعبيرها ,هو الهواء التي تتنفسه النفس وبه تحيا وتتحرك وتوجد.

هو شمس النفس التي تنشر فيها الدفء وتبعث فيها الحياة ,هو لذتها الحقيقية والتى تنجذب إليه بسر خفي وعجيب !

جميع طلبات النفس واحتياجاتها لاتوجد الا فيه ,فهو الذى يُطيب النفس ويُرطبها بحضوره ,فحضوره بشخصه الإلهي يُقيم النفس ويجعل داخلها يطفر فى داخلها على الدوام تشرب من حضوره وتشبع ولكن لاتشتهي ابدا أن تتوقف عن الشرب والشخوص فى وجهه الالهي الجميل .

لشخصه الإلهي الفريد حضور خلاب تعرفه النفس وتسعي اليه ولا ترتاح الا فيه ,متى وجدت شخصه ارتاحت على الفور وسكن فيها سلام ابدي وراحة سمائية ,
متى وجدت شخصه الإلهي حاضر تهللت بفرح مجيد تجلس فى حضوره وتصمت وتشتهي أن تسمع له وتذوب فيه .

أنه يسوع الحلو كنز الحياة الأبدية ويا للعجب غرسه الاب السماوي داخل حقل مهجور ,بسبب الجهل تحول هذا الحقل المهجور لمكان تتجمع فيه القمامة وفضلات العالم الشرير !

ولكن على الرغم من تجمع الفضلات والقمامة رقاقات فوق رقاقات وطبقات فوق طبقات ولكن ظل الكنز الحلو كامن داخل هذا الحقل وما هذا الحقل الا النفس البشرية ,هذا حتى وجدت النفس داخلها هذا الكنز الجميل وها هي النفس لا تصدق انه هو هنا وداخلها يوجد هذا الكنز العجيب يسوع المسيح الحلو.

وتقدم الإنسان وهو غير مصدق ليمد يده لكي يأخذ هذا الكنز فسمع صوت ينادى عليه من داخله ,بصوت عذب وجميل ,صوت خافت ولكنه لذيذ لم يسُمع مثله فى جماله وعذوبته من قبل يقول : يَفْتَحُ لَكَ الرَّبُّ كَنْزَهُ الصَّالِحَ، تث 28 : 12

فقالت النفس لي أنا يا سيدى الرب ؟

وقلت لك انت عبدي اخترتك ولم ارفضك أشع 41: 9

هنا نظرت الى نفسي والى حالى وكم أنا لاقيمة لي وليس في شيئ واحد يدعو الى الاستحقاق ,وليس هذا فقط بل نظرت الى الكنز فوجدته فائق وعطية عظيمة جدا فكنت فى شدة الحيرة والذهول !

فقلت ربي والهي هذا كنز عظيم وأنا لا أملك اى شيء على الإطلاق لكي أُقدمه لك وأيضا اذا كنت أملك العالم كله فهو لا يساوي شيء أمام قيمة هذا الكنز الثمين .

فأبتسم وجه الله ونظرت واذا الوجود كله امتلاء بالسعادة والفرح والتهليل ودخل فى نفسى فرح رهيب وعجيب فمن وجه الله ينبعث الفرح والسلام الى كل الوجود وسمعت نفس الصوت العذب الجميل يقول :

لقد وضعت فيك الكنز منذ ميلادك ودون أن أسألك شيء ,وهبته لك من حبي فهو فيك منذ عهد بعيد وأنت لاتدري بيه !

اليوم انت تكتشفه وتعرف أنه لك مع انه لك منذ زمن بعيد فضع قلبك فيه لانه حيث يكون كنزك هناك يكون قلبك ايضا مت 6 : 21

فرحت جدا وقلت هذا الكنز لي هو في نفسي وان لا أدري أشكرك يا ربي لانك سمحت لي أن أكتشف هذا الكنز العجيب ,وبالطبع الان أضع كل قلبي فيه ,وهل هناك أعظم وأحلي منه لكي أضع قلبي فيه؟

فعاد الصوت العذب ينادى على نفسي من جديد قائلآ:
يعوزك شيء واحد.اذهب بع كل مالك واعط الفقراء فيكون لك كنز في السماء وتعال اتبعني حاملا الصليب مر 10 : 21

صمت فترة من الزمن لا أدرى كم هي لانى شعرت أنني فيه مرتفع فوق الزمن والزمن غير قادر أن يصل الي وأنا فيه ,وفتشت فى داخلي فلم أجد أنني أملك أى شيء له قيمة أمام مجد وارتفاع هذا الكنز الجميل.

رفعني الروح وكشف عن عيني فوجدت نفسي وهى مكبله بقيود كثيرة وربطات عظيمة بالأرض من تراث السنين ,فخفت جدا أن تحرمني من هذا الكنز العظيم ,فبكيت أمام يسوع وقلت له أنا أُريدك يارب وأنت كنز عظيم وأنت بالفعل اليوم فى نفسي فى داخلي وقد اكتشفت .

أقبل يارب أن أبيع كل شيئ واشتري نفسي هذا الحقل الذى فيه الكنز الثمين ,أقبل يارب أن أخسر كل شيئ وما كل شيئ أمام يسوع المسيح الحلو الكنز المخفي فى النفس ,حقا كل شيئ نفاية امام فضل معرفة يسوع المسيح الحلو :

بل اني احسب كل شيء ايضا خسارة من اجل فضل معرفة المسيح يسوع ربي الذي من اجله خسرت كل الأشياء وانا احسبها نفاية لكي اربح المسيح في 3 : 8

نعم يا سيدى الرب يسوع أتمني أن أربحك أنت أيها الكنز الجبار الذي فى نفسي ,قست يارب كل شيء فى حياتي ووجدتها لاشيئ أمام فضل معرفتك ,فأتمنى أن أخسر كل شيء وأربحك أنت يارب.

واذا كانت نفسي قد ارتبطت بأمور فى العالم وتغلغلت فى نفسي فأنت القادر وحدك وبقوة روحك القدوس أن تُحررني منها وتجعل نفسي تطير اليك بأجنحة الروح القدوس.
حررني أنت أيها الابن لان قوة الحرية هي فى شخصك الالهي انت وحدك :
فان حرركم الابن فبالحقيقة تكونون احرارا. يو 8 : 36

وانت كنزي واليوم شهوة نفسي أن أجلس مع كنزي وأتفرس فيه لان قلبي هو مع كنز الذى اكتشفته نفسي وأنا سعيد به ,فأنظر اليك افتح قلبي وحواسي كلها لك يا يسوع الحلو الحاضر بالحق معي ونفسي تراك رؤية الحق واليقين بفضل الروح القدس الساكن فى نفسي.

حقيقي ما أروع حضورك وسحره العجيب كم أن نفسي تنجذب لحضورك يارب بقوة جبارة ,وأتمنى أن أكون فى حضورك إلى الأبد ولا أخرج منه أبدا الآبدين.

وإذا كان هناك ما يشدني الى الأرض ويُشوش على نفسي التمتع بهذا الحضور الجميل فأتضرع إليك أن ارفضه وابغضه وأن لم تسعفني قوة منى لرفضه او التخلص منه فأتضرع إليك أنت ينبوع القوة الحقيقي الذي لا يُقهر أبدا ,أعطني من قوتك يارب لكي ارفض وارفض أى شيء صالح او شرير يمنعني من التمتع بك والثبات فى حضورك اللذيذ

تشتاق روحي ونفسي يارب أن تكون معك كل يوم وكل لحظة والى الأبد لانى وجدت فعلا خليل نفسي حبيب نفسي الوحيد ,وجدت فيك ما أُريده وأشتهيه وما حاجتي بعد لشيئ أخر أشتهيه .

فأعطني ياروح الله سند نفسي الوحيد استنارة رؤية لشخص يسوع الحبيب ,فى كل شيء فى كل وقت لا أُريد أن أري حولي غير يسوع الحلو الكنز العظيم ,أتمني أن أره فى الطبيعة فى الأشجار فى كل مريض او حتى عطشان فأجري لكي أزور المريض لانى أجدك فيه ,وأسعي أن أسقي العطشان لانى أسمع صوتك فيه !

أيضا يارب كل جعان وعطشان ليس الى الغذاء والماء الأرضي بل الى ماء الحياة وخبز السماء ,أعطيني يارب وهذه عطية كبيرة لا أستحقها أبداُ ,ولكن لانك أعطيتني كنز الحياة الأبدية وبدون أستحقاق ,لهذا أتجراء وأطلب منك أن أخذ من ماء الحياة التى تنبع فى داخلي وأشرب منها لكي أسقي أيضاُ بها كل نفس عطشان الى ماء الحياة لكي تشرب وتشرب وينبع فيها الماء الى حياة ابدية .

وكل غريب يارب قد تغرب عن موطنه ألسمائي ,وضل الطريق أرجوك ارجوك أعطني قلب يبحث عنه معك وفيك وبيك وأجري وأقبله بمحبتك الساكنة فى نفسي واويه فى قلبي حتى يتعرف على موطنه ألسمائي وينتبه اليه .

ومتى وجدت أنسانا قد تعري يارب من ثوب الحياة الحقيقي ولا يدري أنه عريان ,أتضرع إليك أعطني قلب يشعر به أكثر من أن يدينه او يستحي به ,أعطني أبكي عليه بدل من أحكم عليه ,لأنك أنت قد تعريت من أجله ومن أجل كل عريان ,أجعلني أرك وأنت على الصليب عريان فى كل نفس عريانة من النعمة ,فأبكي من أجلك يارب ومن أجل كل نفس عريانة من النعمة ,حتى تسمح وتغطيها بثوب النعمة والبركة وتتهلل نفسك ونفسي معك .

ومتى صادفت أنسانا مريضا والمرض استبد منه وقد يصيب نفسي بسبب مرضه ,لا تجعلني أهجم عليه أو أُعايره بمرضه يارب ,لأنك أنت قد جاءت من أجل المرض وأنا أول هؤلاء المرضي ,فأعطيني أن أقبل اى سلوك مضاد لنفسي ناتج عن مريض محتاج إليك ,وكم يكون أحسانك عظيم يارب اذا أعطيتني أن أخدم المريض وأزوره وأعتني به لان المريض هو المحتاج ليك فأنت هو الطبيب الحقيقي لنفوسنا ,فأعطيني أن أطلب منك من أجل كل مريض وأن أتقابل معك عند كل مريض وتفرح نفسي برؤيتك وأنت تشفي كل مرض لكل نفس.

ومتى وجدت أنسانا محبوسا فى شهواته وقد قيده الشيطان ولا يستطيع الحركة او التقدم نحوك ,فهبني يارب معونة وأحشاء رحمة لكي أُسرع إليه وآتي اليه ,وأنظر قيدوك التى قيدت يديك أنت في قيوده ,فأبكي ولا أرتاح حتى تُحل قيوده ويذهب بقوتك طليق معاف .

يا روح الله القدوس هذا هو عملك فى نفسي أن تجعلني أري يسوع الحلو فى كل هؤلاء فى الجعان والعطشان ,فى الغريب والمريض والمحبوس أرجوك أعطنا أن نري يسوع فعلا فى كل هؤلاء ونختبر قوة يسوع فى شفاء نفوسنا ونفوس الآخرين ,فى رجوع كل غريب انحرف عن الموطن السماوي ,أعطنا أن نختبر قوة يسوع الحبيب فى تحرير نفوسنا من كل قيود ونفوس كل المقيدين حولنا ,أعطينا أن نري يسوع كثوب بر وطهارة يغطي نفوسنا العريانة على الدوام لكي متى دخلنا العروس ألسمائي يكون علينا لباس العرس ونسمع فى النهاية صوتك العذب يقول:

تعالوا يا مباركي ابي رثوا الملكوت المعد لكم منذ تأسيس العالم. , لاني جعت فأطعمتموني.عطشت فسقيتموني.كنت غريبا فآويتموني. 36 عريانا فكسيتموني.مريضا فزرتموني.محبوسا فأتيتم اليّ., فيجيبه الابرار حينئذ قائلين.يا رب متى رأيناك جائعا فاطعمناك.او عطشانا فسقيناك. , ومتى رأيناك غريبا فآويناك.او عريانا فكسوناك. 39 ومتى رأيناك مريضا او محبوسا فأتينا اليك, فيجيب الملك ويقول لهم الحق اقول لكم بما انكم فعلتموه باحد اخوتي هؤلاء الاصاغر فبي فعلتم مت 25 : 34 _ 40 أمين
sam_msm غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 02-06-2009, 08:40 AM   #2
KOKOMAN
.
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
الدولة: ALEX
المشاركات: 122,441
ذكر
مواضيع المدونة: 17
 نقاط التقييم 36671 نقاط التقييم 36671 نقاط التقييم 36671 نقاط التقييم 36671 نقاط التقييم 36671 نقاط التقييم 36671 نقاط التقييم 36671 نقاط التقييم 36671 نقاط التقييم 36671 نقاط التقييم 36671 نقاط التقييم 36671
افتراضي

رد: يسوع الحلو : ؛ الكنز المخفي ؛


موضوع رااااااااااائع استاذ سام


ميررررسى ليك على الموضوع


ربنا يبارك حياتك
KOKOMAN غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 28-12-2009, 09:59 PM   #3
sam_msm
عضو مبارك
 
الصورة الرمزية sam_msm
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 1,287
 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192 نقاط التقييم 469192
افتراضي

رد: يسوع الحلو : ؛ الكنز المخفي ؛


اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة kokoman مشاهدة المشاركة
موضوع رااااااااااائع استاذ سام


ميررررسى ليك على الموضوع


ربنا يبارك حياتك
][®][^][®][شكرآآآآآ المسيح يبارك فيك][®][^][®
sam_msm غير متصل   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عـظـة الأحـد بـعـنـوان : الــنّــضــج الــرُّوحــي mazenlabeeb المرئيات و الأفلام المسيحية 0 26-03-2012 01:37 PM
الليزر الليفي..ثورة صناعية جديدة KOKOMAN الملتقى الثقافي و العلمي 5 10-08-2009 05:54 PM
يسوع الحلو :؛ المُجرب ؛ sam_msm المرشد الروحي 4 03-04-2009 02:23 AM
{} الكنز المخفى وعجائبه Meriamty المنتدى المسيحي الكتابي العام 6 14-05-2008 11:39 AM


الساعة الآن 02:04 AM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2021، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة