منتديات الكنيسة

العودة   شبكة الكنيسة الكتاب المقدس ترجمة الأخبار السارة (Good News Arabic)

سفر التكوين - الأصحاح 49
  • 1. ثم دعا يعقوب بنيه وقال: ((إجتمعوا لأنبئكم بما يحدث لكم في الأيام الآتية:
  • 2. اجتمعوا واسمعوا يا بني يعقوب،واصغوا إلى إسرائيل أبيكم.
  • 3. رأوبين أنت بكري،قوتي وباكورة رجولتي.فاضل في الرفعة فاضل في العز،
  • 4. هائج كالسيل لا تفضل لأنك علوت فراش أبيك.فحرمت جاريتي علي.
  • 5. شمعون ولاوي أخوان،سيوفهما سلاح العنف،
  • 6. مجلسهما لا أدخله،وفي صحبتهما لا أبتهج.ففي غضبهما قتلا بشرا،وفي نقمتهما عرقبا ثورا.
  • 7. ملعون غضبهما فهو شديد،وغيظهما لأنه قاس.سأفرقهما بين بني يعقوب،وأشتتهما في أرض إسرائيل.
  • 8. يهوذا يحمدك إخوتك،يدك على رقاب أعدائك.يسجد لك بنو أبيك.
  • 9. يهوذا شبل أسد.من الأطراف صعدت يا ابني،كأسد يركع ويربضوكلبوة، فمن يقيمه؟
  • 10. لا يزول الصولجان من يهوذاولا عصا السلطان من صلبه،إلى أن يتبوأ في شيلوهمن له طاعة الشعوب.
  • 11. يربط بالكرمة جحشه،وبالدالية ابن أتانه.يغسل بالخمر ثيابه،وبدم العنب رداءه.
  • 12. تحمر من الخمر عيناه،ومن اللبن تبيض أسنانه.
  • 13. زبولون يسكن ساحل البحرويكون مرفأ للسفن،وتخومه عند صيدون.
  • 14. يساكر حمار ضخم رابض بين الحظائر.
  • 15. رأى المراح أنه هنيء والأرض أنها نعيم،فأحنى كتفه للحمل وصار للسخرة عبدا.
  • 16. دان يدين شعبه كأحد أسباط إسرائيل.
  • 17. يكون ثعبانا على الطريق، أفعوانا على السبيل،يلسع الفرس في عقبها فيقع راكبها إلى الوراء.
  • 18. أنتظر خلاصك يا رب!
  • 19. جاد يغزوه الغزاة،فيغزو لاحقا بهم.
  • 20. أشير طعامه دسم يثير شهية الملوك.
  • 21. نفتالي غزالة شريدة تلد ظباء جميلة.
  • 22. يوسف غصن مثمر،غصن مثمر على عين ماء، فروعه صعدت على سور،
  • 23. هاجمه أصحاب السهام،وخاصموه وضايقوه كثيرا.
  • 24. ولكن قوسه بقيت ثابتة، وتشددت سواعد يديه. بقدرة الجبار إله يعقوب، باسم الراعي صخرة إسرائيل،
  • 25. بإله أبيك الذي ينصرك، بالقدير الذي يباركك. بركات السماء من فوق وبركات الغمر الراكد في الأسفل. بركات الثديين والرحم،
  • 26. بركات أبيك التي تفوق بركات الجبال الأزلية وخيرات الروابي الأبدية لتكن على رأس يوسف على هامة خيرة إخوته.
  • 27. بنيامين ذئب مفترس، في الصباح يلتهم فريسته، وعند الغروب يقسم غنيمته)).
  • 28. هؤلاء كلهم أسباط إسرائيل الإثنا عشر، وهذا ما قاله لهم أبوهم حين باركهم كل واحد وفق ما يناسبه من البركة.
  • 29. وأوصاهم قال: ((أموت الآن وأنضم إلى آبائي. ادفنوني مع آبائي في المغارة التي في حقل عفرون الحثي.
  • 30. المغارة التي في حقل المكفيلة، تجاه ممرا في أرض كنعان، تلك التي اشتراها إبراهيممع الحقل من عفرون الحثي لتكون ملكا لقبر.
  • 31. هناك دفن إبراهيم وسارة امرأته، وهناك دفن إسحق ورفقة امرأته، وهناك دفنت ليئة.
  • 32. شراء الحقل والمغارة التي فيه كان من بني حث)).
  • 33. فلما فرغ يعقوب من وصيته لبنيه ضم رجليه على السرير وأسلم الروح وانضم إلى آبائه.

الساعة الآن 12:11 PM.



دعم خاص من vBulletin لمنتديات الكنيسة
©2000 - 2019، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لمنتديات الكنيسة